هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟

هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟ سؤال يشغل بال العديد من الأشخاص، حيث يعد مرض الإيدز من أخطر الفيروسات التي تصيب جهاز المناعة، وفيما يلي عبر موقع زيادة سوف نتعرف على مرض الإيدز، وكيف تحدث الإصابة به؟ وأعراضه وأنواع الاختبارات اللازمة لاكتشافه ومتى تظهر الأجسام المضادة في جسم مريض الإيدز وغيرها من التفاصيل الهامة، فتابعونا.

اقرأ أيضاً : متى يظهر مرض الايدز بتحليل الدم وما هي طرق العدوى والأعراض

هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟

هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟
هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟

تحليل الدم العادي هو تحليل روتيني يقوم بتحليل خلايا الدم لاكتشاف أي تغيرات في تركيب خلايا الدم، وللإجابة عن سؤالنا السابق هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟ ستكون الإجابة لا يكتشف تحليل الدم الإيدز ولكنه يساعد في تجنب الآثار الجانبية للمرض ومتابعة العلاج وذلك بالطريقة التالية:

  • يتم الكشف عن أي تطور للآثار الجانبية لعلاج الإيدز.
  • يتم الاكتشاف عن أي اضطراب يحدث في الجسم نتيجة للإصابة بعدوى الإيدز.
  • يمكن قياس مكونات الدم والتي تتضمن جميع الخلايا البيضاء والحمراء والصفائح الدموية.
  • يتم القيام بقياس مكونات خلايا الدم في حال عدم استقرارها.

اقرأ أيضاً : أعراض الإيدز بعد الإصابة مباشرة

كيف تحدث الإصابة بمرض الإيدز؟

مرض الإيدز

يعد الإيدز من الأمراض المناعية الخطيرة التي تصيب الإنسان نتيجة للعديد من العوامل، وهو عبارة عن نقص المناعة المكتسبة، وعند الإصابة به يقوم بالتكاثر في الغدد الليمفاوية، ومع مرور الوقت يقوم بتدمير الخلايا الليمفاوية بشكل بطيء.

ولم يكتشف حتى الآن العلماء علاج نهائي لمرض الإيدز، ولكن يساعد العلاج الحالي في السيطرة عليها حتى لا يتحور الفيروس، ويتم اكتشاف الإصابة بمرض الإيدز من خلال بعض التحاليل، ولكن هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟

اقرأ أيضاً :  اعراض مرض الايدز عند الرجال

أعراض الإصابة بمرض الإيدز

أعراض الإيدز متعددة وتختلف من شخص لأخر وذلك على حسب المراحل التي يوجد بها الإيدز في جسم الإنسان، ومن هذه الأعراض:

المرحلة المبكرة من المرض

يمكن في هذه المرحلة عدم ظهور أي أعراض للمرض، ولكن يتم ظهور بعض الأعراض الخفيفة، والتي تتشابه مع أعراض الإنفلونزا وقد تختفي هذه الأعراض بعد مرور أسبوعين أو أربعة أسابيع من ظهورها، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بصداع.
  • الشعور بألم في الحنجرة.
  • حدوث انتفاخ في الغدد اللمفاوية.
  • ظهور طفح جلدي.

المرحلة المتقدمة من المرض

تعتبر الفترة من سنة وحتى تسع سنوات من المراحل المبكرة لاكتشاف الإصابة بمرض الإيدز، ولكن مع مرور الوقت يبدأ المرض في التكاثر والوصول إلى مراحل متقدمة، وتدمير الجهاز المناعي بشكل كامل، وفي هذه المراحل يتم ظهور بعض الأعراض والتي من أهمها:

  • انتفاخ الغدد اللمفاوية بشكل كبير.
  • الإصابة بالإسهال.
  • فقدان مفاجئ للوزن.
  • الإصابة بارتفاع درجات الحرارة.
  • سعال مستمر.
  • الشعور بضيق في التنفس.

المرحلة المتأخرة من المرض

تبدأ الأعراض الأكثر خطورة في الظهور على مرض الإيدز، وفي هذه المرحلة لا يمكن السيطرة على المرض، كما يحدث ضرر شديد في جهاز المناعي للمريض، وتبدأ حينها الأعراض الأكثر خطورة في الظهور، ومن أهمها:

  • حدوث التعرق الشديد في الليل.
  • الإصابة بارتفاع درجة الحرارة.
  • حدوث ضيق في التنفس.
  • السعال الجاف.
  • الإصابة بالإسهال المزمن.
  • ظهور نقاط بيضاء داخل الفم وعلى اللسان.
  • الإصابة بالصداع المستمر.
  • الشعور باضطراب في الرؤية.
  • فقدان الوزن سريعاً.
  • التعب الشديد دون تفسير.
  • الشعور بالبرد المفاجئ وأحياناً ارتفاع مفاجئ في درجات الحرارة.

