هل تليف الرئة يسبب الوفاة

هل تليف الرئة يسبب الوفاة؟ وما هي أعراض الإصابة به؟ حيث يرتبط هذا المرض بعدد من العوامل والأسباب المختلفة، والتي تساعد على تطور حالة المريض المصاب بشكل سريع يؤدي إلى ظهور مضاعفات خطيرة خلال وقت قصير من الإصابة.

ذلك إن لم يتم تقديم الرعاية الطبية في أسرع وقت ممكن، لذا ومن خلال موقع زيادة سنعرض الإجابة على هل تليف الرئة يسبب الوفاة أم لا؟

هل تليف الرئة يسبب الوفاة

يمكن أن يؤدي تليف الرئة إلى مجموعة من المضاعفات، ويحدث هذا بسبب زيادة ضغط الدم في الرئة الأمر الذي يؤثر على الشرايين، وعندها يبدأ النسيج الندبي بالضغط على الأوردة والأوعية الدموية الشعرية، وبالتالي تنتج مقاومة لمواجهة تدفق الدم في الرئة.

بسبب توالي المضاعفات ينتج عن ذلك فشل في القلب، ومن ثم فشل في عمل الجهاز التنفسي الأمر الذي يجعل المريض غير قادر على التنفس، وهو ما يسبب الوفاة، وبهذا الشكل يكون قد تم عرض الإجابة على احتمالية أن يسبب التليف الرئوي الوفاة في سطور قليلة بشكل بسيط.

اقرأ أيضًا: هل ماء الرئة يسبب الوفاة 

أعراض التليف الرئوي

بعد التعرف على إجابة هل تليف الرئة يسبب الوفاة يجب أن نتعرف على الأعراض، حيث تظهر بصورة بسيطة في بداية الأمر، ولكن بمرور الوقت يتطور الأمر بشكل تدريجي، وتختلف الأعراض من حالة إلى أخرى.

لكن معظم الحالات تتطور أعراضها بصورة سريعة جدًا وتصبح أسوأ، وتتمثل الأعراض فيما يلي:

  • مواجهة صعوبة في التنفس وفي العادة يكون هذا العرض من أول الأعراض في الظهور.
  • المعاناة من سعال جاف مزمن.
  • الشعور بالتعب والإرهاق بصورة مستمرة.
  • خسارة الوزن بصورة غير مبررة.
  • الشعور بألم في العظام والمفاصل والعضلات.
  • الشعور بإحساس غير مريح في الصدر.
  • تقوس الأظافر وإصابة الأصابع بالعجز حيث تصبح أكثر استدارة.

أسباب تليف الرئة

لا يكفي الاطلاع على هل تليف الرئة يسبب الوفاة أم لا فقط، حيث يجب أن تكون على علم بمسبباته لتجنبها، حيث تنتج الإصابة بالتليف الرئوي نتيجة للكثير من الأسباب والعوامل المحيطة بالشخص، ويمكن ملاحظة تلك الأسباب في الآتي:

  • التعرض للملوثات بصورة مستمرة مثل دخان المصانع والفحم، بالإضافة إلى عوادم السيارات.
  • تربية الطيور والحيوانات الأليفة.
  • التعرض للأبخرة الغير صحية مثل دخان السجائر.
  • تناول عدة أنواع من الأدوية، مثل الأدوية التي تساعد على تنظيم ضربات القلب، والأدوية التي يتناولها المرضى الخاضعين للعلاج الكيمياوي.
  • الخضوع للعلاج الإشعاعي.
  • الإصابة بالتهاب بكتيري أم فيروسي كما بالالتهاب الكبدي الوبائي ج.
  • حدوث خلل في عمل جهاز المناعة بجانب الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، فمنها التهاب المفاصل الروماتويدي، الذئبة الحمراء، التهاب الأوعية الدموية، تصلب الجلد.
  • بعض العوامل الوراثية والجينات من أحد الآباء أو الأجداد.

