كيف نحافظ على البيئة من التلوث

حماية البيئة من التلوث من الأشياء والمواضيع الهامة التي يجب على كل إنسان أن يعرفها ويفعلها حتى يحافظ على بيئته والبيئة العالمية جيداً لتجنب الأضرار التي قد تحدث من خلال ضرر البيئة والذي سيعود بشكل غير جيد على البشر والحيوانات والنبات والكائنات الحية جميعاً، في الأصل تتكون البيئة من كل شيء متواجد طبيعياً، فتدخل تركيب الغلاف الجوي، في الغطاء النباتي والمائي، فالبيئة هي كل شيء يحيط الحياة على هذا الكوكب

تعريف التلوث

“Pollution” هو المصطلح العلمي بالإنجليزية لكلمة “التلوث البيئي” فهو يعتمد على أن يدخل أي شكل من ضمن أشكال المادة أو أي نوع من الطاقة المختلفة، مثل الطاقة الحرارية أو الطاقة الإشعاعية، وغيرهم من طاقات للبيئة المحيطة بالإنسان بطريقة لا يُمكن الانتهاء والتخلص منها أو حتى تقليلها أو تكرار تدويرها أو حتى القيام بتخزينها، حيث أن التلوث مشكلة من المشاكل العديدة التي تُعد من الآثار السلبية على الإنسان والكائنات الحية على هذا الكوكب.

هناك عدّة أنواع للتلوث:

  • أنواع التلوث الرئيسي: تلوث الهواء، تلوث الأرض، تلوث الماء.
  • تلوث ظهر مستحدثاً، تلوث بلاستيكي، تلوث ضوئي، تلوث ضوضائي.
  • التلوث الحراري الذي هو نتيجة من المياه الساخنة التي تُنتج من قبل محطات توليد الكهرباء، وايضاً يؤثر في الأحياء المائية، إضافة الى تحلل المواد المشعة التي تؤدي لـ التلوث الاشعاعي.
  • التلوث الكيميائي: ينتج التلوث الكيميائي من خلال المواد الكيميائية التي نقوم برشها على الأراضي الزراعية، مثل المبيدات الحشرية والأسمدة.
  • حيث وضح الأبحاث العلمية الى أنه يوجد بعض من المواد الكيميائية عديمة الرائحة واللون تظل نشطة في الماء والهواء والتربة، حتى بعد مرور فترة زمنية طويلة على آخر مرة استخدمت فيها.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث بالعناصر: موضوع تعبير عن نظافة البيئة وحمايتها من التلوث بالعناصر

آثار تلوث البيئة

 يوجد الكثير من أنواع التلوث البيئي المتواجد في عصرنا هذا، فتلك غير منحصرة في تلك الصورة المعتادة التي تتمثل في انبعاث وقود أحفوري أو الكربون على أنهم المصدر الأساسي والرئيسي لحدوث التلوث، فيوجد الكثير من أنواع التلوث، يوجد تلوث كيميائي، وتلوث كهرومغناطيسي، تلوث إشعاعي، الذي نجد أن الكثير لا يتعامل معه بصورة جدية اطلاقاً، وعلينا جميعاً أن نعرف ما الأشياء التي ستترتب على تلك الأضرار التي تتسبب في البيئة ونسعى لمعرفة الحلول الفردية والجماعية والعمل بها حتى نحافظ على بيئتنا نظيفة بدون تسبب أي ضرر على الكائنات الحية والبشر.

وللتعرف علي قراءة موضوع عبارات عن البيئة بأسلوب أدبي وكيفية الحفاظ عليها: عبارات عن البيئة بأسلوب أدبي وكيفية الحفاظ عليها

وسائل المحافظة على البيئة

في يومنا هذا نشهد تطور مستمر وزائد مع مرور الوقت، فقد رأينا كيفية التوسع في انشاء وعمل الكثير من الطريق السريعة بالإضافة الى الكثير من الموانئ والعديد من المطارات، وفي خلال نمو المدن وزيادة عدد السكان بتلك المدن طردياً تزداد الحاجة لتلك المحطات التي تعالج المياه العادمة، وهنا يوضح أننا بحاجة الى أتباع وتنفيذ أساليب مكثفة في مجال الزراعة لتلبية تلك الاحتياجات التي تتزايد من الغذاء، ولتلك التغيرات مخاطر وآثار هائلة على البيئة.

