مستقبل تخصص علاج طبيعي

مستقبل تخصص علاج طبيعي يعتبر من المواضيع الهامة لدى خريجي كليات العلاج الطبيعي، حيث أن تخصص العلاج الطبيعي من أهم التخصصات الطبية التي يحتاج إليها الكثير منا.

وفي العلاج الطبيعي يقوم الفيزيائي بممارسة بعض التمارين والحركات التي تهدف إلى علاج المريض بأفضل صورة ممكنة، وفي مقالة اليوم عبر موقع زيادة سوف نتعرف على مستقبل تخصص علاج طبيعي.

اقرأ أيضا: كم راتب تخصص علاج طبيعي

تخصص العلاج الطبيعي

تخصص العلاج الطبيعي

يحتاج الكثير من المرضى وفئات كبار السن إلى أخصائي العلاج الطبيعي بهدف تخفيف أعراض مرض ما أو الشفاء من الإصابة التي قد تعرضوا لها.

حيث أن تخصص العلاج الطبيعي يهدف إلى تحسين حالة المريض وتقديم بعض خدمات العلاج والتأهيل والوقاية، وبالتالي يمكن القول أن العلاج الفيزيائي هو حالة تفاعلية بين المريض والطبيب المعالج وخلالها يتم تقييم حركة المريض وتشخيصه وبناء خطة علاجية وفقاً للتشخيص الذي تم.

وهنا يعتمد الطبيب الفيزيائي على مجموعة طبية من الطرق التي تهدف إلى تخفيف أعراض المرض حيث يتم العلاج بالماء أو العلاج اليدوي واستخدام طرق التدليك المختلفة والعلاج الطبيعي.

ويمكن القول أن بداية علم العلاج الطبيعي قد ازدهر في أمريكا وقت تطور مجال البحث العلمي وفي ذلك الوقت بدأ استخدام العلاج الطبيعي في الكثير من البلدان البريطانية.

ومن ذلك الوقت بدأ تخصص العلاج الطبيعي ينتشر وأصبح لا يقتصر فقط على المستشفيات بل وجد في الكثير من العيادات الخاصة بالعظام وبدأ يدرس في الجامعات والكليات المختلفة وأيضاً لا ننسي دور مراكز إعادة التأهيل ومختلف العيادات والمراكز التخصصية الطبية.

ويمكن القول أن العلاج الطبيعي يساعد الكثير من المجالات الطبية مثل طب العظام، الأطفال، القلب، فئات كبار السن ومرضى الجهاز العصبي.

ومن الجدير بالذكر أن تخصص العلاج الطبيعي يدخل تحت الكثير من المسميات المختلفة حيث قد اطلق عليه اسم العلاج الفيزيائي أو physical therapy باللغة الإنجليزية.

اقرأ أيضا: كليات العلاج الطبيعي الخاصة في مصر

مستقبل تخصص علاج طبيعي

هناك الكثير من مجالات العمل المميزة التي تنتظر خريج تخصص العلاج الطبيعي، وبالتالي فإن مستقبل تخصص علاج طبيعي ليس محدود كما يشاع حيث يمكنهم العمل فيما يلي:

  • مراكز إعادة التأهيل.
  • مراكز الرعاية الطبية المتخصصة والعامة.
  • طب العظام.
  • دار المسنين والعجزة.
  • العيادات الخارجية.
  • المستشفيات.
  • عيادة طب الأطفال.
  • مراكز اللياقة البدنية والنوادي.

اقرأ أيضا: تخصص نظم المعلومات الإدارية

الهدف من تخصص العلاج الطبيعي

يمكن القول أن الهدف من الدراسة في تخصص العلاج الطبيعي هو أن يتمكن الطالب من التعرض على كيفية تشخيص الأمراض المختلفة والعلاج منها بصورة حركية.

وهنا يصبح الدارس في هذا التخصص لديه القدرة على علاج حالات مرضى العظام والعضلات والجهاز التنفسي، وذوي الاحتياجات الخاصة من خلال اتباع مجموعة من التمارين العلاجية والطرق الفيزيائية المختلفة.

