الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية

هناك بعض الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية، حيث يجب على مريض خمول الغدة الدرقية الانتباه للأطعمة التي يتناولها حتى لا تشكل خطرًا عليه وتسبب مضاعفات للمرض، فخمول الغدة الدرقية عبارة عن قصور يحدث في إنتاج بعض الهرمونات الضرورية للجسم، لذلك يهتم موقع زيادة بتقديم تلك الأطعمة المحظورة على مرضى الغدة الدرقية في فقرات الموضوع التالية.

الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية

الغدة الدرقية عبارة عن غدة صغيرة الحجم مشابهة للفراشة بحد كبير، وتتمثل العملية الأساسية لها هي فرز كمية معينة من الهرمونات تسمح للجسم بالبقاء على قيد الحياة.

هناك بعض المأكولات يجب على مريض خمول الغدة الدرقية تجنب تناولها، ومن ضمن هذه المأكولات ما سنتعرف عليه معًا في السطور التالية.

1- الخضروات الصليبية لمريض قصور الغدة الدرقية

حيث يجب عليك إن كنت مصاب بالقصور في الغدة الدرقية تجنب تناول الخضراوات الصليبية، وذلك لا يعنى التوقف نهائيًا عن تناولها لكن يجب عليك التقليل منها، ومن تلك الخضراوات الصليبية: البروكلي، اللفت، القرنبيط.

ذلك لاحتواء تلك الخضروات على مادة كيميائية تقلل من إفراز هرمون الغدة الدرقية، وإذا أردت تناولها من حين لأخر يُنصح بطهيها حيث إن الطهي يقلل من الآثار السلبية لتلك الخضروات على الغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: ما هي أعراض سرطان الغدة الدرقية؟

2- الصويا ومرضى خمول الغدة الدرقية

تعد الصويا من الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية وذلك لإن الصويا تمنع امتصاص الجسم لهرمون الغدة الدرقية وخاصة في حالة الإصابة بنقص اليود، ويمكن أن تتسبب الصويا في حدوث تضخم للغدة الدرقية.

3- بروتين الغلوتين للغدة الدرقية

يوجد بروتين الغلوتين في القمح، ويسبب بعض الاضطرابات الهضمية، وحساسية الغلوتين، بالإضافة إلى حدوث اضطرابات للغدة الدرقية، لذلك ينصح الأطباء مرضي الغدة الدرقية بالامتناع عن تناول منتجات القمح بالغلوتين، ولتسهيل امتصاص الأمعاء لأدوية الغدة الدرقية.

4- الأطعمة الدهنية ضارة للغدة الدرقية

حيث أثبتت الأبحاث بأن الدهون قد تمنع امتصاص الجسم لأدوية الغدة الدرقية، وقد تقلل من إفراز الغدة الدرقية للهرمونات، لذلك ينصح الأطباء من التقليل من الأطعمة المقلية وتقليل الدهون الناتجة من بعض المصادر مثل: الزبد، السمن، اللحوم الدهنية، والمايونيز.

5- الأطعمة المصنعة وضررها على الغدة الدرقية

تعتبر الأطعمة المعلبة من الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية وخاصة التي تحتوي على مادة ثنائي الفينول، وهو عبارة عن هرمون الاستروجين الصناعي الذي يعمل على تعطيل الوظائف الطبيعية للغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية

6- الأطعمة الغنية بالألياف

يجب على مريض خمول الغدة الدرقية تجنب تناول الأطعمة الغنية بالألياف حيث إنها من الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية، وتتمثل هذه الأطعمة في البقوليات والحبوب.

