هل الفواكه تزيد الوزن

هل الفواكه تزيد الوزن؟ وكيف يُمكن تجنب زيادة الوزن؟ تعتبر الفواكه من أكثر الثمار الثمرة حلوة المذاق، ومنها ما هو حامض النكهة، وغالبًا ما تحتوي على الكثير من الماء، وتمتلئ بالعناصر الغذائية التي تساعد على الهضم، لذا عن طريق موقع زيادة سنتعرف أكثر عن إجابة سؤال هل الفواكه تزيد الوزن.

هل الفواكه تزيد الوزن؟

يزعم كثير من الأشخاص أن الحصول على الوزن المثالي يتطلب الابتعاد عن تناول الفواكه، كما أن البعض من مدربي اللياقة البدنية يقومون بالابتعاد التام عن الفواكه.

بناءً على علم النباتات فإن الفاكهة هي الثمرة التي تحمل بذرو النبتة، أما الخضروات فهي ما تحتويه النبتة من جذور، وسيقان وأوراق، وغيرها.

يقتنع الكثير بأن الفاكهة تسبب الزيادة في الوزن خاصًا في منطقة البطن، بسبب مادة الفركتوز التي ترفع من نسبة الكوليسترول في الدم، وتزيد من الدهون في الجسم.

حيث إن بعض الدراسات أثبتت أن مادة الفركتوز تحد من كمية الأنسولين، وهذا ما يسبب الشعور بالجوع لخفض هرمون اللبتين، وبهذا يكون الجسم في حاجة للمزيد من السعرات الحرارية التي تسبب التخمة.

لكن أثبتت الدراسات أن كمية الفركتوز في الفاكهة ليست كبيرة بالدرجة التي تسبب الزيادة في الوزن.

بهذا تكون إجابة سؤال هل الفواكه تزيد الوزن؟ تكون وفقًا للفاكهة التي يتم تناولها، فما يزيد الوزن هو عدد السعرات الحرارية في الفاكهة وليس الفاكهة بشكل عام.

فمثلاً فاكهة كالموز المعروف بسعراته الحرارية العالية، نجد أن الإكثار منه يسبب زيادة الوزن.

اقرأ أيضًا: هل الجوافة تزيد الوزن

بعض الفاكهة التي تساهم في فقدان الوزن

بعد إجابة سؤال هل الفواكه تزيد الوزن، ومعرفة الفاكهة التي قد تسبب ارتفاع الوزن فما هي الفواكه التي لا تؤثر في الوزن؟ حيث يعد التوت، والكيوي، والتفاح، والبرتقال، والبطيخ من الفواكه غير المضرة للوزن، وربما يستخدمها البعض للتنحيف.

كما من الممكن استخدام الكرز، والتوت، والبطيخ، والتفاح، والخوخ في التخلص من الدهون في منطقة البطن.

تعد الفاكهة منخفضة السعرات الحرارية من الفاكهة المستخدمة في نظام الرجيم، ولا ضرر من تناولها في المساء، حيث تحتوي هذه الفاكهة على الألياف التي تساعد في نقصان الوزن، كما تعد مصدرًا فوريًا للطاقة.

كما يمكن استخدام الفاكهة كوجبة خفيفة بديلة للوجبات ذات السعرات الحرارية العالية في الليل، حيث إن عملية الحرق لا تكون بأعلى نشاطها في المساء.

فاكهة لا يجب تناولها مع النظام الغذائي لنقصان الوزن

يجب على من يقوم بنظام الحمية الغذائية، حساب السعرات الحرارية في كل الأطعمة التي يتناولها بكل دقة، وكما أجبنا سابقًا عن سؤال هل الفواكه تزيد الوزن، فيجب الحظر من بعض الفاكهة التي قد تسبب زيادة في الوزن مثل:

  • الأفوكادو: تساعد هذه الفاكهة على الزيادة في الوزن بشكل كبير بسبب احتوائها على حوالي 160 سعرة حرارية.
  • الموز: حيث تحتوي القطعة الواحدة على 105 سعرة حرارية، كما أن به الكثير من السكريات الطبيعية.
  • المانجا، والأناناس: حيث إن هذه الفاكهة الاستوائية تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية.
  • العنب، والفاكهة المجففة.

بهذا فلا يمكن تناول سلطة تحتوي على هذه الفاكهة أثناء اتباع نظام معين لخفض الوزن، كما لا يفضل تناول المشروبات المصنوعة من هذه الفواكه.

اقرأ أيضًا: كيف أنزل وزني

أسباب زيادة الوزن

بعد توضيح إجابة سؤال هل الفواكه تزيد الوزن فما هي الأسباب التي تزيد من الوزن؟

يلاحظ البعض زيادة في وزنهم بشكل سريع، وفي بعض الأحيان يكون هذا بعيدًا عن طبيعة الجسم، وهناك بعض الأسباب المرضية أو التصرفات الخاطئة التي تسبب ذلك، ومنها الآتي:

  • تناول الكثير من الأملاح التي تسبب احتباس الماء في الجسم بسبب تراكم السموم به.
  • يؤدي نقص هرمونات الغدة الدرقية الزيادة بسرعة في الوزن.
  • الخلل في هرمون الإستروجين.
  • من مسببات الزيادة السريعة في الوزن التوتر الذي يسبب الرغبة في تناول السكريات، التي تحمل الكثير من السعرات الحرارية.
  • زيادة نسبة الكورتيزون في الجسم تؤدي إلى ارتفاع الوزن والذي يزيد عادتًا بسبب النوم بشكل غير صحي، والإجهاد الشديد.
  • نقص البروتين في الجسم يسبب عدم قدرة العضلات على العمل بشكل سليم وبالتالي ضعف عملية الحرق.
  • من أكثر مسببات زيادة الوزن تناول الأطعمة سريعة التحضير.

الوقاية من ازدياد الوزن

بعد معرفة إجابة هل الفاكهة تعتبر من مسببات ارتفاع الوزن؟ نشير إلى أنه إذا كان لزيادة الوزن آثارًا جانبية لمشاكل صحية، فإنه لا يوجد للفاكهة بشكل عام مضار على الصحة.

من الممكن أن يتسبب الخلل في أنواع مختلفة من الهرمونات إلى زيادة الوزن، لذا يكون أفضل علاج في هذه الحالة هو استشارة الطبيب.

هناك عدة طرق للحد من زيادة الوزن من ضمنها:

  • تناول الأملاح والسكريات باعتدال.
  • شرب الماء بكثرة، مما يساعد على الحرق، والشعور بالامتلاء الذي يضمن عدم الزيادة في الوزن، فيجب شرب ما يعادل لترين من الماء يوميًا.
  • تنظيم النوم، والنوم في مبكرًا في الليل والذي يساعد في تنظيم عملية الحرق، ويمنع من تناول الطعام في المساء.
  • تنظيم تناول الغذاء، واتباع نظام صحي، والابتعاد عن الأطعمة سريعة التحضير.
  • الممارسة المستمرة للرياضة.

اقرأ أيضًا: اليوم العالمي لمكافحة السمنة وزيادة الوزن

تحمل الفاكهة أهمية كبيرة بسبب احتوائها على الألياف والمواد الغذائية الصحية، لكن دائمًا ما يجب الاعتدال في تناولها، وحساب مقدار السعر الحرارية لتجنب جعل الفواكه سببًا في اكتساب الوزن.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.