صفات طالب العلاج الطبيعي

إذا كنت ترغب في الالتحاق بتخصص العلاج الطبيعي، فهناك بعض الصفات الشخصية التي تؤهل الشخص لهذا التخصص ومن أهم هذه الصفات ما يلي:

  • القدرة على التعامل مع فئات مختلفة من المرضى.
  • أن يكون لديك قدرة على فهم مشكلة المريض وما يحتاجه.
  • أن يكون لديك تميز أكاديمي.
  • أن يمتلك الدارس مهارات جيدة في التواصل مع الأشخاص باللفظ والكتابة وهنا يمكنه أن يتواصل مع المرضى والطاقم الطبي بصورة جيدة.
  • أن يكون لدى الدارس سرعة بديهة.
  • الاهتمام بالتفاصيل والدقة الشديدة.
  • تكوين علاقات إيجابية مع الغير.
  • الثقة الكبيرة بالنفس وحب العمل والمثابرة.
  • التعامل باللغة الإنجليزية بصورة جيدة.
  • حب مساعدة الغير أو حب العمل الإنساني بصورة خاصة.
  • القدرة الجيدة على التعامل مع الأجهزة الطبية الدقيقة.
  • الحفاظ على أسرار المريض.

التخصصات الفرعية للعلاج الطبيعي

هناك الكثير من الاختصاصات الفرعية للعلاج الطبيعي ومنها ما يلي:

1. القلب

يهدف هذا التخصص إلى التعامل مع مرضى اضطراب القلب أو في حالة المتابعة الدورية بعد إجراء عمليات القلب.

2. كبار السن

حيث أن الهدف من هذا التخصص هو التعامل مع الأمراض الخاصة بفئة كبار السن بهدف علاجها أو الوقاية منها.

ومن أهم هذه الأمراض هو التهابات المفاصل وهشاشة العظام والزهايمر لدى البعض وبعض اضطرابات الحركة والتوازن.

3. الأمراض العصبية

يقصد بالأمراض العصبية هو الحالات التي تعاني من اضطراب في حركة الجسم واعتلال في العصب الحركي وأي إصابة أخرى قد يتعرض لها الدماغ وحالات الشلل الدماغي والحبل الشوكي والسكتات الدماغية.

4. العظام

يساعد تخصص العلاج الطبيعي الكثير من الحالات التي تعاني من الكسور أو الإصابات المختلفة وهو يعتبر علاج فعال في حالات خشونة المفصل والوقاية من مشكلة ارتخاء المفاصل بالنسبة لكبار السن.

5. الأطفال

يحتاج بعض الأطفال إلى تخصص العلاج الطبيعي بهدف علاج بعض مشاكل الحركة أو العيوب الخلقية ومشاكل النمو والعضلات والعظام التي قد يعاني منها بعض الأطفال.

كما توجد الكثير من حالات الشلل الدماغي لدى الأطفال والتي تم علاجها عن طريق جلسات العلاج الطبيعي.

اقرأ أيضا: العلاج الطبيعي للانزلاق الغضروفي القطني

مواد تخصص العلاج الطبيعي

هناك الكثير من المواد الهامة التي يدرسها طالب العلاج الطبيعي، ولكن يجدر الإشارة إلى أن مسميات المواد قد تختلف من دولة إلى أخرى، وقد يدرس الطالب في بلد بعض المواد التي لا تدرس في دولة أخرى، ومن أهم مواد هذا التخصص هو ما يلي:

  • الأحياء العامة.
  • الكيمياء العامة.
  • الفيزياء العامة.
  • العلاج الفيزيائي لعلم الأعصاب.
  • الأخلاق المهنية للطب.
  • الفسيولوجيا البشرية.
  • مقدمة في العلاج الفيزيائي.
  • العلاج الفيزيائي في الأمراض القلبية والرئوية.
  • التمارين العلاجية.
  • علاج الحروق والجروح.
  • العلاج الطبيعي في طب الأطفال.
  • العلاج الطبيعي في سن الشيخوخة.
  • علم الأمراض.
  • علم الأعصاب.
  • علم الحركة.
  • الميكانيكا الحيوية.
  • العلاج الفيزيائي في طب العظام.
  • مدخل إلى الطب السريري.
  • معايير ضمان الجودة في العلوم الطبية التطبيقية.

