فوائد تقشير احماض الفواكه للوجه

تقشير احماض الفواكه للوجه تقشير أحماض الفواكه هو العملية التي يمكن من خلالها أن نتخلص من الطبقة السطحية المتواجدة على الجلد أو ربما الطبقة الوسطى أو العميقة من خلال استعمال أحماض الفواكه التي يمكنها أن تقشر البشرة وتعطي النتائج العظيم، وتقليل المضاعفات التي تتعرض لها البشرة بالإضافة إلى أن هذه الأحماض من السهل جداً أن نستخدمها، وتعتبر من الأنواع من المقشرات الصحية الطبيعية التي لا توجد بها نسبة مركزة مثل الأحماض الصناعية

تقشير احماض الفواكه للوجه

هناك العديد من الطرق التي يمكن أن يعتمد عليها لعمل تقشير صحي إلى البشرة الخاصة بالوجه وتقشير أحماض الفواكه المقصود به الاعتماد على الأحماض الطبيعية التي نحصل عليها من الفواكه التي نعالجها بالطرق المعينة، ومن أهم هذه الفواكه العنب أو البرتقال أو الأظافر أو التفاح أو قصب السكر، وتعتبر مناسبة إلى البشرة الحنطية، ولكن لابد أن نهتم حتى لا تعرض إلى الاستعمال الخاطئ لأحماض الفواكه عند التقشير لأن هذا ربما يعرض البشرة إلى العديد من الأضرار.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع أفضل كريم تقشير للوجه طبي وأفضل أنواع السكراب في الصيدلية: أفضل كريم تقشير للوجه طبي وأفضل أنواع السكراب في الصيدلية

أنواع أحماض الفواكه

هناك العديد من أنواع الأحماض التي نحصل عليها من الفواكه وأهمها:

  •  حمض الستريك ومن الممكن أن نحصل على هذا الحمض بالشكل الطبيعي من الليمون الأصفر أو الأخضر وهذا الحمض له العديد من الاستخدامات الجمالية وأهمها:
  1. عند استخدام هذا الحمض في مواد التجميل المتنوعة يمكنه أن يحافظ على البشرة لفترة طويلة من الوقت، ويمنعها من التعرض إلى التلف.
  2. استخدامه في ماسكات تنظيف البشرة لأن هذا الحمض له القدرة الكبيرة على أن يعقم البشرة بالعنف الشديد، ويخلصها من جميع فتحات المسامات المختلفة وينظفها.
  3. يستخدم هذا الحمض مثل الأنواع البديلة لحمض الجليكوليك حتى يقوم بتقشير البشرة لأنه الأمن والخفيف على البشرة.
  4. يدخل هذا الحمض في صناعة العديد من أنواع الكريمات والوصفات التي تفتح البشرة، ولها الفعلية الكبيرة في إزالة الأصباغ والتفتيح.
  • حمض اللاكتيك وهو من الأحماض التي نجدها بالشكل الطبيعي في الحليب، وخاصة الحليب الذي تعرض إلى الفساد وهو ليس بالفاعلية مثل الحمض الذي تحدثنا عنه سابقاً ولكنه مفيد إلى البشرة لأنه:
  1.  يستخدم هذا الحمض في إعادة العلاج للبشرة التي تعرضت إلى التلف عملية التقشير خاصة إلى أصحاب البشرة الحساسة بالإضافة إلى أنه يعالج الضعف والارهاق الذي تتعرض له العضلات.
  • حمض الجليكوليك وهو الحمض الذي يمكن الحصول عليه من قصب السكر وله الفعلية الكبيرة جداً في التقشير بالنسبة إلى النوعين الذين تحدث عنهم سابقاً من الأحماض، لأن جزيئات هذا الحمض قادرة على أن تخترق البشرة بعمق شديد، وتجعلها تتجدد وتعرضها إلى التنظيف وتزيل منها جميع الخلايا الجلدية الميتة، ويستخدم هذا الحمض في العديد من الأغراض وأهمها:
  1.  يخفف جميع التجاعيد التي تظهر على البشرة مع مرور السنين بالشكل الملحوظ.
  2.  يخلص البشرة من الصبغات والبقع الداكنة التي تظهر عليها، وخاصة بعد حب الشباب.
  3.  يمنح البشرة المظهر النضر الأكثر شباباً.
  • حمض التايتانيك ويستخدم هذا الحمض في تقشير البشرة ونحصل عليه من العنب بعد أن يتخمر وهو من الأحماض التي تتواجد فيه النبيذ، وهذا الحمض مدمج مع الأحماض التي تم ذكرها لأنه يعطي الفاعلية الكبيرة في علاج المشكلات التي تعاني منها البشرة.
  • كما أنه مفيد جداً في التقشير للبشرة ويساعد هذا الحمض على موازنة النسبة الموجودة في الحمض في خلطات تقشير البشرة من أحماض الفواكه، ويطمئن أن نحصل على المستويات الآمنة للبشرة من خلال العلاج ويخفف من فرص الحصول على البشرة على التهيج أو الحروق.

