درجات اليرقان عند حديثي الولادة واستمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر

درجات اليرقان عند حديثي الولادة من أكثر الأشياء التي تهتم بها الأم بعد ولادتها مباشرة بطفلها، واليرقان بمفهوم البعض تسمى الصفراء وهي التي تصيب معظم الأطفال حديثي الولادة؛ وذلك بسبب تراكم البيليروبين في الدم وتسبب بياضاً في العينين واصفرار في الجلد وهي تصيب معظم الأطفال حيث أنها تصيب بنسبة 60% من الأطفال لكنها ليست خطيرة إلا في حالات نادرة وسوف نتعرف عليها في هذا المقال من خلال موقع زيادة.

درجات اليرقان عند حديثي الولادة

درجات اليرقان عند حديثي الولادة تختلف من طفل إلى آخر وكما علمنا أنها تكون بسبب زيادة نسبة البيليروبين في الدم.

وهو نوع من الصبغة الصفراء التي تنتج بسبب تكسر خلايا الدم الحمراء وتبلغ نسبة البيليروبين الطبيعية في الدم أقل من واحد ملغم/الديسيلتر ويصنف الطفل من مصابي الصفراء.

عندما ترتفع نسبة البيليروبين في الدم إلى خمسة ملغم/الديسيلتر وذلك يكون في أول أيام الولادة وقد صنفت درجات اليرقان عند حديثي الولادة وفقاً لذلك:

الصفار الفسيولوجي

هذا النوع من الصفراء قد يصيب حديثي الولادة بسبب عدم اكتمال وظيفة الكبد وأيضاً بسبب زيادة نسبة تركيز خلايا الدم الحمراء ويظهر بعد الولادة بحوالي ثلاثة أيام.

ويختفي أيضاً بعد أسبوع أو أسبوعين من ظهوره حيث يكون نسبة البيليروبين في الدم خمسة أو ستة ملغم/ديسيلتر ثم ينخفض للمستوى الطبيعي.

صفار الرضاعة الطبيعية

يظهر هذا النوع من الصفراء في بسبب وجود كمية كبيرة من انزيم(B-glucuronidase )في حليب الثدي وتكون حينها نسبة البيليروبين في الدم سبعة عشر ملغم/ديسيلتر.

وتظهر بعد الولادة بحوالي خمسة أيام ويبدأ ثم يختفي بعد ظهوره بحوالي أسبوعين.

الصفار المرضي

هذا أكثر أنواع الصفار خطراً ويبدأ ظهوره بعد يوم واحد من الولادة وتكون حينها نسبة البيليروبين في الدم حوالي سبعة عشر ملغم/الديسيلتر وذلك يحدث بسبب عدة أمراض وهي:

  1. فقر الدم الشديد.
  2. بعض الكدمات بسبب صعوبة ولادة الطفل.
  3. الالتهابات
  4. نقص بعض من البروتينات.
  5. مستويات عالية من خلايا الدم الحمراء.
  6. الخداج.
  7. عدم التطابق بين فصيلتي الدم للأم والطفل وهو ما يسمى بداء الأرومة الحمراء الجنينة.

اقرأ أيضا: علاج الصفار عند الأطفال حديثي الولادة بالثوم

علاج الصفار عند حديثي الولادة بالبيت

لقد تعرفنا على درجات اليرقان عند حديثي الولادة وسوف نتعرف الآن كيفية علاجها في المنزل ببعض الطرق ومنها:

  • العلاج بالتغذية: وذلك عن طريق استخدام الرضاعة الطبيعية أو الصناعية كعلاج أساسي بإضافة أوقات مكثفة للرضاعة حتى يتعالج الطفل من الصفراء أو الاستعانة بالحليب بجانب حليب الأم حتى يتعافى الطفل من الصفراء تماماً.
  • العلاج بالعقاقير: وذلك يكون عن طريق استشارة طبيب فينصح بتناول نوع معين من الأدوية يساعد على خفض نسبة البيليروبين في الدم للنسبة الطبيعية وذلك مع التغذية المكثفة.

وتلك الطرق التي ذكرناها لا تحتاج إلى حضانة أو مستشفى أو غير ذلك فهي في المنزل أما إذا استمرت نسبة البيليروبين في الازدياد فهناك طرق أخرى علاجية يمكن اللجوء إليها لكن باستشارة الطبيب أولاً.

اقرأ أيضا: استمرار الصفار عند الرضع لأكثر من شهر ما هو سببه؟

استمرار اليرقان عند حديثي الولادة  لأكثر من شهر

نسبة الصفار عندما تزداد في أيام الولادة الأولى ليست خطيرة ولا خوف منها لكن قد يحدث شيء غير معتاد وتستمر الصفراء مع الطفل.

لما يتجاوز الشهر حين ذلك قد يسبب خطراً على الطفل وذلك عادتاً ما يكون هو صفار الرضاعة الطبيعي.

والذي تكون نسبة البيليروبين في الدم ما يقرب من سبعة عشر ملغم/الديسيلتر ومن المفترض أن يظهر بعد الولادة بحوالي خمسة أيام ويبدأ في الاختفاء بعد أسبوعين من ظهوره.

فإذا استمر لشهر أو أكثر فهناك يسبب خطراً فقد يسبب تشنجات أو الصمم أو الشلل الدماغي وقد يؤدي إلى الوفاة وذلك قد يحدث غالباً بسبب عدم الاهتمام به في البداية.

واتخاذ الإجراءات الكافية لثبات معدل الصفار الطبيعي وعندما يصل الطفل لتلك المرحلة فيجب اللجوء إلى الطبيب على الفور وقد يحدث تدخل جراحي ومن الممكن أيضاً أن يكون السبب هو مرض آخر في الجسم عن طريق الكبد أو الدم أو ما شابه. 

