كم جرعة ابرة الرئة للجنين

جرعة حقنة الرئة للجنين نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث تعتبر حقنة الرئة من الإجراءات التي تشغل بال السيدات الحوامل، حيث يرغبن في معرفة كل ما يتعلق بهذا الموضوع، وفي هذا المقال سوف نحاول تقديم صورة كاملة حول هذا الأمر.

جرعة حقنة الرئة للجنين

يقوم الطبيب المشرف على السيدة الحامل بوصف حقنة الرئة لها، وذلك إذا كانت هناك احتمالات أن الحامل قد تلد قبل أن تكمل الأسبوع 34 من الحمل، وتشتمل هذه الحقنة على عنصر الكورتيزون  ومهمتها هي إتمام نمو رئة الطفل، فهي تحفز عملية النمو حتى لا يواجه الطفل بعد خروجه للحياة أية صعوبات في التنفس.

وفور بلوغ المرأة الحامل الأسبوع 36، فلا يكون هناك داعي لأن تأخذ حقنة الرئة، وتؤخذ هذه الحقنة على يومين، بمعدل 4 جرعات في كل 12 ساعة.

ويعد الشهر الثامن من فترة الحمل هو أصعب شهر، لما قد يصيب الجنين من مصاعب، لاسيما مصاعب التنفس إذا اضطرت الأم للولادة خلال هذا الشهر، حيث إن الولادة مبكرًا قد ينتج عنها العديد من الأزمات، في الدماغ أو في القلب وأيضًا في الرئة، حيث يعتبر الجهاز التنفسي هو الجهاز الأكثر عرضة للخطر بفعل الولادة المبكرة.

ويجب على الطبيب ألا يتأخر في وصف حقنة الرئة للسيدة الحامل، إذا كانت هناك أية مؤشرات على أنها سوف تلد مبكرًا، لأنها تساهم في تخفيض ضرر الولادة المبكرة على الجهاز التنفسي بدرجة كبيرة تتجاوز ال50%.

وكذلك، فيتعين على الحوامل الانتباه الشديد خلال هذا الشهر، فلا ترهق نفسها أكثر من اللازم، ولا تقوم بحمل حاجيات ثقيلة الوزن، وتبتعد عن التوتر وعدم الاستقرار بقدر الإمكان وتحرص على راحتها بقدر المستطاع.

وإذا انتابت السيدة الحامل أية ظواهر أو أعراض غريبة في هذه الشهر، فيتعين عليها استشارة الطبيب المشرف على حالتها فورًا.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: متى تتم الولادة القيصرية في الشهر التاسع وطرق الاستعداد لها

ونرشح لك أيضًا: متى تكتمل رئة الطفل الخديج وكيفية التعامل معه

  • ما هي المؤشرات التي تنذر بحدوث الولادة المبكرة؟

هناك عدد من الأعراض التي تشعر بها السيدة الحامل، وتكون علامة على أنها سوف تضع طفلها مبكرًا، وتشمل ما يلي:

  • الشعور بتقلصات تحدث بصورة مستمرة في الجزء السفلي من البطن.
  • الشعور بأوجاع في الجزء السفلي من الظهر بصورة مستمرة وواضحة.
  • الإحساس بعبء في الحوض والجزء السفلي من البطن.
  • حدوث ارتجاف بسيط وتشنجات في البطن.
  • الإحساس بسقوط ماء الطفل وإن كان بقدر خفيف.
  • تحول في لون الإفرازات التي تفرز من المهبل.
  • الغثيان والإسهال بصورة مستمرة.

إذا تعرضت السيدة الحامل لأي عرض سابق، فيتعين عليها التوجه الفوري إلى طبيبها المشرف، حتى يحدد ما هو اللازم عمله للحفاظ على صحة الحامل وطفلها، وعادة سيصف المعالج للحامل جرعة حقن الرئة للجنين بالإضافة إلى البروجسترون العلاجي.

وفي حالة الرغبة في الحصول على المزيد من التفاصيل فيمكنكم من خلال: الولادة القيصرية الثالثة في اي اسبوع وكيفية الاستعداد لها

  • متى تظهر الحاجة لإعطاء الحامل جرعة حقنة الرئة للجنين؟

هناك عدد من الأوضاع يجب فيها وصف حقنة الرئة، وتتمثل فيما يلي:

  • إذا كانت الحامل قد قامت بولادة مبكرة قبل ذلك.
  • إذا كانت السيدة حامل في توأم ثنائي أو أكثر.
  • إذا كانت السيدة الحامل شربت مواد كحولية أو دخنت خلال شهور حملها.
  • إذا كان الحمل قد تم بواسطة حقن مجهري أو تلقيح صناعي.
  • إذا كانت السيدة الحامل أجهضت قبل ذلك.
  • إذا كانت الحامل قد تعرضت لتشوه تشريحي في منطقة عنق الرحم أو في الرحم نفسه.
  • إذا كانت الحامل تعاني من سوء تغذية حاد.
  • إذا وجد الطبيب احتمال أن الأم الحامل سوف تتعرض لولادة مبكرة، فيقوم بوصف جرعة بروجسترون دوائي وجرعة حقنة الرئة للجنين.
  • ما هي أهمية جرعة حقنة الرئة للجنين؟

