محتوى يحترم عقلك

هل الملح يزيد الوزن

هل الملح يزيد الوزن هو السؤال الذي يطرحه الكثير من الأشخاص نظرًا لدخوله في كل معظم الأكلات التي نتناولها، فهو المركب المعروف باسم  كلوريد الصوديوم، ويشكل حوالي 40% صوديوم، و60% كلوريد.

كما يضاف له القليل من جزيئات اليود، ويساعد على بناء الأوعية الدموية، وعلاج السكر، ومعادلة نسبة الصوديوم في الدم، لذا تابعوا معنا السطور التالية عبر موقع زيادة .

اقرأ أيضا: هل اللبن يزيد الوزن

هل الملح يزيد الوزن

هل الملح يزيد الوزن

“جامعة فاندربيلت الأمريكية” قامت بإعلانها من خلال دراسة عالمية عن فوائد الملح كطريقة حديثة في خسارة الوزن من خلال الآتي:

أولًا: ليس من الصحيح أن الملح يصبح مسببًا لزيادة الوزن كالدهون والسكريات، وأثبتت الدراسة عبر العديد من التجارب أن الملح يساعد على فقدان الوزن، فهو مساعد جيد على تفتيت الدهون الموجودة تحت الجلد.

ثانيًا: قد أجريت دراسة على عددًا من فئران التجارب وأثبتت نجاحها في تقليل السعرات الحرارية وأعيد تطبيقها على الكثير من الأشخاص، فكشفت عن فعاليتها في علاج السمنة وأمراض مختلفة كالقلب والسكتة الدماغية، أما عن ما يتعلق بشائعة أن الملح يزيد الوزن، فهي بالطبع من الكلام الذي لا دليل على صحته حتى الآن.

ما المصادر والقيمة الغذائية للملح؟

يتوفر في حوالي 100 غرام من الملح العديد من المصادر والقيم الغذائية له، وتبلغ نسبة المعادن والفوائد في هذه الكمية ما يلي:

  • الماء:( 0.2).
  • الكالسيوم:( 24 ملغ).
  • الحديد:( 0.33 ملغ).
  • المغنيسيوم:(1 ملغ).
  • البوتاسيوم:( 8 ملغ).
  • الصوديوم:( 38758 ملغ).
  • الزنك:(0.1 ملغ).
  • النحاس:( 0.03 ملغ).
  • المنغنيز:( 0.1 ملغ).
  • السيلينيوم:( 0.1 ملغ).
  • الفلوريد:( 2 ملغ).

اقرأ أيضا: هل لسان العصفور يزيد الوزن

الكمية المسموحة بتناولها من الملح

لابد من أن تتحدد الكمية المسموح بتناولها من الملح وفق معيار ملائم لكل شخص، فلا ينبغي إبعاد الملح تمامًا أو زيادته حتى يصل إلى مستوى الإفراط، وإنما ينبغي اتباع المتوسط بحوالي ملعقتين صغيرتين جدًا في الطعام يوميًا، وإذا زادت الكمية عن ذلك أصبح الإنسان معرضًا لزيادة خطر الإصابة بالاحتباس وبالتالي التقليل من إمكانية حرق الدهون كما ينبغي.

ويمكن حساب كمية الملح من خلال معادلة سهلة كالتالي:

  • ال 100 غرام ملح بمعدل زائد عن( 1.5 )غرام/ أي( 0.6 )غرام صوديوم: يعد نسبة ملح مرتفعة.
  • ال 100 غرام بمعدل أقل من( 0.3 )جرام/ أي (0.1 )جرام صوديوم: يعد نسبة ملح منخفضة.

أسباب زيادة الملح للوزن

هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي لأن يكون الملح عاملًا سلبيًا في اكتساب الوزن بطريقة ملحوظة عند بعض الأشخاص، ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  1. عدم إخراج الجسم للماء بطريقة صحيحة وهو ما يعرف بعملية “الاحتباس البولي “وبالتالي زيادة الوزن مع الاستهلاك المتزايد للملح.
  2. إصابة الجسم بالانتفاخ في منطقة البطن السفلية، وظهور ما يعرف بالكرش المائي أو(الهلامي).
  3. انخفاض إمكانية حرق الدهون في الجسم.
  4. المساهمة في فقدان الأيض وقدرته على عزل ترسبات الطعام، مما يصيب الإنسان بالسمنة.

