الحلبه للحامل في الشهور الاولى

الحلبه للحامل في الشهور الاولى ، عندما تعرف المراة أنها حامل يتغير الكثير لديها سواء في الانظمة الغذائية التى تتبعها أو في روتينها اليومي، لذا تبدأ أيضا بالبحث عن الأطعمة والعناصر الغذائية التى توفر لها الكثير من الفيتامينات والعناصر الهامة والمفيدة لتغذية جسمها والحفاظ على صحتها وصحة الجنين، ومن ضمن العناصر الهامة الأعشاب مثل الحلبة التي سنتحدث عنها بالتفصيل وخصوصا في شهور الحمل الأولى وحول فوائدها وأضرارها.

ما هي الحلبة

تعد الحلبة من ضمن فصيلة الفول الصويا وتشبه كثيرا في شكلها البرسيم وهى من الأعشاب التي توجد في منطقة البحر الأبيض المتوسط وجنوب أوربا وغرب آسيا ومن الممكن الاستفادة بأوراقها وبذورها وأغصانها وحتى الجذور لها استخدامات أيضا.

يمكن استخدام الحلبة ومكوناتها في صناعة الكثير من الاطعمة والماكولات كنوع من أنواع التوابل بجانب أنها أيضا يتم استخدامها في الكثير من العلاجات للعديد من الحالات المرضية مثل مرض السكري وغيرها بجانب أنه ينصح بها كثيرا الأمهات عند الرضاعة لانها تعد من اقوى مدرات الحليب في الثدي وزيادة إفرازه.

يمكن التعرف على معلومات عن تكيس المبايض والحمل: أسبابه وانواعه وأعراضه واضراره وتأثير تكيس المبايض في المرأة الحامل أضغط هنا: تكيس المبايض والحمل: أسبابه وانواعه وأعراضه واضراره وتأثير تكيس المبايض في المرأة الحامل

الحلبة للحامل في الشهور الاولى

وكما ذكرنا أن الشهور الاولى تعد من أهم الشهور الحمل التي يبدأ فيها تكون الجنين ويطرأ الكثير من التغييرات على جسد المراة الحامل التى تسبب لها الكثير من الانزعاج مثل الشعور بالغثيان والقيء في كثير من الأحيان وعدم الرغبة في تناول الطعام حيث تفقد شهيتها الى الطعام، لذا يجب أن تحرص على تناول بعض الأطعمة التى تعرض جسمها بالكثير والعديد من العناصر والفيتامينات التى لا يحصل عليها بشكل كافي من الأطعمة الأخرى لذا ينصح الأطباء المرأة الحامل في الشهور الأولى من الحمل بتناول الحلبة وذلك لأن لها العديد من الفوائد خصوصا في الشهور الأولى مثل:

  • تحتوي الحلبة على العديد من العناصر والفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين د والحديد والبيوتين والكولين وهى مجموعة من الفيتامينات والعناصر التى يحتاجها جسمها والجنين أيضا من أجل النمو السليم والصحى.
  • تساعد الحلبة أيضا عند تناولها في الشهور الأولى من الحماية من الاصابة بالامساك الذي يعد من أشهر الأعراض التي تصاب بها المرأة الحامل في الشهور الأولى من الحمل وذلك بسبب الألياف الغذائية التي تسهل عملية الهضم وحركة الأمعاء وتسهيل خروج الفضلات.
  • تساعد الحلبة أيضا في التحكم بمستوى السكر في الدم وبالتالي فانه يحمي من اصابة المراة الحامل بمرض السكري الحمل التي تكون أكثر عرضة للإصابة به.
  • ينصح بتناول الحلبة في الشهور الأولى من الحمل للوقاية من أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وذلك لأنها تساهم في الحفاظ على توازن نسبة الكوليسترول في الدم والتخلص من الكوليسترول الضار المسبب للكثير من أمراض القلب.
  • تمت الحلبة بخصائص مضادة لذا فإنها تحارب وتهاجم العديد من الفيروسات والبكتيريا التي تهاجم الجسم وخصوصا المرأة الحامل التي يكون جهازها المناعي ضعيفا وأكثر عرضة للتعرض للاصابة بالامراض مثل الانفلونزا ونزلات البرد والالتهابات في المفاصل.
  • تساهم الحلبة أيضا في تخفيف أعراض ومشاكل الجهاز الهضمي مثل التهاب المعدة واضطراباتها كما أنها تساهم في فتح الشهية لدى المرأة الحامل.
  • تقلل أيضا الحلبة من الحموضة التي تعاني منها المراة الحامل ف الشهور الاولى من الحمل كما أنها تعطيها الاحساس بالشبع والامتلاء وبالتالى تمنع من تناول الكثير من السعرات الحرارية وتحافظ على وزن المرأة الحامل من الزيادة أثناء فترة الحمل.
  • نظرا للتغيرات الهرمونية التى تعانى منها المرأة الحامل عند بداية الحمل وظهورها عليها مثل تغيير حجم الثدى وعدم تناسقه فإن تناول الحلبة يساعد في علاج تلك المشكلة.

