محتوى يحترم عقلك

التعليم عن بعد في مصر

التعليم عن بعد في مصر نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث يعتبر التعليم عن بعد في مصر في غاية الأهمية خاصة بعد تعطيل المدارس والجامعات وتوقفها بسبب فيروس كورونا المستجد وشهدت منظومة التعليم تطوير كبير في التعليم عن بعد في مصر  وذلك من خلال مشروع ضخم أعلنته الجامعة الأمريكية بالتعاون مع الجامعة الأمريكية في بيروت وبتمويل من مؤسسة عبد الله الغرير لتطبق نظام التعليم المدمج.

التعليم عن بعد في مصر

  • يسد العجز في المدرسين والأيدي المدربة المؤهلة في مجالات مختلفة وفي الهيئات التدريسية.
  • يساعد في التخفيف من المعاناة لعدم وجود الإمكانيات الموجودة في الجامعات الحكومية في مصر.
  • يعمل التعليم عن بعد دور فعال في رفع المستوى الثقافي والتعليمي والاجتماعي والديني بين أفراد المجتمع وبين الطلاب بعضهم البعض.
  • السماح بالارتقاء الوظيفي لمن لم يتمكن من التعليم من الموظفين والذين لم يتسنى لهم الفرصة لذلك لظروف معيشية ومادية خارجة عن إرادتهم فيمكن له التعليم عن بعد من العمل والدراسة في وقت واحد ولا يؤثر كل منهما على الآخر.
  • يوفر التعليم عن بعد الوقت في الذهاب للمدرسة أو الجامعة والرجوع منها كما يوفر الجهد ومشقة المواصلات والانتظار .
  • يساهم في التقليل من الإفراط في الموارد وهو من الأنظمة العصرية التي تتماشى مع عصر السرعة ويساعد في مواجه تحديات المدارس مثل زيادة نسبة الغائبين والتسرب الدراسي وتكدس الطلاب في الفصول .
  • يسهم التعليم عن بعد في تنمية المهارات الطلاب في التعلم المستقل ومحاولة البحث عن المعلومة وكيفية زيادة المهارات البحثية كما ينمي مهارات التواصل ويسهل عملية التواصل مع جميع المهتمين بتعلم الطلاب.
  • خلق مواد تعليمية جيدة تضيف إلى الطلاب المزيد من المعلومات الثمينة وجرعة كافية من الفهم السريع وسهولة الاستيعاب واكتشاف البراعة الرقمية للطلاب في مراحل عمرية مبكرة.
  • يعتبر التعليم عن بعد وسيلة لتحويل التحدي إلى فرص حقيقية للتعلم بالطرق الحديثة وبالتقنيات التكنولوجية المتقدمة مما يعمل على توصيل المعلومة بأسلوب ذكي وفطن.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: وزارة التربية والتعليم المصرية بوابة الخدمات الإلكترونية ورسالة وأهداف الوزارة

ونرشح لك المزيد أيضًا من خلال: موعد بدء الدراسة موقع وزارة التربية والتعليم

 أنواع مصادر التعلم

  • من مصادر التعلم النماذج المرئية والتي تتمثل في الرسم البياني والإحصائي والصور التوضيحية وي رسومات تقدم بشكل مرئي يفيد المتعلم وتوسع مداركه.
  • استخدام طريقة المحاكاة وهي عن طريق يتكلم المعلم عن تجربة حقيقية أو غير حقيقية وتؤثر إجراءات الطلاب على النتيجة ثم يتم تحديد الشروط الأولية التي تؤهلك لتوليد مخرجات مختلفة.
  • الاتصال بالزملاء الآخرين وكل منهم يتبادل المعلومات ويساعدهم في ذلك المواقع ووسائل الاتصال المختلفة مثل الانترنت أو التليفون أو الأساليب الحديثة الموجودة على النت.
  • قراءة الكتاب المدرسي على الإنترنت ومتابعة المعلومات وتزويدها من خلال المتصفح .
  • استخدام الصور الفوتوغرافية التي تمكن الطالب من زيادة مهاراته وتنمية أفكاره وقدراته العلمية .
  • استخدام الأنشطة التعليمية والخطط الدراسية التي تؤهل الطالب لمستوى تعليمي أعلى وأرقى.
  • استخدام المحفظة وهي مجموعة من المواد الإلكترونية التي يتم جمعها وإدارتها من خلال المعلم والمتمثلة في الملفات الإلكترونية والصور والوثائق والتطبيقات.
  • يترك نظام التعليم عن بعد تأثير كبير وفعال وأكثر تقبلاً من نظام التعليم التقليدي لدى المتعلم وذلك لسهولة أسلوبه وتقنياته العالية والمرونة أمام المتعلم وفقاً لرغباته وطموحاته.

