محتوى يحترم عقلك

هل القولون يسبب ألم في الكبد

“سندس”

هل القولون يسبب ألم في الكبد، هناك عدد كبير من الأمراض التي قد يسببها التهاب القولون، مما قد يجعل الكثيرون يتساءلون حول علاقة القولون بالكبد ومدى تأثيره عليه، فالكثير من الناس قد تخشى من تعرض الكبد للضرر، وهذا ما سوف نقوم بمناقشته اليوم في هذا الموضوع من خلال موقع زيادة.

هل القولون يسبب ألم في الكبد؟

الإصابة بأعراض القولون من الأمور التي قد تجعل من الصعب التعايش معها، وذلك لأنها ترتبط في أغلب الحالات بعدد من الأمراض التي تنشأ بأجهزة أخرى بالجسم وذلك كما بأعراض الألم وأمراض الكبد، لذا يمكن القول أن الإجابة هي أجل يرتبط القولون بألم الكبد، حيث إن الدراسات أثبتت وجود علاقة بين القولون والكبد، حيث أن الكثير من امراض الكبد مثل: التهاب القنوات المرارية، الالتهاب التقرحي، وكرونز، وغيرها من الأمراض الأخرى؛ ويرجع ذلك إلى عدة أسباب منها:

  • استخدام نفس الأدوية المستخدمة في علاج القولون المزمن.
  • الاجسام المضادة التي تصيب الأنسجة في الجسم.

تم اكتشاف علاقة الكبد الدهني بالالتهاب في القولون، حيث أن معدل الالتهاب داخل الكبد يتناسب مع الالتهاب الموجود داخل القولون.

أسباب التهاب القولون

أسباب التهاب القولون

بعد ان تحدثنا عن هل القولون يسبب ألم في الكبد أم لا؟ يجب علينا معرفة أن مرض القولون العصبي أو التهاب القولون من أكثر الأمراض شيوعاً اليوم، فيتعرض الكثير من الناس للإصابة به نتيجة عدم معرفة الأسباب التي تؤدي إلى حدوثه، لذلك سوف نعرض عليكم أهم الأسباب التي تؤدي إلى التهاب القولون، وهي:

  • التغيرات في الجهاز الهضمي وإصابته بالبكتيريا.
  • التدخين بشراهة.
  • الأدوية المضادة للحموضة.
  • وجود مشكلات بالجهاز الهضمي.
  • العدوى الشديدة.
  • إذا كان أصيب به أحد أفراد عائلتك.
  • تناول منتجات الألبان بكثرة.

اقرأ أيضًا: هل التهاب القولون يسبب كثرة التبول؟

أعراض التهاب القولون

بعد ان تحدثنا عن هل القولون يسبب ألم في الكبد أم لا؟ فهناك العديد من الاعراض التي تنتج عن التهاب القولون، والتي تزداد حدتها من شخص لآخر حسب اختلاف الحالة، ومن أهم هذه الأعراض:

  • الاسهال مع وجود دم أو صديد.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • وجود ألم في منطقة البطن.
  • الغثيان والقيء.
  • الشعور بالتعب والخمول.
  • آلام بالجسم.
  • الأنيميا أو فقر الدم.
  • الحمى وارتفاع درجة الحرارة.
  • اضطرابات النوم والأرق.
  • نزيف المستقيم.
  • ضعف وهشاشة العظام.
  • سرطان القولون.

طرق علاج التهاب القولون

طرق علاج التهاب القولون

بعد ان تحدثنا عن هل القولون يسبب ألم في الكبد أم لا؟ فهناك العديد من الحلول العلاجية لمشكلة التهاب القولون، والذي بقوم الطبيب بعرضها عليك بعد تشخيص حالتك؛ لمعرفة الطريقة الأمثل لحالتك، ومن أهم طرق علاج التهاب القولون ما يأتي:

1- الجراحة

حيث يتم تطبيق جراحه القولون العصبي في عدة حالات منها:

  • إزالة المستقيم والقولون بالكامل، مع طرد الفضالات بشكل طبيعي.
  • توصيل الجيب اللفائفي مع المستقيم والذي يوصل مباشرة بفتحة الشرج.

