تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس

تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس كانت تجربة مذهلة ورائعة، وكانت نتائجها مبهرة؛ لذا سوف أقدمها لكم عبر موقع زيادة اليوم. والشاي الأخضر معروف في الأصل كونه واحد من أفضل الأعشاب المُستخدمة بهدف خسارة الوزن، لذلك فهو واحد من أكثر أنواع الشاي المستهلكة في العالم، وتتوفر منه أنواع مختلفة وأكثر سهولة في التناول مثل الحبوب.

تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس

الشاي الأخضر هو أحد أنواع الشاي المصنوعة من نبتة تُعرف باسم (الكاميليا سينينسي)، حيث تُستخدم هذه النبتة، وكذلك أوراقها المجففة، وكذلك أوراق البراعم الخاصة بها في إنتاج الشاي الأخضر بأنواعه المختلفة في جميع أنحاء العالم.

يجدر ذكر أن الشاي الأخضر من النباتات الغنية بالمواد المضادة للأكسدة وكذلك الألياف وهذا بدوره يُساعد على خسارة الوزن، وتزويد الجسم بالطاقة والحيوية اللازمة لزيادة الحركة، والنشاط.

بدأت تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر عندما كنت أبحث على الإنترنت عن شيء يُساعدني على خسارة الوزن بشكل أسرع، لكن بالطبع إلى جانب الحمية الصحية، وممارسة الرياضة، ولقد وجدت تجارب عديدة لأشخاص قاموا بتجربة حبوب الشاي الأخضر وكان لها تأثيراً إيجابياً بالنسبة لهم، لذا قررت تجربتها بنفسي، وفي غضون أسبوعين تقريباً نزلت الكثير من وزني قرابة الثلاث كيلو، فلقد سدت شهيتي، وساعدتني على حرق المزيد من الدهون بدلاً من خسارة الوزن بسبب خسارة العضلات أو الماء.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول أفضل 20 مشروب للتخسيس بدون رجيم والطريقة الصحيحة لتحضيره

فوائد حبوب الشاي الأخضر

عادةً يتم تحضير الشاي الأخضر بالطريقة التقليدية عن طريق تبخير، ثم تجفيف أوراق النبتة، وبعدها يتم إعداد كوب الشاي الأخضر عن طريق وضع هذه الأوراق مع كوب من الماء الساخن ثم شربه.

لكن من خلال تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس وجد أنها أسهل وأسرع من شرب الشاي الأخضر بالطريقة التقليدية، خاصةً وأن البعض قد لا يحب أو يُفضل تناول الشاي نظراً إلى طعمه الحاد، والمر بعض الشيء.

توجد فوائد عديدة لحبوب الشاي الأخضر تعرفت عليها من خلال تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس، ليس فقط فيما يخص خسارة الوزن، بل تصل هذه الفوائد إلى ما هو أكثر من ذلك ومنها ما يلي:

  • تُعد حبوب الشاي الأخضر مكملاً غذائياً، حيث تُستخدم خلال فترة اتباع الحميات الغذائية بهدف خسارة الوزن بشكل أسرع ويكون يصحي أكثر.
  • حبوب الشاي الأخضر كانت من ضمن الأسباب التي ساعدت على زيادة معدل حرق الدهون في جسمي، بالطبع إلى جانب ممارسة الرياضة، واتباع نظام غذائي صحي.
  • كذلك فهي تُساعد على تزويد الجسم بجميع الفيتامينات اللازمة دون الحاجة إلى أخذ أكثر من قرص في اليوم، لذا فهي تُساعد الجسم على تجنب حدوث أي نقص في أي نوع من الفيتامينات.
  • تحتوي كبسولة واحدة من أقراص الشاي الأخضر على نفس الكمية من المادة الفعالة الموجودة في كوب متوسط الحجم من الشاي الأخضر العادي.
  • ذلك لأنها مصنوعة في الأصل من مستخلص الشاي الأخضر.
  • كذلك فأن الكبسولات المصنوعة من مستخلص الشاي الأخضر تُعد مصدراً غنياً بمضادات الأكسدة، بالإضافة إلى أنها تحتوي على مجموعة كبيرة من الفوائد المتعلقة بالصحة العامة، فهي تُعزز من صحة كل من القلب، والكبد، وكذلك صحة الدماغ.
  • تُستخدم هذه الكبسولات أيضاً في بعض الاستخدامات المُتعلقة بالجمال مثل تحسين البشرة، وتهدئتها من الحروق التي يُمكن أن تكون قد تعرضت لها نتيجة التعرض المفرط إلى أشعة الشمس.
  • تُقلل هذه الأقراص من خطر الإصابة بكل أنواع السرطانات خاصةً سرطان الجلد الناتج عن أشعة الشمس.
  • أخيراً تُستخدم أقراص الشاي الأخضر في عمل الماسكات وقناعات الوجه لعلاج مشكلات البشرة المختلفة مثل الانتفاخ تحت العين.
  • يُمكن لتناول أقراص الشاي أن يُقلل من نزيف اللثة الذي يستمر لفترة بعد إزالة الأسنان أو نتيجة حساسية اللثة.
  • تُساعد حبوب الشاي الأخضر على زيادة معدل الأيض الداخلي بنسبة يُمكن أن تصل إلى الضعف في بعض الحالات، وهذا بدوره يُساعد على خسارة الوزن بشكل أسرع، وليس هذا فقط، بل خسارة نسبة كبيرة من الدهون الموجودة في مختلف أجزاء الجسم.
  • تُساعد هذه الحبوب الجسم على التخلص من الترهلات التي قد تنتج عن خسارة الوزن بشكل سريع.
  • تُساعد الحبوب الكبد على القيام بوظائفه الحيوية بشكل سليم وبأكثر كفاءة، وفعالية مما سبق.
  • تُساهم في تقليل نسبة السكر الموجودة في الدم وهذا بدوره يساعد على الوقاية من مرض السكري.
  • تُساعد الحبوب على تقليل مستوى الكولسترول في الدم، وهذا بدوره يُحسن من صحة الجسم بشكل عام وصحة القلب خاصةً، حيث أنها تكون بمثابة مادة وقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب، والشرايين المختلفة.
  • تساعد حبوب الشاي الأخضر على الحفاظ على توازن كميات السوائل الموجود في الجسم.
  • تعمل الحبوب على تحسين مناعة الجسم بشكل عام، وتساعده على مقاومة الأمراض المختلفة.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول تجربتي مع حبوب جلوكوفاج للتخسيس وهل يقوم الجلوكوفاج بتقليل الوزن بسرعة؟