ومن هنا سنتعرف علي موضوع أفضل كريم تقشير للوجه من الصيدلية لجميع أنواع البشرة وبسعر مناسب: أفضل كريم تقشير للوجه من الصيدلية لجميع أنواع البشرة وبسعر مناسب

فوائد تقشير أحماض الفواكه

 هناك العديد من الفوائد التي نحصل عليها عند تقشير البشرة بأحماض الفواكه وأهمها:

  •  عملية التقشير تعزز عمليات إنتاج الكولاجين الهام جداً وضروري إلى البشرة.
  •  يعمل على تفتيح البشرة وتخلصها من جميع الخلايا الميتة وتنظيفها من الأعماق.
  •  يعالج حب الشباب والبثور لأن التقشير يمكنه منع تراكم الخلايا الجلدية الميتة على البشرة.
  •  يحسن من المظهر العام للبشرة ويعطيها المظهر الخلفي، فهو يقلل من التجاعيد التي تتواجد بها ويخفف من جميع الصبغات والندوب.

لماذا يفضل الكثير من الأشخاص تقشير أحماض الفواكه

  •  فترة التعافي قصيرة جداً.
  •  فرصة ظهور المضاعفات الجانبية قليلة بالنسبة إلى جميع أنواع تقشير البشرة الأخرى.
  •  وجود الدرجات المختلفة للتقشير التي يمكن أن تختار فيما بينها، ويعتمد في الأساس تقشير أحماض الفواكه على المواد الطبيعية.

نصائح عامة و معلومات اضافية 

  • تقشير احماض الفواكه مثل جميع أنواع التقشير الأخرى التي من الممكن أن تعرض الجلد إلى الاحمرار أو تؤدي إلى القشور الظاهرة على البشرة التي تأخذ فترة من الوقت ثم تتلاشى تماماً.
  •  يجب أن نستشير الطبيب المختص عندما نحاول أن نقوم بتقشير البشرة من خلال أحماض الفواكه في البيت.
  •  يجب أن نتوقف عن عملية تقشير البشرة من خلال أحماض الفواكه إذا كنا نستخدم المقشرات الكيميائية للبشرة.
  • لابد أن نطبق بالتعليمات التي يقدمها الطبيب المختص بالدقة والعناية بعد كل جلسة.
  •  لا بد أن نحرص على عدم التعرض إلى أشعة الشمس وخاصة في الأيام الأولى بعد القيام بعملية التقشير.
  •  نحصل على النتائج المميزة جداً عندما نقوم بعمل عدد من الجلسات يضع إلى الاخصائي في هذا المجال.
  •  تختلف النتائج التي يحصل عليها الأشخاص من شخص إلى آخر تبعاً إلى عدة عوامل وأهمها أنواع البشرة التي يتم تقشيرها وعمر صاحبها والحالة الجنسية.

