التهاب المثانة عند الرجال

التهاب المثانة عند الرجال نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أنه يصاب البعض بالتهاب في المثانة نتيجة لحدوث العدوى وذلك عن طريق مجرى البول وتصاب النساء بشكل أكبر من الرجال ولكن من الممكن أن يتأثر الرجال بهذا الالتهاب أيضاً، وتزداد الإصابة عند النساء بسبب الاقتراب بين الإحليل وفتحة الشرج، وفي هذا الموضوع سنتعرف علي سبب حدوث التهاب المثانة عند الرجال وما هي أعراضه؟

أسباب التهاب المثانة عند الرجال

  • يحدث هذا الالتهاب نتيجة العدوي البكتيرية التي تصل عبر مجرى البول إلى المثانة وتودي لحدوث تهيج بها ويجب استشارة الطبيب في الأمر حتى لا تتطور الأعراض.
  • حدوث الالتهاب الخلالي في المثانة ويؤدي ذلك إلى ألم في هذه المنطقة بالإضافة إلى ضغط قوي داخلها، وقد يتأثر الحوض بهذا الالتهاب وينتج عن بعض الأسباب الوراثية أو المشكلات في بطانة المثانة.
  • قد يحدث التهاب في المثانة بعد دخول جسم غريب إليها مثل القسطرة والتي تستخدم لمدة طويلة تؤدي إلى وصول البكتيريا وتتسبب في حدوث العدوي.
  • يعمل الجهاز البولي على طرد الكثير من المواد من الجسم والتي تعد من الأشياء الضارة ومع استخدام بعض أنواع الأدوية قد يتبقى جزء منها داخل الجسم ويسبب التهاب المثانة ولا يتم طردها بشكل كلي من الجسم، ويترتب على استخدام العلاج الكيميائي التهاب في المثانة، وقد يؤدي العلاج الإشعاعي أيضا إلى هذا الالتهاب.
  • قد يستخدم الإنسان بعض المواد الكيميائية في منتجاته والتي تؤدي إلى حدوث الحساسية في الجسم المسببة لالتهاب المثانة، ومن هذه المواد استخدام بعض أنواع الصابون التي تحتوي على الكيماويات والعطور.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عن التهاب المثانة من خلال: ما هي أعراض التهاب المثانة وكيفية الوقاية من المرض

أعراض التهاب المثانة عند الرجال

  • كثرة الدخول إلى المرحاض والشعور بألم وحرقة شديدة أثناء التبول.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل طفيف.
  • الشعور بألم في المنطقة الموجودة أسفل البطن وضغط بها.
  • تغير في لون البول ورائحته.
  • الشعور بالإجهاد والإرهاق.
  • صعوبة أثناء التبول وظهور الدم خلال البول.

العوامل التي تزيد من فرص الإصابة بالتهاب المثانة

  • ضعف جهاز المناعة عند الشخص.
  • العلاقة الحميمية للرجال.
  • استعمال القسطرة.
  • الامتناع عن التبول لمدة طويلة.
  • إصابة المثانة بالحصوات.
  • إصابة البروستاتا بالتضخم أو العدوى.

كما نرشح لك معلومات أخرى عن التهاب المثالنة وعلاجه والسيطرة عليه من خلال: اعراض التهاب المثانة والمسالك البولية وطرق الوقاية من التهابات المسالك البولية

طرق الوقاية من التهاب المثانة عند الرجال

  • تناول الماء بكثرة خلال اليوم لطرد السموم من الجسم مع تناول بعض العصائر الطبيعية التي لا تحتوي على الأملاح والأعشاب الدافئة.
  • الاعتماد على نظام غذائي متوازن وصحي يقوي من مناعة الجسم ويهاجم الأمراض.
  • الابتعاد عن استخدام الصابون والمعطرات في المنطقة التناسلية وغسلها بشكل مستمر وتطهيرها بالصابون الملائم لها.
  • عدم الامتناع عن التبول لفترة طويلة وإفراغ المثانة بشكل كامل أثناء التبول.
  • عدم ارتداء الملابس الضيقة والحرص على أن تكون مصنوعة من القطن.
  • تنظيف هذه المنطقة من الإمام إلى الخلف وليس من الخلف إلى الأمام.

وعن علاج التهاب المثانة من خلال استخدام الأعشاب الطبيعية فيمكن من خلال: علاج التهاب المثانة بالاعشاب الطبيعية وبالتمارين الرياضية

طرق علاج التهاب المثانة عند الرجال

  • على الأغلب يشفي معظم المرضى من التهاب المثانة في أيام قليلة، ولكن إذا زاد الأمر عن خمسة أيام يجب التوجه إلى الطبيب وأخذ العلاج.

