محتوى يحترم عقلك

علاج الثآليل التناسلية بالثوم

هل يُمكن علاج الثآليل التناسلية بالثوم؟ وما أسباب الإصابة بها؟ يُعد الثآليل نوع من أنواع الأمراض الجلدية وفي الغالب تظهر نتيجة ضعف الجهاز المناعي وتكون عبارة عن زوائد جلدية، ولها العديد من الأنواع ولكن أخطر نوع هو الثآليل التناسلي ولكن يمكن علاجه بالطرق الطبيعية وهذا ما سنتناول الحديث عليه تفصيليًا من خلال موقع زيادة.

علاج الثآليل التناسلية بالثوم

الثآليل التناسلي هو مرض جلدي يظهر عند النساء في منطقة المهبل من الخارج أو في منطقة عنق الرحم ويظهر أيضًا عند الرجال في منطقة الشرج أو القضيب وأحيانًا يسبب لهم ألم شديد ويظهر أيضًا بين الفخذين لأنه عبارة عن كتل صغيرة الحجم أي زوائد جلدية وتظهر أحيانًا منفردة أو في مجموعات متداخلة.

يسبب للمصاب حرج كبير ويشعر بالانزعاج لذلك يرغب في التخلص منه وإزالتها نهائيًا، ومعرفة إذا كان الثوم يستطيع علاج الثآليل التناسلية وذلك لقدرته على علاج العديد من الأمراض الجلدية الأخرى مثل: مسامير القدم، الصدفية.

ثبت أيضًا أن لديه القدرة على علاج كافة الفطريات والعدوى البكتيرية مثل: الثآليل نظرًا لاحتوائه على مركب الأليسين وهو من المكونات الرئيسية التي تدخل في تركيب الثوم كما يتميز بتأثيراته القوية المضادة للجراثيم مما يساهم في القضاء على الإنزيمات الضارة المسببة للأمراض الجلدية، ونذكر كافة الطرق لاستخدام الثوم لعلاج الثآليل التناسلي فيما يلي:

  • يمكن فرك نصف قطعة من الثوم على المنطقة المصابة وتغطيتها بعد ذلك بضمادة ثم تترك لمدة ساعة أو ساعتين وبعد ذلك يتم إزالة الضمادة وتغسل المنطقة جيدًا بالماء الفاتر.
  • يتم هرس فص ثوم واحد ويخلط بالماء بعد ذلك جيدًا ثم يتم وضعه على الثآليل وتغطيته بشريط لاصق، يفضل تكرار هذه العملية يوميًا لمدة ثلاث أسابيع.
  • يمكن وضع طبقة رقيقة من الثوم على الثآليل فقط ثم يتم تغطيتها بشريط لاصق لبضعة ساعات فقط ولا تترك اليوم بأكمله.
  • يتم مزج الثوم مع خل التفاح جيدًا ثم يضع مباشرةً على الثآليل ويتم لبضعة ساعات ثم يتم غسل المنطقة جيدًا.
  • يمكن وضع الثوم السائل على المنطقة المصابة قليلًا ثم غسل المنطقة وتجفيفها جيدًا.

اقرأ أيضًا: علاج الثآليل التناسلية بالخل

محاذير علاج الثآليل بالثوم

على الرغم من فوائد الثوم العديدة وقدرته الفعالة على الثآليل التناسلية إلا أنه قد يسبب تهيج والتهابات شديدة لأصحاب البشرة الحساسة، بالإضافة إلى الشعور بالحرقان لذلك يفضل قبل استخدامها وضع زيت الزيتون حول الثآليل وذلك لحماية الجلد قليلًا من مفعوله القوي.

طرق طبيعية لعلاج الثآليل

في نطاق الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم نلاحظ أن هناك العديد من الطرق الأخرى التي تساعد على علاج الثآليل التناسلي خلال فترة قصيرة وتتمثل في السطور التالية:

1- خل التفاح

خل التفاح له قدرة هائلة في علاج الثآليل التناسلية ومن الطرق التي يتبعها الكثير من الأشخاص نظرًا للمواد الفعالة التي تدخل في تركيبه وتشبه إلى حد كبير بعض المكونات التي تدخل في تركيبات الأدوية والكريمات فهو يعمل على القضاء نهائيًا على الفيروس الذي يتسبب في ظهور الثآليل، وسنذكر طريقة الاستخدام من خلال السطور التالية:

  1. وضع بضعة قطرات من خل التفاح قطعة نظيفة من القطن.
  2. بعد ذلك يتم وضعه قطعة القطن على الثآليل وتمريرها على المنطقة لبضعة دقائق.

