هل أخذ حبوب الغدة الدرقية تؤثر على موعد الدورة الشهرية 

هل أخذ حبوب الغدة الدرقية تؤثر على موعد الدورة الشهرية من أكثر الأسئلة شيوعاً بين النساء، حيث أن غالبية النساء تعاني من وجود مشاكل في الغدة الدرقية مثل فرط نشاطها أو خمولها مما يؤدي إلى وجوب تناول دواء الغدة وبالتالي يشعرون بالقلق تجاه تأثير هذا الدواء على الجسم وانتظام الدورة الشهرية لديهم، لذلك سنستفيض من خلال المقال التالي عبر موقع زيادة في هذا الأمر.

هل أخذ حبوب الغدة الدرقية تؤثر على موعد الدورة الشهرية

يعد ذلك من أهم الأسئلة التي تدور في ذهن العديد من النساء، حيث أن جسم الإنسان يحتوي في العادة على بعض الغدد الصماء التي تبلغ إحدى عشر غدة، تعد تلك الغدد هي المسئول الرئيسي عن التحكم فيه وتعد الغدة الدرقية من أهم تلك الغدد.

تتواجد الغدة الدرقية في منطقة أسفل الرقبة، وتعد المسئول الأساسي عن عملية التمثيل الغذائي داخل الجسم البشري، كما تلعب دور رئيسي في تنظيم وتحسين ضربات القلب.

تتعرض الغدة الدرقية شأنها شأن باقي أعضاء الجسم إلى الإصابة ببعض الأمراض مثل زيادة نشاطها والخمول، وبالتالي تعرض المريض لبعض الوعكات الصحية، لذا يجب سرعة علاجها.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سرطان الغدة الدرقية

ما هي طبيعة علاقة الغدة الدرقية بالدورة الشهرية؟

تؤثر الغدة الدرقية تأثير مباشر وكبير على الدورة الشهرية لدى النساء، وذلك بفضل تأثيرها على المبيضين، كما أنها تتفاعل بشكل غير مباشر مع بروتين الغلوبولين والذي يعد الرابط الرئيسي للهرمونات الجنسية.

لذا يوجد علاقة مباشرة بين صحة الغدة الدرقية والتي ترتد على الحياة الجنسية لدى المرأة، لذا فإن حدوث أي اضطراب أو خلل في مواعيد دورة الحيض أو نزول الدورة بغزارة يعد دليل قاطع على إصابة الغدة الدرقية إما بالخمول أو بالنشاط.

عادة توجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، ولكن يظل السبب الرئيسي إلى عدم انتظامها الغدة الدرقية، لذا يجب فحص الغدة مبدئياً يليه بحث باقي الأسباب.

اقرأ أيضًا: أعراض نقص إفراز الغدة الدرقية وعلاجها

تأثير مشاكل الغدة الدرقية على الدورة الشهرية

عند إصابة الغدة الدرقية ببعض الأمراض فإن ذلك يؤدي في الغالب إلى حدوث بعض الإضطرابات في دورة الحيض، حيث قد تصبح غزيرة أو شحيحة وخاصة مع ازدياد أمراض الغدة الدرقية، وقد أثبتت الدراسات أن أمراض الغدة الدرقية عادة تصيب النساء أكثر من الرجال ولعل أبرز الأمراض التي تصيب الغدة الدرقية ما يلي:

  • تضخم ملحوظ في الغدة الدرقية.
  • التهابات الغدة الدرقية.
  • خمول الغدة الدرقية.
  • زيادة نشاط الغدة الدرقية.
  • عقيدات الغدة.
  • إصابة الغدة بالسرطان.

اضطرابات الغدة وتأثيرها على الدورة الشهرية

معظم تلك الأمراض تتميز بتأثيرها المباشر على الأعضاء التناسلية لدى المرأة، بما في ذلك التأثير على انتظام الدورة الشهرية حيث يحدث تغيير في  مواعيدها وكميتها، كما قد تؤدي اضطرابات الغدة إلى بعض المشاكل الصحية مثل:

  • توقف مفاجئ للدورة قد يطول إلى عدة أشهر أي” انقطاع الطمث”.
  • انقطاع الدورة الشهرية في وقت مبكر أي الوصول إلى سن اليأس.
  • الإصابة بالكثير من المشاكل في دورة التبويض.
  • الإكثار من إفراز هرمون البرولاكتين أي” هرمون الحليب”.

اقرأ أيضًا: هل يمكن الشفاء من نشاط الغدة الدرقية

تأثير قصور الغدة الدرقية على الدورة الشهرية

يؤدي وجود بعض المشاكل الصحية في الغدة الدرقية إلى التأثير المباشر على انتظام الدورة الشهرية، بالإضافة إلى بعض الاضطرابات التي تصاحبها والتي من أهمها ما يلي:

  • الإصابة بعسر الطمث وهي عبارة عن بعض الآلام التي تصاحب الدورة مثل آلام مبرحة في البطن والصداع الشديد وبعض الأزمات النفسية.
  • تكرار الدورة الشهرية، حيث تصاب المرأة بالدورة الشهرية أكثر من مرة في الشهر.
  • زيادة دم الدورة الشهرية، حيث قد تصاب المرأة بنزيف مصاحب لدورة الحيض، كما قد يستمر ذلك لعدة شهور.
  • البلوغ المبكر لدى البنات قبل وصولهم إليه  يعد ذلك من أبرز الآثار التي تنتج من إصابة الغدة الدرقية بالخمول أو قصر نشاطها.