متى تظهر الأجسام المضادة لمرضى الإيدز؟

عند التعرض لنقص المناعة المكتسب يتم إنتاج الأجسام المضادة للفيروس، وتتسبب المستضد في تشكيل بعض المواد الغريبة التي تساعد في تنشيط جهاز المناعة وتظهر المستضد قبل ظهور الأجسام المضادة، ولهذا من المفيد عمل اختبار تحليل الدم ويكون عن طريق:

  • يتم إجراء الاختبار داخل معامل خاصة بتحاليل الدم، ويتم سحب كمية من الوريد بعد 45 يوم من التعرض لأحد مسببات الإصابة بمرض الإيدز.
  • معرفة نتيجة الاختبار بعد مرور من 18 إلى 90 يوم من وقت تعرض الشخص لأحد مسببات العدوى.
  • يتم معرفة المستضد والأجسام المضادة عن طريق سحب الدم من الوريد أو وخز إصبع الإبهام لاكتشاف وجود الإيدز أم لا.

اقرأ أيضاً : أعراض الإيدز على الجلد

أنواع اختبارات الإيدز

هناك بعض الاختبارات التي يمكن إجراؤها للتأكد من الإصابة بالإيدز، والتي تجيب عن سؤالنا هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟ وهذه الاختبارات هي:

 فحص الدم

يمكن إجراء تحليل الدم عن طريق أخذ عينة في عيادة الطبيب المختص وإرسالها إلى معمل التحاليل، وتظهر النتيجة في أغلب الوقت في خلال أيام قليلة، ويعتبر اختبار الدم هو أكثر الاختبارات دقة للحصول على نتائج مؤكدة ومضمونة.

اختبار العينة

يقوم المسؤول بأخذ عينة من الفم أو اللعاب،  وتظهر نتيجة تلك المسحة في خلال نصف ساعة فقط.

الاختبار المنزلي

يمكن إجراء اختبار تحليل الدم في المنزل عن طريق شراء اختبار hiv،  حتى لا يضطر المريض اللجوء إلى المختبر، ويستخدم عن طريق أخذ عينة من الدم ووضعها في الجهاز، وتظهر بعد ذلك النتيجة في دقائق بسيطة، حيث تظهر على الشاشة كلمة سلبية إذا كانت هناك أجسام مضادة، أو ظهور كلمة إيجابية أي أن الشخص غير مصاب، ورغم سهولة استخدام هذا الاختبار إلا أنه غير موجود في الدول العربية، رغم توافره بالدول الأجنبية بشكل كبير.

وينصح قبل شراء اختبار hiv التأكد من أنه يحمل الجهاز العلامة التجارية المرخصة لبيع الجهاز وضمان جودته.

ما هي فحوصات الدم التي تكشف الإيدز؟

الإيدز هو عبارة عن متلازمة نقص المناعة المكتسبة وهو مرض مزمن يؤدي إلى الوفاة، ولم يكتشف له حتى الآن علاج فعال، ويتم الإصابة بمرض الإيدز عن طريق العمليات الحيوية الأساسية والتي توجد في جسم الإنسان المصاب، ولكن اكتشاف المرض مبكراً قد يساعد في حجم المرض وعدم تطويره، ومن المعروف انتقال مرض الإيدز من خلال بعض الوسائل وهنا:

  • الاتصال الجنسي.
  • تلامس دم شخص مصاب بالإيدز مع شخص سليم.
  • إذا كانت الحامل مصابة بالإيدز وينتقل إلى الجنين أثناء الحمل أو الولادة أو أثناء الرضاعة الطبيعية.

وينصح دائماً الأطباء الحوامل بأجراء بعض التحاليل بصفة دورية للتأكد من عدم انتقال مرض الإيدز إلى الطفل.

اقرأ أيضاً : أعراض مرض الإيدز عند الرجال والنساء

اختبارات الأجسام المضادة في المنزل

يمكن عمل اختبار للدم في المنزل للتأكد من الإصابة بالإيدز أم لا، ويتم أخذ عينة الدم بعد مرور 18 يوم وحتى 90 يوم للتعرض لأحد مسببات الإصابة، وتظهر النتيجة في خلال 30 دقيقة فقط، ويتم إجراء عمل اختبار تحليل الدم في المنزل عن طريق:

  • أخذ مسحة من الفم وتظهر نتائجها في حدود 20 دقيقة.
  • يمكن وخز أصبع الإبهام وأخذ عينة من الدم وإرسالها للمعامل المتخصصة، وتظهر نتيجة الوخزة في اليوم التالي.
  • إذا قمت بعمل اختبار وظهرت النتيجة سلبية، يتم حينها إجراء الاختبار مرة أخري بعد 3 أشهر لظهور النتيجة بشكل واضح حينها.

هل اختبارات الحمض النووي مكلفة لمريض الإيدز؟

هل اختبارات الحمض النووي مكلفة؟

اختبار الحمض النووي يقوم بعزل جميع الأجسام المضادة الموجودة في الدم، ويبحث الاختبار عن فيروس الإيدز فقط، ورغم ارتفاع تكلفة الاختبار بشكل كبير، ولكنها تتضمن بعض الأمور ومنها:

  • لا يتم إجراء اختبار الحمض النووي طوال الوقت إلا في الحالات الخطرة،  مثل التأكد من الإصابة بنقص المناعة المكتسبة.
  • يمكن اكتشاف الإصابة بنقص المناعة المكتسبة في غضون 33 يوم من إجراء اختبار تحليل الحمض النووي.

اقرأ أيضاً : متى تظهر أعراض الإيدز الأولية و4 أسباب للإصابة به

 وفي الختام نكون قد أجبنا على هل يظهر الإيدز في تحليل الدم العادي؟ إلى جانب معرفة أسباب انتقال الإيدز، وما هي الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.