هل القهوة تخفض الضغط

هل القهوة تخفض الضغط؟ وهل تمثل ضررًا على الإنسان؟ فمنذ بدأت القهوة في إعلان نفسها بكونها أحد أطيب المشروبات الساخنة مذاقًا ومن أكثرهم فائدة، فلم يكف الشعراء عن التغني متغزلين بصفاتها، غير عابئين بما لها من أضرار في المقابل، فإن أردت معرفة أكثر عن القهوة فما عليك سوى قراءة هذا الموضوع المقدم لكم من موقع زيادة.

هل القهوة تخفض الضغط؟

القهوة، هي ذلك المشروب السحري، الذي اكتشف من قبيل الصدفة في الأصل، فجميعنا نعرف قصة ذلك الراعي صاحب الأغنام الذي ترك أغنامة لتأكل من عشب معين أثناء تمشيهم، ومن ثم فوجئ بظهور نوع من النشاط الغير مسبوق على الأغنام، ومن هنا ربط بين حدوث ذلك النشاط وتلك المادة التي اكلوها.

منذ ذلك الحين بدأ البشر في استعمال حبوب القهوة في مساعدتهم على النشاط أو التركيز بدرجة أكبر، وذلك بسبب تشبع القهوة بمادة الكافيين المنبهة التي تساعد على استعادة النشاط والتركيز بمجرد تناول الجرعة المطلوبة منها وبدون أي أعراض جانبية في حال تناولها باعتدال.

لكن وعلى الجانب الآخر من المدهش رؤية تأثير القهوة الذي قد تسببه على ضغط الدم، لذا فيطرح السؤال الذي بدأنا به فقرتنا وهو هل القهوة تخفض الضغط؟

على الرغم من عدم اكتمال الصورة حول علاقة القهوة بضغط دم الجسم إلا أنها وبشكل مبدأي قد لوحظ مدى ارتباطها بحدوث نوع من أنواع ارتفاع ضغط الدم.

عند محاولة الأطباء تفسير ذلك الارتفاع في ضغط الدم بطريقة منطقية، وجدوا أن مادة الكافيين بطبيعتها تقوم بتضييق الأوعية الدموية، وعليه فيحدث نوع من أنواع الجريان البطيء للدم داخل الشريان وهذا ما يسمى بارتفاع ضغط الدم.

فمن أفعال مادة الكافيين في الجسم تحفيز الغدة الكظرية، والتي بدورها تقوم بإفراز هرمون الأدرينالين والذي بدوره يتسبب في ارتفاع ضغط الدم.

بناءً على ما سبق فستكون الإجابة عن السؤال هل القهوة تخفض الضغط، ستكون بالنفي، بل على العكس تقوم القوة بزيادة ضغط الدم للإنسان.

اقرأ أيضًا: ماذا يأكل مريض الضغط المرتفع

دور القهوة في زيادة ضغط الدم

بعد معرفتك أن الإجابة على السؤال هل القهوة تخفض الضغط تكون بالنفي، بمعنى أن القهوة وعلى عكس السؤال تقوم بزيادة ضغط الدم فقد يخيل لك أنها قد تسبب ضرر لشاربيها أو أنها غير صحية لمرضى ضغط الدم.

لكن وعلى غير المتوقع فقد أفادت الأبحاث والدراسات أن مصابي مرض ارتفاع ضغط الدم يمكنهم شرب القهوة باعتدال فإنها غير مسببة لضرر كبير لهم، حيث ان الارتفاع في ضغط الدم الحادث يكون بنسبة طفيفة وجدًا ولوقت قصير ليس بالطويل إطلاقًا، فهما عليهم سوى التكيس عند شربها وليس تجنبها نهائيًا.

كما جاءت نصائح الأطباء في حال ما كنت ترغب بشرب القهوة ولديك مشكلة ارتفاع مسبقة في ضغط الدم، بأنك أنت رقيب نفسك، فأنت أشد الملاحظين بتأثير كوب القهوة عليك، فلن يمنعك أحد منه ولكن لا تسرف فيه لعلك تكون المتسبب الأول في إصابتك بالمضاعفات القوية.

فوائد شرب القهوة

لم تكن تلك الأغنيات التي تغنى بها الشعراء في القهوة من فراغ، فبغض النظر عن مذاقها المتنوع الرائع، فلولا تلك الفوائد التي يلاقيها الجسم نتيجة لشرب القهوة، لما لاقت تلك الشعبية الجارفة بين محبيها الذين يشربونها كل صباح إلى جانب أنغام فيروز الساحرة.

من تلك الفوائد النقاط الآتي ذكرها:

  • في شرب القهوة حماية من الإصابة بالأمراض الصدرية.
  • تعتبر القهوة وسيلة فائدة القدرة للتخلص من مرض السمنة، وذلك لما لها من قدرة على التخلص من الدهون الكائنة بمنطقة البطن أو الكرش.

