أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة

أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة من السنة، حيث وردت أحاديث تتحدث عن فتن الزمان حتى نثبت على ديننا ولا نترك الشيطان يوسوس لنا لكي يضلنا إلى طريق الظلام، لهذا أتى إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليُعلمنا ويوجهنا إلى طريق الصلاح حتى ينفعنا ويكن لنا عونًا في الآخرة حتى يُدخلنا الله الجنة، وفي هذا المقال سوف نوضح لكم بعض أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة، فتابعونا من خلال موقع زيادة .

ما المقصود بآخر الزمان؟

أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة

  • سوف نتعرف في هذه الفقرة عن معنى آخر الزمان، فتابعونا أعزائنا القُراء:

حيث تحدث نبينا الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم عن آخر الزمان وأخبرنا أن هناك بعض الأعمال التي سوف تحدث وتدل على اقتراب يوم القيامة وقُرب انتهاء الحياة، وهذه الأعمال تتمثل في التالي:

  • سوف يكثر الزنا.
  • سوف يكثر القتل.
  • انخفاض العلم وتفشي الجهل.
  • تكذيب الصادق.
  • ظهور الرويبضة يعني الشخص الذي يتحدث عن أي أمر لا يخصه بين الناس.
  • نزول سيدنا عيسى بن مريم، وزيادة المال بكثرة وعودة الأرض الخضراء بعد نزوله.
  • أما عن أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة فسوف نتعرف عليها في الفقرة التالية.

شاهد أيضا:أحاديث فتن اخر الزمان الصحيحة وكيفية الثبات في هذا الوقت

أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة

ورد الكثير من الأحاديث التي تدل على فتن آخر الزمان الصحيحة، ومنها ما يلي:

الحديث الأول

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لَيأتِينَّ على النَّاسِ زَمانٌ قُلوبُهم قُلوبُ الأعاجمِ، حُبُّ الدُّنْيَا، سُنَّتُهم سُنَّةُ الأعرابِ، ما أَتَاهم مِن رِزقٍ جَعَلوه في الحَيوانِ، يَروٍن الجِهادَ ضَررًا والزكاةَ مَغْرمًا، صدق الله العظيم.

الحديث الثاني

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يَأتي عَلى النَّاسِ زَمانٌ ما يُبَالِي الرجُلُ مِن أَينَ أَصَابَ المَالَ؟ مِن حَلالٍ أو حَرامٍ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الثالث

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أَنَّ بينَ يَدِيِ السَّاعةِ تَسليمُ الخَاصَّةِ، وفَشْوُ التِجارَةِ، حِينَ تُعينُ المرأةُ زَوجَها على التِجارَةِ وَقَطعُ الأرحامِ وَشِهادةٌ الزُورِ، وَكِتْمانُ شِهادةِ الحقّ وَظُهورُ العِلْمِ، وَفي رِوايةٍ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنَّ مِن أشْراطِ السْاعةِ أنْ يُسَلَّمَ الرجُلُ لَا يُسلمَ إِلَّا للمعْرِفةِ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الرابع

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يَكونُ فيِ هَذه الأُمَّةِ فيِ آخر الزَّمانِ رِجالٌ، أو قال: يَخرُجُ رِجَالٌ مِن هذه الأُّمةِ فيِ آخر الزَّمانِ- معهم أسياطٌ كَأنَّها أذْنَابُ البَقرِ، يَغدونَ في سَخَطِ اللهِ، ويَروحونَ فيِ غَضَبِهِ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الخامس

  • شكى رجال إلى أنس بن مالك رضي الله عنه من سوء ما يلقونه من الحجاج، فقال لهم: اصْبِروُا، فإنَّه لَا يَأْتي عَليْكُم زَمَانٌ إلاَّ الذي بَعدَهُ شَرُّ مِنهُ حتى تَلْقَوْا رَبَّكُمْ سَمِعْتُهُ مِنْ نَبِيكُمْ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.

الحديث السادس

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سيأتي على النَّاسِ سَنواتٌ خدَّاعاتُ يصدَّقُ فيها الكاذِبُ وَيُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ وَيُؤتَمنُ فيها الخَائِنُ وَيَخونُ فيها الأمينُ وَيَنْطِقُ فيها الرُّوَيْبضةُ قِيلَ وَمَا الرُّوَيْبضةُ قَالَ الرَّجُلُ التَّافهُ في أمرِ العَامةِ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث السابع

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يَتَقَاربُ الزَّمانُ، وَيُقْبَضُ العلمُ، وَتَظْهَرُ الفِتَنُ، وَيُلْقَى الشُّحُّ، وَيَكْثُرُ الهَرْجُ، قالوا وما الهَرْجُ؟ قال: القَتْلُ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الثامن

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سَيَكُونُ فيِ آخرِ الزَّمانِ خَسْفُ وقَذفٌ وَمَسْحٌ، إذا ظَهَرَتِ المعازِفُ وَالقَيْناتُ، واسْتُحِلَّتِ الخْمٍرُ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث التاسع

  • رويَ البُخَاري ومُسلم من حديث الزهري، عن سعيد بن المسيب، عن أبي سلمة، عن أبي هُريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سَتكونُ فِتن القاعدُ فيها خَيرّ مِنَ القائم، وَالقائمُ فيها خَيرٌ مِنَ المَاشي، والماشي فيها خيرٌ مِنَ السَاعي مَنْ يُشْرفْ لها تَسْتَشْرِفُهُ فَمن وَجَدَ فيها مَلٍجأ أو مَعَاذًا فَلْيَعُذْ بِه، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم، صحيح مسلم.