ولا يفوتكم قراءة موضوع تقشير احماض الفواكه في البيت كيفية استخدامها وما هي أهميته: تقشير احماض الفواكه في البيت كيفية استخدامها وما هي أهميته

أضرار التقشير بحمض الفواكه

  •  الاستعمال الخاطئ لتقشير البشرة من خلال أحماض الفواكه يؤدي إلى إصابة البشرة بالاحمرار، وربما تعرضها إلى الالتهابات.
  •  زيادة احتمال التعرض إلى الحروق التي تنتج عن أشعة الشمس المباشرة لأن أحماض الفواكه تجعل البشرة حساسة جداً، ولهذا لابد من الابتعاد عن الشمس لفترة من الوقت.
  •  يؤدي إلى زيادة الجفاف للبشرة ولهذا لابد أن نعتني بها ونقوم بضبط ترتيبها بالشكل المناسب من خلال استخدام الكريمات المناسبة لكل نوع من أنواع البشرة بالإضافة إلى شرب الكميات المناسبة من الماء.
  •  عدم وضع الأحماض على الأماكن الحساسة في الوجه مثلها فتحات الأنف وحول الفم والعين.

نصائح متعلقة بالتقشير

  •  لا يجب ان نقوم بتقشير البشرة باستخدام أحماض الفواكه إلا مرة واحدة في العام.
  •  وفقاً إلى الهيئة الدولية للأدوية في الولايات المتحدة الأمريكية لا يجب أن يكون تركيز حمض الفواكه يزيد عن عشرة في المائة.

التقشير الصحيح بحمض الفواكه

  •  يجب أن يكون التقشير بأحماض الفواكه يتم عند الطبيب المختص في العيادة الجلدية، ولا تقوم به السيدات بنفسها في المنزل حتى لا تتعرض إلى حروق الوجه.
  •  يتم تنظيف البشرة بالشكل الجيد قبل التقشير، وضع الكريمات التي تحتوي على مكونات أحماض الفواكه حتى نهيئ البشرة إلى عملية التقشير.
  •  يضع الأطباء المختصين الأحماض التي تناسب كل نوع من أنواع البشرة ويتم تركها لفترة ما بين دقيقة إلى دقيقتين.
  •  يتم وضع الكريم المرطب بعد أن نزيل الأحماض من على البشرة تماماً.
  •  تحتاج أحياناً البشرة إلى عدد من الجلسات حتى نحصل على المطلوب، ولكن يجب أن يتم الفصل بين كل جلسة وأخرى بفترة حوالي خمسة عشر يوماً.

وللتعرف علي موضوع أفضل كريم لعلاج تصبغات الوجه والجسم: أفضل كريم لعلاج تصبغات الوجه والجسم

مكونات أحماض الفواكه

  • الحمض الذي يتم استخراجه من قصب السكر.
  •  حمض اللاكتيك وهو من الأحماض يتم استخراجها من سكر الحليب والذي يدخل في العديد من الصناعات الخاصة بالتجميل لأنه يعالج المشاكل التي تتعرض لها البشرة الدهنية وخاصة حب الشباب.
  • الحمض الذي يتمكن من إزالة جميع الخلايا الميته والبقع التي تتواجد على الجلد وأهمها الكلف أو النمش.

ونرشح لكم قراءة موضوع أفضل واقي شمس للبشرة الجافة وأفضل الماسكات الطبيعية لترطيبها: أفضل واقي شمس للبشرة الجافة وأفضل الماسكات الطبيعية لترطيبها

تحدثنا في هذا المقال عن تقشير احماض الفواكه للوجه وأنواع أحماض الفواكه و فوائد تقشير احماض الفواكه ولماذا يفضل الكثير من الأشخاص هذه الطريقة في تقشير البشرة والنصائح العامة والمعلومات الإضافية حول تقشير البشرة باستخدام أحماض الفواكه والأضرار التي تعرض لها البشرة بعد التقشير بحمض الفواكه والنصائح المتعلقة بالتقشير ومكونات احماض الفواكه.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.