هل السونار يكشف سرطان القولون

هل السونار يكشف سرطان القولون؟ وما هي الطرق التي بإمكانها أن تساعد الأطباء في كشف سرطان القولون؟ فإن مرض السرطان يُعد أحد أخطر الأمراض التي من الممكن أن يتعرض لها الإنسان، ولكن إن تم اكتشاف ذلك المرض مبكرًا فسيكون من السهل علاجه.

لذا فيبزغ سؤال “هل السونار يكشف سرطان القولون؟” هذا ما سنجيب لكم عنه من خلال موقع زيادة.

هل السونار يكشف سرطان القولون

إن جهاز السونار عبارة عن جهاز يعمل عن طريق الموجات فوق الصوتية، ويستخدم هذا الجهاز في إجراء الفحوصات التي تعتمد على التقاط صور حية من داخل جسم الإنسان.

إن الموجات الفوق صوتية المستخدمة في جهاز السونار لها دور هام جدًّا حيث إنها تيسر على الأطباء رؤية المشكلات التي قد توجد بجسم المريض، وذلك دون الحاجة إلى إجراء أي جراحة.

لا يتم استخدام أي إشعاع عند استخدام الموجات الصوتية الموجودة بجهاز السونار، لذلك يُعد جهاز السونار أفضل جهاز لالتقاط الصور من داخل جسم الإنسان، ويستخدم هذا الجهاز لمعرفة نوع الجنين حيث إنه آمن جدًّا على صحة الأم وجنينها.

لكن هل السونار يكشف سرطان القولون؟ الإجابة هي أنه لا يمكن لجهاز السونار أن يكشف سرطان القولون، ولكنه في المقابل يمكنه توضيح أي خلل يمكن أن يُصيب القولون، بمعنى أنه من الممكن أن يكتشف وجود ورم، ولكن لا يمكنه معرفة إن كان ذلك الورم حميدًا أم خبيثًا.

لذلك لا يمكن للأطباء أن يعتمدوا على جهاز السونار وحده في أمر كشف مرض سرطان القولون، وإنما بإمكانهم استخدامه في العلاج، حيث يكشفون من خلاله على مدى تطور الحالة، وغير ذلك من الأمور الأخرى.

بعد أن وضحنا لكم إجابة سؤال هل السونار يكشف سرطان القولون، لا بد لنا أن نعرض لكم طرق تشخيص مرض سرطان القولون، وماهيته وأنواعه ومراحله، وأعراضه، حتى تتوخوا الحذر من الإصابة بذلك المرض الخطير، أو أن تكتشفوا ذلك المرض في مراحله المبكرة، حتى يسهُل علاجه.

اقرأ أيضًا: أعراض سرطان القولون في بدايته

كيفية كشف سرطان القولون

إن الأطباء يلجؤون لعدة اختبارات مختلفة حتى يتمكنوا من تشخيص مرض سرطان القولون، وذلك يكون باختلاف الأشخاص، ويتم تحديد تلك الاختبارات بُناءً على عدة عوامل، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • معاناة المريض من بعض الأعراض.
  • عمر المريض وصحته العامة.
  • نوع السرطان المحتمل أن يُصاب به المريض.
  • تاريخ العائلة المرضي.

يجب التنويه على أن الكشف المبكر عن سرطان القولون يمكنه أن يُساعد كثيرًا في علاج ذلك المرض، مما يتسبب في زيادة فرص الشفاء منه.