شاهد أيضا:ماهي علامات الساعة الصغرى وما هي العلامات التي وقعت وانقضت بالفعل ؟

أحاديث عن فضائل آخر الزمان

قد تحدثنا سالفًا عن أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة، أما الآن سوف نتحدث عن الأحاديث التي تم ذكرها عن فضائل آخر الزمان حيث يمتاز هذا الزمان بظهور بعض الفضائل بجانب المفاسد التي سوف تظهر ومن هذه الأحاديث التالي:

الحديث الأول

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يتكون فيِ آخرِ الزَّمانِ خَليفَةٌ يَقْسِمُ المَالَ ولا يَعُدُّه، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الثاني

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ثُمَ يُقَلُ للِأَرٍضِ أَنٍبِتي ثَمَرَتِكِ، وَرُدي بَرَكَتَكِ، فَيَومئِذٍ تَأْكُلُ العِصَابَةُ مِنَ الرُّمَانَةِ، وَيَسْتَظِلُّونَ بِقحْفِهَا، وَيُبَارِكُ فيِ الرسْلِ حَتَّى أنَّ اللقْحَةَ مِنَ الإبِلِ لَتَكْفِي الفِئَامَ مِنَ النَّاسِ، واللقْحةَ مِنَ النَّاسِ واللقْحَةَ مِنَ الغَنَمِ لَتَكْفِي الفَخِذَ مِنَ النَّاسِ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الثالث

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إِنَّكُمْ فيِ آخر زَمانٍ مَنْ تَرَكَ مِنْكُمْ عَشرَ مَا أمرَ بِهِ هَلَكَ ثُمَّ يأتي زَمانٌ من عَمِلَ مِنكُم بِعَشرِ مَا أمرَ به نجا، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الرابع

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تَزَالُ طَائِفةٌ مِن أُمَتي على الحَق ظَاهرينَ، لا يَضُرُهُم مَن خَالفَهُم حتى يَأتي أمرُ الله، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

الحديث الخامس

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فَيَهْزِمُ الله اليَهُودَ، فَلا يَبْقَى شيءٌ مِما خَلَقَ الله عَزَّ وَجَل يَتَوافَى بهِ يَهُوديٌ إلا أَنْطَقَ الله ذلك الشيءَ، لا حَجَرٌ ولا شَجَرٌ ولا حَائِطٌ ولا دَابةٌ إلا الغَرْقَدَةُ، فإنٍها مِن شَجَرِهِمٍ لا تَنْطِقُ، إلاَّ قال: يا عبدَ اللهِ المُسلمَ هَذا يَهوديٌ فَتَعَاَلَ اقتُلهُ، فيكونُ عيسى ابنُ مَريمَ في أُمتي حَكَمًا عَدْلًا، وَإِمَامًا مُقْسِطًا يَدُقٌ الصليبَ، وَيَذْبَحُ الخِنْزِيرَ، وَيَضعُ الجِزْيةَ، وَيَتْرُكُ الصدقةَ، فلا يَسْعى على شَاةٍ وَلا بَعيرٍ، وَتُرْفَعُ الشحناءُ والتْبَاغُضُ، وَتُنْزَعُ حِمَةُ كُل ذَاتِ حِمَةٍ، صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضا:حديث الرسول عن الوباء آخر الزمان وتفسير الحديث

طريقة الثبات في آخر الزمان

لا يمكن لأي شخص أن يعرف أو يتوقع حتى متى هو آخر الزمان وذلك لأنه لا يعلم الغيب إلا الله، وهناك بعض النصائح التي يجب على كل مسلم أن يفعلها حتى يُثبته الله ويُجنبه الفتن، وهي كالتالي:

  • يجب على كل مسلم أن يثبت على دينه من خلال اتباع سنة الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم والقرآن الكريم.
  • كما يجب على كل مسلم أن يتجنب كل ما حرمه الله من الذنوب والمعاصي.
  • أيضًا يتوجب على كل مسلم أن يتقرب بالطاعات إلى الله وأن يعمل الصالحات.
  • بالإضافة ضرورة التوكل على الله في كل شيء.
  • كما يجب على كل مسلم عاقل يرغب في الجنة أن يتجنب الكذب والنفاق والغيبة والنميمة ونقل الشائعات.

خصائص فتن آخر الزمان

هناك بعض الأمور التي سوف يتعرض إليه الإنسان المسلم في آخر الزمان والتي تُبين مدى قوة إيمانه، ومنها التالي:

  • يتم فتنة العقل بالجهل.
  • كثرة الزلازل المدمرة للأرض.
  • نزع البركة.
  • كما أنه قد تحدث هذه الأمور بالتتابع ولا يكون بينهما هُدنة.
  • عدم التفرقة بين الحق والباطل.
  • تعتبر هذه الأمور مُهلكة وصعبة ويمكن في ذلك الوقت أن يكفر الإنسان.
  • بالإضافة إلى الإختلاف بين الجماعات وإدخال الخوف عليهم، وشعورهم بالضعف بعد القوة والفوضى بعد الأمن.
  • أما عن هذه الأحداث قد تحدث حتى يُفرق بين المؤمن القوي والمؤمن الضعيف.

بهذا نكون قد انتهينا من مقال أحاديث فتن آخر الزمان الصحيحة، وذكرنا العديد من أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن فتن آخر الزمان، وأيضًا بعض الأحاديث عن فضائل آخر الزمان، وبعض النصائح الواجبة على كل مسلم لتثبيته.

 

قد يعجبك أيضًا