أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء

أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء تتنوع بين الخضروات والفاكهة، حيث إنها تعمل على تعزيز إفراز هرمون الأستروجين عند السيدات، كما أنها تتوافر في أغلب المنازل، حيث إن هرمون الأستروجين يعد الهرمون الأنثوي الذي يقوم بالعديد من الوظائف الجنسية بالإضافة إلى دوره في تحسين وظائف أعضاء الجسم.

لذا سوف يتم من خلال موقع زيادة توضيح الأكلات التي يتم من خلالها زيادة إفراز هذا الهرمون.

أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء

تتواجد مجموعة من الأطعمة التي تحفز إنتاج هرمون الاستروجين، مما يساهم في تحسين وضبط الوظائف التي تتم من خلال هذا الهرمون، من هذه الأطعمة:

1- البذور النباتية لزيادة الاستروجين

حيث تعد البذور النباتية من مجموعة أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء، ذلك بسبب كونها غنية بالعديد من العناصر الغذائية والمواد المضادة للالتهاب، ومن ضمن هذه البذور ما يلي:

1- بذور الكتان

الكتان من النباتات الطبيعية التي تساهم في حماية السيدات من الإصابة بسرطان الثدي، كما أنه يساعد على زيادة إفراز هرمون الاستروجين، ذلك لأنه يحتوي على مجموعة من المركبات الكيميائية التي تعمل بمثابة استروجينات نباتية.

اقرأ أيضًا: اليانسون يزيد هرمونات الأنوثة

2- بذور السمسم

تعد بذور السمسم واحدة من مجموعة أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء، ذلك تبعًا لتكوينها من المواد التي تساهم في تحفيز إفراز هرمون الأستروجين بالدم، مما يساعد على تحسين الوظائف التي يقوم بها هرمون الأستروجين.

كما أن تركيب بذور السمسم يساهم في ضبط مستوى الكوليسترول في الجسم، بالإضافة إلى دوره في خفض وزن الجسم.

2- النباتات الطبيعية للنساء

تتضمن هذه الفئة مجموعة من النباتات الورقية، الحبوب والخضروات التي تتميز بقدرتها على زيادة مستوى الأستروجين في الجسم، ومن ضمن هذه النباتات التي تعد من أهم مجاميع لأكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء ما يلي:

1- نبات الثوم

يطلق على نبات الثوم المضاد الحيوي الطبيعي، ويرجع ذلك إلى المواد المضادة للأكسدة التي يتكون منها، كما أنه يساعد على حماية الجسم من التعرض للأعراض الناتجة عن نقص معدل الاستروجين في الجسم مثل هشاشة ولين العظام، مما يجعله من الأطعمة التي تساهم في زيادة مستوى الاستروجين في الدم.

2- فول الصويا

تعد حبوب الصويا من الأطعمة التي تساهم في تعزيز وزيادة إفراز هرمون الاستروجين، ذلك لأنه يحتوي على مجموعة من المركبات التي تعمل على تحسين الوظائف التي يقوم بها الاستروجين.

كما أن هذه المركبات من الممكن أن تقوم بنفس الوظائف التي تتم من خلال هرمون الاستروجين، مثل ضبط مواعيد الدورة الشهرية، زيادة فرص حدوث الحمل بالإضافة إلى دور نبات الصويا في تقليل فرص تعرض السيدات لسرطان الثدي.

3- الخضروات الصليبية

تعد الخضروات من مجموعة أكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء، حيث تساهم الخضروات الصليبية مثل القرنبيط والبروكلي في زيادة إفراز هرمون الأستروجين عند السيدات، ذلك لاحتواء هذه الخضروات على ما يسمى بالأستروجين النباتي، حيث إنه يساهم في القيام بالعديد من الوظائف التي تتم بفعل الأستروجين.

