اول امراة ثقبت أذنيها وما مناسبة ذلك

اول امراة ثقبت أذنيها  نقدمه لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أن تعد هاجر أم اسماعيل عليه السلام أول امرأة قامت بثقب أذنيها عندما قال سيدنا إبراهيم عليه السلام سارة بثقب أذن هاجر ام إسماعيل عليه السلام فعندما فعلت ذلك فاندهشت وقالت هذا زادها جمالاً وحسناً، وكانت هاجر من أحسن النساء خلقاً وأخذت الكثير من الأوسمة الإلهية الرفيعة حيث كانت تؤمن بالله عز وجل.

اول امراة ثقبت أذنيها

وكانت من النساء المؤمنات ودليل على ذلك أن الله كافأها بدفنها في بيته وهى الكعبة الشريفة حتى أن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم يعد من نساها وهذا دليل على تعظيم الله لها وعرفت معنى الإيمان بالله عندما قام زوجها إبراهيم عليه السلام بتركها في وادي غريب عنها هى وطفلها الرضيع إسماعيل عليه السلام تاركاً معهم الماء والتمر فتعجبت من تصرفه ولكن سيدنا إبراهيم كان يعلم ويثق في الله بأنه لم يتركهم وقالت ” إن الله لن يضيعننا”.

ومنذ تلك اللحظة قدرها الله وعظمها بدفنها جانب بيته وحماها أثناء غياب زوجها عنها بالإضافة إلى رزقها رزقاً كثيراً والدليل على معزتها عند الله أنه عرف قبرها ب حجر إسماعيل وهذا مكان تم تربية أحد الأنبياء والمرسلين فيه ويجي المطاف به عند الطواف حول الكعبة أي الطواف حول الكعبة دون المرور على حجر إسماعيل يعد باطلاً، وتم التأكد من ذلك عن طريق ذكرها في  عدة مواضع في السنة النبوية ولكن تم ذكرها في القرآن الكريم ليست بإشارة صريحة.

ولكن تمت الإشارة إليها عن طريق ذكر صبرها وإيمانها  بالله والثقة فيه في المواقف الصعبة التي مرت بها والدليل على ذلك صبرها وثقتها في الله في الوقت التي تركها فيه زوجها إبراهيم عليه السلام والسبب في ذلك هو غيرة زوجته الأولى سارة التي كانت لا تقوم بإنجاب طفل لسيدنا إبراهيم عليه السلام ولكنها تفهمت موضع الرجال في تلك المحنة وتفهمت الظروف وقامت بإختيار السيدة هاجر للزواج من زوجها إبراهيم عليه السلام وأنجبت له طفلاً وهو إسماعيل عليه السلام.

ولكن عندما أثارت الغيرة في نفس سارة زوجة إبراهيم فطلبت منه أن يأخذها بعيداً عنها وبالفعل قام سيدنا إبراهيم بترك السيدة هاجر في الصحراء هى ورضيعها ولكنه كان يعلم بأن الله لن يتركها في محنتها وهى آمنت بالله وحده عز وجل فكانت تلك أول محنة نجحت فيها أما الثانية عندما أمر الله إبراهيم عليه السلام بذبح ابنه إسماعيل فصبرت أمه هاجر ووضعت ثقتها في الله وحده وآمنت بالله.

و كان موقف صعب ولكن عرفت كيف تتخطاه بالإيمان بالله والرضا بقضائه وأمره ولكن الله تراجع عن ذلك وأمر سيدنا إبراهيم بأن يضحي عن سيدنا إسماعيل وذبح عظيم من بعدها أصبحت سنة يقوم بها المسلمون كل عيد أضحى.

ومن الجدير بالذكر أثناء محنتها الأول أن الله وقف بجانلها وعندما استعانت بربها فقام الله بتفجير بئر زمزم وهذا البئر يأتي له الكثير من الوفود وعاشت آمنة مطمئنة بجانب بيت الله الحرام.

ويمكن التعرف على المزيد من المعلومات من خلال: ما معنى اسم هاجر في القرآن الكريم وصفاتها وحكم تسميتها في الإسلام ؟

ونرشح لك أيضًا: طريقة التضلع بماء زمزم وقت الدورة وحكمه

هاجر أم إسماعيل عليه السلام بين إدعاءات اليهود وإنصاف المسلمين

كان وضع السيدة هاجر الإجتماعي يختلف من رواية تاريخية إلى أخرى حيث زعم بعض اليهود إنها كانت تعمل عند اليهود كجارية فقد دللوا على ها من إسمها بالهيروغليفي تعني زهرة اللوتس وباقي حروف إسمها(جر) تعني أرض وهى مصر  كما إسمها يعني أيضاً الجالس أو المتروك، أما عن ملابسها فكان يُعرف عنها إنها تلبس ثوباً طويلاً يصل إلى أقدامها حتى تكون آثارها مخفية غير مرئية.

