القضاء على الملل الجنسي

القضاء على الملل الجنسي أو تغيير الروتين المتبع في العلاقة الجنسية يعتبر من الأمور التي يجب القيام بها بين كل وقت وحين، حتى لا يكون لهذا الملل أثر سلبي برفض أحد الزوجين للقيام بالعلاقة بشكل عام، وقد يتعلق الأمر في كثير من الأحيان بتكرار تلك العادات والأمور في كل مرة يتم فيها الجماع، لهذه سأدلك اليوم على طرق يمكن بها التغلب على هذا الشعور من خلال موقع زيادة.

القضاء على الملل الجنسي

هل شعرت في يوم أثناء ممارستك للعلاقة الزوجية بالملل والزهق وكأنك تقوم بواجب روتيني مطلوب منك؟ وحتى تلك الأمور التي كانت تسعدك وتزيد من متعتك أصبحت عادي ومعتادة لك، في تلك اللحظة من الضروري أن تفكر في طريقة يمكن بها كسر هذا الروتين، أو إضافة شيء جديد يجعل رغبتك الجنسية تزداد.

حيث إن شعور الملل من الأشياء التي تنتاب الإنسان في جميع مجالات حياته، حتى تلك التي يحبها، مع تكرارها بنفس تلك الآلية تصبح في يوم روتينية ومعتادة، وكذلك الأمر ينطبق على العلاقة الجنسية التي من الضروري تغييرها من وقت لأخر، أعني في هذا أنه من الضروري وضع شيء جديد محفز لك ولشريك للجماع والاستمتاع بشكل أفضل.

قد تكون قد تعرضت إلى هذا الشعور بعد الخلافات الكثير التي وقعت بينكم بالفترة الماضية، أو بعد فترة طويلة من الزواج استنفذتما فيها كافة الطاقة والحيوية التي كانت بداخلكم تدفعكم إلى العلاقة الجنسية.

كما أن شعور الملل قد يأتيك حتى وإن كانت علاقتكما تسير بشكل طبيعي ومستمر دون وجود مشكلات تدفع إلى هذا الشعور، وبالتالي فهذا الشعور طبيعي لا يمكن حصره في شيء معين يدفع إلى الإصابة به، بل هو شعور يمكن أن يتعرض له الإنسان بطبيعة تكوينه النفسي والبيولوجي.

لكن يمكن التغلب على تلك المشكلة من خلال بعض الحيل البسيطة المساعدة على تجديد الروتين بين الزوجين في العلاقة الجنسية باتباع ما يلي:

1- تغيير مكان العلاقة الجنسية

من الممكن أن يكون السبب في شعور الملل هو تكرار القيام بالعلاقة الجنسية على فراش غرفة النوم، فللمكان تأثير كبير على الشخص، وكذلك الأمر بالنسبة للعلاقة الجنسية.

لهذا قد يكون الحل هو تغير المكان الذي اعتدتما فيه إجراء العلاقة كأن تقومان بها في المطبخ أو في غرفة المعيشة، ومن الممكن تأجير ليلة في أحد الفنادق لتغيير الروتين الذي اعتدتما عليه.

من الممكن أيضًا أن تجربا الاستحمام معًا للاستمتاع بالمياه الدافئة التي تساعد على شعور الاسترخاء والإثارة بينكما.

اقرأ أيضًا: تجربتي في التخلص من البرود الجنسي

2- ممارسة أوضاع جنسية مختلفة

من أفضل الخطوات التي يمكن القيام بها القضاء على الملل الجنسي الذي يتعرض له أحد الزوجين، حيث إن السبب في العور به في الغالب يرجع إلى اتباع نفس العادات في كل مرة يتم فيها الجماع، مما يكون سبب في انعدام الرغبة الجنسية.

3- التواصل الحميمي بين الزوجين

إن فكرة التواصل بين الزوجين بشكل حميمي أثناء العلاقة الجنسية يعتبر أحد الوسائل التي يمكن من خلالها تقريب العلاقة بينهم، وإظهار الحب الموجود بداخل كلًا منهم، من خلال قضاء وقت ممتع في المداعبة أثناء التلفاز ومشاهدة الأفلام الرومانسية.

