هل عدم القذف يسبب احتقان

هل عدم القذف يسبب احتقان؟ وما طرق تخفيف احتقان الخصية؟ إن عدم القذف بعد الإثارة الجنسية له عدة أضرار، والتي يمكن أن يتسبب في حدوثها أمور أخرى غير تأخر القذف، لذا سنجيب في هذا الموضوع عن سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان بشيء من التفصيل من خلال موقع زيادة.

هل عدم القذف يسبب احتقان

إن القذف يتبع حالة الانتصاب لدى الرجل عند إثارته جنسيًا، والذي يلزمه تفريغ الرجل لطاقته الجسدية تلك بممارسة العلاقة الحميمة، وفي حالة عدم الوصول إلى النشوة الجنسية يمكن أن يتسبب ذلك في حدوث عرض جانبي يتمثل في احتقان الخصية.

إذًا فالإجابة عن سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان تكون نعم، لكنه ليس بالعرض الخطير، أو الدال على وجود مشكلة جسيمة، لأنه في حالة حدوث الانتصاب وعدم الوصول للنشوة، يتسبب ذلك في آلام الخصيتين، وتغير لونها.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع احتقان البروستاتا

أسباب احتقان الخصية

إن سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان يدفعنا لشرح الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الاحتقان في الخصيتين للرجل، للقدرة على فهم الطبيعة الجسدية، ومعالجة الأمر بالطرق التي سيتم ذكرها في هذا الموضوع.

فإنه عند إثارة الشخص جسديًا يتسبب ذلك في زيادة نسبة تدفق الدم في جسم الإنسان، وهو ما يتسبب في تضخم حجم الخصيتين، وحدوث الانتصاب، ويتم التخلص من هذا الدم بعد الوصول إلى النشوة، أو انخفاض الشهوة.

بينما يمكن أن يحدث في أغلب الحالات أن يستمر وجود بقايا من الدم في الخصية بعد الوصول إلى النشوة، أو عند الانتصاب لفترة طويلة دون الوصول إلى النشوة وتفريغ الطاقة، وهو ما يتسبب في ظهور بعض الآلام في منطقة الحوض، والعضو الذكوري، وتغير لون الخصيتان إلى الأزرق؛ نتيجة لاحتباس الدم.

يعتبر احتقان الخصيتين من الأمور شائعة الحدوث لدى الرجال الذين يتم إثارتهم بسهولة، كما أن الاستمرار في ممارسة العادة يعتبر عامل مؤدي إلى زيادة احتمالية الإصابة باحتقان الخصية؛ نتيجة لتأخيرها للقذف، ومن أسباب الاحتقان الأخرى ما يلي:

  • الإصابة بالتهابات الخصية، قد تكون سبب في احتقان غدة البروستات، وليس عدم القذف، وهو ما يعطي احتمال آخر لسؤال هل عدم القذف يسبب احتقان.
  • ممارسة العلاقة الحميمية بشكل مبالغ فيه، قد يكون عامل لاحتقان البروستاتا.
  • عدم التبول وتأخيره قد يكون عامل في احتقان الخصية.
  • عدم تناول كمية كافية من الماء؛ قد يتسبب في تراكم السموم وتجمعها في أماكن مختلفة من الجسم، ومنها غدة البروستاتا مسببًا لها الاحتقان.
  • احتمالية الإصابة بسرطان غدة البروستاتا، في حالة كان الاحتقان مستمر الحدوث حتى بعد القذف.
  • الإصابة باضطرابات في الجهاز الهضمي، واستمرارية وجود الإمساك.
  • تناول المشروبات الكحولية بكثرة.

العوامل التي تزيد من احتمالية عدم القذف

إن مشكلة تأخر القذف والتي تؤدي بدورها لاحتقان البروستاتا، لها بعض العوامل التي تعتبر إشارة على احتمالية الإصابة بها، وتتمثل في التالي:

  • يعتبر السن عامل أساسي في قدرة الرجل الجنسية، وكلما كبر السن كلما زادت احتمالية الإصابة بالمشاكل الجنسية، كتأخر القذف، واحتقان البروستاتا، بالإضافة لزيادة احتمالية الإصابة بالأمراض.
  • الإصابة ببعض الأمراض المزمنة قد تزيد من احتمالية احتقان البروستاتا، كداء السكري، أو الأمراض القلبية.
  • شرب الكثير من المشروبات الكحولية.
  • الإصابة بالاضطراب النفسي، وتناول بعض الأدوية المضادة للاكتئاب.
  • الخضوع مسبقًا لإجراء جراحي في منطقة البروستاتا.

مضاعفات الاحتقان وعدم القذف

كما سبق الإجابة عن سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان، ومعرفة أن عدم القذف خطر ليس جسيم، إليك بعض المضاعفات التي قد يتسبب بها تأخر القذف، وعدم علاج احتقان البروستاتا، وهي:

  • الضعف وعدم القدرة الجنسية للرجل.
  • عدم الشعور بالرضا بعد ممارسة العلاقة الحميمية لدى الزوجين.
  • قد يتسبب كثرة الاحتقان في البروستاتا إلى الإصابة بالعقم.
  • الافتقار إلى المتعة أثناء ممارسة العلاقة الزوجية.
  • قلة الثقة بالنفس لدى الرجل.