يحدد الطبيب العلاج على حسب سبب هذا الالتهاب ولذلك عندما يتم علاج السبب يزول الالتهاب وعند علاج التهاب المثانة الذي ينتج عن العدوى البكتيرية يتبع الطبيب الآتي:

  • استخدام المضاد الحيوي هو أهم شيء يلجأ إليه الطبيب في هذه الحالة، ويتم تحديده عن طريق التعرف على نوع البكتيريا فإذا كان الشخص مصاب بهذا الالتهاب للمرة الأولى فقد يشفي بعد عدة أيام من استخدام المضاد الحيوي مع مضادات الالتهاب، ويجب استكمال الجرعة كاملة من الدواء حتى لا تعود العدوى مرة أخرى.
  • إذا كانت العدوى تتكرر مع الشخص فقد يلجأ الطبيب لاستخدام المضاد الحيوي لمدة أطول ويتأكد من عدم وجود أي تشوهات في مجرى البول والذي قد يساهم في تكرار هذه العدوى.
  • إذا حدثت العدوى من داخل المستشفى فتعتبر من أنواع العدوي الشديدة لأن هذه البكتيريا تقاوم أنواع كثيرة من المضادات الحيوية التي يتم استخدامها بشكل شائع لعلاج التهاب المثانة، ولذلك قد يلجأ الطبيب إلى أنواع معينة من المضادات الحيوية لحل الأمر.

إذا كان سبب التهاب المثانة هو الالتهاب الخلالي فقد يلجأ الطبيب إلى التالي:

  • استخدام بعض الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم أو تلك التي تستخدم في المثانة بشكل مباشر.
  • قد يلجأ الطبيب إلى تمديد المثانة باستخدام الغاز أو الماء وهناك الحل الجراحي أيضا.
  • اللجوء إلى تحفيز الأعصاب بواسطة نبضات الكهرباء الخفيفة.
  • إذا كان السبب الالتهاب هو استخدام بعض المواد الكيميائية فعلي المريض إيقاف استخدام هذه المنتجات وكذلك الأدوية التي قد تتسبب في حدوث الالتهاب.

مضاعفات التهاب المثانة

يعتبر التهاب المثانة من الأمراض التي يمكن أخذ علاجها بشكل بسيط ويمكن التعافي منها خلال بضعه أيام، ولكن إذا لم يحصل الشخص على العلاج المناسب لالتهاب المثانة فغالبا ما تتطور الأعراض وتزيد المضاعفات ومنها:

  • ظهور الدم في بول المريض وتقل هذه الحالة مع أخذ الدواء.
  • حدوث عدوى في الكلى والتي تعرف باسم التهاب الحويضة وقد يؤدي ذلك إلى تلف في عمل الكلى بشكل كامل ومن الممكن أن يتعرض الكبار والصغار لهذا المرض إذا تم إهمال العلاج.

طريقة تشخيص التهاب المثانة

  • إذا كنت تعاني من التهاب في المثانة فعليك أخذ استشارة الطبيب على الفور وعلي الأغلب يطلب الطبيب بعض التحاليل الخاصة بالبول للتعرف على أسباب التهاب المثانة، وقد يرجع الطبيب إلى استخدام المنظار الذي يدخل عن طريق مجرى البول إلى منطقة المثانة للتعرف على أسباب الإصابة بهذا المرض.
  • يمكن مع استعمال المنظار أن يأخذ الطبيب عينة من أنسجة المثانة حتى يتم تحليلها في المعمل ولا يطلب الطبيب إجراء هذا المنظار إذا كنت مصاب بالتهاب المثانة للمرة الأولى.
  • قد يلجأ الطبيب إلى استخدام الموجات الفوق صوتية أو الأشعة السينية في تحديد سبب التهاب المثانة وخصوصاً إذا كان السبب غير واضح لحدوث هذا الالتهاب.

طريقة تقليل ألم التهاب المثانة

  • يمكن للشخص أن يقوم باستعمال وسائل تدفئة ويتم وضعها فوق منطقة المثانة في أسفل البطن لتقليل الألم والضغط في هذه المنطقة.
  • يمكن الجلوس في ماء دافئ لمدة ربع ساعة لتخفيف حدة الألم والشعور بالراحة.
  • حاول قدر الإمكان أن تحافظ على رطوبة جسدك وذلك عن طريق الاستعانة بالماء والسوائل والابتعاد عن التدخين والكافيين والعصائر التي تحتوي على الأملاح والمشروبات الغازية.
  • يجب الابتعاد عن الأطعمة المالحة والحارة حتى يتم علاج هذه المشكلة ولا تتكرر مرة أخرى.

علاج التهاب المثانة بالأعشاب الطبيعية

  • الشمر: يعد الشمر من أفضل الأعشاب التي يمكن استخدامها لعلاج التهاب المثانة، ويتم استخدامه عن طريق غلي ملعقة منه في الماء ثم يتم تحليته بالسكر أو العسل وتناوله مرتين خلال اليوم.
  • الجرجير: يساهم الجرجير في تخفيف التهاب المثانة ويمكن تحضيره عن طريق غسل الجرجير جيدا ووضعه في ماء مغلي على النار لعدة دقائق ثم يتم رفعه وتغطيته لربع ساعة ويتم تناول هذا الماء مرتين خلال اليوم.
  • البصل: يساهم البصل في تخفيف الكثير من التهابات الجسم ومنها التهاب المثانة، ولذلك يمكن تناوله في أطباق السلطة أو الطعام وبجانب الوجبات.
  • العرقسوس: يستخدم العرقسوس في تخفيف حدة الالتهاب وذلك عن طريق وضع ملعقة منه في كوب من الماء ورفعها على النار ثم يتم تغطيته لعدة دقائق وتناوله بعد الأكل.
  • الزعتر: يمكن استخدام الزعتر لتخفيف حدة الالتهاب والألم، وذلك عن طريق غليه في الماء وتناوله في الصباح قبل تناول الطعام.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم التهاب المثانة عند الرجال وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.