2- الشاي الأخضر

عند الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم نذكُر أن الشاي الأخضر يدخل في تركيبهُ العديد من المواد التي تعمل على تطهير البكتيريا والفيروسات ويدخل في تركيب العديد من المراهم التي تستعمل لعلاج الثآليل التناسلي كما أنه مضاد طبيعي للأكسدة وسنوضح طريقة الاستخدام من خلال السطور التالية:

  1. يتم إحضار وعاء نظيف ونضع بداخله القرنفل أو زيت جوز الهند.
  2. بعد ذلك نضع داخل الوعاء قطرتين من الشاي الأخضر.
  3. نمزج الخليط جيدًا حتى يصبح متجانس تمامًا.
  4. يتم وضع المزيج على المنطقة المصابة.

3- علاج الثآليل بالبصل

في ظل الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم، فإن البصل يعرف بخصائصه الطبيعية المضادة للفيروسات وذلك ما يجعله يستطيع القضاء على الثآليل التناسلي خلال وقت قصير لذلك يجب اتباع الخطوات التالية:

  1. في البداية يتم إحضار بصلة متوسطة الحجم ثم يتم هرسها جيدًا.
  2. يتم وضع المزيج على الثآليل مباشرةً.
  3. بعد ذلك يتم التغطية بضمادة.
  4. يفضل تكرار هذه العملية يوميًا وبمجرد الانتهاء يتم غسل المنطقة بالماء الفاتر.

اقرأ أيضًا: حالات شفيت من الثآليل التناسلية

4- عشبة الهندباء

الهندباء تحتوي على العديد من المواد المضادة للفيروسات والتي تعمل على تدمير كافة الخلايا المصابة بالفيروس الحليمي وبالتالي يتم علاج الثآليل التناسلي بسهولة ونذكر طريقة الاستخدام من خلال السطور التالية:

  1. يتم إحضار حبة من الهندباء وكسره الجذع الخاص بها إلى النصف وذلك لاستخراج النسغ.
  2. وضع العصارة الذي تخرج على الثؤلول.
  3. بعد ذلك يتم تغطية المنطقة بشريط لاصق.
  4. يتم ترك المزيج والضمادة لمدة يوم كامل ثم بعد ذلك يتم إزالتها وتغسل المنطقة جيدًا بالماء الفاتر.
  5. يفضل استخدام المبرد وكشط الجلد قليلًا بمبرد الأظافر بين كل استخدام.

5- نبات بندق الساحرات

علاج الثآليل التناسلية بالثوم

استكمالًا للحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم يتضح أن هذا النبات من النباتات الطبيعية التي لا تسبب أي أضرار للبشرة كما تم إثبات فعاليتها في علاج فيروس الورم الحليمي الذي يتسبب في ظهور الثآليل التناسلي لذلك يمكن وضع النبات مباشرةً على المنطقة المصابة مثل: فتحة الشرج أو المهبل.

6- الخل الأبيض

في ضوء الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم، نوضح أن الخل يحتوي على حمض الأسيتيك وبعض الأحماض الأخرى التي تساعد على تدمير أغشية الخلايا مما يعزز إنتاج الخلايا المصابة والقضاء نهائيًا على الفيروس الحليمي وبالتالي يتم علاج الثآليل التناسلي لذلك يجب اِتباع الخطوات التالية:

  1. يتم وضع بضعة قطرات من الخل على قطنة نظيفة.
  2. بعد ذلك يتم وضعها على المنطقة المصابة ثم يتم تغطيتها بضمادة.
  3. يتم ترك الضمادة على الأقل لمدة ساعتين.
  4. يفضل تكرار العملية للحصول على نتيجة فعالة.

7- زيت شجرة الشاي

زيت شجرة الشاي من أفضل الطرق التي يمكن استخدامها لعلاج الثآليل التناسلي وذلك لأنه مضاد للبكتيريا ويعمل على التخلص منها نهائيًا ولكن لا يفضل وضعه فقط على المنطقة المصابة لأنه من الزيوت الطبيعية التي قد تسبب حكة شديدة وحرقان.

بالإضافة إلى تهيج الجلد لذلك يفضل مزج قطرتين من زيت شجرة الشاي إلى قطرتين من أي زيت طبيعي آخر مثل: زيت الزيتون، أو زيت جوز الهند.

