محتوى يحترم عقلك

هل القهوة ترفع ضغط الدم؟

هل القهوة ترفع ضغط الدم؟ سؤال شغل الكثيرون من محبي القهوة والمضطرون لشربها في أوقات الامتحانات وسهرات العمل.. ومسألة ضغط الدم هذه واحدة من أهم المشكلات التي التصقت بالقهوة على مدا عقود من الزمن.. وبعضها مشكلات باطلة لا أساس لها من الصحة، والبعض الآخر له قدرًا من الصواب ولا يخلو من وجاهة.

فنعود لسؤالنا مرة أخرى.. هل القهوة ترفع ضغط الدم؟ .. ربما لا يحب بعض الناس مناقشة فكرة خطورة أو أضرار القهوة.. لذا لا يتعرف عشاق القهوة عادةً على أضرارها أو آثارها الجانبية، ولكن القراء الأعزاء، نعلم جميعًا أن القهوة هي الشراب المفضل عند كثير من الناس في العالم كله، رغم أنها تأتي في المرتبة الثانية بعد الشاي في بعض البلدان مثل مصر والعراق وبلاد المغرب العربي.

على كلٍ فإن القهوة لها فوائد كثيرة، ولها أيضًا آثار جانبية يمكن أن تحدث بسبب استهلاكها بكثرة، واليوم نتحدث معًا عن أضرار القهوة المختلفة.

سؤال 1: هل القهوة ترفع ضغط الدم؟

هل القهوة ترفع ضغط الدم؟

تشير الأبحاث العلمية الحديثة إلى أن القهوة قد ترفع ضغط الدم لمدة تصل إلى ثلاث ساعات بعد شربها؛ ولكنك إذا كنت تشرب القهوة بانتظام، فسيقل هذا التأثير.

على المدى الطويل، لا يرتبط شرب القهوة بزيادة في ضغط الدم أو خطر الإصابة بأمراض القلب.

في الواقع، تحتوي القهوة على مضادات الأكسدة التي قد تعمل على تعزيز صحة القلب.

من غير المحتمل أن يؤدي الاستهلاك القهوة بصورة منتظمة إلى تفاقم النتائج الصحية لدى أولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

على الرغم من الحاجة إلى مزيد من البحث في هذا الأمر، إلا أن الثابت حتى الآن – وفق التجارب والأبحاث الأولية – أن شرب القهوة بشكل معتدل آمن عادةً بالمنسبة لمعظم الناس.

سؤال 2: ما هي أضرار القهوة؟

تكمن المشكلة الرئيسية للقهوة بشكل عام في كونها تحوي نسبة مرتفعة من الكافيين، حيث يمكن أن يتراوح محتوى الكافيين في كوب واحد من 30 إلى 300 ملليغرام، وتشمل الآثار الضارة لمشروب القهوة ما يلي:

  1. يسبب الكافيين القلق والتوتر.
  2. يمكن أن يسبب الكافيين ضغط الدم المرتفع والمنخفض والسكر.
  3. الكافيين هو أحد الأسباب الرئيسية للأرق واضطرابات النوم.
  4. يمكن أن يسبب الكافيين اضطرابات في ضربات القلب، خاصة عندما لا تنام جيدًا أو عندما تأخذها على معدة فارغة.
  5. الكافيين مادة تسبب الإدمان، وله نفس أعراض الانسحاب الملازمة لجميع المواد المخدرة مثل الصداع والتعب والعصبية.

اقرأ أيضًا : هل القهوة العربية تثبت الوزن وقيمتها الغذائية وأضرارها بشكل عام

سؤال 3: هل القهوة ترفع ضغط الدم؟ (بالنسبة للحوامل والأطفال)

اختلفت الأبحاث والدراسات التي خصصت لدراسة أضرار شرب القهوة للنساء الحوامل والمرضعات.. فوجدت بعض الأبحاث أن تناول الكافيين يمكن أن يسبب اضطرابات النوم والعصبية عند الرضيع، ويمكن أيضًا أن يهيج الجهاز الهضمي.. لذلك من الأفضل تجنب شربها، أو على الأقل استشارة الطبيب قبل إضافتها إلى النظام الغذائي.

القهوة مشروب غير آمن للأطفال الصغار بأي صورة من الصور.