هاجر من الفرما إلى النوبة

توصل الكثير من المؤرخون إلى أصل السيدك هاجر أم إسماعيل عليه السلام بأن مكان ولادتها هو مصر في منطقة تسنى ب تل الفرما التي تكون بعيدة عم محافظة بورسعيد ببعض الكيلو مترات وقد تم تأكيد ذلك  من قبل ابن هشام حيث قال إنها ولدت في منطقة الفارما في مصر وهى قريبة من بحيرة تسمى ببحيرة تنيس وتلك المنطقة يمكن الوصول لها بعدة طرق وهذه المنطقة كانت تعرف بإسم سين وهذا يدل على قوة مصر وبعد ذلك أصبح إسمها هو فارما وقد تم وضعها في عين الروم والبيزنطيين وتم بناء حصن قوي يطل على البحر ليحميها من الضربات التابعة للروم وللبيزنطيين في عام 239 هجرياً.

ومن ذلك نستنتج إن أصل هاجر هو مصر التي تم ذكرها أكثر من مرة في القرآن الكريم والذي أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم على معاملة أهلها معاملة حسنة عند قوله “إذا افتتحتم مصر فاستوصوا بأهلها خيراً فإن لهم ذمة ورحمة” وكانت هاجر من أهل مصر.

ويمكن أيضًا معرفة المزيد عبر: دعاء شرب ماء زمزم للزواج وما هي فوائدها

بعد قصة بئر زمزم

عندما مرت السيدة هاجر بالمحنة الخاصة بتركها في الصحراء من قبل زوجها سيدنا إبراهيم عليه السلام الذي تركها في الصحراء مع طفلها الرضيع ولكنها إمنت بالله عز وجل وكانت ثقتها ف الله عالية حتى قام الله برضائها وفرجها عليها بعد أن عطشت وكان رضيعها يعطش كثيراً فكانت تفكر في سبيل أن تأتي له بالماء حتى يسد عطشه فكانت وسيلتها الوحيدة هى أن تقوم بالدعاء حتى يغفر الله لها.

وعندما زاد عطش الطفل الصغير أخذت السيدة هاجر بالسعي بين الصفا والمروة تعمل على البحث عن أي أثر للماء حتى في كل مرة تبحث فتعود غير محققة ما تبحث عنه من ماء ولكن كان فرج الله قريب حتى قام بأمر سيدنا جبريل بأن يضرب الأرض وكانت نتيجة لضربه الأرض أن يتم فتح منبعاً من الماء في نفس المكان التي تركت فيه إبنها وعندما عادت هاجر وجدت وجود الماء في مكان إبنها الرضيع والدليل على ذلك عندما أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم ” يرحم الله أم إسماعيل، لو تركت زمزم أو قال لو لم تغرق من الماء لكانت عيناً معيناً”

ثم بعد وقت قليل مر على نفس المكان التي تجلس فيه هاجر وإبنها وهو المكان الذي يوجد فيه الماء وأنسوها ثم تربى إبنها معهم وتعلم اللغة العربية وكبر حتى تزوج من تلك القبيلة، وكانت السيدة هاجر تمتلك مكانة رفيعة بينهم وقد على هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

 هاجر ودفنها بجوار الكعبة

بعد كل ذلك توفت السيدة هاجر وهى في التسعين من عمرها والذي قام بدفنها هو إسماعيل ولدها عليها السلام وتم دفنها بجانب بيت الله الحرام وهذا دليل على عظمتها وطاعتها لله عندما كافئها الله بذلك ودفنها بجانب بيته الحرام وتكريماً لها عما مرت به من محن وصعاب تم فيها إختبار صبرها وثقتها في قدرة الله عز وجل.

ومنها المحنة الخاصة ببئر زمزم الذي تم فتحه اها عند بحثها عن الناء لطفلها الرضيع الذي كان يبكي بكاءاً شديدة من شدة العطش ولكن الله فرجها عليهم بمنبع كاد يتفجر من كثرة الماء لدرجة أن السيدة هاجر كانت تزم التراب حتى لا تغرق من الماء وهذا دليل على كرم الله الواسع وحبه للسيدة هاجر التي صبرت على قضاء الله.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم اول امراة ثقبت أذنيها وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.