3- الفاكهة لزيادة نسبة هرمون الأنوثة

تحتوي الفاكهة على الصبغات الطبيعية التي تميز الألوان المختلفة للفاكهة، كما أنها تعمل على زيادة إنتاج هرمون الأستروجين، ومن ضمن هذه الفاكهة ما يلي:

1- الفاكهة المجففة

تحتوي الفواكه المجففة خاصةً التمر والخوخ، على نسبة عالية من السكريات، لكن ذلك لا يلغي دورها في تحفيز إنتاج الاستروجين، حيث إنها تحتوي مجموعة من المواد التي تعمل كعمل الاستروجين مما يقلل من تعرض النساء لأعراض نقص الاستروجين.

2- فاكهة الخوخ

يعد الخوخ من الفواكه التي تساهم بشكل كبير في تحفيز هرمون الاستروجين، كما أنه يتكون من مجموعة من العناصر الغذائية والفيتامينات الهامة التي يحتاجها الجسم من أجل القيام بالوظائف الحيوية التي تساهم في بقاء الجسم على قيد الحياة.

3- نبات التوت

يتميز نبات التوت البري وكذلك الفراولة بزيادة محتواهم بالعناصر الغذائية، بالإضافة إلى أنهم يساهمون في زيادة إفراز هرمون الأستروجين الطبيعي في الدم.

اقرأ أيضًا: طرق زيادة هرمون التستوستيرون عند الرجال

4- المكسرات وزيادة نسبة هرمون الأنوثة

تصنف المكسرات من كأحد أفضل مجموعة من الأكلات تزيد هرمون الأنوثة عند النساء، حيث إنها تساعد في تعزيز إفراز هرمون الاستروجين الطبيعي بالإضافة إلى دورها في تحسين وتنظيم وظائف الجسم، كما أن بعض المكسرات تساهم في تقوية الذاكرة وزيادة معدل التركيز.

5- البقوليات لارتفاع هرمون الأنوثة

تتميز البقوليات التي منها الحمص والعدس، أنها تحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية، لكنها غنية بالبروتين، كما أنها تساهم في زيادة إفراز هرمون الأستروجين الطبيعي، مما يترتب عليه تحسين وظائف الجسم.

6- الأطعمة التي تحتوي على البورون

تساهم الأكلات التي تحتوي على البورون بنسبة كبيرة مثل البطاطس، القهوة، بالإضافة إلى الحليب في زيادة مستوى هرمون الأستروجين في الجسم، كما أن البورون يقوم بمساعدة الجسم في استخدام كمية الأستروجين المتواجدة بطريقة أبسط.

7- الأغذية الغنية بفيتامين D للنساء

تساعد الأغذية الغنية في محتواها بفيتامين د على خفض احتمالية تعرض السيدات لأمراض القلب والأوعية الدموية، ذلك بمساعدة هرمون الأستروجين الطبيعي الذي يتم زيادة معدل إفرازه من خلال هذه الأطعمة، من هذه الأطعمة: التونة، السالمون، السردين، بالإضافة إلى منتجات الألبان.

8- الأطعمة الغنية بفيتامينB

تساعد هذه الأطعمة في زيادة إفراز هرمون الأستروجين، حيث يرتبط مستوى هذا الهرمون بمستوى فيتامين ب، من الأطعمة الغنية بفيتامين ب الأرز البني، الشعير، الموز، الفاكهة الحمضية بالإضافة إلى منتجات اللحوم.

9- التوابل والأعشاب من أجل هرمون الأنوثة

تتميز الأعشاب الطبيعية بتركيبها المميز الذي يحتوي على المواد المضادة للأكسدة، حيث يتم من خلال هذه الأعشاب زيادة إنتاج هرمون الأستروجين الطبيعي، كما أن المواد المضادة التي تتكون منها هذه الأعشاب تعمل على حماية الجسم من الإصابة بالالتهابات.

كيفية الحفاظ على مستوى الأستروجين في الجسم

هناك بعض التعليمات والأساليب التي تساعد السيدات في المحافظة على المستوى الطبيعي لهرمون الأستروجين في الدم، من هذه التعليمات:

1- تحسين الروتين اليومي

ذلك عن طريق اتباع العادات والأنظمة الصحية، بالإضافة إلى تجنب العادات السيئة مثل تناول المشروبات الكحولية، التدخين وتناول الكميات الكبيرة من المشروبات المحتوية على الكافيين.