اقرأ أيضًا: علاج الثالول التناسلي بالقرآن 

8- حبوب الحلبة

تبعًا للحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم فعندما يتم مزج حبوب الحلبة مع زيت الخروع يخرج لنا مزيج رائع له القدرة على علاج الثآليل التناسلي خلال مدة قصيرة خاصةً إذا تم استخدام الخليط مرتين في اليوم صباحًا ومساءً وذلك نظرًا للمواد الطبيعية الفعالة التي تدخل في تركيب كلًا منهم.

9- العسل الطبيعي

العسل الطبيعي يحتوي على العديد من المواد الطبيعية التي تساهم في علاج الثآليل التناسلي لذلك ينصح بوضعه على المنطقة المصابة مباشرةً في الليل حتى صباح اليوم التالي وبعد ذلك يتم غسل المنطقة جيدًا بالماء الفاتر ويفضل تكرار هذه العملية حتى الشفاء تمامًا.

أسباب الثآليل التناسلي

أثناء تناول الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم يتضح أن السبب الرئيسي الذي يؤدي للإصابة بالثآليل التناسلي سواء عند النساء أو الرجال هو الإصابة فيروس الورم الحليمي وهو عبارة عن عدوى فيروسية تتسبب في ظهور الثآليل على الأغشية المخاطية والجلد وعندما لا يتم علاجها بالشكل الصحيح يحدث العديد من المضاعفات الخطيرة.

الثآليل التناسلية تختلف كثيرًا عن الأنواع الأخرى لأنها تعد أكثر صعوبة ومن أشهر أسباب الإصابة بها هو تعدد العلاقات الجنسية، ولكن هناك بعض العوامل الأخرى التي تزيد من خطر الإصابة بالثآليل التناسلي وجاءت على النحو التالي:

  • الإصابة بإحدى الأمراض التناسلية.
  • ممارسة العلاقة الجنسية في سن صغير.
  • تعدد العلاقات الجنسية مع أشخاص عديدة سواء الرجل أو المرأة.
  • عدم خضوع الذكر للختان.
  • التدخين بشراهة وشرب الكحوليات.
  • الأشخاص المصابين بأمراض ضعف المناعة مثل: الأيدز أو ما يطلق عليه مرض ضعف المناعة المكتسبة.
  • ممارسة العلاقة الجنسية مع شخص مصاب.

اقرأ أيضًا: هل يكره الرجل الشفرات الطويلة

أعراض الثآليل التناسلية

في إطار الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم نجد أن هناك العديد من الأعراض تظهر على المصاب ولكن تستغرق القليل من الوقت حتى تظهر قد تصل إلى أسابيع أو شهور على حسب حالة المريض كما أن شكلها أيضًا يختلف من حالة لأخرى حيث تكون أحيانًا صغيرة للغاية وتكون بنفس لون البشرة أحيانًا أو بنية أو وردية اللون.

تظهر أحيانًا بشكل كبير وفي البداية قد تكون طرية قليلًا ولكن مع مرور الوقت تصبح أكثر خشونة وقاسية وتظهر بعض الأعراض على المريض وتتمثل في الآتي:

  • حدوث نزيف مهبلي أثناء ممارسة العلاقة الجنسية.
  • الشعور بحكة شديدة في الأعضاء التناسلية.
  • نزول إفرازات مهبلية تختلف عن الإفرازات الطبيعية.
  • الشعور بحرقان شديد في المنطقة المصابة.
  • الانزعاج المستمر خاصةً في حالة انتشارها.

مضاعفات الثآليل التناسلية

الثآليل التناسلية من الأمراض التي لا يفضل الاستهانة بها نهائيًا ويفضل بمجرد أن يتم ملاحظتها أو الشعور بأي من الأعراض التي تم ذكرها من قبل أن يتم الذهاب إلى الطبيب وعلاجها على الفور لتجنب حدوث المضاعفات التالية:

  • الثآليل التناسلية تشكل خطورة الإصابة بالسرطان في العديد من المناطق المختلفة مثل: الحل، عنق الرحم، الفم، قضيب الرجل.
  • تسبب الثآليل التناسلية مشاكل خطيرة للمرأة الحامل وتجعلها تعاني من صعوبة في التبول بالإضافة إلى عدم توسف الرحم مما يجعل الولادة تمر بصعوبة وتشكل خطر النزيف الشديد أثناء الولادة.

