هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر للحامل وكيفية علاج اضطراباته

هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر؟ من الأسئلة التي تشغل تفكير الكثيرين ممن يعانون من مشاكل في القولون وألم باستمرار به، حيث يعتبر القولون من أكثر المشاكل المرضية انتشارا وتمثل فرص الحماية والوقاية منه كبيرة جدًا ولكن يتطلب الأمر الالتزام بالتعليمات وبأسلوب حياة صحي وصحيح.

هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر؟

هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر

القولون هو جزء من الأمعاء حيث يأخذ الشكل الطويل فيمر من خلاله الطعام ليصل إلى المستقيم وتتم عملية الإخراج، ومن المعروف أن القولون يتعرض للكثير من المشاكل والاضطرابات ولكن نجد أنه لا يشعر بالألم إلا في حالة واحدة فقط وهي التراكم للغازات أو تراكم البراز والإصابة بالإمساك، فيزداد الشعور بالألم وعدم الراحة في البطن ويصاحبه عدم الراحة في مناطق أخرى بالجسم.

يمكن الإجابة على سؤال هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر؟ وذلك بعد أن يتم تعريف القولون والذي يعرف باسم الدقاق، ويمكن تحديد مكان القولون وذلك بأنه يتواجد في الجزء الأيمن من البطن حيث يوجد في أسفل البطن جهة اليمين، وينقسم القولون إلى أربعة أجزاء والتي تتمثل في:

  • الجزء الأول وهو الجزء العلوي ويصل إلى البطن جهة اليمين ويسمى بالقولون التصاعدي.
  • الجزء الثاني وهو الذي يوجد في محيط البطن ويسمي القولون المستعرض وذلك لكونه يستعرض منطقة البطن.
  • الجزء الثالث حيث يتواجد في أسفل البطن في اتجاه اليسار ويسمى القولون الهابط.
  • الجزء الرابع ويوجد قبل المستقيم على شكل مقوس ويسمي بالقولون السيني.

يعتبر القولون من أكثر المشاكل المرضية التي يعاني منها الكثيرين ويسمي بالقولون العصبي حيث يتعرض له الإنسان عند تناول الطعام بشكل غير صحي بالإضافة إلى مواجهة التوتر والقلق والضغط النفسي والعصبي والذي يؤثر على القولون وبالتالي فهو يؤثر على الإنسان ويجعله يعاني بشكل كبير.

اعرف معنا القولون العصبي وثقل الرأس أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

القولون وعلاقته بألم الصدر

يحدث الإصابة بألم وضيق في الصدر نتيجة للعديد من الأسباب ونجد من أهمها هو الإصابة بالقولون ووجود اضطرابات به الأمر الذي يجعل الإجابة على سؤال هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر بنعم فهو يؤثر بشكل كبير، ويمكن تفسير هذا الأمر بأن:

  • الانتفاخ الذي يتعرض له القولون وحدوث الخلل به يؤثر ذلك على الحجاب الحاجز.
  • الحجاب الحاجز هو المسئول عن عملية الشهيق والزفير التي يقوم بها الإنسان مما يؤدي إلى الشعور بالألم.
  • عند انتفاخ القولون تزداد مساحته ويؤدي إلى تضييق المساحة على الحجاب الحاجز.
  • الحجاب الحاجز هو الجزء الموجود أعلى القولون وأسفل القفص الصدري بحيث تقوم بالفصل بينهما.
  • تتم أثناء عملية الشهيق تقليص الحجاب الحاجز وانقباضه وعلى العكس في عملية الزفير حيث تنبسط العضلة وهو ما يجعل المريض يشعر بالألم لعدم توافر مساحة كافية لإتمام العملية بنجاح.
  • لا ينحصر ألم الصدر والقولون نحو هذا الحد بل يزيد من خطورته في شعور المريض بالاكتئاب، كما يزداد سرعة نبضات القلب وعدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي الأمر الذي قد يشغل التفكير كثيراً يعيق القدرة على أداء الأعمال المختلفة بشكل طبيعي.

القولون وألم الظهر

هل القولون يسبب ألم بالظهر والصدر

مشاكل القولون لا تنحصر فقط على ألم الصدر، فهناك الكثير من الأعراض المصاحبة لآلام القولون والاضطرابات التي تحدث بها ومن أهمها:

  • ضيق في التنفس.
  • تسارع في نبضات القلب.
  • الإصابة بالإمساك أو الإسهال.
  • الإصابة بالارتجاع في المريء.
  • حرقة في المعدة.
  • ألم أسفل البطن وفي المثانة.
  • الإصابة بألم في الظهر.
  • الدخول إلى الحمام بكثرة التبول.
  • الإصابة بالاكتئاب والتوتر.
  • خروج الغازات من البطن والشعور بالانتفاخ والامتلاء.
  • زيادة عدد مرات التجشؤ.

