محتوى يحترم عقلك

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط يمكن القيام بها بعدة طرق، مما يساعد على تدارك أمر المصاب بأقصى سرعة، حتى لا يتسبب الهبوط في حدوث أعراض أكثر ضررًا على المصاب مثل فقدان الوعي أو حدوث بعض الجلطات أو غيرها، وهذا ما يجعلنا نوضح لكم من خلال موقع زيادة جميع الإسعافات الأولية اللازمة عند هبوط الضغط.

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط

يجب التعامل مع هبوط الضغط على أنه عرض مهم لبداية هبوط الدورة الدموية بالجسم، ويتم التعامل معه عن طريق ما يلي:

1ـ وضع النوم

عندما يشتكي مريض هبوط الضغط من الدوخة أو عدم وضوح الرؤية، يجب مساعدته على الجلوس أو النوم حتى لا يتعرض للسقوط، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

اقرأ أيضًا: أسباب هبوط الضغط عند النساء

2ـ رفع الساقين

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط

بعد أن يقوم المسعف بفرد جسد المريض بهبوط الضغط على الأرض، يقوم برفع قدميه عن مستوى الجسم (على كرسي)، في حالة عدم الاستجابة يقوم المسعف بوضع القدمين للأعلى بزاوية قائمة مع الجسد، مما يساعد على وصول الدورة الدموية للدماغ لتنشيطه، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

3ـ السوائل والأملاح

ينصح الكثير من مرضى الضغط المنخفض بتناول الأطعمة المالحة في بعض الأوقات لرفع الضغط، لذا يقوم المسعف بإعطاء المريض القليل من محلول الملح أو أطعمة مالحة بعض الشيء للحد من الهبوط، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

4ـ تدفئة المريض

الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط

عندما يشكو المريض بهبوط الضغط من الإحساس بالبرد نوعًا ما، يقوم المسعف على الفور بوضع غطاء عليه لتحسين آداء الدورة الدموية بالتدفئة مع مراعاة رفع الساقين وتفقد نبض المريض، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

علامات فقدان الوعي نتيجة لهبوط الضغط

هناك العديد من الإشارات التي يظهرها المصاب بهبوط الضغط في حالة الإغماء ومنها ما يلي:

  • شكوى المريض من الإحساس ببرودة شديدة.
  • بطء معدل ضربات قلب المريض المصاب بالهبوط.
  • عدم قدرة المريض على التجاوب مع المسعف بالكلام أو الحركة.
  • فقدان القدرة على الوقوف أو الاتزان.
  • معاناة المريض من ضبابية الرؤية.
  • إحساس المريض بالدوار والإحساس بالغثيان.

اقرأ أيضًا: علاج التهاب الاوتار خلف الركبة

مسببات حدوث هبوط في ضغط الدم

هناك العديد من المسبات التي تحدث هبوطًا في ضغط الدم، ومنها ما يلي:

1ـ الجفاف

أثبتت العديد من الدراسات أن الجفاف الناتج عن نقص السوائل في الجسم مرتبطًا بانخفاض ضغط الدم، حيث يتسبب في حدوث انخفاض حاد في حجم الدم، لذا يصعب تعويض الدم المتراكم في الساقين عند الانتقال لحالة الوقوف فيحدث انخفاض لضغط الدم.

2ـ الحمل

عندما يبدأ الجنين في التكون داخل رحم الأم أثناء الحمل يحدث خللًا طبيعيا في الجسم، نتيجة حدوث دورة دموية ثانية داخل المشيمة لتوصيل المركبات اللازمة للجنين، مما يتسبب في حدوث خلل في الضغط وهبوطه.

3ـ النزيف

هناك العديد من الحالات التي يتم فيها فقد كميات من الدم، مثل (دورة الطمث – النزيف الرحمي – الإصابات – التبرع به) مما يؤدى لحدوث هبوط في ضغط الدم.

4ـ الحساسية

من الممكن أن تتسبب الحساسية المفرطة في إطلاق سيل من المواد الكيميائية التي تسبب صدمة للجسم، وتعمل على هبوط ضغط الدم فجأة مع تضييق المجاري الهوائية، وتمنع التنفس بسهولة.

5ـ نقص عناصر معينة

هناك بعض العناصر المكونة لكرات الدم الحمراء والبيضاء، فعند نقصها يؤدى ذلك لهبوط ضغط الدم ومنها مركب ب 12 والفوليك، فنقص هاذين العنصرين يؤدى إلى هبوط ضغط الدم لعدم وصول الأكسجين إلى المخ عن طريقهما.

6ـ بعض الأدوية

يعالج مرضى القلب والسمنة ببعض الأدوية التي تعمل على إدرار البول للتخلص من السوائل المتراكمة في الجسم، مما قد يحدث معه جفاف في الجسم نتيجة نقص هذه السوائل، فيؤدى إلى هبوط ضغط الدم.

7ـ مشاكل بالغدد

هناك بعض إصابات تحدث بالغدد الصماء تعمل على هبوط ضغط الدم كالإصابة بالغدة الدرقية، مما يؤثر على توزيع الدهون فيؤثر على نسبة السكر في الدم، وبالتالي يحدث انخفاضًا في الضغط.