7- أضرار الأطعمة الغنية بالسكر

تُعتبر الأطعمة الغنية بالسكر من الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية لأن تناول الأطعمة الغنية بالسكر مثل الحلويات إلى حدوث التهاب للغدة الدرقية، وذلك الالتهاب قد يزيد من فرص الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

8- ملح الطعام ضار للغدة الدرقية

حيث ينصح مريض قصور الغدة الدرقية بالتقليل من ملح الطعام قدر المستطاع، أو استبداله بالملح الصحي الطبيعي أو ملح البحر الغير مكرر، وذلك لاحتوائه على اليود المعالج ومواد كيميائية.

8- تجنب بعض المشروبات الضارة بالغدة الدرقية

حيث يجب على مريض قصور الغدة الدرقية الابتعاد عن الإكثار من بعض المشروبات مثل: القهوة وذلك لاحتوائها على الكافيين الذي قد يؤثر على وظائف الغدة الدرقية، بالإضافة إلى حليب الصويا، العصائر المعلبة وخاصةً التي تحتوي على مادة ثنائي الفينول.

أطعمة يُنصح بها مرضى خمول الغدة الدرقية

كما يوجد أكلات يحُذر منها مريض قصور الغدة الدرقية، يوجد بعض الأكلات التي يُنصح بها ذلك المريض لتنشيط الغدة الدرقية مثل:

1– الأطعمة الغنية بالأوميجا 3

حيث تعمل الأطعمة التي تحتوي على الأوميغا 3 على تقوية مناعة الجسم، تقليل التهاب الغدة الدرقية، التقليل من خطر الإصابة بأمراض القلب، ومن تلك الأطعمة الغنية بالأوميجا 3: بعض أنواع الأسماك مثل السردين، والسلمون البري، وتحتوي تلك الأطعمة أيضًا على السيلينيوم بنسبة عالية، ويتركز السيلينيوم داخل الغدة الدرقية.

حيث يحتاج الأشخاص للأوميجا 3 بنسب مختلفة، ويحتاج الأطفال من الولادة حتى عمر 12 شهر إلى ما يقارب 0.5جرام من أحماض الأوميجا يوميًا، بينما تحتاج النساء البالغين إلى حوالي 1.1 جرام من أحماض الأوميجا 3 يوميًا، بينما يحتاج الرجال البالغين إلى ما يقرب من 1.6 جرام يوميًا.

اقرأ أيضًا: مدة علاج الغدة الدرقية الخاملة

2- الأطعمة الغنية بالسيلينيوم

حيث إن الأطعمة الغنية بالسيلينيوم تساعد في أن تعمل الغدة الدرقية بشكل صحيح، ومن أمثلة الأطعمة الغنية بالسيلينيوم: المكسرات فهي تعتبر مصدرًا جيدًا للسيلينيوم، البندق والجوز، والمكاديميا.

حيث يحتاج الطفل يوميًا من عمر السبع شهور حتى 20 ميكروجرام من السلينيوم، ويحتاج الرجال والنساء البالغين يوميًا إلى حوالي 55 ميكروجرام من السيلينيوم.

3- الأطعمة الغنية بالزنك

حيث أثبتت الدراسات أن الأطعمة الغنية بالزنك تساعد في زيادة إفراز هرمونات الغدة الدرقية، سواء كانت مكملات الزنك بمفردها أو بالاشتراك مع السيلينيوم، ومن تلك الأطعمة التي تحتوي على عنصر الزنك: بذور اليقطين، المحار، اللحم البقري، الدجاج.

حيث يحتاج الأشخاص للزنك بنسب مختلفة فيحتاج الطفل من عمر سنة حتى عمر 3 سنوات إلى 3 مليجرام من الزنك، بينما يحتاج الرجال البالغين إلى 11 مليجرام من الزنك، ويحتاج الناس البالغين إلى 8 مليجرام منه.

4- الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك

إن البروبيوتيك هو عبارة عن الكائنات الدقيقة حية من البكتيريا والخمائر المفيدة للجسم، تعمل تلك البكتيريا المفيدة على زيادة إفراز الهرمونات للغدة الدرقية حيث تعمل على توفير المغذيات للغدة الدرقية.

