هل الجوع يهيج القولون

هل الجوع يهيج القولون وما العوامل التي تصيب القولون والأكلات التي تؤثر عليه؟ وما أعراضه وطرق علاجه؟ كل هذا سنوضح الرد عليه في هذا المقال من خلال موقع زيادة

ما هو القولون العصبي؟

هل الجوع يهيج القولون

يعد القولون العصبي اضطراب يحدث في الجهاز العصبي وينتج عنه إصابة القولون بخلل وألم شديد في البطن، ومرض القولون العصبي من أحد الأمراض المنتشرة، وعلى الرغم من ذلك أن هذا المرض ليس من الأمراض الواضحة فالكثير من الأطباء يعتبرونه من أعراض التوتر النفسي وليس مرضاً، نظراً لأن عند القيام بتحاليل أو الصور الشعاعية فلا يظهر أي شيء يدل على وجود خلل عضوي.

هل الجوع يهيج القولون

هل الجوع يهيج القولون ؟ فعلى حسب آراء الأطباء أن الجوع لا يهيج القولون نهائياً بل أن تجنب تناول الطعام يساعد في إراحة القولون العصبي وتجنب الإصابة بأعراضه، ولكن إذا تعرض الشخص إلى آلام في المعدة عند شعوره بالجوع فهي إشارة إلى أنه مصاب بمشكلة قرحة الاثني عشر التي يصاب بها الغشاء المخاطي في الجهاز الهضمي العلوي.

وعلينا أن نعلم جيداً أن هذه الأعراض “الانتفاخ، المغص، ألم البطن الشديد، تغير لون البول والبراز” ليست من أعراض القولون العصبي فقط، بل هي من أعراض الكثير من الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي.

اقرأ أيضًا: هل اللبن يهيج القولون

الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض القولون العصبي

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض القولون العصبي، وفي الآتي سنذكر لكم أبرزها:

  • مرض حساسية القمح، من الأمراض التي تؤدي إلى الإصابة بمرض القولون العصبي.
  • حساسية الجهاز المناعي، أو القولون.
  • إصابة القولون بعدوى بكتيرية من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض القولون العصبي.
  • بطء في حركة القولون العصبي.
  • إصابة القولون العصبي بتشنجات.
  • الإصابة بالتهابات في الأمعاء.
  • النساء أكثر عرضة للإصابة بالقولون العصبي، نظراً لتعرضهم للتغيرات الهرمونية التي تحدث لهم في فترة الطمث.
  • الضغط النفسي.
  • إصابة أعصاب الجهاز الهضمي بالتشوهات.

اقرأ أيضًا: أسباب تهيج القولون العصبي

أعراض الإصابة بالقولون العصبي

يوجد عدة أعراض نتعرض إليها عند الإصابة بالقولون العصبي، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • عدم الانتظام في عملية الإخراج سواء كان في الإمساك أو الإسهال.
  • رائحة كريهة في الفم.
  • الإصابة بألم شديد في المعدة سواء كان أثناء الأكل أو بعده.
  • الإصابة بألم في أسفل البطن بعد تناول الطعام.
  • الشعور بالتقيؤ والغثيان.
  • غازات وانتفاخات.
  • التبول باستمرار، وهذا يكون بسبب الهواء الضاغط على المثانة.
  • يوجد أعراض للقولون العصبي شديدة وهي ضربات القلب التي تؤثر على اليد اليسرى، وبالتالي ضيق التنفس.
  • من أعراض القولون العصبي أيضاً فقر الدم والتي يرجع سببه سوء التغذية.

أكلات تؤثر على القولون العصبي

يتساءل العديد على سؤال هل يوجد أكلات تؤثر على القولون العصبي؟ فالإجابة نعم فالأكل يلعب دوراً مهماً في التخفيف أو زيادة القولون العصبي، ولذلك يجب على مرضى القولون العصبي تجنب تناول الأطعمة التي تسبب تهيجاً في القولون العصبي وإليكم بعضها:

  • السكريات.
  • الكافيين كالقهوة والشوكولاتة، حيث أن الكافيين تزيد من حموضة المعدة.
  • تجنب تناول المشروبات والأكلات الباردة على معدة فارغة.
  • الأكل الحار والتوابل.
  • الجلوتين كالشوفان والشعير والحبوب الكاملة.
  • تجنب مضغ العلكة، نظراً لأنها سبباً في دخول الهواء إلى المعدة وبالتالي زيادة الغازات والانتفاخات.
  • تجنب تناول المأكولات التي من الصعب هضمها على سبيل المثال “قشر الفاكهة، والبقوليات، والخضروات كالبصل والكرنب والبروكلي والقرنبيط”.
  • المعلبات بشكل عام بالأخص العصائر لأنها تسبب الإصابة بحموضة الأمعاء والمعدة.

