دعاء قبل الإفطار بخمس دقائق

دعاء قبل الإفطار بخمس دقائق وما هو أجر ترديده؟ حيث أن رمضان هو شهر الطاعة لدى المسلمين، ينزل الله عليهم به رحمته، يغفر لهم ما مضى من سيئات، ويتيح لهم فرصة التقرب إليه أكثر بالطاعات وسبل العبادة، ومن المعروف أن دعوة الصائم مجابة، ولهذا سنتناول اليوم عدد من الأدعية التي يمكن ترديدها قبل الإفطار عبر موقع زيادة.

دعاء قبل الإفطار بخمس دقائق

دعاء قبل الإفطار بخمس دقائق

يقول المسلم قبل أن يفطر بِأيام رمضان “ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله” يبدأ الصائم حديثه بتسمية الله عزو وجل، ثم يفطر، ثم يردد بعد إفطاره “ذهب الظمأ، وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله” طبقًا لما ورد بحديث صحيح الذي رواه أبو داود.

دعاء الصائم

ورد عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أن دعوة الصائم مستجابة، ولهذا ينبغي على كل مسلم أن يحسن استغلال أيام شهر رمضان المبارك ويقبل على الله سبحانه وتعالى، يطلب منه ويسأله ما يريد بكل خضوع وخشوع وانكسار، شرط أن يشمل الدعاء الصلاح والخير، مع البقاء على حذر بألا يستغل وقت صيامه باللهو واللغو، حيث يمثل هذا لغط لا فائدة منه فيجب تجنبه.

الجدير بالذكر أنه يجب حسن استغلال أيام رمضان في تلاوة الآيات القرآنية، ذكر الله تعالى بكثرة، الاستغفار من المعاصي والذنوب، التضرع والتقرب إليه جل شأنه في جميع الأحيان والظروف والأحوال، فدعوة الصائم كما ذكرنا بالأسطر السابقة مستجابة وهي غير مقرونة بوقت الإفطار فحسب، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن للصائم عند فطره لدعوة ما ترد”.

يمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: دعاء آخر ليلة في رمضان ودعاء نهاية شهر رمضان مكتوب

أدعية قبل الإفطار في رمضان

يحبذ التضرع والتقرب إلى الله بالدعاء قبل الإفطار، ومن الأدعية الشائعة:

  • “اللهم أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والهرم، والبخل، وأعوذ بك من عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات”.

  • ” اللهم أعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك لا أحصى ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك”.

  • ” اللهم أعوذ بك من فتنة النار، ومن عذاب النار، ومن فتنة القبر، ومن عذاب القبر، ومن شر فتنة الغنى، ومن شر فتنة الفقر، وأعوذ بك يا الله من شر فتنة المسيح الدجال، اللهم غسّل خطاياي بالماء والثلج والبرد، ونقّي اللهم قلبي من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس، وباعد يارب بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب، اللهم إني أعوذ بك من الكسل والكبر والمغرم والمأثم”.

  • “اللهم إني أرجو رحمتك فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي يا الله شأني كله، لا إله إلا أنت”.

  • “اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ودعاءٍ لا يسمع، وقلبٍ لا يخشع، ونفسٍ لا تشبع”.

  • ” اللهم آتنا في الدنيا حسنة، وفي الآخرة حسنة، وقنا عذاب النار”.

  • “اللهم يا عالِم الغيب، يا من يقدر على أحيني قدر ما علمت بِالحياة خيرًا لي، وتوفني إذا كان الموت خير لي، اللهم إني أسألك خشيتك في الشهادة والغيب، اللهم إني أسألك كلمة الحق في الغضب والرضا، اللهم إني أسألك القصد في الغنى والفقر، وأسألك يا الله نعيمًا دائمًا لا ينفذ، وقرة عينٍ لا تنقطع، والرضا بعد القضاء، اللهم إني أسألك برد العيش عقب الموت، وأسألك يا الله لذة النظر لوجهك الكريم، والشوق للقائك في غير ضراءٍ مضرة، أو فتنةٍ مضلة، اللهم زينا بزينة الإيمان واجعلنا يا الله من الهداة المهتدين”.

  • “اللهم إنا نسألك الخير كله؛ عاجله وآجله، ما علمت منه وما جهلت، اللهم إني أعوذ بك من الشر كله؛ عاجله وآجله، ما علمت منه وما جهلت، اللهم إنا نسألك خير ما سألك به نبيك وأفضل عبادك، ونعوذ بك من شر ما استعاذ به نبيك وأفضل عبادك، اللهم إنا نسألك الجنة وكل ما قرب منها من قولٍ أو عمل، ونعوذ بك من النار وما قرب منها من قولٍ أو عمل، ونسألك يا الله أن تجعل كل أمرٍ قضيته لنا خيرًا”.