يمكن التعرف على معلومات عن علاج مغص البطن والإسهال ومتى يجب على الحامل زيارة الطبيب؟ أضغط هنا: علاج مغص البطن والإسهال ومتى يجب على الحامل زيارة الطبيب؟

فوائد اخري للحلبة

على الرغم من فائدة الحلبة للمرأة الحامل في الشهور الاولى الا انه يوجد لها العديد من الفوائد الاخري لجسم الإنسان مثل:

  • تساعد الحلبة في تحسين مستوى السكر في الدم وذلك عن طريق إبطاء امتصاص السكريات في الجهاز الهضمي وبالتالي تعمل على تحفيز إفراز الأنسولين وبالتالي ينخفض مستوى السكر في الدم لذا ينصح به الاطباء كثيرا للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
  • تساعد أيضا الحلبة في خفض مستوى الكولسترول الضار في الجسم وبالتالي حمايته من التعرض للإصابة بالمشاكل الصحية المتعلقة بالقلب والشرايين ارتفاع ضغط الدم وذلك بسبب أنها تحتوى على نصر البكتين وسكريات متعددة غير نشوية التى تساعد كثيرا في خفض مستوى الكوليسترول في الدم وذلك عبر السيطرة على الأملاح الصفراوية وتثبيط إعادة امتصاصها في القولون..
  • تحتوى الحلبة على مضادات الاكسدة مثل فيتامين أ و فيتامين سي الذي يعملان على مكافحة الخلايا الضارة مثل خلايا السرطانية والأورام.
  • اثبتت ايضا بعض الدراسات أن الحلبة تساعد في تعزيز الأداء الرياضي حيث انها تقلل من نسبة الدهون في الجسم وتزيد من نسبة التستوستيرون على الرغم من أنها لا تؤثر على قوة العضلات وقدرتها.
  • تساعد ايضا الحلبة في المساعدة لخفض الوزن وذلك عبر تقليل الدهون بشكل يومي لذا ينصح بها للأشخاص الذين يعانون من السمنة ويرغبون فى انقاص الوزن.
  • تقدم ايضا الحلبة الذي من الفوائد للبشرة مثل علاج العديد من المشاكل الجلدية مثل الاكزيما والصدفية وتخفيف اثار الحروق والتعرض لاشعة الشمس الضارة، كما أنها تمنع من ظهور الرؤوس السوداء والبثور لاحتوائها على مضادات البكتريا التى تنظف البشرة بعمق وتتخلص من الأوساخ والدهون المسببة لظهور تلك المشاكل.
  • كما أنه الحلبة ينصح بها أكثر أثناء الشهور الأخيرة من الحمل لأنها تساعد في تسهيل الولادة وتخفيف آلام المخاض وزيادة تقلصات الرحم وزيادة فرص الولادة الطبيعية.
  • تساهم ايضا الحلبة في علاج العديد من المشاكل الجنسية لدى الرجال مثل الضعف الجنسي حيث انها تعمل على زيادة ورفع معدلات التستوستيرون المسؤول عن زيادة الرغبة الجنسية والشهوة والطاقة لدى الرجال.
  • إعطاء الشعر اللمعان والقوة وعلاج العديد من المشاكل التى يتعرض لها مثل التقصف والتساقط.

لا يفوتكم التعرف على معلومات عن العلاقة بين الصداع عند الحامل ونوع الجنين وكيفية علاج الصداع عند الحامل ؟ أضغط هنا: العلاقة بين الصداع عند الحامل ونوع الجنين وكيفية علاج الصداع عند الحامل ؟

اضرار الحلبة على الحامل

على الرغم من الفوائد الكثيرة التى تقدمها الحلبة للمرأة الحامل خصوصا في الشهور الاولى من الحمل وايضا في الشهور الاخيرة الا ان الافراط في تناولها يؤدي إلى الإصابة ببعض الآثار الجانبية مثل:

  • قد يؤدي الإكثار من تناول الحلبة في الميعاد الغير مناسب من شهور الحمل إلى حدوث الولادة المبكرة وذلك لأنها تزيد من انقباضات الرحم.
  • قد تسبب الحلبة ايضا عن الافراط في تناولها الى الاصابة ببعض المشاكل في الجهاز الهضمي مثل الانتفاخات والغثيان والإسهال وعدم الشعور بالراحة في منطقة المعدة وبعض الألم والتشنجات.
  • تزيد الحلبة عند الإكثار منها من الشعور بحموضة وحرقة المعدة.
  • توجد بعض السيدات التى تعانى من الحساسية تجاة الحلبة لذا فإن تناولها يعرضهن للإصابة بالآثار الجانبية للحساسية مثل ضيق التنفس والتورم.
  • من الممكن أن يؤثر زيادة استهلاك الحلبة على الجنين  وحدوث بعض التشوهات للجنين ايضا لانها تعمل على زيادة سيولة الدم.
  • كما أن تناول الحلبة قبل الولادة مباشرة وبكميات كبيرة يؤدي إلى التسبب في رائحة كريهة للجسم الطفل.
  • تزيد ايضا الحلبة من تفاقم أنواع السرطانات الحساسة للهرمونات.

وفي الختام نتمنى أن نكون قد أوضحنا لكم فوائد الحلبة للمرأة الحامل خصوصا في الشهور الاولى من الحمل والفوائد الأخرى لباقي جسم الانسا بجانب الاثار والاضرار التى يمكن التعرض لها عند الإكثار والإفراط في تناولها لذا يجب الحذر وخصوصا للمراة الفترة الحمل وان تكون تحت اشراف الطبيب وبعض استشارته اولا حتى لا تتعرض المراة الحامل هى والجنين للإصابة بالأضرار منها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.