بعد أن يعلم الطبيب جميع تلك العوامل يقوم بإجراء عدة فحوصات تساعده في تشخيص مرض سرطان القولون، سنعرض لكم تلك الفحوصات بإيجاز من خلال النقاط الآتية:

  • تنظير القولون، فيكون عن طريق استخدام منظار خاص يتمكن من الكشف عن القولون والمستقيم.
  • الاختبار الجزيئي للورم، وذلك يكون لتحديد بروتينات أو جينات معينة.
  • تحليل الدم، ويشمل هذا التحليل فحص الدم الكامل، وفحص CEA وهو ما يُعرف باسم المستضد السرطاني المُضغي.
  • تحليل عينة الخزعة، فيتم الحصول على تلك العينة عن طريق التدخل الجراحي، أو عن طريق توجيه أداة أخذ الخزعة من خلال جهاز السونار.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي، وهو ما يُسمى بـ (MRI Scan).
  • التصوير المقطعي المحوسب، وهو ما يُسمى بـ (CT Scan).
  • التصوير بجهاز السونار الذي يعمل بالموجات فوق الصوتية: وهذا الجهاز يُساعد في تحديد مدى تطور ونمو السرطان في القولون.

كما يساعد الأطباء أيضًا في تحديد العلاج، ولكن ليس بوسعه أبدًا أن يُحدد نوع الورم إن كان طيب أو خبيث أو حتى كان مجرد التهاب.

بعد أن علمنا جيدًا إجابة سؤال هل السونار يكشف القولون، وعلمنا أيضًا كيفية تشخيص مرض سرطان القولون في إيجاز دعونا الآن نوضح لكم شرح مفصل لبعض هذه الطرق.

اقرأ أيضًا: نسبة الشفاء من سرطان القولون

أفضل طرق لفحص القولون

لقد ذكرنا لكم جميع طرق فحص القولون، ولكننا الآن سنوضح لكم أهم هذه الطرق وكيفية تطبيقها، ويجب التنويه على أن الطبيب هو من يختار الطريقة الأنسب على حسب الحالة حتى يتم تشخيص سرطان القولون، وهذه الطرق هي:

1ـ منظار القولون

يتم استخدام ذلك المنظار بواسطة طبيب مناظير متخصص، ويتمكن الطبيب من إدخال كاميرا صغيرة جدًّا بواسطة ذلك المنظار، حتى يتمكن من رؤية القولون والمستقيم من الداخل، وبعد ذلك يُحدد إن كان ذلك ورمًا سرطانيًا أم لا.

2ـ الأشعة المقطعية للقولون

تُعد الأشعة المقطعية من أفضل أنواع الأشعة التي تستخدم في تشخيص العديد من الأمراض، حيث تقوم هذه الأشعة بتصوير الجسم من الداخل بصورة ثلاثية الأبعاد لتوضح إن كان هناك ورم أم لا بصورة أدق، ومن الممكن أيضًا أن نعمل على زيادة دقة هذه الأشعة من خلال أخذ صبغة خاصة.

من الممكن أن يأخذ المريض هذه الصبغة عن طريق أقراص أو حقن في الوريد، ومن الممكن ان يتناولها عن طريق الشرب، وهذه الصبغة تساعد بصورة كبيرة في تحديد حجم الورم ومدى انتشاره.

تُعد الأشعة المقطعية خطوة أساسية قبل استئصال الورم.

3ـ الرنين المغناطيسي للقولون

هذا النوع من الأشعة يتم عن طريق استخدام المجالات المغناطيسية لتصوير الجسم بطريقة أوضح، ومن الممكن أيضًا استخدام الصبغة قبل إجراء تلك الأشعة حتى تكون الصورة أكثر وضوحًا، وتعد أشعة الرنين المغناطيسي الحل الأفضل لتحديد المكان الذي نشأ فيه الورم.

4ـ أخذ عينة من ورم القولون

من الممكن أن يتم استئصال عينة من نسيج الورم، وبعد ذلك تحليلها بالمعمل، وهذه الطريقة توضح تشخيص المرض بمنتهى الدقة لذلك يفضل الأطباء هذه الطريقة، ولكن هناك العديد من المرضى لا يفضلون تلك الطريق، وقد أوضحنا لكم مسبقًا كيفية أخذ العينة.

5ـ فحص القولون بالسونار

كما ذكرنا لكم مسبقًا أن السونار يعتمد على الموجات فوق الصوتية التي تجعله يتمكن من تحديد حجم الورم، وهذا الأمر يُساعد في وضع خطة العلاج المناسبة للمريض.