كما يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: مجموعة مقترحات لتطوير التعليم فى مصر

سلبيات نظام التعليم عن بعد

  • من السلبيات للتعليم عن بعد عدم تقبل المجتمعات لهذا النوع من التعليم وخاصة مجتمعات دول العالم الثالث .
  • عدم الاهتمام من تطوير التعليم عن بعد لأن الكثير يظن أن هذا النوع من التعليم لا يوفر العديد من فرص العمل للشباب.
  • ارتفاع التكلفة المادية لهذا النوع من التعليم لأنه يحتاج الكثير من عوامل التكنولوجيا وأدوات التواصل الاجتماعي التي من خلالها يتم جمع المعلومات المختلفة .
  • يقتصر التعليم عن بعد على الناحية النظرية دون الاهتمام بالجزء العملي والتجارب العملية والممارسة التي تكسب الطالب مهارات متعددة.
  • يفتقر الطالب في التعليم عن بعد عن تقييم المعلم له من نواحي متعددة منها تقييم الطالب عن طريق الأسئلة المباشرة التي يوجهها المدرس للطالب في المدرسة وأيضاً مثل أداء الواجب المدرسي والاهتمام به وهو نوع من أنواع المذاكرة والاجتهاد.
  • في التعليم عن بعد الاهتمام يكون بالتعليم فقط ويهمل المعلم الدور التربوي لأن التعليم ليس فقط تحصيل العلم بل تحصيل الأخلاق والمعاملة الحسنة التي يفتقرها في التعليم عن بعد.
  • لا يوجد في الكثير من الدول العربية التعليم عن بعد ولا يعترفوا به في الوظائف والشهادات المختلفة.
  • يحتاج التعليم عن بعد إلى المزيد من الانضباط الذاتي ففي بعض الأحيان لا تستطيع الحصول على الطالب للحصول على التعليم في الوقت المحدد.
  • في الكثير من الأحيان يواجه الطلاب مشاكل في سرعة الأنترنت والتي من خلالها يحدث تبادل للمعلومات وقد يستخدم الطالب الإنترنت المنزلي الذي تكون سرعته أقل بينما يحتاج الطالب إلى انترنت سرعته كبيرة لتجنب حدوث تقطيع للصورة أو الصوت مما يعوق الطالب من الفهم الكامل للمادة الدراسية.
  • من عيوب التعليم عن بعد حدوث حالات من الغش خلال أداء الاختبارات الالكترونية فلا يستطيع المدرس تقييم الأداء وللحد من هذه المشكلة يطلب المعلم من الطالب الاسم والرقم السري ولكن هذا غير كافي ولا يمنع من حدوث الغش.
  • يحتاج المعلمين إلى التدريب على هذه النوعية من التعليم ومعرفة تقنياته وطريقته وكيفية استخدام الانترنت والتدريب على تعلم برامج خاصة لنشر المحاضرات وعمل صفحات على الانترنت ومعرفة البرامج التي من خلالها يتواصل المعلم مع الطالب وكيفية مواكبة هذا النوع من التعليم مع البيئة المحيطة.

أهمية التعليم في حياة الإنسان

  • يعمل التعليم على القضاء على الفقر وهو من أهم أسباب التخلف والفقر والجوع ويعتبر التعليم السبيل الوحيد للتقدم الاقتصادي والحصول على حياة كريمة ومستوى رفاهية مرتفع كما أنه السبيل الوحيد للحصول على عمل ووظيفة تفيد بها المجتمع ومن حولك .
  • يساعد التعليم في بناء الشخصية سواء أكان التعليم في المدرسة أو الكلية أو الجامعة وليس فقط التعليم له تأثير في بناء الشخصية بل المجتمع والعامل النفسي والمادي والاخلاقي والعادات والتقاليد كل هذا يخلق شخصية قوية قادرة على تحمل المشكلات وحلها بأسلوب علمي رفيع وراقي.
  • تحقيق المساواة بين جميع الأفراد حيث أن العلم يتساوى به الفقير والغني ويستطيع الإنسان تحدي كل الظروف من حوله ليصل إلى كل ما يتمناه من علم ومنزلة عالية يرتفع بها إلى أعلى مكاناً بين الناس ويفخر به المجتمع الذي يعيش فيه.
  • التعليم يعمل على تنمية المهارات اللازمة لبناء مجتمع راقي ومتقدم تكنولوجياً وثقافياً وأدبياً واجتماعياً كما يعتبر التعليم وسيلة لتحسين الوعي وهو البنية الأساسية التي ينتجها التعليم والمقصود بالوعي هو التفكير السليم الذي بدوره يؤدي إلى التقدم والنجاح ويكون من خلال تلقي التعليم المناسب.
  • التعليم وسيلة لجني الأموال وتحقيق كل ما يسعى إليه الإنسان من أحلام وتحقيق الاحترام المتبادل بين الأفراد.
  • محاولة تعليم الأشخاص الذين لم يتمكنوا من الحصول على التعليم نظراً لظروف حياتية قاسية أو لمرض فمن حق هؤلاء الأشخاص تلقي التعليم لهم وتحسين ظروفهم المادية والمعنوية من خلال تطبيق القوانين وفهم دور كل شخص في المجتمع وتوزيع المسؤوليات لكل فرد.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم التعليم عن بعد في مصر وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.