التهاب الجلد التماسي وأسبابه وأماكن الإصابة به وكيفية علاجه

التهاب الجلد التماسي وأسبابه وأماكن الإصابة به وكيفية علاجه يمكنك التعرف عليها الآن عبر موقعنا الإلكتروني زيادة ، حيث أنه يعتبر من أكثر أنواع الحساسية المنتشرة في العالم كله، والتي تصدر من الجسم كردة فعل منه، ويكون ذلك نتيجة للتعرض لأي نوع من أنواع المهيجات للجلد، لذلك يعتبر هذا الالتهاب ليس فعل من الجسم بل رد فعل دفاعي.

إليكم من هنا: التهابات الجلد بين الفخذين وأسفل الخصيتين وما هي أسبابه وطرق الوقاية منه

التهاب الجلد التماسي

التهاب الجلد التماسي

  • التهاب الجلد التماسي أو الذي يعرف علميًا باسم أكزيما التماس وفي اللغة الإنجليزية يعرف باسم Contact Dermatitis، والذي ينقسم إلى نوعين أساسيين النوع الأول تهيجي والنوع الثاني تحسسي.
  • يحدث هذا الالتهاب بنوعية الاثنين عن طريق حدوث أي اختراق للجسم من أي نوع من الأجسام الغريبة الخارجية، وهي التي سبب حدوث هذا الالتهاب أو الحساسية والتهيج الناتج عن اختراقها للجلد.
  • هذا الالتهاب الذي يحدث نتيجة اختراق الجسم للجلد، يظهر بشكل واضح على سطح الجلد، والتي يتدخل جهاز المناعة في محاولة للقضاء عليها بشكل سريع، حيث أن ظهورها يكون مفاجئ وبصورة سريعة جدًا.
  • في النوع التحسسي والذي يعتبر هو النوع المنتشر بشكل أكبر لا يحدث أي ضرر من اختراق الجلد، ولكن رد الفعل الذي ينتج من جهاز المناعة يظهر في شكل هذا الالتهاب على الجلد.
  • لكن رد فعل المناعة تجاه التهاب الجلد التماسي يكون علميًا بطيء نوعًا ما، حيث أن مقاومة جهاز المناعة للجسم الذي يخترق الجلد بشكل سريع، لا يحدث من أول تعرض للإصابة بل يحتاج أن تتكرر هذه الإصابة.
  • في كل مرة يتطور رد الفعل لدى جهاز المناعة، ففي البداية لا يكون رد الفعل هذا مرئ، ثم بعد ذلك يبدأ في الظهور بشكل خفيف على الجلد، إلى أن يتحول إلى الالتهاب الشديد الذي يظهر على هذا الجلد.
  • في الكثير من الأحيان يحتاج الجهاز المناعي لفترات أطول حتى يظهر رد الفعل الخاص به، وذلك إذا كانت المادة التي تسبب الحساسية فاعليتها ضعيفة ولا تحتاج إلى رد الفعل القوي من جهاز المناعة في كل مرة.
  • أما في حالة كان التهاب الجلد التماسي تهيجي، فإن أعراضه تظهر على الجلد سريعًا بالرغم من عدم وجود رد فعل مناعي، ذلك يسبب تهيج للجلد يؤدي إلى اللون الأحمر والتي يجب على الفور تفادي السبب الرئيسي له.

اقرأ أيضاً: حساسية الجلد من الأكل مؤشراتها وطرق التخلص منها

أسباب الإصابة بالتهاب الجلد التماسي

لأن التهاب الجلد التماسي من النوع التحسسي هو الأكثر انتشارًا في العالم كله، فإن أسباب الإصابة به كثيرة ومتعددة، بل وإنها منتشرة بشكل كبير حولنا مما يجعل من هذا الالتهاب هو الأكثر انتشار في العالم كالآتي:

1- المعادن

  • يوجد العديد من أنواع المعادن التي تنتشر في العالم كله ويتعامل معها الأشخاص بشكل يومي، من الممكن أن تكون سبب في الإصابة بالالتهابات الجلدية التحسسية.
  • منها معدن النيكل ومعدن الكوبالت والتي من الممكن أن توجد في بعض أنواع الحلي والتي تتميز بأسعارها المنخفضة، كما أنها قد توجد في عدد من الأبازيم والأزرار المصنوعة من المعادن.
  • كذلك معدن كروم البوتاسيوم، ويمكن أن يكون متواجد بنسب مختلفة في بعض مواد التنظيف، وهو السبب الرئيسي في انتشار هذا النوع من التهاب الجلد بين سيدات البيوت.