بجانب دور تلك البكتيريا المفيدة في تنشيط الغدة الدرقية فهي لها تأثير إيجابي على الجهاز المناعي، كما أن لها دور مهم في تكوين بعض الفيتامينات المهمة للجسم مثل: فيتامين ب، وفيتامين ك، وتعمل على تنظيم الاستجابة المناعية للجسم.

من تلك الأطعمة التي تعزز من وجود البروبيوتيك: الكمبوتشا، الزبادي، الناتو، مخلل الملفوف، الكفير.

اقرأ أيضًا: أعراض الغدة الدرقية القصور أو النشاط

5- الأطعمة الغنية باليود

حيث يساعد اليود في إنتاج هرمون الغدة الدرقية، فيعتبره الأطباء من أهم العناصر الأساسية لوظيفة الغدة الدرقية، ومن الأطعمة التي تحتوي على اليود: الأعشاب البحرية فهي غنية باليود والكالسيوم وفيتامين أ، ب، ج، وفيتامين ك، والألياف الغذائية.

يحتاج الطفل من سن 9 سنوات إلى 12 سنة إلى حوالي 120 ميكروجرام من اليود، بينما يحتاج كلًا من الرجال والنساء البالغين إلى 150 ميكروجرام من اليود يوميًا.

أعراض مرض خمول الغدة الدرقية

هناك العديد من الأعراض التي قد تنبهك لوجود خلل في عمل الغدة الدرقية وقصورها، ومن ضمن هذه الأعراض ما يلي:

  • زيادة الوزن.
  • جفاف البشرة.
  • الإمساك.
  • شعور بالخمول ونقص الطاقة.
  • الإرهاق الشديد.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية لدى النساء.
  • وجود مشاكل بالشعر والبشرة.
  • الإصابة بالاكتئاب..

تحليل وظائف الغدة الدرقية

إذا ظهرت أي أعراض تبين وجود خلل في عمل الغدة الدرقية سواء كان ذلك الخلل نشاط الغدة الدرقية أو قصورها يجب القيام بتحليل لوظائف الغدة الدرقية.

وتحليل وظائف الغدة الدرقية يعتمد على قياس هرموني T3، T4 في الدم، والهرمون المحفز للغدة الدرقية TSH وهو الهرمون الذي تفرزه الغدة النخامية لتنظيم عمل الغدة الدرقية.

وإذا كانت نتائج الهرمونات السابقة غير طبيعية سيطلب الطبيب من المريض إجراء تحليلي TSH، T4 وإذا كان المريض يعاني من خمول للغدة الدرقية فسيكون مستوى هرمون TSH أكثر من 2 ملليلتر لكل لتر. فسيقوم الطبيب بوصف الدواء للمريض على الفور.

اقرأ أيضًا: علامات الشفاء من الغدة الدرقية 

كيف نحمي أنفسنا من مرض خمول الغدة الدرقية

هناك العديد من النصائح لتجنب مشاكل قصور الغدة الدرقية مثل:

  • اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على الخضراوات والفواكه، حيث تساعد الفواكه والخضراوات في تنظيم عملية الأيض التي تعد واحدة من وظائف الغدة الدرقية.
  • استخدام الزيوت الصحية مثل زيت الزيتون وزيت جوز الهند.
  • الابتعاد عن الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية مثل اللحوم الدهنية.
  • ممارسة الرياضة بشكل مستمر فالرياضة تساعد الجسم في التخلص من السموم والهرمونات الزائدة، وتنظيم عملية الأيض.
  • الابتعاد عن التدخين والكافيين، حيث الكافيين يمنع امتصاص اليود في الجسم.
  • التقليل من السكر والملح في الأطعمة.

إن الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية كثيرة وقد لا تتوقعها، لذلك يجب عليك الالتزام بالنظام الغذائي الذي سيحدده لك الطبيب، تجنبًا لتفاقم المرض.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.