محتوى يحترم عقلك

هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر

هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر؟ وما أهم الظواهر الناتجة عن ذلك الدوران؟ في فترة من الفترات كان ذلك السؤال هو المسيطر على الساحة الفلكية، مما دفع أكبر الوكالات الفضائية لاستكشاف حقيقة ذلك الأمر، لذلك ومن خلال مقالنا هذا سنعرض نتائج تلك الاستكشافات من خلال موقع زيادة.

هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر

في بادئ الامر وقبل أن تكتشف حقيقته، فقد اتصفت حركات القمر حول الأرض وكذلك حركات الأرض حول نفسها وحول الشمس بالتعقيد، فكوننا نشاهد نفس الجانب جعل من السهل الاعتقاد بان القمر لا يدور حول الأرض، إنما الأرض هي التي تدور حوله.

بدأت التنبؤات وراء هذا الموضوع في القرن السادس عشر، عندما أستطاع الإنسان أن يصل إلى معرفة أن الأرض هي التي تتحرك، ليس فقط حول الشمس ولكن أيضاً حول نفسها، الأمر الذي أستمر بعد ذلك عدة قرون.

إلى أن أدرك أن السبب وراء هذا الدوران بنوعيه هو ظاهرة نجمية سيتم ذكرها بعد قد توصل إليها الانسان في ذلك الحين، وأصبحت سبباً وراء حدوث ظاهرة الشروق والغروب وكذلك هي السبب وراء أطوار القمر.

فالأرض والقمر يتحركان حول محوريهما بما يسمى (حركة محورية)، حيث يوضح تعاقب الليل والنهار حدوث عملية دوران الأرض حول نفسها، وهي حركة محورية تتطلب من الوقت 24 ساعة والتي تسمي باليوم الأرضي.

أما إذا أردت الإجابة المباشرة عن السؤال هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر، فإن القمر يدور حول الأرض تزامنًا مع دوران الأرض حول الشمس، وفيما يلي من فقرات سنقوم بتوضيح طبيعة ذلك الدوران إلى جانب أهم الظواهر الناتجة عنه.

اقرأ أيضًا: كم تبلغ مساحة الكرة الأرضية

حركة القمر حول الأرض

عند السؤال عن اتجاه حركة القمر سوف نجد ان دوران القمر حول الأرض يكون في اتجاه الشرق معاكسًا لعقارب الساعة، ويستغرق ذلك 27.3 يوم، حيث يعد القمر أقرب الأجرام السماوية للأرض.

لذلك فإن أثناء قيام القمر بعملية الدوران حول الأرض فإن هناك أجزاء منه تتعرض لضوء الشمس، وتلك الأجزاء هي التي تظهر لنا مضيئة ليلًا.

بينما نحن بصدد الإجابة عن السؤال هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر فجدير بالذكر الحديث عن طبيعة القمر، حيث إنه جسم معتم يحتوي سطحه على مرتفعات، كذلك بعض الأراضي والمناطق المستوية تسمى بحار القمر. تعد بحار القمر هي ناتج حدوث براكين على سطح القمر خلال الفترات الزمنية القديمة.

حركة القمر اليومية هي التي تكون حول الأرض من الشرق للغرب مثل حركة الشمس التي نراها ظاهرياً ولكنها غير حقيقية، أما عن الحركة الشهرية للقمر فتكون أبطأ من الحركة اليومية وهي اتعرف بالشهر القمري، والذي يتحول فيه القمر من هلال إلى قمر كامل، وتكون حركتها من الغرب إلى الشرق.

مده دوران القمر حول الأرض

قد تتساوى الفترة التي يدور فيها القمر حول محوره مع الفترة التي يدور فيها حول الأرض مما يجعلنا نشاهد نفس الوجه للقمر، ويمكن تقسيم المدة التي يدور فيها القمر حول الأرض عن طريق ما يعرف بالدورة الفلكية.

