محتوى يحترم عقلك

أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة

أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة يُعد من أحد عوامل تسهيل عملية الولادة عليها، خصوصًا الطعام الصحي المفيد للأم وطفلها، فإذا أخذت الأم كفايتها من العناصر الغذائية لن تشعر بقدر كبير من الإرهاق.

لذا سوف نعرض لكم عبر موقع زيادة أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة.

أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة

الحامل تعاني دائمًا من العديد من الصعوبات خلال أشهر الحمل، كلما اقترب موعد الولادة كلما هوّن ذلك من معاناتها، ويوجد بعض الأغذية التي تسهل الولادة، مثل:

اقرأ أيضًا: اسباب الولادة في بداية الشهر التاسع

تناول الحامل للأغذية الغنية بالألياف

يجب أن يكون طعامك غنيًا بالألياف، مثل:

  • الخضروات الورقية.
  • الفواكه.
  • التمر.
  • الحبوب الكاملة.

تناول الحامل للأغذية الغنية بالحديد

فمن أكثر المشاكل التي تواجه الحامل هي نقص الحديد، لذلك لابد أن يشمل طعامك الأغذية الغنية بالحديد، مثل:

  • الدجاج
  • السمك.
  • صفار البيض.
  • السبانخ.
  • البروكلي.
  • الزبيب.
  • التوت.
  • فول الصويا.
  • الخوخ المجفف.
  • العدس.
  • الباذنجان.

تناول الحامل الأغذية الغنية بالكالسيوم

فعنصر الكالسيوم هام جدًا لبناء العضلات، وتعزيز صحة الشعر والأسنان للحامل والطفل، لذلك يجب أن يتضمن طعامك:

  • الحليب ومنتجاته.
  • العدس.
  • اللوز.
  • الأوراق الخضراء.
  • الشوفان.
  • الكرنب.
  • السمسم.

تناول الحامل للأغذية الغنية بفيتامين C

هذا النوع من الأغذية مفيد جدًا لتحسين بشرتك المرهقة من أعراض الحمل، كما أنه مفيد جدًا لتعزيز الجهاز المناعي وتخفيف آلام الولادة، وتسريع عملية الاستشفاء، فيجب أن يتضمن طعامك الأغذية الغنية بفيتامين C، مثل:

  • الفراولة.
  • البرتقال.
  • الطماطم.
  • البروكلي.
  • القرنبيط.
  • الفلفل الأحمر.
  • اليوسفي.

الأغذية الغنية بحمض الفوليك

حمض الفوليك يساعد في تقوية العمود الفقري للطفل، لذلك يجب أن يشمل طعامك على أغذية غنية بحمض الفوليك، مثل:

  • الأوراق الخضراء.
  • الفاصولياء.
  • الحمص.
  • اللوبيا.
  • الأسماك المعلبة.

تناول الحامل للأغذية الغنية بفيتامين A

يجب أن يكون طعام الحامل محتويًا على الأغذية الغنية بفيتامين A، مثل:

  • البطاطا الحلوة.
  • السبانخ.
  • الشمام.
  • الجزر.

تناول الحامل للمكسرات

تحتوي المكسرات على الكثير من العناصر الغذائية الهامة للأم وطفلها، مثل: البروتين والفيتامينات والدهون والمعادن والألياف، وكل هذا يساعد في تجنب الولادة المبكرة.

تناول الحامل للحوم الحمراء

تعتبر اللحوم الحمراء الخالية من الدهون مصدرًا هامًا للبروتين عالي الجودة، وهذا يساعد في نمو الجنين بصورة جيدة، بالإضافة إلى الحديد الذي يساعد على توصيل الأكسجين إلى مخ الجنين.

تناول الحامل للأسماك المعلبة

يجب أن يحتوي أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة على الأسماك، مثل: السلمون والتونة، لأنها غنية بالأوميجا 3، والتي تعمل على دعم وزن الجنين، وتعزيز جهازي المناعة للأم والطفل، بالإضافة إلى أن السلمون يحسّن الحالة المزاجية للأم بعد الولادة ويحميها من اكتئاب ما بعد الولادة.