يتعين على الطبيب المشرف على حالة الأم ألا يتردد في وصف حقنة اكتمال الرئة متى تطلبت حالتها، نظرًا لفائدتها الكبيرة للجنين، حيث:

  • تساعد في عدم تعرض المولود لصعوبات تنفسية، حيث تحفز عملية نضج الرئتين، كما تحميه من عدوى الجهاز التنفسي، ومن ثم تقلل من احتياجه للحضانة بعد ولادته.
  • تحد من احتمالات تعرض الطفل لنزيف دماغي.
  • تحد من احتمالات تعرض الطفل لالتهاب الأمعاء.

ومن ثم فإنها تساعد المولود على أن يعيش بشكل طبيعي.

  • هل هناك أية أضرار قد تسببها حقنة اكتمال رئة الجنين؟

يوجد عدد من الأوضاع التي تتطلب الحذر حال وصف حقنة الرئة للجنين، منها التهاب الغلاف الأمينوسي الذي يحيط بالطفل، حيث توجد هناك احتمالات لأن تصاب السيدة الحامل بتسمم الدم.

وكذلك إذا كانت الأم تعاني من مرض السكري، حيث يتعين تحديد تركيز السكر في الدم عند أخذ هذه الحقنة.

كما أن السيدة الحامل قد تعاني اضطرابات في النوم أو يتضرر جهازها العصبي أو جهازها المناعي بسبب أخذ حقنة اكتمال رئة الجنين.

ومن المعروف أن هذه الحقنة تؤثر على حركة الطفل لفترة تصل إلى يومين، حيث إن المعدل الطبيعي لحركة الطفل أثناء هذا الشهر يتراوح ما بين 10 وحتى 15 حركة يوميًا، وتسبب الجرعة حالة إرهاق وخمول للأم وكذلك يؤثر الكورتيزون على حركة الطفل.

ولذلك يتعين على الحامل أن تقوم بملاحظة حركة الطفل خلال هذه المدة، حيث إذا انخفضت حركته لأقل من 10 حركات، فيجب عليها التوجه إلى الطبيب المشرف مباشرة.

وعادة فإن حقنة اكتمال رئة الجنين لا تشكل أي خطر، بل أنها مهمة للغاية عندما يرى الطبيب المعالج أن هناك احتمال لأن تتعرض الحامل لولادة مبكرة، ومن ثم فإن أخذ هذه الحقن لا بد أن يحدث بموافقة الطبيب.

  • هل تتسبب حقنة اكتمال رئة الجنين في اكتساب الأم مزيد من الوزن؟

يتسبب تناول الكورتيزون في زيادة وزن الأشخاص الذين يأخذونه، لكن لا تعتبر جرعة حقنة الرئة للجنين من ضمن أدوية الكورتيزون التي تسبب زيادة في الوزن.

  • متى يسري مفعول حقنة رئة الجنين؟

غالبًا ما تبدأ حقنة الرئة بعملها داخل الجسم خلال يومين وحتى سبعة أيام منذ إعطاء الأم الحامل الجرعة الأولى من حقنة الرئة للجنين.

  • هل تسبب حقنة اكتمال رئة الجنين أية أوجاع للأم الحامل؟

لا شك أن ألم حقنة الرئة من الأمور التي تشغل بال المرأة الحامل، وفي الواقع فإن وجع حقنة الرئة لا يختلف عن وجع أي إبرة عضل مهما كانت، ومن ثم يمكن للأم الحامل أن تطمئن من هذه الناحية.

وتعتبر حقنة الرئة للجنين التي توصف للأمهات الحوامل متى استدعت حالتهن ذلك، علاج ككل العلاجات التي تحتمل الكثير من المنافع بجانب عدد من الآثار الجانبية كذلك.

ويجب الانتباه إلى كون هذه الحقنة لا تؤخذ إلا بموافقة الطبيب المشرف على الحالة.

وأيضًا تجدر الإشارة إلى أنه لا توجد قاعدة معينة لهذه الحقن، فالأمر يتباين من امرأة إلى أخرى، بل أنه قد يتباين بالنسبة للسيدة الواحدة، فقد تلد الأم في مرة وتحتاج لهذه الحقنة، وقد تلد الأم مرة أخرى بدون هذه الجرعة.

وتؤخذ جرعة حقنة الرئة للجنين، إما 12 ملليجرام على يومين كل 12 ساعة، أو 6 ملليجرام على أربع جرعات كل 12 ساعة.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم جرعة حقنة الرئة للجنين وللتعرف على المزيد من التفاصيل يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.