لكنه ليس بإمكانه أن يكشف سرطان القولون كما ذكرنا لكم من قبل أثناء إجابتنا عن سؤال هل السونار يكشف سرطان القولون.

ما هو سرطان القولون؟

إن سرطان القولون والمستقيم يُعرف أيضًا بسرطان الأمعاء، وهذا المصطلح يشمل مختلف أنواع السرطانات والأورام الخبيثة التي بإمكانها أن تصيب كلًا من منطقتي القولون والمستقيم الواقعتين في الأمعاء الغليظة.

يُمكن أن يُسمى بسرطان القولون فقط أو سرطان المستقيم، وذلك بحسب المكان الذي بدأ فيه السرطان على وجه التحديد.

يعد سرطان القولون والمستقيم هو ثاني أكثر أنواع الأورام شيوعًا بين الرجال والنساء بعد أورام الرئة، وعلى الرغم من أن تأثيره متساوٍ على الرجال والنساء، إلا أنه يصيب الرجال في سن أصغر.

أنواع سرطان القولون

تتعدد أنواع السرطانات التي قد تصيب القولون، وهذه الأنواع هي:

  • الورم السرطاوي.
  • الورم اللحمي المعدي المعوي.
  • ورم لحمي.
  • السرطانة الغدية.
  • ورم ليفي.

مراحل سرطان القولون

إن لهذا السرطان مراحل متعددة فهو يبدأ من المرحلة صفر، ويصل إلى المرحلة الرابعة، لذلك يجب كشف ذلك المرض مبكرًا، وقد أوضحنا لكم طرق كشفه المختلفة، من خلال إجابتنا عن سؤال هل السونار يكشف سرطان القولون.

اقرأ أيضًا: هل الأشعة المقطعية تبين سرطان القولون 

أعراض سرطان القولون

إن لسرطان القولون عدة أمراض سنذكرها لكم في إيجاز الآن:

1ـ حدوث اضطرابات مستمرة في البطن، فإن أي شكل من أشكال الانسداد يحدث بالقولون بإمكانه يتسبب في حدوث انتفاخ وتقلصات وتشنجات، وكل ذلك يُحدث آلامًا في البطن.

2ـ حدوث إسهال وإمساك، فإن وجود الورم السرطاني بالقولون يؤدي إلى حدوث تغير مستمر في حركة الأمعاء، وهذا يتسبب في حدوث إمساك أو إسهال أو الاثنين معًا.

3ـ ظهور دم في البراز، فإن جميع أنواع سرطان القولون ينتج عنها نزيف شرجي، ويظهر ذلك النزيف على هيئة دم غامق أو فاتح في البراز.

4ـ تغير شكل وقوام البراز، فعندما يكون شكل البراز على هيئة شريط فهذه تعد إشارة إلى الإصابة بسرطان القولون، وذلك الأمر ناتج عن وجود كتلة في القولون تعمل على تضيقه، ومن ثم الإصابة بما يُسمى بانسداد القولون الجزئي.

5ـ الشعور بالتعب والإرهاق، فإن وجود الخلايا السرطانية بالجسم تؤدي إلى استهلاك طاقة الجسم، وبالتالي تتسبب في الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.

6ـ فقدان الوزن الغير مبرر، فإن استهلاك الخلايا السرطانية لطاقة الجسم عن طريق محاربتها من قبل جهاز المناعة يؤدي إلى فقدان الوزن الغير مبرر.

من الممكن أن يؤدي انسداد القولون إلى منع امتصاص معظم العناصر الغذائية الهامة.

إن إجابة سؤال هل السونار يكشف سرطان القولون قد سنحت لنا الفرصة في معرفة كيفية تشخيص مرض سرطان القولون، ونبهتنا إلى ضرورة الكشف المبكر عند ملاحظة أي عرض من أعراض الإصابة بمرض سرطان القولون.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.