اقرأ أيضًا: مشروبات لفتح عنق الرحم لتسهيل الولادة الطبيعية

تناول الحامل للفواكه

الفواكه غنية بالسعرات الحرارية المنخفضة التي تعمل على الحفاظ على وزن الأم في الشهر التاسع، بالإضافة إلى أنها تحسّن وظائف الجهاز الهضمي وعدم الإصابة بالإمساك، ومن تلك الفواكه:

  • البرتقال: يعمل البرتقال على تعزيز صحة الجسم، وامتصاص الحديد، وذلك لأنه يحتوي على حمض الفوليك وفيتامينC ، بالإضافة إلى قدرته على ترطيب الجسم وحماية الطفل من التشوهات.
  • المشمش: يحتوي المشمش على العديد من العناصر الهامة للجسم، مثل: فيتامين A وفيتامين C وفيتامين E والبوتاسيوم والكالسيوم، مما يفيد الحامل في تجنب الإصابة بفقر الدم، وتسهيل عملية الولادة، وتعزيز عظام الجنين وضبط وزنه.
  • التمر: أكل التمر بصورة عامة مفيد جدًا لصحة الأم والجنين، ومن فوائده: أنه غني بالفيتامينات، غني بالألياف مما يجعله معززًا لوظائف الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى أنه غني بالحديد وفيتامين K، مما يمنح دعمًا للعظام ويقي من الإصابة بفقر الدم كما يحسن وظائف العضلات والأعصاب.

كما أن التمر يعطيكِ الطاقة التي تقاومين بها إجهاد وتعب الحمل، وهو أيضًا مصدر للفولات، والذي يقلل احتمالية إصابة الطفل بالتشوهات، بالإضافة إلى أنه يقلل من الإمساك، يساعد على خفض ضغط الدم لغناه بالبوتاسيوم.

  • الأناناس: يحتوي الأناناس على إنزيم بروميلين ((Bromelain، وهذا الإنزيم يعمل على تليين عنق الرحم وتنشيط العضلات الملساء؛ لبدء مرحلة المخاض.
  • البابايا الخضراء: تعتبر البابايا الخضراء من الأطعمة الهامة للحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة؛ لأنها غنية بإنزيم يُعرف باسم بابينو وخاصة البابايا غير الناضجة، كما تحتوي أوراقها على مادة اللاتكس، والتي تعمل كعمل البروستاجلاندين والأوكسيتوسين، واللذان يعملان على بدء الانقباضات.

فواكه أخرى يمكن للحامل تناولها

هنالك العديد من الفوائد الأخرى التي تقدمها الفواكه للحامل في الشهر التاسع، ومنها:

  • الموز: يحتوي الموز على الكثير من العناصر الهامة والأساسية للحامل، مثل: حمض الفوليك، الذي يعمل على حماية الجنين من عيوب الأنبوب العصبي، وفيتامين C والمغنسيوم والبوتاسيوم، بالإضافة إلى فيتامين B الذي يعمل على تنظيم مستوى الصوديوم لدى الحامل.
  • التفاح: يحتوي التفاح على الكثير من العناصر الغذائية الهامة للحامل، مثل: الزنك وفيتامينات A و EوD، فالتفاح من أهم الفواكه التي يجب أن تأكلها الحامل؛ نظرًا لقدرته على تقوية مناعة الأم و الجنين، والتقليل من خطر الإصابة بالربو.
  • الكيوي: من فوائد الكيوي أنه يقلل من خطر تجلط الدم، ويحتوي الكيوي على الكثير من العناصر الغذائية، مثل: فيتامين E وفيتامين C  بالإضافة إلى البوتاسيوم والمغنسيوم والفوسفور وحمض الفوليك والألياف.
  • الجوافة: تساعد على تحسين الهضم ونمو الجهاز العصبي للطفل بصورة جيدة، لأنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة للحامل، مثل: فيتامين C وفيتامين E.
  • الأفوكادو: يساعد الأفوكادو على تعزيز الأنسجة، ومعالجة فقر الدم، وذلك لأنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة، مثل: حمض الفوليك وفيتامين B6.
  • الرمان: الرمان غني جدًا بالبوتاسيوم والحديد والألياف وفيتامينات K وC، وهذا بدوره يعمل على تعزيز نمو الجنين ورفع مستوى الهيموجلوبين في الدم.
  • المانجو: المانجو غنية بالمغنسيوم الذي يقضي على تقلصات العضلات وتشنجات الساق التي تعاني منها الحامل بسبب زيادة الوزن.
  • الزبيب الأسود: يُنصح بتناول الزبيب الأسود بالنسبة للحامل، فينصح المتخصصون بنقع بعض الزبيب الأسود في الماء، وتناوله صباحًا على معدة خاوية، لأنه يساعد على زيادة الهيموجلوبين في الدم، ويقاوم مشاكل الجهاز الهضمي للحامل.
  • التوت: يساعد التوت بأنواعه على دعم وتعزيز الجهاز المناعي للحامل، لأنه يحتوي على الفيتامينات، مثل: فيتامين C والمعادن والأحماض.
  • البطاطا الحلوة: تساعد البطاطا على تحسين وظائف الجهاز الهضمي، وتقليل نسبة السكر في الدم، لأنها تحتوي على نسبة كبيرة من البيتا كاروتين، والتي تتحول إلى فيتامينA داخل الجسم.