  • ” اللهم إنك أنت الواحد الأحد، الصمد، الذي لم يلد، ولم يولد، ولم يكن له كفوًا أحد، أسألك يا الله أن تغفر لي ما تقدم من ذنبي وما تأخر، إنك أنت الغفور الرحيم “.

  • ” اللهم إني عبدك، وابن عبدك، ناصيتي في يدك، ماضٍ في حكمك، عدلٌ في قضاؤك، أسألك يارب بكل اسم سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو اختصصت به أحد من خلقك، أو استأثرت به بعلم الغيب عندك، أن تجعل القرآن الكريم ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي، إنك أنت الله الواحد الأحد”.

  • “اللهم لك أسلمت، وبك آمنت، وعليك توكلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، اللهم إني أعوذ بعزتك أن أضل، إنك أنت

  • الحي الذي لا يموت، وجميع خلقك من جنٍ وإنسٍ يموتون”.

  • ” اللهم لك الحمد، لا إله إلا أنت، لا شريك لك، اللهم يا منان، يا بديع السماوات والأرض، يا ذو الجلال والإكرام، يا حي يا قيوم، اللهم ارزقني الجنة، اللهم حرمنِي على النار “.

وإليكم المزيد من التفاصيل من خلال: أحاديث عن فضل الصدقة في رمضان

شروط وآداب الدعاء

يجب على المسلم الالتزام بعدد من الآداب عند الدعاء، إلى جانب التزام دعائه بعدد من الشروط، ومن هذه الآداب والشروط ما يلي:

أن تكون النية خالصة لله تعالى وحده

يبدأ في حمد الله، يثني عليه، يصلي ويسلم على نبيه محمد – عليه أفضل الصلاة والتسليم- هكذا يبدأ وينهي دعائه.

اليقين

أن يكون متيقنًا من استجابة الله لدعائه، مع الجزم بهذا خلال الدعاء، كثرة الإلحاح، واستحضار القلب خلال الدعاء.

دوام الدعاء

  • أن يدعي المسلم في جميع ظروفه وأحواله، في السراء والضراء.
  • تجنب الدعاء على نفسه، أهله، أولاده، أمواله.
  • خفض الصوت أثناء الدعاء، فيكون الصوت غير جهوري وغير خافت.
  • الإقرار بجميع المعاصي، والذنوب، مع العزم على التوبة، الالتزام بالاستغفار، والندم على ما قد حدث.
  • الاعتراف بنعم الله علينا، شكر الله على نعمه علينا، مدح الله، وحمده.
  • القيام باستغلال الأوقات التي يستحب الدعاء خلالها، اغتنام كافة الأحوال والأماكن التي تكثر احتمالية إجابة الدعوات بها.
  • الابتعاد عن صيغة السجع بطريقة ولفظة الدعاء.
  • التقرب من الله والتضرع إليه بصالح الأعمال، فهي من مجيبات الدعاء.
  • تأدية الحقوق إلى مستحقيها وأصحابها.
  • أن يتوضأ المسلم قبل البدء في الدعاء، وأن يستقبل القبلة ويرفع يديه خلال دعائه.
  • أن يدعو المسلم بصفات الله العُلا، وأسمائه الحسنى.
  • أن يكثر العبد من صلوات النوافل، فهي تزيد قرب العبد من ربه.
  • أن يستغل المسلم أوقات الإجابة والتي منها: عقب الفروض الخمس اليومية، ما بين الأذان والإقامة، ليلة القدر، عند هطول المطر، يوم عرفة، أيام شهر رمضان، عند شرب ماء زمزم.

وأخيرًا يمكن التعرف على المزيد من خلال: كيف نستقبل شهر رمضان المبارك وأهم الأمور المستحب القيام بها خلال شهر رمضان الكريم ؟

دعاء قبل الإفطار بخمس دقائق وأجر ذكره قدمناه لكم حيث يقول المسلم قبل أن يفطر بِأيام رمضان “ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله” يبدأ الصائم حديثه بتسمية الله عزو وجل، ثم يفطر، ثم يردد بعد إفطاره “ذهب الظمأ، وابتلت العروق، وثبت الأجر إن شاء الله” طبقًا لما ورد بحديث صحيح الذي رواه أبو داود. ويسأل الله ما في نفسه من حاجةٍ ليقضيها له.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.