أضرار حبوب الشاي الأخضر 

بعد مرور فترة لا بأس بها من تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس لم تظهر أي أعراض خطيرة يُمكن أن تحدث نتيجة تناول حبوب الشاي الأخضر، لكن هناك بعض الأشخاص الذي من الممكن أن يحدث لهم الآتي:

  • يُمكن أن تُسبب للبعض خلل في امتصاص الكالسيوم، والحديد في الجسم والدم.
  • قد ينتج عن الأفراط في تناولها شعور بالغثيان، أو الجفاف.

لذا يُنصح بالالتزام بالمقدار المحدد على العبوة، وشرب كميات كافية من الماء بصفة مستمرة خلال اليوم.

يمكنك الآن التعرف على المزيد من المعلومات حول تجربتي مع القهوة الخضراء للتخسيس وكيفية استخدامها

جرعة حبوب الشاي الأخضر للتخسيس

الإفراط في تناول هذه الحبوب قد ينتج عنه بعض الاَثار الجانبية التي تتمثل في الشعور بالتعب والإرهاق، أو الشعور بالغثيان، والجفاف، لذا من الضروري التعرف على الجرعة الصحيحة من حبوب الشاي الأخضر وهي كالاَتي:

  • يُفضل أخذ حبتين فقط من حبوب الشاي الأخضر قبل الوجبات الرئيسية وهما (الفطار والغذاء) بمدة لا تقل عن النصف ساعة.
  • يوجد خيار آخر وهو أخذ الأقراص بعد الأكل بساعتين.
  • يجب أن يكون هناك حمية غذائية صحية إلى جانب هذه الحبوب حتى نحصل على نتائج مُرضية.
  • أما للحصول على وزن مثالي فيجب ممارسة أي نوع من الرياضة مثل السباحة، أو الركض، أو التنس، أو ممارسة التمارين الرياضية في المنزل من خلال مشاهدة الفيديوهات الموجود على اليوتيوب فكل ما عليكم فعله هو البحث بكلمة تمارين رياضية في المنزل أو باللغة الإنجليزية (Home Workout)، أو يُمكن حتى الاكتفاء بالمشي لمدة نصف ساعة يومياً.

نوصي بالاطلاع على معلومات أكثر عن تجربتي مع أوراق الزيتون للتخسيس والتخلص من الوزن الزائد

طريقة استخدام حبوب الشاي الأخضر

قد يُحير البعض طريقة استخدام الحبوب، فهل يجب أخذها قبل الأكل أو بعده، وهل من الأفضل أخذها بمفردها أما إلى جانب شيء ما، لذا سوف نُجيب عن كل هذه الأسئلة فيا يلي:

  • ليس هناك فرق إذا تم أخذ حبوب الشاي الأخضر سواء قبل أو بعد الأكل، الأهم هو الالتزام بالجرعة المحددة والتعليمات التي ذُكرت معها.
  • أما بالنسبة إلى الطريقة المثالية لأخذ الحبوب فهي إضافتها إلى السوائل مثل المشروبات الباردة بدون سكر، أو مع بعض الأطعمة مثل الزبادي.
  • يجب الالتزام بالجرعة الموصي بها وعدم تجاوزه بأي حال.
  • يجب الحرص على الابتعاد عن تناول أقراص الشاي الأخضر على الريق، أو على معدة فارغة، لأن هذا قد يُسبب تلف في الكبد، وكذلك من الممكن أن تسبب تأثيراً سلبياً على الصحة العامة.
  • تناول أقراص الشاي الأخضر بين الوجبات يُعزز من امتصاص العديد من العناصر الغذائية المفيدة للجسم وخاصةً الحديد.
  • كذلك يجب تجنب تناول الحبوب مباشرةً مع الوجبات، لأن هذا يؤدي إلى إعاقة عملية الهضم وامتصاص الحديد.
  • يُفضل تناول الحبوب قبل ممارسة التمارين الرياضية، لأنها تُزيد من شعور الشخص بالنشاط.
  • كذلك يجب الابتعاد عن مواعيد النوم لأن هذه الحبوب يوجد بها كافيين وهذا بدوره يسبب اضطراب في مواعيد النوم.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول تجربتي مع مشروب الكركم والزنجبيل للتنحيف بسرعة

وهكذا أكون قد عرضت لكم تجربتي مع حبوب الشاي الأخضر للتخسيس، وتعرفنا منها على فوائد حبوب الشاي الأخضر، وأضراره، وجرعة أقراص الشاي الأخضر، وطريقة استخدام حبوب الشاي الأخضر، وأرجوا أن أكون قد أفدتكم وفي انتظار استفساراتكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.