هل العدس يحتوي على الجلوتين

هل العدس يحتوي على الجلوتين ؟، يحاول المصابين بالحساسية تجاه الجلوتين بالتعرف على أنواع الطعام التي تحتوي عليه لتجنبها، وذلك لما تتسبب فيه من أضرار كبيرة لأصحاب الحساسية، وحاليًا أصبحت الكثير من الشركات تحرص على إنتاج الكثير من المنتجات الخالية من الجلوتين، ومن خلال المقال الآن سنتعرف إذا كان العدس يحتوي على الجلوتين أم لا، وأهم المنتجات الخالية من الجلوتين.

القيمة الغذائية للعدس وأهم العناصر الغذائية به

قبل الإجابة عن سؤال هل العدس يحتوي على الجلوتين أم لا فعلينا أن نتعرف أولًا على أهم قيمته الغذائية، وأهم الفيتامينات والمعادن التي تتواجد به.

القيمة الغذائية للعدس

فيما يلي توضيح للقيمة الغذائية الموجودة في 100 جرام من العدس:

  • 9.02 جرام بروتين.

  • 116 سعر حراري.

  • 20.13 جرام كربوهيدرات.

  • 0.3 جرام دهون.

اقرأ أيضًا: ما هو الجلوتين وما هي أضراره

أهم العناصر الغذائية في العدس

كما يحتوي العدس  كذلك على مجموعة كبيرة من المعادن والفيتامينات، والتي تتمثل في الآتي:

  • حديد.

  • حمض الفوليك.

  • فسفور.

  • منجنيز.

  • بوتاسيوم.

  • ثيامين.

  • مغنسيوم.

  • فيتامين ب6.

  • زنك.

  • نياسين.

أهم فوائد العدس

بجانب القيمة الغذائية الكبيرة للعدس فإن له العديد من الفوائد الصحية التي تقدم العديد من الفوائد للجسم، ومن بينها ما يلي:

مكافحة السرطان

العدس يحتوي على معدن السيلينيوم، وهو من المعادن النادر توفرها في الطعام، والسيلينيوم له العديد من الفوائد الهامة للجسم، والتي تتمثل في:

  • الحد من نمو الأورام السرطانية.

  • التقليل من الالتهابات.

  • التعزيز من وظائف الكبد.

تعزيز صحة القلب

يساعد في تحسين صحة القلب لما يحتوي عليه من كميات كبيرة من الألياف الغذائية، والبوتاسيوم، وحمض الفوليك، وللألياف الغذائية العديد من الفوائد الهامة للقلب، والتي تتمثل فيما يلي:

  • التقليل من احتمال الإصابة بالأمراض القلبية.

  • خفض مستوى الكوليسترول الغير مفيد في الجسم.

  • يساعد في الخفض من مستوى ضغط الدم المرتفع، وذلك نظرًا لما يحتوي عليه من كالسيوم، وبوتاسيوم، ومغنسيوم.

تنظيم عملية الهضم

في حالة الحصول على كمية كافية من العدس الذي يتميز بالكميات العالية من الألياف الغذائية، فإن ذلك يفيد في الآتي:

  • التحسين من أداء الجهاز الهضمي وعملية الهضم.

  • يساعد بشكل فعال في خسارة الوزن.

  • يمنح شعور بالشبع وانقطاع الشهية.

  • التقليل من مشكلة الإمساك.

اقرأ أيضًا: هل السمسم يحتوي على الجلوتين

هل العدس يحتوي على الجلوتين

العدس يعد من أهم أنواع الأطعمة المغذية، وذلك لما يحتوي عليه من عناصر غذائية عديدة ذات أهمية كبيرة لجسم الإنسان وصحته، ولذلك يحاول مرضى حساسية الجلوتين التأكد من خلوه من الجلوتين لتجنب الإصابة بالغثيان، وآلام المعدة، والإسهال.

لا يعد العدس من الأطعمة الموجودة على قائمة الطعام المحتوي على الجلوتين، ولذلك من الممكن تناوله بشكل آمن دون حدوث أي مضاعفات، وبالرغم من ذلك فهناك بعض الحالات التي قد يحدث فيها انتقال لمادة الجلوتين إليه، وذلك في حالة زراعته بجانب حبوب القمح المحتوية على الجلوتين.

نظرًا لذلك فمن الضروري التأكد من فصل العدس عن الحبوب المختلطة وفرزه بشكل جيد، كما يجب وضعه في الماء لمدة كافية للتخلص من أي آثار موجود لمادة الجلوتين به، وبعدها يتم التخلص من هذا الماء واستخدام ماء آخر للطهي.

يُنصح عند تخزين العدس وغيره من الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين أن يتح الفصل بينهما، أو وضع الأطعمة الخالية من الجلوتين فوق الأطعمة الموجود بها الجلوتين، وذلك لتجنب انتقال آثار الجلوتين إليها.

ينصح الكثير من الأطباء بالتخلص من آثار الجلوتين الموجودة في الأجهزة المستخدمة في الطهي مثل ألواح التقطيع الخشبية والملاعق وغيرها من الأدوات عن طريق غسلها بشكل جيد، كما ينصحون أيضًا بضرورة قراءة مكونات الأطعمة قبل شرائها للتأكد من أنها خالية من الجلوتين، حيث يجب أن لا تزيد نسبة الجلوتين عن 20 جزء في المليون.