الدورة الفلكية هي الفترة التي يحتاجها القمر لإتمام دورة كامله حول نفسه أمام النجوم الثابتة، وهي التي تستغرق 27.3 يوماً راضياً وهي نفس الفترة التي يحتاجه القمر للدوران حول الأرض.

الدورة القمرية وهي الفترة التي يحتاجها القمر لكي يوجه نفس الوجه الذي موجهه للأرض إلى الشمس وتستغرق هذه الدورة حوالي 29.5 يوماً وهي تساوى يوماً قمرياً، وهي الدورة التي ترتبط بالأطوار القمرية التي يمر بها القمر.

فالاختلاف بين الدورتين يكمن في أن الدورة القمرية تزيد يومين عن الدورة الفلكية

اقرأ أيضًا: نتائج دوران الأرض حول الشمس

الظواهر الناتجة عن دوران القمر حول الأرض

أثناء تعرضنا للإجابة عن سؤالنا هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر، نجد أن للقمر تأثير على الأرض كابح، فبعد أن كان اليوم الأرضي يعادل خمسة ساعات فقط، فقد أصبح 24 ساعة كاملة، وذلك قد حدث على مدار مليارات السنوات الماضية فتحول دوران الأرض كل

يظهر كذلك تأثير ذلك الكبح مياه الأرض من بحار ومحيطات خلال عمليتي المد والجزر بما ينتج عنه بعض التغيرات التي تنتاب المحيطات نتيجة ذلك التأثير.

تنتج عملتي المد والجزر نتيجة اختلاف تأثير الجاذبية على جانب واحد للأرض، مما ينتج عنه انخفاض أو ارتفاع في منسوب المسطحات المائية على سطح الأرض وهي عمليه تتم على فترات محدده، والتي يتم فيها سحب المحيط الموجود على جانب الأرض وموجه إلى القمر في هذه اللحظة مما ينتج عنه حدوث مد عالي.

المسافة بين الأرض والقمر

استكمالا للإجابة عن السؤال هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر، فجدير بالذكر معرفة المسافة بين الأرض والقمر، فتعتبر عملية حساب المسافة بين الأرض والقمر في الفضاء عمليه صعبة حيث لا يوجد نقاط مرجعية يمكن اللجوء لها.

لكن على أي حال تم قياس المسافة إلى القمر بالتقريب بواسطة قدامى الإغريق الذين تمكنوا من اكتشاف محيط الأرض، وبالتالي تم التعرف على قطر الأرض، ومنها تبين لهم أن المسافة بين الأرض والقمر حوالي 239000 ميلاً.

اقرأ أيضًا: كيف تدور الأرض حول الشمس؟

سبب دوران الأرض حول نفسها

يكمن السبب وراء دوران الأرض حول نفسها بما يعرف بقانون الزخم الزاوي، وهو القانون الذي يعتمده الأشخاص الذين يتزلجون على الجليد عند قيامهم بضم ايديهن لأجسامهم لرفع سرعة دورانهم.

يتأثر دوران الأرض بقوة الجذب المدى للقمر، بما ينتج عنه تباطء لسرعة دورانها بمقدار 1 ميللي في كل سنه عن التي قبلها، بجانب المؤثرات الناتجة عن قوة جذب القمر المدية على مدى قرب القمر من كوكب الأرض، فالقمر كان قريب في الماضي عما هو عليه الان.

تبلغ السرعة المدارية للأرض حوالي 1675 كيلومتراً في الساعة، حتى تتم دورتها الكاملة بعد مرور 24 ساعة، وإن تخيلنا زيادة سرعة الأرض حول نفسها بمقدار الضعف، فسوف يتحول اليوم من 24 ساعة إلى 12 ساعة مما يؤثر ذلك على جميع الكائنات الحية الموجودة على سطح الأرض.

بناءً على ما سبق فقد أجبنا عن سؤال هل القمر يدور حول الأرض أم الأرض تدور حول القمر بإعطاء معلومات كافيه عن طبيعة حركة كلاً من القمر والأرض، فالفضاء ملئ بالكثير من الاسرار التي تدفعنا دائماً للاستكشاف.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.