اقرأ أيضًا: متى يلتئم جرح الختان

تشخيص الثآليل التناسلية

في ضوء الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم نلاحظ ان الثآليل التناسلية التي تكون على سطح الجلد يمكن اكتشافها بسهولة ولكن أحيانًا يكون من الصعب اكتشافها بالعين المجردة خاصةً التي تكون في الأماكن العميقة مثل: عنق الرحم، المهبل لذلك يتم إجراء بعض الفحوصات التي تساعد على هذا الأمر ويتم ذكرها فيما يلي:

  • يلجأ الطبيب إلى التنظير الشرجي والذي من خلاله يتم فحص الثآليل الشرجية التي تتواجد في المنطقة من الداخل.
  • في الكثير من الأحيان في الحالات المتدهورة يتم إجراء مسحة عنق الرحم التي تساعد على معرفة إذا الثآليل التناسلية تسبب بأمراض سرطانية أم لا.
  • يتم إجراء التنظير المهبلي الذي يساعد على فحص الثآليل التناسلي الذي يتواجد عند النساء في عنق الرحم.
  • يمكن أن يلجأ الطبيب إلى اختبار تفاعل البلمرة التسلسلي لأن من خلاله يتم تشخيص الفيروس والمرحلة التي وصل إليها وتحديد كافة السلالات التي تسبب في الإصابة بالسرطان.

اقرأ أيضًا: علاج الطفح الجلدي في المناطق الحساسة

نصائح للوقاية ولعلاج الثآليل

في إطار الحديث عن علاج الثآليل التناسلية بالثوم نذكر أبرز النصائح والإرشادات التي من شأنها مساعدة الأشخاص المصابين بالثآليل وفي الوقت ذاته نوضح كيفية الوقاية من هذا المرض من خلال السطور التالية:

  • المصابين بالثآليل التناسلي عليهم الإكثار من تناول الخضروات لأنها تساعد على العلاج خلال وقت قصير وذلك لقدرتها على تقوية جهاز المناعة مثل: البروكلي، القرنبيط، الكرنب، اللفت، السبانخ نظرًا لاحتوائه على مضادات الأكسدة الطبيعية التي تعمل على مقاومة الثآليل التناسلية والتخلص منها تمامًا.
  • هناك بعض الأطعمة التي يجب على المصابين تجنبها تمامًا لأنها تؤثر على مرحلة الشفاء مثل: اللحوم الحمراء، الأطعمة التي تحتوي على دهون غير مشبعة، المنتجات التي تسبب حساسية للكثير من الأشخاص مثل: الذرة، منتجات الألبان، الصويا.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين مثل: القهوة، النسكافية، الشاي، مشروبات الطاقة، المشروبات الغازية.
  • الإقلاع عن التدخين والكحوليات نهائيًا.
  • للوقاية من الثآليل يفضل عدم استخدام الأدوات الخاصة بالشخص المصاب نهائيًا مثل: مقص الأظافر، أدوات الحلاقة، الأحذية، الجوارب.
  • يجب الاهتمام بالنظافة وتجفيف المناطق التناسلية جيدًا بمجرد الانتهاء ويفضل ترك المنطقة قليلًا في الهواء قبل ارتداء الملابس كما لا يتم تنظيف المنطقة المصابة أكثر من أربع مرات في اليوم الواحد حتى لا تتهيج البشرة.
  • يفضل الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك وفيتامين ب 12 لأنه في حالة نقص أيًا منهم من الجسم يزيد ذلك خطر الإصابة بفيروس الورم الحليمي البشري كما تساعد أيضًا على شفاء المصابين.
  • يفضل عدم ممارسة العلاقة الجنسية حتى يتم الشفاء لأنها قد تؤدي إلى حدوث العديد من المشاكل الأخرى مثل: تهيج الجلد بالإضافة إلى أن الطرف الآخر سيصاب أيضًا بالعدوى.
  • ينصح باستخدام الغسول أو الصابون الطبي الخالي من المواد الكيميائية والروائح العطرية لأنه ذلك قد يسبب بتهيج المنطقة المصابة.
  • يفضل استخدام الواقي الذكري وعوازل الفم وذلك أثناء ممارسة العلاقة الجنسية لتجنب الإصابة بكافة الأمراض التناسلية.
  • يجب المتابعة مع الطبيب والالتزام بفترة العلاج الذي حددها وإجراء كافة الفحوصات اللازمة.

الثآليل التناسلية من الأمراض الجلدية التي تشكل خطورة كبيرة لذلك يفضل المتابعة مع الطبيب واستشارته قبل استخدام أيًا من الكريمات الطبية أو الوصفات الطبيعية لتجنب حدوث مضاعفات.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.