اقرأ أيضًا: الأطعمة الممنوعة لمرضى فقر الدم

أهم أنواع الأطعمة الخالية من الجلوتين

هناك العديد من الأطعمة التي لا تحتوي على الجلوتين، والتي يمكن إدخالها في النظام الغذائي لمن يعانون من مشكلة حساسية الجلوتين بشكل آمن، ومن أهم تلك الأطعمة ما يلي:

الخضروات

الغالبية العظمى من الخضروات لا تحتوي على الجلوتين، ومن أهم تلك الأنواع الجزر، والفاصوليا الخضراء، والبصل، والفجل، والبطاطس، والقرنبيط، والفلفل الحلو، والسبانخ، والخرشوف، واللفت، والكرفس، والثوم، والجرجير، والبقدونس، والكسبرة الخضراء، والشمر، والزنجبيل، والبصل الأخضر.

الفواكه

من أهم أنواع الفواكه الخالية من الجلوتين كلًا من التوت، والكمثرى، والخوخ، والموز، والبرتقال، والتفاح، واليوسفي.

منتجات الألبان

يتوفر أكثر من منتج من منتجات الألبان الخالية من الجلوتين مثل الجبن، واللبن، والسمن، والقشدة، والكريمة، والمكسرات، وكذلك جميع مشتقات الحليب قليلة الدسم.

الحبوب الكاملة

تتعدد أنواع الحبوب الكاملة الخالية من الجلوتين، والتي تتمثل في الأرز البري، والكينوا، والدخن، والأرز البني، والحنطة السوداء، والشوفان، والقطيفة، والسرغوم، والأروروت، والتابيوكا.

أهم الحبوب الخالية من الجلوتين

كما يتساءل الكثير هل العدس يحتوي على الجلوتين، فلابد من التعرف كذلك على أهم أنواع الطعام التي تحتوي على الجلوتين، والتي من أهمها الآتي:

  • القمح.

  • الشعير.

  • تريتيكال.

  • الذرة.

  • الجاودار.

  • الشوفان، والذي يعد من أنواع الطعام الخالية من الجلوتين إلا أنه يتأثر بشدة بمادة الجلوتين نتيجة لاختلاطه مع بعض الأنواع الأخرى من الحبوب المحتوية على الجلوتين مثل القمح، لذلك يُنصح بتجنب استخدامه من قبل من يعانون من حساسية الجلوتين.

أهم أنواع الطعام المعالج الذي يحتوي على جلوتين

كما وضحنا أن مرضى حساسية الجلوتين يجب عليهم قراءة المكونات المدونة على الملصقات الخاصة بكافة المنتجات قبل شرائها، وذلك لتجنب تناول أي نوع من الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين، مما قد يعرضهم للكثير من المشاكل الصحية، ومن بين الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين الأطعمة المعالجة مثل:

  • اللحوم المعالجة.

  • الدواجن التي تتم معالجتها عن طريق إضافة الدهون.

  • البطاطس المقلية.

  • المعكرونة.

  • برغل القمح.

  • الفطير.

  • الخضروات بالصلصة.

  • صلصة الصويا، أو غيرها من أنواع الصلصة التي تتصف بقوامها الثقيل.

  • المشروبات التي يدخل الشعير ضمن مكوناتها مثل البيرة.

  • الكعك.

  • المعجنات.

  • مرقة الدجاج.

  • أنواع محددة من الخبز.

  • رقائق الإفطار مثل الكورن فليكس وما إلى ذلك من أنواع الرقائق المختلفة.

  • الأنواع المختلفة من التوابل المضافة إلى السلطات.

أضرار الجلوتين على مرضى الحساسية

الجلوتين يعد من أحد المركبات البروتينية، وهو عبارة عن خليط ما بين الجلوتينين والجليادين، ويدخل في تحضير الكثير من الأطعمة مثل الخبز والكيك، وذلك لإضافة البروتين النباتي لها، ومنحها درجة مناسبة من القوام.

في حالة تناول مرضى حساسية الجلوتين أحد أنواع الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين ولو بكميات قليلة تبدأ الأعراض الجانبية للحساسية في الظهور، والتي تتمثل في الآتي:

  • حدوث بعض الاضطرابات الهضمية مثل الانتفاخات، والإسهال، والإمساك، والغازات، وألم وحرقة في المعدة.

  • تعرض الأغشية المخاطية للأمعاء الدقيقة للإصابة بالتلف، وهو ما ينتج عنه وجود صعوبة في امتصاص وهضم الطعام.

  • حدوث بعض الاضطرابات العصبية في الجسم، والتي تظهر أعراضها في صورة أرق، وصداع نصفي، واضطراب فرط الحركة، وتشتيت الانتباه، والاكتئاب، والقلق.

  • زيادة الكمية المفرزة من بروتين زونولين، وهو ما ينتج عنه عدم قدرة الجسم في التخلص من الأضرار الموجودة داخل الجسم.

  • الإحساس بآلام بالعظام.

  • التعرض للإصابة ببعض الأمراض الجلدية، والتي يعد الهربس أهمها، وهو مرض جلدي يظهر في صورة طفح جلدي مصحوب بحكة.

  • الدخول في حالة مستمرة من الإعياء.

بهذا ينتهي مقالنا عن التعرف على إجابة سؤال هل العدس يحتوي على الجلوتين أم لا، والذي تعرفنا من خلاله على عدم احتواء العدس على الجلوتين، وأن تناوله آمن تمامًا لمرضى حساسية الجلوتين. 

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.