مضاعفات تليف الرئة

استكمالًا لحديثنا عن هل تليف الرئة يسبب الوفاة، كما ذكرنا بالأعلى أن المضاعفات تظهر في وقت قليل جدًا من الإصابة، وتتمثل في النقاط الآتية:

  • ارتفاع ضغط دم الرئة.
  • إصابة الجانب الأيمن من القلب بالفشل.
  • الإصابة بسرطان في الرئة.
  • فشل الجهاز التنفسي، وتلك من آخر مراحل المضاعفات.
  • انكماش الرئة.
  • تعرض الرئة للإصابة بعدوى.
  • تجلط الدم الموجود في الرئة.
  • متلازمة الشريان التاجي الحادة.
  • السكتة الدماغية.

كيف يمكن تجنب مضاعفات التليف الرئوي

كل أشكال مضاعفات تليف الرئة خطيرة، ويمكن في أي وقت أن تؤدي إلى وفاة المريض، وتوجد بعض المشاكل التي إذا ظهرت على المريض بجانب الأعراض والمضاعفات يجب عليه أن يطلب المساعدة الطبية المضاعفة، حيث تتمثل في التالي:

  • عدم القدرة على التحدث بصورة طبيعية.
  • مواجهة صعوبة في رفع الذراع وعدم القدرة على التحكم في عضلات الوجه.
  • التعرض للإغماء بصورة متكررة.

تشخيص التليف الرئوي

عندما يظهر أي عرض من الاعراض التي تم ذكرها يجب على المريض الذهاب للطبيب المختص حتى يخضع لمجموعة من الفحوصات للتشخيص الدقيق، وذلك لمعرفة إذا كانت حالة التليف الرئوي مميت أم لا، وتتمثل تلك الفحوصات في التالي:

اختبارات التصوير

يحتوي هذا النوع من الاختبارات على عدد كبير من الأنواع المختلفة، والتي يتم الرجوع إليها حسب الحالة التي يمر بها المريض، ومنها ما يلي:

  • التصوير المقطعي المحوسب.
  • تصوير الصدر من خلال استخدام الأشعة السينية.
  • مخطط صدى القلب الذي يقوم باستخدام موجات فوق صوتية لفحص القلب.

اختبارات وظائف الرئة

من الاختبارات الشائعة بشكل كبير، والتي يتم الرجوع إليها لتتعرف على الحالة الصحية والمشاكل التي تتواجد بالرئتين، ومن اختبارات وظائف الرئة التي يمكن الرجوع إليها ما يلي:

  • قياس معدل التنفس.
  • أخذ خزعة من الرئة حتى تخضع إلى الفحص المجهري.
  • منظار القصبات.
  • قياس نسبة الأكسجين الموجودة في الدم.
  • ممارسة اختبار التحمل.

اختبار الدم

يحتاج الطبيب اختبار دم حتى يتمكن من استبعاد بعض الأمراض التي تحمل نفس الأعراض، بالإضافة إلى أنها تساعده على معرفة تطور المرض ومقدار تأثيره على الجسم.

اقرأ أيضًا: التهاب الجهاز التنفسي العلوي

علاج تليف الرئة

بعد الخضوع للفحوصات المطلوبة، والتأكد من الإصابة بالتليف الرئوي، يبدأ الطبيب في وضع خطة العلاج التي تتناسب مع حالة المريض، ويتمثل العلاج في:

  • إعادة تأهيل للرئة كلها.
  • إذا كانت حالة المريض متقدمة فيلجأ الطبيب لوصف الأكسجين المنزلي لضمان الحفاظ على نسبة الأكسجين الطبيعية في الدم.
  • ممارسة تمارين التنفس.
  • الابتعاد عن سبب الإصابة لأنه هو أكثر حل فعال.
  • تناول بعض الأدوية مثل الكورتيزون لتثبيط الجهاز المناعي، والتقليل من الالتهاب بجانب مضادات التليف التي تمنع وجود الندب في الرئة.
  • زراعة الرئة ويلجأ الطبيب إلى هذا الحل عندما لا تجدي كل الحلول السابقة أي نفع.

