محتوى يحترم عقلك

هل الورم يؤلم عند الضغط عليه

هل الورم يؤلم عند الضغط عليه؟ وما هي أنواع الأورام التي قد تظهر في جسم الإنسان؟ حيث تعد الأورام بشكلٍ عام عبارة عن أنسجة متجمعة تتكون في الجسم بصورة غير طبيعية، ويكون السبب وراء هذا التجمع النسيجي مجموعة من المحفزات التي تسبب إثارة في الجسم وتجعله يكون هذه الأنسجة، إذن هل هذه الأورام تسبب ألم إذا تم الضغط عليها؟ هذا ما سنتعرف عليه من خلال موقع زيادة.

هل الورم يؤلم عند الضغط عليه

في بعض الأحيان عندما يقوم الشخص بفحص جسده خارجيًا قد يجد بعض الكتل الموجودة تحت الجلد بشكلٍ غير طبيعي، فيظنون أنها قد تكون أورام سرطانية، وكذلك الأمر في الحالات التي سبق لها أن أصيبت بالسرطان، فعندما تجد هذه الكتل في جسدها تصاب بالذعر، ويكون أول رد فعل يقومون به هو الضغط على هذا الورم لمعرفة ما إذا كان يؤلم أم لا.

هنا يأتي التساؤل، هل الورم يؤلم عند الضغط عليه؟ عند اللجوء إلى الأطباء المختصين في مجال الأورام لمعرفة الإجابة قالوا إنه لا يوجد إجابة محددة لهذا السؤال، فليس جميع المصابين بالسرطان يكونوا قادرين على الشعور بالألم المصاحب للمرض، وليسوا جميعًا يصيبهم الألم عند الضغط على المكان الذي يوجد به الورم.

حيث يتوقف الشعور بالألم على طبيعة الورم ونوعه ومكان تواجده والعديد من العوامل الأخرى، فليس شرطً أن تكون هذه التكتلات الموجودة تحت الجلد أورامًا سرطانية، ولا يشترط أن يكون الأمر يستدعي كل هذا القلق.

لذا لا يمكن من خلال الإجابة على هل الورم يؤلم عند الضغط عليه تحديد ما إذا كانت هذه الأنسجة بسبب وجود ورم أو أنه التأكد من أنها ورم سرطاني، فالتحاليل والأشعة هي الطريقة الوحيدة للتأكد من الأمر.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الورم الحميد والخبيث

أنواع الأورام التي تظهر في الجسم

بعد الإجابة على هل الورم يؤلم عند الضغط عليه تعرفنا على أن نوع الورم قد يكون أحد العوامل المساهمة في مدى شعور الشخص بالألم عند الضغط عليه.

حيث إن هناك العديد من أنواع الأورام التي يتم تشخيص المرضى بها، منها ما يدعو للقلق ومنها ما يمكن التخلص منه بسهولة، حيث تتمثل أنواع هذه الأورام في كلٍ مما يلي:

1ـ الكتل الدهنية

هذا النوع من الأورام يكون ناتج بسبب حدوث فرط في نمو الخلايا الدهنية في الجسم، وهي تلك الخلايا التي تنمو بين العضلات والطبقة التي تغطيها من الجلد، وتعرف بأن نموها يكون بطيئًا للغاية عن غيرها من الأورام.

كما أنه من الجدير بالذكر أن هذه الأورام لا علاقة لها بالسرطان، ولا يعد أمر الإصابة بها سبب في أي ضرر للجسم، وفي بعض الحالات النادرة قد تكون سببًا في شعور المصاب بالانزعاج أو الألم، فيكون من السهل إزالتها.

2ـ كتل الأورام الحميدة

تتمثل الأورام الحميدة في النمو غير الطبيعي للأنسجة، وتنتج عن حدوث تكاثر وانقسامات غير منضبطة للخلايا، وهي من الأورام التي ليس لها دور في القيام بالعمليات الفسيولوجية، ولا تنتشر بين أعضاء الجسم ولا تنتقل من مكان إلى آخر، لكنه من السهل التعامل معها وعلاجها، حيث إنه عند استئصالها لا تعود مرة أخرى بعد العلاج.