تأثير فرط نشاط الغدة الدرقية على الدورة الشهرية

هناك الكثير من التغيرات التي تصاحب نزول الدورة الشهرية نتيجة زيادة نشاط الغدة الدرقية من أبرز تلك التغيرات ما يلي:

  • تأخر البلوغ لدى الفتاة وذلك على خلاف قصور نشاط الغدة الدرقية الذي يصاحبه تأخر سن البلوغ لدى الفتاة.
  • انقطاع الطمث قد تصاب مريضة الغدة الدرقية بتوقف التبويض لديها، وذلك مزامناً لزيادة مستويات إفراز هرمون بروتين الغلوبولين نتيجة زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية، وهو ما يطلق عليه سن اليأس الباكر أو بكورة انقطاع الطمث.
  • ندرة الطمث ويقصد بها أن يفصل بين دورتين  الحيض ما يزيد عن خمسة وثلاثون يوماً، بالإضافة إلى نزول الدورة الشهرية أكثر من مرة شهرياً، أو قد تنقطع نزول الدورة الشهرية لبعض الوقت ثم تعاود النزول مرة أُخرى بطريقة غير منتظمة.
  • تغير في مستوى دم الحيض، بمعنى أن يكون هناك نزيف مصاحب للدورة إما بنسبة قليلة أو كثيرة وقد تكون مدته الزمنية أقل من النسبة العادية.
  • قلة الخصوبة يرجع سبب ذلك إلى خلل الدورة الشهرية وعدم انتظامها، أو الإصابة بالنزيف أثناء مرحلة الحيض، مما يجعل فرص الحمل قليلة نتيجة انخفاض الخصوبة.

هل أخذ حبوب الغدة يؤثر على الدورة الشهرية؟

يعد انتظام دورة الطمث لدى النساء هو أحد المؤشرات الحيوية التي تطمئنها على صحتها بوجه عام، لذا يفضل عند إصابتها بخلل الذهاب إلى الطبيب واستشارته على الفور.

هناك اعتقاد ثابت بين فئة كبيرة من النساء أن وظيفة الدورة الشهرية هي تنظيف الجسم وزيادة فرص الحمل لديها، ولكن تعد وظيفة الدورة الشهرية تفوق بذلك بكثير، حيث أنها تساعد في بيان الكثير من الأمراض المستعصية داخل الجسم، حيث تجمع بين الدورة الشهرية، وباقي أعضاء الجسم  علاقة وطيدة.

يعد معدل نزول الدورة الشهرية بشكل طبيعي هو  ثمانية وعشرون يوماً وعادة قد تختلف تلك المدة من سيدة لأخرى، ويشار إلى عدم انتظام الدورة الشهرية عند نزولها عقب مرور واحد وعشرون يوماً أو ما يزيد عن خمسة وثلاثون يوماً.

حيث تعد مرحلة الحيض هي عبارة عن أحد أجزاء الدورة الشهرية تتمثل في شكل نزيف يخرج من منطقة المهبل، وتعد الإصابة بقصور الغدة هو أحد أهم الأسباب لعدم ضبط الدورة الشهرية.

علاج خمول الغدة الدرقية

يتم علاج مشكلة قصور الغدة الدرقية بإحدى طريقتين هما:

  • إما بالعلاج الدوائي المتمثل في عقار “الثيروكسين” وهو عبارة عن علاج هرموني مماثل لهرمون الغدة الدرقية.
  • اللجوء إلى عملية استئصال الغدة الدرقية والتي يتم اللجوء إليها عند الإصابة بالأورام.

أثار خمول الغدة على الصحة العامة

إذا كان قصور الغدة الدرقية يرجع سببه إلى خلل انتظام الحيض، فيكفي استخدام الأدوية البديلة لهرمون الغدة الدرقية، والذي من شأنه رجوع مستوى الغدة إلى مستواه الطبيعي، ومن ثم انتظام الدورة الشهرية لدى النساء، حيث أن عدم انتظامها وعدم السعي إلى علاجها من شأنه إصابة المرأة بالكثير من الأمراض والمشاكل الصحية من أبرزها ما يلي:

  • بعض مشاكل القلب.
  • تكرار الإجهاض.
  • إصابة الجنين بالعيوب الخلقية خلال فترة الحمل، وفي بعض الأوقات قد يتطور الأمر إلى حد الإصابة بالعقم.

هل يؤثر أخذ حبوب الغدة الدرقية في غزارة الدورة الشهرية؟

يعد دواء الغدة الدرقية شأنه شأن باقي أنواع الأدوية له بعض الفوائد الصحية، كما أن الإفراط في استخدامه يؤدي إلى بعض المشاكل الصحية مثل التسمم.

لذا يفضل على المرأة الالتزام في تناول الجرعة المقررة لها، وعدم الإفراط في الجرعة حفاظاً على صحتها، كما أن للدواء بعض الآثار الجانبية السيئة، التي يختلف أثرها من مريض لآخر.

الآثار الجانبية لدواء الغدة الدرقية

تتشابه الأعراض الجانبية للدواء مع أعراض الإكثار من نشاطها والتي تتجسد فيما يلي:

  • ارتفاع الشهية.
  • خسارة الوزن.
  • الحساسية الشديدة للحرارة.
  • العرق الغزير.
  • الصداع الشديد.
  • التقلبات المزاجية مثل الشعور بالقلق والتوتر والعصبية.
  • اضطرابات في النوم.
  • مشاكل في المعدة.
  • ضعف بصيلات الشعر وتساقطها وهي حالة مؤقتة تزول بالعلاج.

هل أخذ حبوب الغدة الدرقية تؤثر على موعد الدورة الشهرية، كان محور مقالنا اليوم وحرصنا على تناوله معكم من جميع الجوانب، وذكرنا دور الغدة الدرقية في عدم انتظام الدورة الشهرية لدى النساء، وكيفية التعامل معها، وذكرنا لكم العلامات التي تدل على قصورها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.