اقرأ أيضًا: أعراض اضطراب الهرمونات

2- الحفاظ على تناول الأطعمة الصحية

تتواجد مجموعة من الأغذية التي تساهم في تعزيز مستوى هرمون الأستروجين في الدم، لذا من الممكن أن يتم تناول هذه الأطعمة حفاظًا على مستوى الأستروجين في الدم، بالإضافة إلى تناول الوجبات الصحية والابتعاد عن الوجبات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.

3- تقليل معدل الاضطرابات النفسية

ذلك عن طريق اتباع الأنماط المختلفة والمناسبة من الألعاب الرياضية، حيث إن ممارسة الرياضة تساعد على تصفية الذهن، تقليل التوتر والقلق، حيث ينصح الأطباء السيدات بالابتعاد عن أي مصدر قلق، ذلك لأن الاضطرابات النفسية تؤثر بالسلب على مستوى الأستروجين في الدم.

4- استهلاك الأدوية الطبية

من الممكن تناول بعض الأدوية التي تساهم في تقليل أعراض نقص مستوى الاستروجين خاصةً عند كبار السن من السيدات.

أسباب نقص هرمون الأستروجين

ينتج نقص هرمون الأستروجين عن المعدل الطبيعي في الجسم، بسبب مجموعة من الأسباب التي ترجع إلى:

  • وجود اضطرابات في وظيفة الغدة الدرقية.
  • إذا كانت المرأة تعاني من بعض الأمراض التي تستدعي العلاج الكيميائي.
  • وجود اضطرابات في الوزن، مما ينتج عنه نقص وزن الجسم عن المعدل الطبيعي وتقليل معدل إنتاج هرمون الاستروجين.
  • في حالة الإصابة بالأمراض الخلقية مثل متلازمة تيرنر.
  • القيام بالتمارين الرياضية بشكل مفرط وزائد عن قدرة الجسم.
  • في حالة وجود مشاكل مرضية أو اضطرابات في المبيضين، حيث إن هرمون الأستروجين يتم إنتاجه بنسبة كبيرة من المبيض.
  • مع تقدم السيدات في السن يتم انخفاض مستوى هرمون الأستروجين بشكل طبيعي، حيث يتم ذلك دون تدخل أي عامل سوى كبر السن.

اقرأ أيضًا: أعشاب لزيادة مظاهر الأنوثة

الآثار الناتجة عن نقص هرمون الأستروجين

يعد هرمون الأستروجين العامل المسؤول عن الوظائف الجنسية عند السيدات بالإضافة إلى دوره العلاجي، لذا في حالة خفض مستوى هرمون الأستروجين عن المعدل الطبيعي في الجسم، سوف ينتج عن ذلك ظهور بعض الأعراض التي منها:

  • زيادة وزن الجسم بشكل مفاجئ وغير مرغوب.
  • التأثير على المستوى العام للتركيز.
  • ضعف خلايا الشعر مما يزيد من تساقط الشعر بكميات كبيرة وملحوظة.
  • وجود اضطرابات هرمونية ينتج عنها انخفاض الرغبة الجنسية.
  • وجود انتفاخات وتورم في منطقة الثدي.
  • الإصابة بالاضطرابات النفسية، مما ينتج عنها الإحساس الدائم بالتوتر والقلق.
  • حدوث اضطرابات في موعد الدورة الشهرية، مما يتسبب في وجود ألم شديد وتقلصات في منطقة البطن.
  • الإجهاد العام للجسم والرغبة في النوم لفترات طويلة.
  • الصداع المستمر.

هرمون الأنوثة من أكثر الهرمونات أهمية في حياة المرأة وتتوقف عليه الكثير من الأمور، لذا على المرأة الإلمام بالأغذية التي تسبب ارتفاع نسبته في الجسم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.