لكن السيئ في الأمر أنها تكون أكثر قابلية للتحول إلى ورم سرطاني خبيث، وفي الغالب لا يتسبب هذا النوع في الشعور بالألم عند الضغط عليه، لذا يكون من الضروري مراقبته مراقبة التطور أو التراجع الذي تصل إليه الحالة.

مع العلم أنه قد يترافق معه العديد من الأعراض التي قد تبدو طبيعية لكنها في واقع الأمر ليست كذلك، لذا يجب إجراء الفحوصات اللازمة في حال الشعور بوجود أي خلل في الجسم.

3ـ الأورام الخبيثة

ثالث أنواع الأورام وأكثرها خطرًا هي الأورام الخبيثة، فهي أيضًا تكون متكونة نتيجة انتشار وتكاثر الخلايا في المنطقة المصابة بشكل غير مرغوب فيه، ويكون انتشارها عملية غير منتظمة، ومن الصعب السيطرة عليها.

كما أنه ينتشر في الأجزاء المختلفة من الجسم، وهو أكثر أنواع الأورام خطرًا على الجسم، وبمجرد اكتشاف الإصابة به يجب على المريض البدء في السير في رحلة قاسية للعلاج.

كما أن الإصابة بالسرطانات الخبيثة قد تتسبب في حدوث الكثير من المضاعفات الوخيمة إذا لم يتلقَّ الشخص العلاج على الفور، ومن الممكن أن يشعر الشخص بالألم عند الضغط على المكان المصاب بالورم، ولهذا النوع العديد من الأنواع التي تختلف حسب المكان الذي تصيبه.

اقرأ أيضًا: شكل الورم السرطاني تحت الإبط بالصور

متى يمكن الشعور بالألم نتيجة الورم السرطاني

في إطار التعرف على إجابة هل الورم يؤلم عند الضغط عليه يكون من الجدير بالذكر أن هناك بعض الحالات التي يكون فيها الشعور بألم الإصابة بالسرطان أمرًا لا شك فيه، وهذه الحالات هي تلك التي يكون فيها:

  • الورم السرطاني قد انتشر بالفعل في مكان قريب من العمود الفقري، والذي يسبب ضغطًا عليهن وفي الآن ذاته يضغط الورم على الأعصاب الموجودة في الحبل الشوكي، وبالتالي يشعر الشخص بألم شديد ويزيد عند لمس هذه المنطقة أو الضغط عليها.
  • الإصابة بالورم السرطاني حدثت في العظام وانتشرت، وبالتالي يسبب ذلك ألمًا مستمرًا للمصاب.
  • الألم ناتج عن التدخل العلاجي باستخدام الطرق الإشعاعية والأدوية الكيماوية.
  • شعور المصاب بالألم قد يكون ناتج عن الجراحة التي خضع لها لاستئصال هذا الورم.

متى لا يكون أمر الإصابة بورم سرطاني خطرًا

على الجانب الآخر نجد أن هناك بعض الحالات التي تكون فيها الإصابة السرطانية أمرًا لا يدعو للقلق، وهذه الحالات تتمثل في الآتي:

  • عندما يكون الورم المتكون تحت الجلد غير صلب وقاسي، بل هو ناعم ولين عند لمسه أو الضغط عليه.
  • في الحالات التي يلاحظ الشخص أن الورم أو الكتلة الموجودة تحت الجلد قد تحركت عند ملامسته لها أو الضغط عليها.
  • أن يكون الورم ظاهر أو يقع في الطبقات السطحية الأولى من الجلد، حيث إن الأورام الخطرة تستهدف الأجزاء الداخلية من الجسم أكثر من الأجزاء السطحية.
  • عندما يلاحظ المصاب أن حجم الورم بدأ يقل خلال الأوقات التي يرتاح ويسترخي بها، لكنه يزداد عندما يكون جسده أكثر نشاطًا.