ماذا يحدث في الجسم عند التقليل عن تناول الملح؟

يتساءل الكثير من الأشخاص عن التطورات التي قد تحدث لشخص قد قرر التقليل تمامًا من الكميات الزائدة من الملح، ومعرفة هل الملح يزيد الوزن أم لا، وهذا ما نستعرضه كالتالي:

  • يساهم تقليل الملح في خفيض ضغط الدم ولكن يشترط في هذه الحالة عدم التوقف عنه كليًا لأن ذلك يؤدي لنتائج عكسية كالارتفاع التلقائي في ضغط الدم، ولذلك فالمعادلة بينهما تعمل على ضبط التوازن العام في الجسم.
  • يساهم في الحد من نوبات القلب، فهو معالج قوي للأوعية الدموية فيحميها من التصلب أو من زيادة الانقباض، وبالتالي تعطل القلب عن الحركة.
  • يمنع التجمع المائي تحت الجلد فهو مدر جيد للبول المحتبس في الجسم نتيجة تخزينه للماء والسوائل، وبالتالي الحفاظ على الوزن بشكل مثالي.
  • له القدرة على زيادة الحرق الخاص بالدهون المترسبة، وبالتالي إبعاد الشخص عن الوزن الوهمي من الماء.
  • يساهم الملح في حماية الكلى من الإصابة بالتسمم أو من ظهور ما يعرف بحصوات الكلى الشائعة اليوم بين الناس التي تنتهي بهم في الأخير إلى “الفشل الكلوي”.
  • يحد الملح من إصابة العظام بمخاطر التآكل الجزئي والمعروف عنه طبيًا اسم” هشاشة العظام”، فهو يضم نسبة متوازنة من الكالسيوم والبوتاسيوم المثاليين لحماية المفاصل والجسم بصفة عامة.
  • يحمي الجسم من مخاطر نقص الصوديوم، الذي يحمى خلايا الدم المرتبطة بالجهاز المناعي.
  • وكذلك يحمي الشخص من الجفاف والصداع الناتج عن زيادة توسيع الأوعية والخلايا المتصلة بالرأس.

اقرأ أيضا: هل اللوز يزيد الوزن أم ينقصه

أضرار للتوقف تماما عن تناول الملح

هل توجد أضرار للتوقف تماما عن تناول الملح؟

يحاول الكثير من الأطباء المسؤولين عن التغذية إقناع الأشخاص بالتقليل من الملح في الأطعمة التي يتناولونها دون التوقف عنه تمامًا، لأن ذلك قد يؤذي الجسم بشكل واضح، فمن المعروف أن عنصر الصوديوم فعال وهام للغاية في حماية السوائل أثناء عملية نقل السوائل التي ينقلها الدم إلى سائر الجسم.

هذا إلى جانب أنه يحافظ على معدل تدفق الأكسجين والمواد عالية الامتصاص، ولذلك لابد من تناول 6 غرام من الملح يوميًا موزعة مع الوجبات.

تجارب عن تأثير الملح على زيادة الوزن

ساهم عالم أمريكي يدعى “تايتز” في الكشف عن تأثير الملح، وأثبت أنه لا يسبب الزيادة في الوزن، اللهم إلا عند الإفراط في تناوله، كما أنه قام بعرض النتائج التالية:

الأطعمة التي بها نسب عالية من الملح لا تجعل الشخص يشعر بالعطش كما هو معلوم لنا جميعًا، بل أن الأشخاص الذين يشربون كميات قليلة من الماء هم من يتناولون ملحًا أكثر والعكس صحيح.

كما أن المتوقفون عن تناول الملح بشكل تام، يحتاجون للأكل أو تناول الطعام  بصورة أكبر من غيرهم، لذلك لا بد من الحفاظ على التوازن ، دون إفراط أو تفريط.

اقرأ أيضا: هل أكل الفشار ليلاً يزيد الوزن

وفي النهاية يعد الملح من أهم العناصر الغذائية التي يجب تناولها ولكن بنسبة معتدلة، وقد أوضحنا لكم بشكل مفصل هل الملح يزيد الوزن أم لا، والكمية التي يسمح بها يوميًا، حفظ الله صحتكم، وأدامها عليكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.