يعتبر ألم الظهر واحدا من أهم الأعراض الناتجة عن الإصابة بمشاكل في القولون أو الإصابة بالقولون العصبي وهو ما يمكن من خلاله الإجابة على هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر؟ ، فيمثل الانتفاخ الذي يتعرض له القولون ضغط على الأعضاء بالجسم سواء البطن والصدر أو الظهر الأمر الذي يزيد من الشعور بالألم وخاصة في أسفل الظهر.

يزداد الشعور بألم أسفل الظهر بعد الاستيقاظ من النوم وذلك لكونه تزداد العملية الالتهابية في فترة الليل وهو ما يؤثر على طبيعة حياة المريض على مدار اليوم، وتعتبر اتباع العادات الصحية من أهم الأمور التي تضمن تقليل فرص الإصابة بهذا العرض.

اعرف معنا هل القولون يسبب صداع؟ وما هي أسباب الصداع والدوخة؟ وكيفية علاجها

هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر للحوامل؟

تعتبر فترة الحمل من أهم الفترات في حياة كل امرأة حيث تعاني بشكل كبير من الاضطرابات وخاصة بمرور الوقت ونمو الجنين في الرحم فيزداد الضغط على أعضاء الجسم الداخلية مما يؤثر على قدرتها على الحركة والتنفس، ويزيد من المشكلة إصابتها بالقولون أو الانتفاخ والذي يؤدي إلى زيادة الأعراض والشعور بألم أكثر سواء في البطن أو الظهر.

طبيعة حياة الحامل تختلف بشكل كبير عن حياة شخص عادي، فتمثل المتابعة واتباع التعليمات أهمية كبيرة لتجنب أي مشاكل أو اضطرابات، كما لا ينصح بتناول أي نوع أدوية دون استشارة الطبيب، كما يفضل أيضاّ تجنب الإكثار من المشروبات العشبية والحرص على التغذية الجيدة والسليمة، كما يجب الانتباه إلى علاج مشاكل القولون قبل التفكير في الحمل من الأمور التي تضمن حمل صحي وسليم.

علاج اضطرابات القولون

هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر

بعد الإجابة على سؤال هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر يجب أيضا تحديد طرق الوقاية والعلاج لهذا المرض، ومن الجدير بالذكر أن من أهم أسباب الإصابة بالقولون هو الإصابة بالاكتئاب والقيام بتناول الأطعمة التي تزيد من الانتفاخ مثل الأكلات التي تحتوي على زيوت وكذلك الكرنب والمخللات وغيرها من الأطعمة الأخرى.

  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن هو من أهم العوامل الوقائية ضد الإصابة بمشاكل القولون، كما يعتبر ممارسة التمارين الرياضية من الأمور التي تساعد على تجنب هذا المرض والحفاظ على الصحة العامة للجسم.
  • استشارة الطبيب من الأمور الهامة التي يجب مراعاتها في حال الإصابة بأي اضطرابات أو مشاكل، فيقوم الطبيب بصرف الأدوية التي تقلل من حدة الألم وتساعد على التخلص من الغازات وتقلل الألم، كما ويعتبر العلاج الطبيعي بالأعشاب من أهم طرق العلاج التي يمكن اتباعها والتي تناسب جميع الحالات ولا يوجد لها أي أضرار.

هناك أنواع مختلفة من الأعشاب التي يمكن تناولها لتجنب الإصابة باضطرابات القولون ومنها:

  • اليانسون: فيتم وضع القليل من اليانسون في ماء ويترك ليغلي قليلا ثم يصفي ويوضع السكر ويتم تناوله.
  • الحلبة: يتم تناول مغلي الحلبة بعد إضافة ملعقة من العسل الأسود إليه.
  • الكمون: يتم تناوله كمشروب أو إضافته إلى الأطعمة المختلفة ليعطي نكهة مميزة.

من الضروري الانتباه إلى تجنب تناول الطعام قبل النوم مباشرة والذي يؤثر على المعدة والقولون ويزيد من حدة المشكلة، كما يراعى تجنب المشروبات الغازية والتي لا تمثل أي فائدة بل تشكل ضرر كبير على المعدة والأمعاء والصحة بوجه عام.

اعرف معنا ما هي الفواكه المفيدة للقولون ونصائح مهمة لتخفيف آلامه

في ختام موضوع هل القولون يسبب ألم بالصدر والظهر نرجو أن ننبه إلى ضرورة الحرص على ممارسة حياة صحية سواء في الطعام أو ممارسة الرياضة وتجنب الوزن الزائد وغيرها من الأمور التي تساعد على الحفاظ على صحة الإنسان وتجنب إصابته بأي مشاكل مرضية والتي منها القولون.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.