وسائل علاج الألم الناتج عن الإصابة بالأورام

استكمالًا للتعرف على إجابة هل الورم يؤلم عند الضغط عليه يكون من الضروري أن يكون كل شخص مصاب بأيٍ من أنواع الأورام التي سبق ذكرها، وشعر إثرها بالألم على علم بالطرق المختلفة التي يمكنه من خلالها تخفيف حدة الشعور بهذا الألم، ويتم ذلك باتباع إحدى الطرق الآتية:

  • في حال كانت شدة الألم تتراوح ما بين كونها خفيفة إلى متوسطة يكون من المسموح تناول بعض أنواع المسكنات التي تتوافر في الصيدليات مثل الأسبرين الإيبوبروفين، وغيرها من الأنواع، ولن يكون الأمر بحاجة إلى الحصول على استشارة من الطبيب المختص.
  • أما الحالات التي تتراوح شدة ألمها من المتوسط إلى الشديد ولا تؤتي هذه المسكنات التي سبق ذكرها نفعًا معها، يمكن اللجوء إلى نوع آخر من المسكنات التي تتطلب استشارة مسبقة من الطبيب، مثل العقاقير أفيونية المفعول التي تتضمن المورفين والأوكسيكودون وغيرها، والبعض منها يكون قصير المفعول، أي أنه يسكن الألم تمامًا خلال فترة قصيرة.
  • يوجد أيضًا أنواع أخرى من الادوية التي قد تساهم في تقليل الشعور بالألم، وهي بعض أنواع الأدوية التي صٌنفت بأنها أدوية مضادة للاكتئاب ومضادة للإصابة بالنوبات المرضية.
  • من الطرق المستخدمة لتخفيف الشعور بألم الأورام السرطانية هي طريقة إجراء إحصار للعصب الذي يقوم بنقل إشارات ورسائل الشعور بالألم إلى المخ، فعند توقف هذه الإشارات لا يكون المخ قادر على استيعاب وجود ضرر بالجسم، ولا يشعر المصاب بدوره بالألم، وهذه الطريقة تتم من خلال حقن دواء مخدر حول العصب المسؤول أو بدخله.
  • هناك بعض الحالات التي لا يقل شعورها بالألم إلا عند اللجوء إلى الوخز بالإبر والخضوع لجلسات العلاج الطبيعي والتدليك وممارسة تمارين الاسترخاء والتأمل.
  • كما أنه من الضروري معرفة أن كافة أنواع مسكنات الألم القوية والخفيفة يكون لها آثار جانبية بالأخص في حالات الإصابة بالأورام، لذا يكون من الأفضل استشارة الطبيب لكي يصف نوع مسكن الآلام الأقل خطرًا على الحالة الماثلة أمامه وتجنب أي نوع من الأعراض الجانبية التي قد تسببها العلاجات الأخرى.

اقرأ أيضًا: مدة نمو الورم السرطاني

نصائح حول الشعور بألم الإصابة بالأورام

في النهاية بعد أن تحدثنا باستفاضة عن أنواع الأورام التي تصيب الجسم وأجبنا على تساؤل هل الورم يؤلم عند الضغط عليه، سنذكر مجموعة من النصائح حول الشعور بآلام الإصابة بالأورام والتي من أهمها:

  • من الضروري أن يقوم المصاب بإخبار طبيبه حول جميع الأعراض والآلام التي يعاني منها مهما كانت بسيطة وتبدو له غير مهمة.
  • يجب على المريض وضع هدف العلاج والتعافي أمامه لكي يكون قادر على التعامل مع الشعور بالألم واستكمال العلاج، كما يجب على الطبيب متابعة ما يشكو منه المريض من آلام وتقييم شدته، ومعرفة ما إذا كانت الحالة تتقدم مع تلقي العلاج أم لا، ويحاول قدر المستطاع توفير سبل الراحة للمريض.
  • في جميع مراكز علاج الأورام السرطان يوجد برامج فعالة وضعها الأطباء للتعامل مع الشعور بالألم، لذا يكون حق كل مريض يتلقى العلاج في هذه المراكز طلب أن يتم نقله للمكان المناسب للتعامل مع ما يشعر به من ألم، وذلك في حال لم تجدي الطرق التي سبق ذكرها للتخلص من الألم نفعًا.

لا يوجد داعي للشعور بالقلق من ظهور أي تكتلات سطحية تحت الجلد سواءً سببت الشعور بالألم أو لا، ففي الغالب تكون أورام حميدة أو كتل دهنية يسهل التخلص منها، ولا يمكن الجزم أنها أورام سرطانية خطيرة إلا بعد إجراء الأشعة والفحوصات اللازمة للتأكد من الأمر.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.