8ـ مرض السكرى

من الشائع جدًا أن مرض السكرى يتسبب في انخفاض ضغط الدم، لأنه بانخفاض سكر الدم يقل معدل الجلوكوز (غذاء المخ) الذي قد يؤدى لانخفاض الضغط أو الدخول في غيبوبة.

اقرأ أيضًا: علاج انسداد الأذن بسبب الضغط

التداوي من هبوط في ضغط الدم

هناك العديد من الطرق التي يستطيع المريض عملها لعلاج هبوط الضغط منها:

1- عدم التدخين وشرب الكحوليات

يعمل كل من التدخين وشرب الكحوليات على زيادة الإصابة بهبوط الضغط، مما يعرض حياة المريض للخطر في حالة حدوث مضاعفات، وهذا يعتبر إجراء متبع عند هبوط الضغط.

2- تناول الملح

الملح من المركبات التي تعمل على زيادة معدل الصوديوم الذي يعمل على رفع ضغط الدم، مما يمنع مريض هبوط الضغط من الإغماءات، مع مراعاة تناول الملح بكميات معتدلة، وهذا يعتبر من الخطوات الأولى عند هبوط الضغط.

3- شرب الماء

يعد الماء هو المكون الأساسي للجسم، لذا فعند نقص كميته يتعرض الجسم للجفاف، مما يتسبب في هبوط ضغط الدم، لهذا يجب الحرص على شرب كميات كافية من الماء خلال اليوم، وهذا يعتبر من الإرشادات الأولية عند هبوط الضغط.

4- متابعة الأدوية

يجب على مرضي السكر والقلب والشرايين أن يتابعوا الأدوية المدرة للبول مع أدوية الضغط، مع تناول وجبات صحية متوازنة العناصر حتى لا يؤثر أحد الأدوية على الجسم مسببًا هبوط الضغط.

5- وجبات فاصلة

يجب على مريض الضغط المنخفض أن يعدد الوجبات خلال اليوم، لأن ذلك يمنع من حدوث انخفاض مفاجئ في الضغط، مع مراعاة أن تكون الوجبات صحية ومحتوية على العديد من العناصر الغذائية.

6- رفع الرجل فوق الأخرى

أثبتت بعض الدراسات أن هذه الوضعية تعمل على زيادة ضغط الدم في الجسم، وتتخلص من الدم الموجود في القدم دون الوقوف، مع مراعاة كونها خطيرة على مرضى الضغط المرتفع، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

7- أوضاع الحركة

يجب على مريض ضغط الدم التحرك ببطء وهدوء حتى لا تؤدى الحركات المفاجئة إلى الإصابة بالدوخة أو الإغماء في بعض الأوقات، وذلك عن طريق عدم قدرة القلب على ضخ الدم الكافي خلال الجسم لملائمة الحركات الفجائية من الشخص، وهذا يعتبر من الإسعافات الأولية عند هبوط الضغط.

8- الجوارب الضاغطة

تعمل الجوارب الضاغطة على الحد من كمية الدم الموجودة بالقدم، مما يسهل عمل الدورة الدموية بالجسم، فهذه الجوارب مصممة لإحداث هذه النتيجة على ضغط الدم بالجسم.

9- زيادة الجلوكوز

يحدث نقص السكر في الدم بسبب مرض السكري، فعندما لا يكون لدى مريض السكرى (سكر الجلوكوز) بشكل كافٍ في الدم، والجلوكوز (هو مصدر الطاقة في الجسم والدماغ)، لذا يجب الحفاظ على معدل الجلوكوز منتظم حتى لا يحدث هبوط بالضغط.

10- تناول الزبيب

أشارت العديد من الدراسات إلى فاعلية الزبيب الأسود في ضبط ضغط الدم، فهو يعمل على تقليل معدل استجابة الأنسولين بعد تناول الطعام بالجسم، ويساعد على امتصاص السكر بالدم.

11- تناول العسل

يحتوي العسل على العديد من المركبات التي تعمل على ضبط معدل ضغط الدم مثل مضادات الأكسدة التي تساعد على زيادة معدل الدورة الدموية وانتظامها.

12- شرب القهوة

هناك نوع من القهوة يسمى القهوة السوداء والتي تعمل على زيادة ضغط الدم، مانعة لحدوث الهبوط، لذا فينصح بتناول كوبًا يوميًا من القهوة في الصباح.

13- الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على مضادات الأكسدة التي تعمل على ضبط معدلات ضغط الدم، وذلك عن طريق غليه في ماء ساخن، وتركة ليبرد ثم تناوله على الريق أو قبل النوم.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الدوخة النفسية والعضوية

14- شرب العرقسوس

يعمل حمض الجليسريزين الموجود بالعرقسوس ـ الذي يتم تحويله في الجسم عن طريق البكتريا المعدية ـ على رفع مستوى الصوديوم وخفض البوتاسيوم، مما يعمل على ضبط ضغط الدم.

عندما يصاب الشخص بهبوط ضغط الدم، يجب عليه مراعاة اتباع نظام حياة مختلف من تناول الأطعمة وممارسة الرياضة، وحركات جسمه حتى يتجنب الوصول لمرحلة هبوط ضغطه.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.