اقرأ أيضًا: علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج

4- استخدمي الألعاب الزوجية للتجديد

من الممكن القضاء على الملل الجنسي من خلال استخدام الألعاب الزوجية التي تضفي روحًا من المرح والشغف، ويمكن شراء تلك الألعاب بكل سهولة عبر تلك المتاجر الإلكترونية أو محلات بيع الملابس النسائية.

كما أن توفير الجو الملائم من الأمور التي تساعد على الاستمتاع بالعلاقة الجنسية بشكل أفضل كإضاءة الشموع، والزيوت العطرية لعمل مساج للزوج.

5- التخلي عن الصمت في العلاقة

من ضمن الوسائل الجيدة حتى يمكن القضاء على الملل الجنسي قد يفضل بعض الرجال أثناء العلاقة الزوجية تلك التنهدات والأصوات الإغرائية التي تصدر من الزوجة وتدل على سعادتها، ولكن عندما يحل الصمت على العلاقة قد يكون لهذا أثر كبير على المدى البعيد بالشعور بالملل.

6- وجود مبدأ المصارحة

إن شعر أحدكم بعدم الراحة أثناء ممارسة العلاقة الزوجية من الضروري أن يصارح الطرف الأخر بذلك، لأن الاستمرار في الممارسة رغم وجود هذا الشعور سيكون له أثر رجعى برفض إجراؤها بعد ذلك.

من الممكن تعدي الوضع غير المريح إن كان أحدكما لا يشعر بالاستمتاع أثناء ممارسة العلاقة الزوجية من خلاله وهي حيلة يمكن بها القضاء على الملل الجنسي.

اقرأ أيضًا: تجربتي في تدليع زوجي

أسباب الملل الجنسي لدى الزوجين

قد تكون تفكر بشكل مستمر عن سبب هذا الشعور الذي لم يكون موجود من قبل، أو ما الدافع الذي أدى إلى ظهوره، ولهذا سأسهل عليك الأمر، بتوضيح تلك الأسباب التي تدفع العديد من المتزوجين إلى الشعور بالملل الجنسي، والتي تتمثل في:

  • الشعور بالرتابة والتكرار لنفس الأوضاع الجنسية، وهذا يعتبر هو السبب الأكثر شيوعًا لدى العديد من العلاقات الزوجية.
  • التركيز على أداء عملية الجماع فقط وإرضاء الشريك دون النظر إلى العلاقة نظرة عاطفية وأن المضمون منها أسعدكم معًا، أو أن يكون الهدف الأساسي هو الاستمتاع معًا.
  • نسيان التحدث من وقت لأخر عن حياتكم الجنسية وتلك الأشياء التي تجعلكم أكثر سعادة في العلاقة الجنسية.
  • في حالة عدم وجود وقت كافي لممارسة العلاقة الجنسية، فمن الممكن أن يكون لطول وقت المداعبة تأثير في أن تتذكران موعد هام لكما دون أن تكملا العلاقة وهو ما قد يكون سبب في الشعور بالكبت العاطفي.
  • عدم القيام أو حتى المحاولة في تجديد علاقتكما بعد مرور فترة طويلة على الزواج، وهو ما يقتل بداخلكما شعور الشغف والرغبة الجنسية.
  • عدم معرفة احتياجات زوجك الجنسية وما تحباه في العلاقة الجنسية قد يجعلها مع الوقت تشعر بالملل والاكتئاب لعدم شعورها المستمر بأن كل ما تقوم به إرضاءً لنفسك فقط دون النظر إليها، وعلى العكس قد تقوم الزوجة أيضًا بذلك مما يكون سبب في شعور أحدهما بالملل.
  • لم يتم وضع العلاقة الجنسية في أولويات قائمة المهام الضرورية داخل علاقتكما، حيث إن الجنس يحتاج إلى الطاقة وصفاء اذهن الذي يؤهله، وقد تكون مشاعر التعب التي تنتاب لحد الزوجين بالعمل أو الواجبات المنزلية أو الأطفال طوال فترة النهار.

القضاء على الملل الجنسي ليس بالأمر الصعب، كل ما في الأمر هو النية الداخلية للحفاظ على ما بينك وبين زوجتك، فإن وجدت تلك النية فستعود حياتكم الزوجية إلى ما كانت عليه.

قد يعجبك أيضًا