فلذا نجد أن الجهات المختصة قد وجدت طرقاً للحفاظ على البيئة بوسائل حماية دقيقة ولتقليل الأخطار التي تقوم بتعرضها لخطر التهديد وتهديد حياة الناس، فمن ضمن تلك السائل:

الوسائل الفردية

تلك الوسيلة هي وسيلة لوجود وعي للأفراد ناحية بيئتهم ومساهمتهم بخطوات عادية للحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية التي توجد بها، فمثلاً لو قمنا بالتقليل من استخدام المركبات، ذلك سيؤدي لخفض النفقة على الفرد الواحد، مما يؤدي للتقليل والحد من التلوث في البيئة، الوسائل الفردية هناك أثر كبير لوعي الأفراد تجاه بيئتهم ومساهمتهم بخطوات بسيطة في الحفاظ على البيئة ومواردها الطبيعية، فالتقليل من استخدام المركبات مثلاً، يخفض النفقات على الفرد، ويقلل من التلوث في البيئة.

 سنعرض عليكم كالتالي بعض تلك الطرق والممارسات الفردية التي يمكن للفرد أن يساعد في الحفاظ على البيئة.

التقليل من النفايات

  • من الممكن على كل فرد أن يساهم في التقليل من وجود النفايات وتلك المواد التي تلوث البيئة، فذلك هو اختيار من بعض طرق التي يمكنها أن تساعد وتحافظ بشكل كبير على الحد من إنتاج النفايات، ومن أِشهرهم:
  • أن يشتري الفرد المواد على قدر الحاجة، فبذلك يكون كل ما اشتراه يمكن استخدامه، فتدريجياً تقل المواد التي من الممكن أن تلقى وينتهي حالها في القمامة، بالخصوص المواد التي تسبب خطراً على البيئة، مثل المواد الكيميائية والطلاء.
  • الحد من المواد التي تستخدم في التغليف والتعبئة، القيام بشراء المواد التي تكون معبأة داخل عبوات قابلة للتدوير بصورة سهلة وبسيطة.
  • أن يُستخدم زجاجات مياه التي من الممكن أن يُدير استعادتها أكثر من مرة بدل من شراء المياه المعبأة.
  • الحد وتقليل الشراء من المواد المعبأة في عبوات فردية، وتستبدل بتلك العبوات العائلية بدلاً منها، وبهذا قد يتم التقليل من النفايات التي من الصعب على الإنسان التخلص منها مثل البلاستيك.
  • نقوم بإعادة وتكرار التدوير من خلال فصل النفايات التي تقبل لإعادة التدوير في الأماكن المتخصصة.
  • أستخدم تلك الأكياس القماشية ولا يتم استخدام الأكياس المصنوعة من البلاستيك لحمل الأغراض من محل البقالة، وللحد من كميات الأكياس الملقية داخل النفايات.

ومن هنا سنتعرف علي موضوع موضوع عن تلوث البيئة قصير وانواع التلوث المختلفة وطرق الحد منها: موضوع عن تلوث البيئة قصير وانواع التلوث المختلفة وطرق الحد منها

إعادة الاستخدام:

نعرف أن المواد التي تقبل لإعادة استخدامها مرة أخرى هي تلك المواد التي يكون تكرار استخدامها واعادته يكون ممكناً وآمناً وفي العادة لكي تعيد الاستخدام أثر هائل في الحد من كمية النفايات ومن ضمن الأمثلة:

  • يجب استخدام اوعية حتى تحفظ الطعام التي يُمكن غسلها ويعيد استخدامها مرات عديدة بدل من الأكياس البلاستيكية التي خصصت خصيصاً للاستخدام مرة فقط.
  • قم باستخدام الأكواب المصنوعة من الزجاج الذي يعيد استخدامه لشرب المياه وايضاً العصائر، ولا تستخدم الأوراق الورقة والبلاستيك التي استخدمت مرة واحدة.