تناول الحامل للخضروات

أما الخضروات، فالأفضل أن تتناول الحامل الخضروات الورقية وخصوصًا الداكنة منها؛ لغناها بالحديد، مثل: البروكلي والسبانخ، فالحديد له دور كبير في مرحلة الحمل والولادة حيث يعمل على نقل الدم إلى المشيمة.

كما أن الخضروات عمومًا مهمة بالنسبة للحامل، وذلك لأنها مصدر غني بالكثير من العناصر، مثل:

  • الألياف الغذائية.
  • البوتاسيوم.
  • المغنسيوم.
  • الكالسيوم.
  • فيتامين B6.

اقرأ أيضًا: علامات قرب الولادة في الشهر التاسع بالتفصيل

الأطعمة المضرة بصحة الحامل في الشهر التاسع

كما تحدثنا عن أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة، يوجد بعض الأطعمة الضارة بصحة الأم والجنين، وبعض الأطعمة المفيدة في تلك الفترة لكن الإفراط في أكلها له نتيجة عكسية، مثل:

  • اللحوم المصنّعة: تعد من أكبر الممنوعات التي يجب على المرأة الحامل تجنبها، لأنها تعتبر لحومًا غير ناضجة، مثل: البسطرمة والنقانق والبرجر واللانشون، بالإضافة إلى أنها تحتوي على الجراثيم والبكتيريا والفيروسات التي قد تضر بالأم والطفل.
  • كثرة تناول السمك: فالأسماك هامة لأنها مصدر غني بالأوميجا 3، ولكن الإفراط في تناولها يمكن أن يؤثر على نمو الجهاز العصبي للجنين؛ لاحتوائها على الزئبق.
  • البيض النيء: يعد البيض النيء من الأطعمة المضرة بصحة الحامل؛ لأنه يحتوي على بضع الأنواع من البكتيريا الضارة، مثل: السالمونيلا، وقد يتداخل البيض النيء أيضًا مع الكعك والفطائر.
  • الكافيين: على الحامل الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين أثناء فترة الحمل، مثل: القهوة والشاي والمشروبات الغازية، والتي قد تلحق ضررًا ينمو الجهاز العصبي لدى الطفل.
  • المخلل: يحتوي المخلل على كمية كبيرة جدًا من الأملاح، فالملح الزائد قد يصيب الحامل وطفلها بالتسمم، فيجب على المرأة تجنب الأطعمة الغنية بالملح.
  • الأعشاب: يجب على الحامل تجنب المشروبات التي تنشّط انقباضات الرحم، والتي يمكن أن تتسبب بالإجهاض والنزيف خصوصًا في الشهور الأولى من الحمل، ومن تلك المشروبات: القرفة والحلبة والنعناع.
  • الخوخ: يحتوي الخوخ على كمية كبيرة من الكاروتين، الذي يتم تحويله إلى فيتامين A داخل الجسم، بالإضافة إلى أن الإفراط في تناوله قد يتسبب بارتفاع درجة الحرارة والطفح الجلدي وردود الأفعال التحسسية للحامل؛ وهذا لأنه غني بالبروتين والفسفور والبوتاسيوم والحديد.
  • الأناناس: هو من الفواكه المفيدة جدًا للحامل ولكن الإفراط في تناوله له نتائج عكسية خطيرة على صحة الأم والجنين، وذلك لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من البروميلين، والذي زيادته تؤدي إلى زيادة ترقق الرحم، وبالتالي احتمالية حدوث الولادة المبكرة أو الإجهاض.
  • البابايا: هو أيضًا من الأطعمة الهامة للأم في فترة الحمل ولكن تناوله بكثرة يؤثر بالسلب، وهذا لأنه غني بمادة اللاتكس، التي تساعد على تقلصات الرحم، وبالتالي فتناوله بإفراط يؤدي للتعرض لخطر الإجهاض.

أكل الحامل في الشهر التاسع لتسهيل الولادة كثير جدًا، وغني بالعناصر الغذائية الهامة للأم والجنين.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.