اقرأ أيضًا: ما هو مرض البروستاتا؟ وأعراضه وأسبابه وطرق علاجه

طرق علاج احتقان البروستاتا

يعد العلاج الأمثل لحالة احتقان البروستاتا هو القذف والوصول إلى النشوة الجنسية، حيث إن إن احتقان البروستات ليس بالأمر الخطير الذي يستدعي التداوي بالعقاقير الطبية في أغلب الأحيان، كما أنه يمكن السيطرة عليه باتباع بعض العادات السلوكية، والتي تتمثل في:

  • الاستحمام بماء بارد، حتى يعمل على تهدئة الرغبة الجنسية، ويقلل من تدفق الدم.
  • صرف انتباه النفس عن التفكير في الأمور الجنسية.
  • الحرص على التبول وعدم تأخيره، كما أنه يُفضل التبول قبل ممارسة العلاقة الحميمية، وبعدها.
  • التوقف عن ممارسة العادة السرية.
  • استخدام زجاجة مياه باردة على غدة البروستاتا للتقليل من آلام الاحتقان دون الاستحمام.
  • تجنب الجلوس لفترات طويلة، وممارسة الأنشطة البدنية باستمرار.

العقاقير الطبية لعلاج احتقان البروستاتا

في واقع الأمر إن احتقان البروستاتا يكون بغير حاجة إلى استخدام العقاقير الطبية، بالإضافة إلى أنه لا يوجد دواء مخصص لحالة الاحتقان، إلا في حالة تكراره عند عدم القذف، أو في حالة وجود أسباب مرضية كالتهاب البروستاتا، ومن بعض العقاقير التي تساعد على تخفيف احتقان الخصية للرجل ما يلي:

  • استخدام الأدوية المسكنة للآلام.
  • تناول بعض أدوية المضادات الحيوية، للتخفيف من حدة الالتهاب إن وجد.
  • اتباع بعض طرق العلاج الطبيعي للتخفيف من حدة الآلام، مثل تدليك الخصية، الذي يساعد في ارتخائها.

الأطعمة التي تساعد في تخفيف احتقان البروستاتا

بعد معرفة إجابة سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان، هناك بعض الطرق البسيطة التي يمكنها تقليل الشعور بالاحتقان عند الاستثارة الجسدية، والتي تكمن في اتباع بعض العادات الغذائية، وبعض المشروبات التي تنظم من تدفق الدم، وتتمثل في:

  • تناول البصل الأخضر في طبق السلطة للمساهمة في تحسين الصحة الجنسية للرجل، في حالة تم تناوله باستمرار.
  • ممارسة التمارين الرياضية باستمرار؛ لتحسين تدفق الدم في الجسم، وتنظيم الدورة الدموية.
  • يساهم تناول حبة البركة ” الحبة السوداء ” في التخفيف من أعراض التهاب البروستاتا، عن طريق تناولها مرتين في اليوم.
  • التقليل من تناول الوجبات الجاهزة، لتجنب خطر الدهون، والزيوت الضارة بالصحة.

متى يكون احتقان البروستاتا خطر

هناك بعض الحالات التي يمكن فيها أن تستدعي حالة الاحتقان الاستشارة الطبية، وذلك في حالة كان الاحتقان يؤثر على الأداء في العلاقة الحميمية، أو في حالة كان يسبب الآلام الغير محتملة، والمستمرة، حيث إنها قد تمثل وجود مشكلة صحية على الرجل، والتي تتمثل في النقاط التالية:

  • في حالة الشعور بآلام في منطقة الحوض.
  • الشعور بآلام في المنطقة السفلى بالظهر.
  • وجود آلام في منطقة الفخذ.

وهذا يستدعي ذكر الأعراض الطبيعية لاحتقان البروستاتا، حتى يتم التفرقة بينها وبين الأعراض التي تستدعي الاستشارة الطبية، وهي:

  • عدم القدرة على التبول.
  • الشعور بوجود حكة في منطقة البروستاتا.
  • وجود الآلام في العضو الذكوري.
  • الشعور بالانزعاج، الذي يعتبر سبب لحاجة الوصول إلى النشوة.

اقرأ أيضًا: أعراض إلتهاب البول عند الرجال واحتقان البروستاتا

تأثير احتقان الخصية على الصحة الجنسية

قد أثبتت الدراسات الطبية والأبحاث أن احتقان البروستاتا لا يتسبب في الضرر لقوة الانتصاب لدى الرجل، لكنه في حالة لم يتم اتباع كورس علاجي للتخفيف من الاحتقان فقد يتأثر القذف لدى الرجل، ويصبح سريع.

إن الإجابة عن سؤال هل عدم القذف يسبب احتقان هي نعم، لكنه ليس بالخطر الجسيم على الرجل، وفور الوصول للنشوة ستزول الآلام المتواجدة في الخصية، والاحتقان.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.