يوجد الكثير من الأشياء قد يقدم أو يصبح عديم الفائدة للكثير من الناس، ولكن ما يزال نستطيع عدم رميها في النفايات، والنظر لها كأشياء من الممكن تدوير استخدامها في حل مشاكل أو تلبية بعض الاحتياجات اليومية، وذلك لا يقلل أو يحد من خطورة النفايات فقط، بل ايضاً يقوم بتوفير المال، يقوم بالمحافظة على الموارد، ويصبح شيء راضي للرغبة البشرية من ناحية الإبداع، وكالتالي سنعرض بعض الأمثلة على تدوير وإعادة الاستخدام:

  • القيام بتدوير ورق التغليف والأكياس المصنوعة من البلاستيك مع القطع الخشبية والصناديق. 
  • يمكن أن نبدل الحقائب التي من الممكن أن يتم استخدامها مرات عديدة بالأكياس البلاستيكية.
  • إعطاء الملابس الفائضة عن الاحتياج الشخصي، الأثاث المنزلي القديم، والأدوات المنزلية تكون للأصدقاء أو الأقارب أو الأعمال الخيرية.
  • القيام بإعادة تجديد الأثاث المنزلي الجديد وطلائه جيداً.
  • القيام بالتبرع بأجهزة مكسورة لبعض المدارس المهنية حتى تستخدم في دروس وحصص الفن أو حتى في تعلم كيفية تصليح شيئاً ما.
  • القيام باستخدام الورق على الجانبين
  • منح أو التبرع بالكتب القديمة لمكاتب معروفة أو مكاتب المدرسة.
  • القيام بقص المناشف وبعض من الأغطية القديمة غير المستخدمة حيث يمكن استخدامها بمسح الغبار وعملية التنظيف.
  • تستخدم الإطارات القديمة في الكثير من المتنزهات والحدائق وساحات اللهو واللعب العامة.

وندعوكم لقراءة موضوع بحث عن إعادة تدوير النفايات ودور مصر فى ذلك: بحث عن إعادة تدوير النفايات ودور مصر فى ذلك

إعادة التدوير

  • من الممكن أن في خلال عملية التدوير أن نقوم بجمع المواد التي رُميت ونقوم بتحويلها لمنتجات ومواد جديدة صالحة للاستخدام، فتلك العمليات يكون لها تأثير إيجابي جداً على البيئة وايضاً على المجتمع، فهي تدبر المال، وتحافظ على الموارد الطبيعية، تقوم بحماية والحفاظ على الموارد الطبيعية، ويطلب القيام بإنتاج مواد وبعض من المنتجات الجديدة لإيجاد مواد خامة أولية، والتصنيع، ثم النقل، هذا يعني أن إهدار الكثير من تلك الموارد الهامة، وفي التالي أمثلة على مواد يتم التصنيع منها والقيام بعملية التدوير.
  • يقوموا بإعادة علب الألومنيوم التي تستخدم في إنتاج العلب الحديثة.
  • تدوير الألومنيوم ثانية في الأجهزة، وفي هياكل السيارات والدراجات الهوائية.
  • القيام بإعادة تدوير الكثير من زجاجات السودة لصنع سجادة ما.
  • من الممكن إعادة تدوير الزجاج حتى تُصنع الألياف الزجاجية، والأوعية الزجاجية فلو تحتاج لتحويله للرمل حتى يستخدم في تعبيد الطرقات.
  • تعاد تدوير الزجاجات البلاستيكية حتى تصنع أوعية بلاستيكية حديثة، وبعض أكياس النوم، ويتم صنع تلك الطبقة التي تعزل داخل سترات التزلج وغيرها.
  • الورق وايضاً الورق المقوى لتصنيع الورق مرة ثانية، وايضاً المناشف الورقية، وتصنيع علب كرتون البيض، المواد المستخدمة في عزل المباني، الألواح الجبسية، وصحون مصنوعة ورقية وغيرها..

ولا يفوتكم قراءة موضوع عناوين عن البيئة ومكوناتها ومخاطر تلوثها وكيفية الحفاظ عليها: عناوين عن البيئة ومكوناتها ومخاطر تلوثها وكيفية الحفاظ عليها

وفي نهاية مقالتنا ناقشنا فيها حماية البيئة من التلوث وهو موضوع هام على كل إنسان أن يهتم بالبيئة التي يعيش بداخلها ويحافظ على نظافتها حتى نبعد جميعاً عن أضرار البيئة وتعم النظافة الكوكب كله. 

 

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.