درجات اليرقان عند حديثي الولادة نسبة اليرقان 14

وهي تعتبر أحد درجات اليرقان عند حديثي الولادة وتسمى أيضاً بصفار الرضاعة الطبيعية أو صفار حليب الأم وسمي بذلك لأنه يتواجد بسبب وجود زيادة في نسبة انزيم (B-glucuronidase) في حليب الأم.

وسمي ويظهر بعد ما يقرب من خمسة أيام من الولادة ويبدأ في الاختفاء من أربعة عشر يوماً وتكون فيه نسبة البيليروبين في الدم ما يقرب من سبعة عشر ملغم/الديسيلتر وذلك النوع من الصفار ليس خطير للغاية.

ولكن لا يجب الإهمال فيه وينصح لسرعة علاجه استخدام اللبن الصناعي لفترة محدودة حتى تقل نسبة الصفار عند الطفل.

اقرأ أيضا: الصفراء ونسبتها عند حديثي الولادة وبعض العادات الخاطئة عند علاجها

درجات اليرقان عند حديثي الولادة ومتى يكون خطير

ارتفاع نسبة الصفار عند الأطفال حديثي الولادة ليست خطيرة كما يعتقد البعض إلا في حالات معينة وذلك عندما يتم الإهمال في الطفل ولا يعالج.

ولا يتخذ الأهل الإجراءات الكافية لثبات معدل الصفار الطبيعي ويحدث ذلك غالباً عندما يكون نوع الصفار هو صفار الرضاعة الطبيعي.

وذلك عندما يستمر لمدة شهر أو أكثر فيصبح خطير جداً فقد يسبب تشنجات أو الصمم أو الشلل الدماغي وذلك لا يحدث إلا نادراً.

ولذلك يجب ألا يتم الإهمال فيه ويجب على الأهل أن يتخذوا الإجراءات اللازمة لنزول معدل الصفار إلى الطبيعي.

نسبة الصفار 200

نسبة الصفار 200 هي نسبة قد يصل إليها الأطفال حديثي الولادة عندما يتأخر اتخاذ الإجراءات الكافية لنزول مستوى الصفار وكما علمنا أن الصفار يحدث بسبب زيادة نسبة البيليروبين في الدم عن المعدل الطبيعي.

فتسبب تكسر في خلايا الدم الحمراء فتتحول مادة الهيموجلوبين إلى مادتين هما الهيم والجلوبين.

وتصبح حرة طليقة في الدم لتنتج مادة الهيم مادتي الحديد و بيليروبين فتنطلق لتتحد مع البروتينات مكونة البيليروبين الذي يفرز في العصارة الصفراء.

وكل ذلك لا يحدث إلا عندما تصل نسبة الصفار إلى ٢٠٠ وتلك النسبة ليست خطيرة للغاية بل يتم تجاوزها بمجرد نمو الطفل وتطور كبد الطفل خصيصاً ويتم رضاعة الطفل بشكل طبيعي حينها يتم تجاوز تلك النسبة.

 نسبة الصفراء التي تحتاج إلى حصانة

درجات اليرقان عند حديثي الولادة لا تحتاج إلى حضانة إلا في حالات نادرة جداً وذلك عندما ترتفع نسبة البيليروبين في الدم بنسبة خمسة عشر ملليجرام للديسيلتر الواحد ولا تعود لمعدلها الطبيعي بعد يوم أو يومين من الولادة.

ولا يستجيب لطرق العلاج الأخرى مثل الرضاعة الطبيعية أو الصناعية وغيرهما من إرشادات طبية أخرى وتكون بتسليط الأشعة فوق البنفسجية عن طريق لمبة فلورسنت معينة.

يتم وضعها فوق عيني الطفل حتى يتم الاستجابة وينخفض معدل البيليروبين في الدم.

اليرقان الوليدي pdf

هو نوع من أنواع الصفار وهو الذي يظهر بعد الولادة بحوالي يوم فقط ويكون بنسبة مرتفعة جداً ثم يبدأ بالانخفاض خلال الأسبوع الأول من الولادة.

وقد تتسبب في ظهور أمراض أخرى لذلك يجب حجز الطفل في الحضانة أثناء ارتفاع نسبة الصفراء لعدم ظهور أي أمراض أخرى حتى تبدأ نسبة الصفار في الانخفاض للمستوى الطبيعي.

علاج اليرقان عند حديثي الولادة بالأعشاب

الصفراء ليست خطيرة للغاية كما علمنا ولكن يجب الحذر حتى لاتصل إلى مراحل خطيرة فيجب علاجها أيضاً حتى ولولم تكن خطيرة ولعلاج الصفراء أكثر من طريقة ومنها العلاج بالأعشاب الطبيعية وسوف نذكر الآن أهم الأعشاب التي تعالج الصفراء وهي:

  • الطماطم.
  • ورق الفجل.
  • البابونج.
  • قصب السكر.
  • أوراق البازلاء.
  • ماء الشعير.
  • أوراق قرع الثعبان.
  • الهندباء.
  • أوراق بيل.
  • الحليب.
  • عصير الليمون.
  • التمر واللوز المجفف.
  • الأوريغانو.

وفي ختام هذا المقال نكون قد ذكرنا كل ما يخص درجات اليرقان عند حديثي الولادة وذكرنا طرق علاجه المنزلية ودرجات خطورته وأوضحنا كل ما يخص اليرقان عند الأطفال ومتى يحتاج إلى حضانة وأتمنى أن أكون قد وفقت في ذكر كل ما يخص اليرقان وأن تكونوا قد استفدتم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.