عدد سنوات الدراسة في تخصص العلاج الطبيعي

كما ذكرنا سابقاً أن تخصص العلاج الطبيعي هو من أهم التخصصات الطبية، لذا يجب القول أن عدد السنوات الدراسية لهذا التخصص لا تقل عن أربع سنوات، حيث أن مدة الدراسة تهدف إلى أن يكون الطالب ملم بكل ما يتعلق بتخصص العلاج الطبيعي وأن يحصل على الخبرة الكافية في المجال.

ويمكن للطالب أن يقوم بالالتحاق ببعض الدورات التي تهدف إلى تقديم التدريب العملي للخريج أو بعض البرامج الدراسية التي تهدف إلى رفع مستوى الخبرة لدى الدارس، وهذه الدورات توجد في الكثير من البلدان العربية وهو ما يجعل مستقبل تخصص علاج طبيعي باهر بإذن الله.

اقرأ أيضا: تخصص علوم سياسية

مزايا تخصص العلاج الطبيعي

يمكن القول أن مستقبل تخصص علاج طبيعي هو رائع حقاً، حيث أن هناك الكثير من الإيجابيات التي تعود على الشخص الذي يدرس في تخصص العلاج الطبيعي ومن أهمها ما يلي:

  • العمل في هذا المجال هو عمل إنساني.
  • يساعد الفيزيائي في الوقاية من الكثير من الأمراض المختلفة، وبالإضافة إلى ذلك فإنه يلعب دور هام في سرعة شفاء المريض وتخفيف أعراض المرض لديهم.
  • يحصل الدارس على راتب مجزي ويكون لديه فرصة للعمل في الكثير من الأماكن المختلفة.
  • كما أن نتائج حالات الشفاء بسبب العلاج الطبيعي مبهرة، ويمكن أن يرى الشخص نتائج عمله في تحسن الحالات المرضية من حوله.
  • يكتسب الدارس خبرة كبير فيما يتعلق بالطب ومجال الصحة والعلوم، كما يمكنه تطوير نفسه بشكل ذاتي.
  • في بعض الحالات يتم تعيين الخريجين من تخصص العلاج الطبيعي في المستشفيات التابعة لوزارة الصحة وبعض المستشفيات الجامعية، وذلك بالنسبة للطلاب المتفوقين الحاصلين على درجة الامتياز.
  • الدراسة في كليات العلاج الطبيعي أسهل من الكثير من الكليات الطبية الأخرى مثل طب الأسنان، والصيدلة وغير ذلك.
  • تخصص العلاج الطبيعي مناسب لكل من الإناث والذكور على حد سواء.
  • تزيد فرص العمل بالخارج للأشخاص المتميزين في مجال العلاج الطبيعي، ولكن يجب أن يكون الشخص المؤهل لديه إجادة كبيرة للتعامل باللغة الإنجليزية.
  • العمل في الأندية الكبرى في مجال إصابات الملاعب التي يتعرض لها الكثير من الرياضين.
  • العمل في مراكز علاج الروماتيزم.

اقرأ أيضا: مهن وتخصصات الحاسب

سلبيات دراسة تخصص العلاج الطبيعي

سلبيات دراسة تخصص العلاج الطبيعي

من أبرز سلبيات هذا التخصص هو ما يلي:

  • قد يتعرض الشخص إلى ضغط كبير في العمل.
  • العمل لفترة طويلة من الوقت دون راحة.
  • سوق العمل في هذا التخصص يوجد به منافسة كبيرة بسبب ارتفاع عدد الخريجين.
  • في بعض المناطق قد تكون رواتب العاملين في هذا المجال منخفضة جداً بسبب عدم وجود الأجهزة الحديثة.
  • قد يتأثر المعالج الفيزيائي بصورة جسدية ونفسية من بعض الحالات المرضية.

وفي نهاية مقالة مستقبل تخصص علاج طبيعي، نشير إلى أن هذا التخصص يحتاج إليه الكثير من المرضى وفئات كبار السن وبالتالي فإن العمل في هذا التخصص يعتبر عمل إنساني سوف يؤجر عليه الشخص بإذن الله تعالى، ونتمنى أن تكون مقالة مستقبل تخصص علاج طبيعي قد أفادتكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.