2- تناول الدواء

حيث أنه في الحالات المبكرة والأقل خطورة يتبع المريض وصفة طبية معينة لعلاج مشاكل القولون، ومن أهم هذه الأدوية المستخدمة:

  • مضادات حيوية.
  • مضادات لالتهابات.
  • مسكنات الآلام.
  • مضادات الإمساك والإسهال.
  • الفيتامينات والمكملات الغذائية.
  • ادوية تقوبه المناعة.

أعراض مشاكل الكبد

أعراض مشاكل الكبد

بعد أن تناولنا هل القولون يسبب ألم في الكبد أم لا؟ فهناك عدد من الأعراض لأهم المشاكل التي تواجه الكبد، كالتهاب الكبد، تليف الكبد وسرطان الكبد، فإليكم أهم الأعراض التي تنذرنا بإصابة الكبد وهي:

اقرأ أيضًا: مشروبات لعلاج انتفاخ القولون

1- الكدمات

حيث أن الكبد يعد المسؤول الرئيسي عن إنتاج البروتينات بالجسم، والبروتينات هي المسؤولة عن تجلط الدم داخل الجسم؛ لذلك فإن عدم قيامه بدره بصورة سليمة تؤدي إلى إصابة المريض بالكدمات والنزيف المستمر.

2- اصفرار العيون والجلد

حيث أن الكبد هو المسؤول على القضاء على المادة الصفراء الموجودة داخل الجسم والتي تعرف باسم ( البيليروبين )، ولكن إذا كان الكبد مصاب ولا يقدر على التخلص منها؛ فإنها تتراكم داخل الجسم مما تؤدي إلى ظهورها على الجلد وفي العينين.

3- الإرهاق المستمر

يرجع الشعور بالضعف والإرهاق المستمر إلى وجود خلل في الكبد، والذي يؤثر على انخفاض معدل الاكسجين في الدم وتراكم السموم.

4- فقدان الشهية والغثيان

حيث يعد فقدان الشهية المستمر والغثيان من أهم صور الإصابة بأمراض الكبد، حيث يؤثر وجود خلل في الكبد على الجهاز الهضمي مما ينتج عنه: عسر هضم، حموضة وقيء.

5- تورم البطن

والذي يعد أحد الأعراض الهامة لوجود خلل في الكبد، والتي تشير أحيانا إلى تراكل السوائل في البطن، والتي قد تؤدي في بعض الأحيان إلى تليف الكبد.

علاجات طبيعية لأمراض الكبد

علاجات طبيعية لأمراض الكبد

بعد ان ناقشنا هل القولون يسبب ألم في الكبد، فهناك العديد من العلاجات لأمراض الكبد المختلفة، والتي قد يمكن أن تسبب ضرر لأعضاء أخرى في الكثير من الأحيان، لذلك يتجه معظم الأشخاص إلى العلاجات الطبيعية، لذلك سوف نقوم الآن بعرض أهم العلاجات الطبيعية لأمراض الكبد المختلفة، وهي:

1- عرق السوس

حيث أكدت جمعية السرطان الأمريكية أن العرق سوس يعد من أهم الأعشاب المستخدمة في علاج الكثير من الأمراض التي تصيب الكبد والسرطان.

2- الخرشوف

حيث تم استخدام الخرشوف في الدول الأوروبية بشكل كثير ومن القرن 18، حيث أثبتت الدراسات أنه يقي من الأمراض التي تصيب الكبد، كما يدعم تجديد الكبد وإفراز العصارة الصفراء.

3- الكركم

حيث يعد الكركم من أهم المحفزات التي تحفز الأنزيمات لإزالة السموم، كما يمنع انتشار الخلايا السرطانية داخل الجسم.

اقرأ أيضًا: كيفية التأكد من سلامة الكبد

4- البنجر

والذي يعد العلاج الأقوى للكبد؛ حيث يقوم بإزالة جميع السموم من الكبد، حيث يحتوي على مادة البيناتين الحامية للكبد.

بعد أن عرفنا هل القولون يسبب ألم في الكبد أم لا؟ فيجب أن نتعامل مع أي ألم أو تعب بمنطقة الكبد أو بالمنطقة المحيطة به بكل جدية، كما ننوه على ضرورة الذهاب إلى طبيب مختص في حالة استمرار الأعراض وشدتها؛ وذلك لتجنب حدوث مضاعفات شديدة الخطورة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.