2- المواد الحافظة

  • المواد الحافظة أيضًا قد تسبب لدى البعض أعراض الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، والتي تستخدم دائمًا بهدف الحفاظ على أي نوع من أنواع المنتجات لفترة زمنية طويلة.
  • من أهم المنتجات التي تستخدم المواد الحافظة المنتجات التجميلية، وخاصًة المواد الحافظة التي تدخل مواد البرابن والفورمالدهيد والكاثون في تصنيعها، للحفاظ على مستحضرات التجميل لفترات زمنية طويلة.

3- المواد المطاطية

  • المواد المطاطية التي تتسبب في الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية هي هذه المواد التي تدخل في تصنيع المطاط نفسه، والتي تساعد على المنع التام لأكسدة المنتج المطاطي.
  • ويجب أن نفرق بينها وبين الحساسية التحدث لدى البعض نتيجة المواد المستخدمة في صناعة بعض القفازات المطاطية، فهذا نوع أخر من الحساسية يجب علاجه بشكل مختلف.

4- العطور

  • تعتبر صناعة العطور في العالم كله متطورة بشكل كبير، بل ووصلت إلى إنتاج ما يزيد عن 2000 نوع مختلف، لا تسبب جميعها الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية لكن يسببها 50 نوع على الأقل من بينهم.
  • هذا الأمر يتعلق أيضًا بكافة مستحضرا التجميل ذات الروائح النفاذة، ولذلك من الضروري جدًا أن نحرص على عمل اختبارات لهذه المستحضرات والعطور على الجلد.

5- المضادات الحيوية

بالطبع يوجد العديد من المضادات الحيوية التي يمكن أن تسبب الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، وخاصًة الأنواع التي يدخل في تكوينها بعض المركبات وخاصًة مركب نيوميتسين.

6- مادة البنزوكائين الحافظة

الكثير من العلاجات الطبية التي تستخدم في علاج الأسنان، تحتوي على المركب العلاجي بينزوكانين، والذي قد يسبب للكثير من الأشخاص بعض الالتهابات التحسسية لذلك يجب أن يتم اختباره بشكل جيد.

7- صبغات الشعر

بعض الأشخاص الذي يكون لديهم حساسية تجاه أنواع معينة من الصبغات الخاصة بالشعر، بسبب المواد التي تدخل في تصنيع بعضها، يفضل اختيار نوع الصبغة المستخدمة للحماية من الطفح الجلدي في فروة الرأس الذي ينتج عن الالتهابات.

8- النباتات

إن العديد من النباتات قد يوجد في لقاحاتها الكثير من المواد التي تسبب للبعض الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، ولذلك يفضل أن يمتنع المصابين بهذه الحساسية عن الخروج في حالة وجود أتربة ورياح وخاصًة في فصل الربيع.

9- مستحضرات هيبوالرجينيك

بالرغم من أن المستحضرات التي يدخل الهيبوالرجينيك في تركيبتها لا تسبب للكثير الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، إلا أن الأبحاث أثبتت أنه من الممكن أن يحدث الإصابة بهذه التهابات للبعض بسببها ولو بنسبة بسيطة.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: بقع حمراء على الجلد تظهر وتختفي وما هى اسبابها

المناطق التي تصاب بالتهاب الجلد التماسي والأسباب المباشرة لها

بالطبع بعض التعرف على الأسباب الرئيسية التي يحدث نتيجتها الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، فإن هذه الأسباب تكون السبب في ظهور هذا الالتهاب في بعض المناطق بالتحديد نتيجة هذه المواد المسببة للالتهابات الجلدية كالآتي:

  • الوجه: الذي تظهر فيه هذه الالتهابات نتيجة استخدام بعض مستحضرات التجميل التي تحتوي على مواد حافظة تسبب الالتهاب، أو بسبب بعض المستحضرات والصابون الذي يحتوي بعض الروائح العطرية المسببة لذلك.
  • فروة الرأس: التي تصاب بهذه الالتهابات بسبب تعرضها لبعض أنواع صبغات الشعر التي تسبب طفح جلدي في فروة الرأس.
  • الفم: الذي يحدث له بعض الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية من الداخل أو الخارج، بسبب استخدام بعض معجون الأسنان أو العلاجات الخاصة بها التي تحتوي على مواد تسبب لها الحساسية.
  • الرقبة وصيوان الأذن: السبب الأساسي لإصابة هذه الأجزاء من الجسم بالالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية، هو استخدام الحلي الرخيصة التي يدخل في تصنيعها بعض المعادن الضارة.
  • الرسغان: يعود أيضًا لاستخدام الحلي والسعات التي يدخل بها معادن تسبب الكثير من الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية.
  • اليدان: سواء عن طريق الخواتم التي تصنع من معادن ضارة، أو بعض كريمات التجميل، أو بعض المواد الضارة الموجودة في العطور، أو المنظفات المنزلية.
  • القدمان: بسبب استخدام أصباغ الأظافر التي يوجد بها رائحة سبب الحساسية، أو قد يحدث بسبب بعض الخامات التي يصنع منها الجوارب والأحذية.

علاج التهاب الجلد التماسي

التهاب الجلد التماسي

 

  • إن العلاج اللازم للقضاء على الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية هو مدى الوعي الخاص للمصاب به، فكلما كانت درجة الوقاية الخاصة به أعلى كلما كان درجة العرض للإصابة بهذه الالتهابات أقل.
  • لذلك يجب أن يتبع المريض كافة المحاذير التي يقوم الطبيب المعالج بوضعها له، حيث أن منع تعرض المريض إلى المسبب الرئيسي لهذه الالتهابات هو الذي يقلل الإصابة بها.
  • في حالات الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية التي يحدد الطبيب درجتها بأنها خفيفة، يمكن أن نقوم باستخدام أحد أنواع المراهم التي تحتوي على مركب ستيرويدات الذي يعد فعال كمضاد للالتهابات.
  • كما أنه يمكن أن يتم استخدام بعض أقراص الهستامين المضادة للالتهابات أيضًا في هذه الحالات البسيطة، لكن في بعض الحالات التي تعتبر التهابات صعبة يستخدم علاجات تحتوي على الستيرويدات من الفم.

ننصحكم بزيارة مقال: احمرار الجلد عند اللمس أسبابه وأفضل طرق لعلاجه

ملخص الموضوع في 7 نقاط

  1. التهاب الجلد التماسي ما هو إلا ردة فعل من الجسم تجاه أي مواد تسبب تهيج أو حساسية للجلد.
  2. يوجد نوعين من التهاب الجلد التماسي أحدهم تهيجي والأخر تحسسي.
  3. بعض مستحضرات التجميل والعطور تصل إلى 50 نوع قد تسبب الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية.
  4. من الجيد أن يتم عمل اختبارات للجلد ضد مواد التصنيع المطاطية والمواد الحافظة الموجودة في بعض المنتجات قبل استخدامها.
  5. بعض أنواع المضادات الحيوية من الممكن أن تسبب الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية.
  6. ينصح المصابين بحساسية ضد النباتات بعد الخروج في فصل الربيع ووقت حدوث رياح وأتربة كثيرة.
  7. الستيرويدات من أفضل العلاجات الطبية سواء في حالات الالتهابات الجلدية التماسيه التحسسية البسيطة كمرهم أو الصعبة عن طريق الفم.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.