علاجات أخرى للتليف الرئوي

هناك مجموعة من الطرق الأخرى التي قد يلجأ إليها الأطباء لمساعدة المريض على التعافي، حيث تتمثل فيما يلي:

استخدام الأدوية لعلاج التليف الرئوي

يتم اللجوء في تلك الحالة إلى الأدوية الطبية، حيث يأخذ المريض بعض الأدوية الضرورية حسب الحالة الصحية التي يمر بها مثل:

  • السوائل عن طريق الوريد.
  • بخاخ البروستاسيكلين أو بخاخ الايلوبروست لعلاج ضغط الدم الرئوي المرتفع.
  • مضادات لتجلط الدم.
  • مذيبات الجلطة مثل منشط البلازمينوجين النسيجي إذا أصيب المريض بسكتة دماغية.
  • أدوية تساعد على تقوية عضلة القلب، بالإضافة إلى مدرات البول إذا أصيب القلب بالفشل.
  • المضادات الحيوية لعلاج الالتهاب الرئوي.
  • العلاج الكيماوي في حالة الإصابة بسرطان الرئة.
  • زراعة جهاز لتنظيم ضربات القلب تحت الجلد.

استخدام الجراحة لعلاج التليف الرئوي

توجد مجموعة من العمليات الجراحية التي يمكن أن يخضع لها المريض في حالة تفاقم الأعراض، وتتمثل في التالي:

  • إصلاح صمامات القلب أو استبدالها بأخرى، وذلك في حالة الإصابة بمرض في الشريان التاجي أو فشل القلب.
  • تركيب قشرة الشرايين وتركيب الشبكات في حالة الإصابة بسكتة دماغية.
  • جراحة المجازة التاجية.

هل التليف الرئوي ينتقل بالوراثة

لا علاقة للعوامل الوراثية بإصابة الفرد بتليف الرئة، ولكن توجد أبحاث تقول إن 10 بالمائة من الأفراد تزداد إصابتهم بتليف الرئة إذا كان هناك شخص ما في العائلة قد أصيب بالفعل.

الأمراض التي تتسبب في تليف الرئة

يمكن عند الإصابة بمرض ما أن ينتج عنه إصابة الرئتين بتليف، ومن خلال التالي سنتعرف على تلك الأمراض التي تتمثل في:

  • أنواع مختلفة من العدوى الفيروسية.
  • الإصابة بارتجاع في المريء.
  • الالتهاب الرئوي.
  • مرض الساركويد.

اقرأ أيضًا: كم يعيش مريض تليف الرئة وما هي أسباب الإصابة به وأعراضه؟

طرق الوقاية من التليف الرئوي

آخر ما سنتحدث عنه في موضوع هل تليف الرئة يسبب الوفاة هو طرق الوقاية، حيث توجد مجموعة من العوامل التي تقلل فرص الإصابة بالمرض، وتتمثل في التالي:

  • الابتعاد عن الملوثات.
  • عدم استنشاق فضلات كل من الطيور والحيوانات.
  • الخضوع إلى الفحص الدوري لعلاج أي مشكلة قد تظهر في وقت مبكر.
  • تجنب الجلوس في أماكن بها مدخنين والإقلاع عن التدخين.
  • تناول المكملات الغذائية، واتباع نظام صحي قوي حتى يقوى الجهاز المناعي ويصبح قادر بدوره على مواجهة أي عدوى فيروسية.
  • ممارسة الرياضة بصورة مستمرة لأن الشخص الرياضي من الصعب أن يكون جسده غير قادر على مواجهة المرض.

يصعب على مصاب تليف الرئة مزاولة أغلب أنشطته اليومية، حيث تتأثر باقي أجهزة الجسم نتيجة قلة مستويات الأكسجين بالدم، وهو ما ينتج عنه مضاعفات خطيرة يجب الاطلاع عليها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.