هل كتم النفس يضر القلب

هل كتم النفس يضر القلب؟ وما هي أضرار كتم النفس؟ لا شك أن التنفس أمر حتمي للحفاظ على الحياة وإذا توقف الإنسان عن التنفس لبضع ثواني سوف يعرض نفسه إلى بعض الأثار الإيجابية السلبية التي نتعرف عليها من خلال موقع زيادة.

هل كتم النفس يضر القلب

يرتبط كتم النفس ارتباطًا وثيقًا بخفقان القلب حيث يُهدد كتم النفس بحدوث مضاعفات خطيرة تبدأ من نقص الأكسجين في الدم وصعوبة وصوله إلى القلب والمخ.

كتم النفس يجعل القلب يعمل جاهدًا لزيادة جهدة لضخ أكسجين لكي يكفي باقي خلايا الجسم مما يؤدي هذا الجهد إلى أنه قد يصل الأمر إلى الوفاة نتيجة هبوط الدورة الدموية والجلطات الدماغية أو توقف القلب.

على الرغم من أن حبس التنفس لبضع دقائق يساعد في تعزيز خلايا الجسم إلا أنه يتساءل الناس هل كتم النفس يضر القلب؟ يُمكن القول بأن كتم النفس بطريقة عشوائية غير مدروسة والمبالغة في ذلك يكون لها تأثير سلبي.

اقرأ أيضًا: ما هو ضيق التنفس النفسي؟

ماذا يحدث في جسم الإنسان عند كتم النفس

قد تؤدي المبالغة في طول فترة كتم النفس إلى حدوث مضاعفات خطيرة، ولفهم ما يحدث لجسمك خلال 6 دقائق من حبس نفسك إليك التالي:

  • أول 30 ثانية: إن حبس النفس خلال 30 ثانية الأولى يؤدي إلى شعور بالاسترخاء و والهدوء.
  • 30 – دقيقتان: مع مرور الوقت، يتبدل شعور الاسترخاء والهدوء إلى شعور غير مريح في رئتيك نظرًا لعدم قيامك بعملية الزفير فإن ثاني أكسيد الكربون يتراكم في دمك مما يجعلك تشعر بأن الهواء ينفذ منك.
  • دقيقتان إلى 3 دقائق: هنا يبدأ الحجاب الحاجز بالتدخل في محاولةٍ منه أن تجعلك تستنشق من خلال أنه يجعل معدتك تنقبض و تتشنج بسرعة.
  • 3 – 5 دقائق: خلال هذه الفترة التي تحبس انفاسك فيها لمدة 5 دقائق ستبدأ في الشعور بالدوخة و الغثيان بسبب تراكم ثاني أكسيد الكربون أكثر فأكثر، مما يُقلل نسبة الأكسجين في مجرى الدم وبالتالي تقل نسبة الأكسجين التي تنتقل الى الدماغ.
  • 5 الى 6 دقائق: في هذه المرحلة يُصبح حبس النفس خطيرًا جدًا حيث تبدأ عضلات الجسم في الانقباض بشكل سريع ولا يُمكن السيطرة عليها.
  • أكثر من 6 دقائق: عند حبس النفس لمدة أكثر من 6 دقائق فسوف يفقد الشخص الوعي ذلك بسبب استجابة الدماغ لنقص الأكسجين.

كيف تحبس أنفاسك بشكل صحيح

هناك تقنيات تنفس مختلفة اعتمادا على احتياجاتك إذا كان هدفك الأساسي هو الاسترخاء وتقليل التوتر يستحب أداء أحد تقنيات تقنية تنفس 4 – 7 – 8.

  • يهدف هذا النمط إلى تخفيف التوتر والقلق ومساعدة الأشخاص على النوم وهو شائع الاستخدام في اليوجا.
  • قد يشعُر الشخص بالدوار بعد القيام بذلك في المرات القليلة الأولى لذلك يُنصح بتجربة هذه التقنية عند الجلوس أو الاستلقاء لتجنب الدوخة أو السقوط.
  • القيام بالتنفس بتقنية 4-7-8 بإستمرار خلال مرة أو مرتين في اليوم يُلاحظ بعد عدة أيام فوائد بنسبة كبيرة حيث مع التدريب يأتي الإتقان.

اقرأ أيضًا: علاج كتمة النفس وأسبابه

طريقة تطبيق التقنية

  1. قبل البدء في نمط التنفس يجب اتخاذ وضعية جلوس مُريحة.
  2. إفراغ الرئتين من الهواء.
  3. تنفس بهدوء من الأنف لمدة 4 ثواني.
  4. حبس النفس مع العد 7 ثواني.
  5. الزفير بقوة لمدة 8 ثواني.

اقرأ أيضًا: انقطاع النفس أثناء النوم وأعراضه

فوائد حبس النفس

هناك العديد من الفوائد المتعلقة بحبس الأنفاس ولكي نفهم أ هذه الظاهرة بشكل فضل إليك بعض فوائد ممارسة حبس أنفاسك:

  • زيادة طول العمر: إن صحة الخلايا الجذعية تتأثر بتحسين النفس ووظائف الرئة، ذلك قد يؤدي إلى طول العمر.
  • يعزز تجديد أنسجة المخ: تُشير بعض الدراسات إلى أن استخدام تقنيات كتم النفس الصحيحة تُساعد في تسريع عملية تعافي الدماغ تدريجيا بعد الإصابة بسكتة دماغية أو ضربة على الرأس ما لم يؤدي ذلك إلى تخريب نسيج الدماغ.
  • له تأثير مضاد للالتهابات: يُمكن إضافته الى تقنيات علاج الحالات المرتبطة بالالتهاب المُفرط أو المستمر ذلك لأنه يؤثر على الجهاز العصبي السمبثاوي والجهاز المناعي.
  • زيادة سعة الرئتين: تعد ممارسة تقنيات التنفس أحد الطرق الفعالة لزيادة سعة رئتيك مما قد يؤدي إلى تحسين ادائك البدني بشكل كبير.
  • تقوية الحجاب الحاجز: يساعد التنفس العميق تقوية الحجاب الحاجز الذي يفصل بين الصدر والبطن خلال التنفس مما يساعد في خفض الحجاب الحاجز للأسفل مما يسمح بتمدد الرئتين بصورة أكبر لتوفير كمية أكبر من الأكسجين.
  • تقليل التوتر والقلق: إن ممارسة التنفس العميق تؤدي إلى زيادة التحكم في التوتر وتعزيز الاسترخاء ومحاربة القلق.

انتشرت في الآونة الأخيرة تساؤلات حول هل كتم النفس يضر القلب و طريقة استخدام تقنيات التنفس في معالجة مختلف الأمور الحيوية في الجسم ومدى تأثير ذلك على الصحة العامة.