الأنظمة الغذائية التي تحسن من التهاب القولون

هل الجوع يهيج القولون

يوجد العديد من الأنظمة الغذائية التي تقوم بدورها في التحسين من التهاب القولون، وإليكم أهم هذه الأنظمة:

  • تجنب تناول البقوليات والخضروات عالية الألياف على سبيل المثال الخضروات الصلبة والفاصوليا.
  • تناول اللحوم الخالية من الدهون تساعد في الحد من الإصابة بالتهاب القولون العصب بالأخص الدجاج الخال من الجلد والأسماء والديك الرومي.
  • يجب طهي الخضروات بشكل جيد، كما يجب تقشير الفاكهة قبل تناولها للأشخاص المصابة بمرض القولون العصبي.
  • ينصح الأطباء بتناول الوجبات الصغيرة المقسمة على مدار اليوم.
  • من اللازم تجنب تناول الأطعمة المصنعة كالسمن والخبز المعلب والآيس كريم وغير ذلك، ولا يفضل تناول الأطعمة عالية السكر لأنها تزيد من التهاب القولون العصبي.
  • عدم الإكثار في تناول الألبان لأنها تسبب التشنج والإسهال، ولذلك ينصح العديد من الأطباء مرضى التهاب القولون العصبي باتباع نظام غذائي فيه كمية الألبان قليلة.
  • تجنب تناول المكسرات كاملة، من المعروف أن البذور والمكسرات تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف وعلى الرغم من أنها مصدر جيد للتغذية إلا أن أصحاب التهاب القولون يشعرون بصعوبة عند هضمها.

اقرأ أيضًا: الأكل المسموح قبل منظار القولون

علاج القولون العصبي

يوجد العديد من العلاجات التي يمكننا من خلالها علاج القولون العصبي والتخلص من أعراضه نهائياً، وإليكم أفضل هذه العلاجات:

أولًا: العلاج المنزلي

ويقصد بالعلاج المنزلي التغيير من النظام الغذائي لمرضى القولون العصبي، ومن أهم هذه التغيرات ما يلي:

  • تجنب تناول الأطعمة التي تزيد من أعراض القولون العصبي.
  • الإفراط من شرب السوائل.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الحصول على قسط كافي من النوم.
  • التقليل من تناول أطعمة الغلوتين.
  • من الممكن الاستعانة بطبيب أخصائي التغذية، لأنه سيساعدكم في وضع برنامج غذائي مناسب لكم.

ثانيًا: العلاج بالأدوية

إذا لجأتم إلى الطبيب المختص فسوف يوصف لكم بعض من الأدوية التي تساعد في علاج القولون العصبي ومنها ما يلي:

  • الأدوية الملينة.
  • مكملات الألياف الغذائية.
  • مسكنات الألم.
  • أدوية لمعالجة الإسهال.

ثالثًا: العلاج البديل

لا يمكننا أن نقول أن الأعشاب لها القدرة على علاج القولون العصبي بل هي تخفف من أعراضه فقط، ومن هذه الأعشاب:

  • شاي الكركم.
  • شاي الشمر.
  • شاي النعنع.
  • شاي اليانسون.
  • شاي البابونج.

وفي نهاية المقال نكون أوضحنا لكم الإجابة على سؤال هل الجوع يهيج القولون كما يمكنكم التعرف على أعراض وأسباب الإصابة بالقولون العصبي ويمكنكم الاستفادة من التعرف على طرق علاج القولون العصبي وإذا وجدتم أي استفسار عن ما تم ذكره في السابق فعليكم بوضع تعليق وسنجيب عليكم في وقت وجيز.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.