إلى جانب أنه في حال ما مزجت فنجان القهوة خاصتك مع البابونج والشاي الأخضر والميرمية والكمون، وفي حال إضافة القدر المناسب من الماء فإنك ستستمتع بمزيج قدر على تفجير دهون منطقة الكرش بلا منازع.

  • كذلك وفي حال رغبتك بمحاربة السمنة فتناول تلك الوصفة أيضًا، وهي مزج مشروب القرفة مع الزنجبيل إلى جانب فنجانك الخاص من القهوة ثم امزجهم بالماء ودعهم يغلون بقدر كافي من الوقت.

ثم قم بشرابه بشكل دورة ثلاثة مرات يوميًا قبل وجباتك الثلاثة بمدة لا تقل عن نصف ساعة، واستمتع بجسم رياضي خالي من الدهون في أقل فترة ممكنة.

  • للقهوة قدرة خاصة على إزالة التوتر من الجسم وتسكين الآلام، فهي تعمل بمثابة مهدئ في بعض الأحيان.
  • تعتبر القهوة مادة منقية بامتياز، لذا فينصح الأطباء بتناول قشر القهوة وغليها إلى جانبية القرفة المطحونة، خاصةً عند النساء بعد الولادة، حتى يقوم بتنقية الشوائب الموجودة بالرحم وتنظيم الجسم بوجه عام بعد مرحلة الولادة.
  • بتناولك لمشروب القهوة فإنك تقوم بتقليل خطر إصابتك بمرض السكري.
  • كذلك ففي تناول القهوة زيادة لقدرة وظائف الكبد على التعامل بشكل أكثر كفاءة.

اقرأ أيضًا: هل القهوة ترفع ضغط الدم؟ وهل هي مشروب ضار أم مفيد؟

أضرار شرب القهوة

تتفاوت درجة ضرر القهوة طبقًا لتفاوت درجة تناولك لها، فإن كنت تتناول القهوة بكميات معتدلة فهذا يدل على كونك في المنطقة الآمنة، والتي تتمثل في شرب أربعة أكواب من القهوة يوميا.

لكن كنت على علم في حال ما استمريت بشرب ذلك القدر بشكل يومي دائم فستكون عرضة لبعض المنغصات مثل الغثيان والقيء وزيادة معدلات ضربات القلب تبعًا لضغط الدم الزائد.

كذلك ستكون عصبي بعض الشيء مع شعورك ببعض الاضطرابات المعدية.

كل تلك الأعراض في حال شربك للقهوة العادية، أما في حال شربتك لها وهي غير مفلترة أو مطحونة فستكون أكثر عرضة إلى حدوث زيادة بمستوى الكوليسترول بجسدك.

كما ستتمكن منك الدهون الثلاثية مما يزيد من خطر إصابتك بأمراض القلب.

على الجانب الآخر في حال إن كنت أحد الشاربين للقهوة بكميات كبيرة فأعلم ان كثرة الكافيين لن تكون آمنة عليك، فشربك لأكثر من أربعة اكواب من القهوة يوميًا يجعلك أكثر عرضة للإصابة بالأعراض الجانبية التالي ذكرها، مثل الطنين في الأذن وعدم الانتظام بضربات القلب.

ذلك إلى جانب شعورك بحالة دائمة من الصداع والقلق واحتياجك الزائد لشرب القهوة باستمرار.

أما في حال زيادتك في جرعات اليومية عن ستة أكواب من القهوة فعليك بالاستعداد لتلك الأعراض الجانبية شديدة الخطورة مثل الانفعالات الزائدة عن الحد والذي يحدث بسبب تسمم الكافيين.

اقرأ أيضًا: هل القهوة مضرة لمرضى المرارة

متى يجب التوقف عن شرب القهوة؟

الآن وقد عرفت الإجابة على سؤالك هل القهوة تخفض الضغط، وقد أحطت علمًا بفوائد وأضرار القهوة عليك، وبما أنك الأكثر دراية بحالتك الصحية، فلقد جاءت نصائح الأطباء بأنه في حال ما شعرت ببعض الأعراض فعليك التوقف فورًا عن تناول القهوة خشية التعرض لمضاعفات قد تندم عليها، ومن تلك المشاكل:

  • الرعشة الشديدة بدون بسبب أو بدون سبب.
  • شعورك بحالات مستمرة من الأرق، فيجب عليك إيقاف تناول القهوة فورًا.
  • في حال ما كنت مصاب بمشكلة ارتجاع المريء.
  • في حال ما كنت مصاب بنوبات من القلق فعليك التوقف فورًا عن تناول القهوة.

القهوة شأنها شأن جميع المشروبات التي لها من الفوائد ما لها ولها من الأضرار ما لها، ولك الخيار في حال أن كانت مناسبة لحالتك الصحية أو لا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.