سؤال 4: هل للقهوة أضرار أخرى؟

لقد عددنا بعض الأضرار للقهوة فيما له علاقة بالسؤال الأكثر شيوعًا وهو هل القهوة ترفع ضغط الدم؟ وتطرقنا أيضًا إلى خطورة القهوة على المرأة الحامل والمرضعات والأطفال.. ولكن ماذا عن أضرار القهوة الأخرى؟.. دعنا نلقي نظرة على أهم الأضرار ومنها:

  • المرضى الذين خرجوا لتوهم من عمليات جراحية، أو تعرضوا لنزيف الدم بأي صورة من الصور.. هناك بعض الدراسات تعرب عن قلق مبدئي من كون القهوة قد تتسبب في اضطرابات النزيف وتزيد الأمر سوءًا.
  • شرب القهوة المغلية يزيد من نسبة الكوليسترول في الدم، لأنه يرفع مستوى الهوموسيستين، وهو الأمر المرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب، وعليه فإن بعض الأبحاث تشير إلى وجود علاقة وثيقة بين النوبات القلبية وشرب القهوة.
  • إن شرب القهوة بكميات كبيرة يزيد من إفراز الكالسيوم في البول، وهو الأمر الذي قد يؤدي بدوره إلى هشاشة العظام والأسنان.
  • الكافيين في القهوة – خاصة عند تناولها بكميات كبيرة – يمكن أن يتسبب في حالات إسهال سيئة للغاية.
  • يسبب الكافيين بكميات كبيرة متلازمة القولون العصبي.

فوائد القهوة

هل القهوة ترفع ضغط الدم؟

بعد كل ما ذكرناه عن القهوة وعددنا الأضرار كثيرًا حتى بدا الأمر وكأنها مشروب مسمم لا فائدة منه.. ولكن الحقيقة عكس ذلك تماماً.. فللقهوة فوائد كثيرة، على أن تشرب باعتدال، حيث أن جميع أضرارها – كما أشرنا من قبل – ملازمة لحالات خاصة (كالحمل والولادة والخروج من عمليات جراحية).. ولكن إذا ابتعدنا عن الإسراف في شرب القهوة سنجد أن هناك بعض الآراء التي تفيد بأنها يمكن أن تكون فعالة في توفير الفوائد التالية لصحة الجسم:

  • منع الدوخة عند كبار السن والناتجة عن انخفاض ضغط الدم بعد تناول بعض الأطعمة المسببة لذلك.
  • تعمل على الحد من مخاطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.
  • زيادة اليقظة العقلية.
  • زيادة طاقة الجسم وأدائه.
  • منع أو تأخير مرض باركنسون (وهو اضطراب يصيب الجهاز العصبي).
  • الوقاية من مرض السكري من النوع 2.
  • تساعد القهوة في أنظمة إنقاص الوزن من خلال فعاليته في تحفيز معدل حرق الدهون.
  • مهمة جدًا قبل ممارسة التمارين الرياضية حيث تمد الجسم بالطاقة اللازمة.

القيمة الغذائية للقهوة

فنجان القهوة الواحد بملء (240 مل) يحتوي على ما يلي من القيم الغذائية:

  • 2% من قيمة فيتامين ب3 في اليوم الواحد.
  • 11% من القيمة التي يحتاجها الجسم من فيتامين ب2 في اليوم الواحد.
  • 6% من القيمة الموصى بها من فيتامين ب5 في اليوم الواحد.
  • 2% من القيمة التي يحتاجها الشخص يوميًا من فيتامين ب1
  • 1% من القيمة اليومية التي تحتاجها من حمض الفوليك
  • 3% من قيمة المنجنيز التي يحتاجها الشخص في اليوم الواحد.
  • 3% من فيمة البوتاسيوم التي يحتاجها الشخص في اليوم الواحد.
  • 2% من قيمة المغنيسيوم التي يحتاجها الشخص في اليوم الواحد.
  • 1% من قيمة الفوسفور التي يحتاجها الشخص في اليوم الواحد.

أثر القهوة على الهضم

وجدت مراجعة بحثية في عام 1999 أن القهوة لا تسبب عسر الهضم، لكنها قد تعزز ارتجاع الجهاز الهضمي. كما وجدت مراجعتان للدراسات السريرية على الأشخاص الذين يتعافون من جراحة البطن والقولون والمستقيم وأمراض النساء أن استهلاك القهوة كان آمنًا بل وفعالًا لتعزيز وظيفة الجهاز الهضمي بعد الجراحة.

اقرأ أيضًا : طريقة عمل القهوة باللبن

أثر القهوة على الصحة العامة

إجمالًا بعد تفصيل نوضح لك عزيزي القارئ أنه قد وجدت مراجعة بحثية قدمت في عام 2017 للتجارب السريرية أن شرب القهوة آمن بشكل عام ضمن المستويات المعتادة ومن المرجح أن يكون أثره الإيجابي على الصحة العامة أكبر بكثير من الأثر السيء على أن تزيد الجرعة اليومية عن 3 أو 4 أكواب من القهوة.

وتشمل الاستثناءات احتمال زيادة المخاطر بالنسبة للنسوة اللاتي يتعرضن لكسور في العظام، كما أن هناك احتمال زيادة خطر فقدان الجنين أو انخفاض الوزن عند الولادة في النساء الحوامل.

وعليه فإن القهوة لها فوائدها وأضرارها مثلها كمثل أي مشروب آخر تفيد الجسم وتعطيه ما يحتاجه من العناصر الغذائية والكافيين الضروري لتحقيق اليقظة والنشاط.. فاستمتع بها واكمل تناولها، دون قلق، ولكن دون إسراف أيضًا.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.