اليوم العالمي لغسل اليدين 2021

اليوم العالمي لغسل اليدين هو اليوم الذي قامت بتحديده منظمة الصحة العالمية حتى تحث الأفراد على غسل أيديهم باستمرار، وذلك رغبة منهم في الحفاظ على صحة الأفراد من التعرض إلى الجراثيم والميكروبات.

نتعرف على اليوم الدولي لغسل اليدين كما أننا سنشير إلى المزيد من التفاصيل حول هذا اليوم وذلك عبر موقع زيادة.

اليوم العالمي لغسل اليدين

يحتفل العالم سنويًا في يوم 15 أكتوبر باليوم العالمي لغسل اليدين، وذلك اليوم قد قامت منظمة الصحة العالمية بوضعه حتى تحث الناس على غسل أيديهم خاصةً في الأوقات التي تشكل خطورة على الناس مثل الأوقات التي تنتشر فيها الأوبئة والفيروسات.

بالإضافة إلى وضع منظمة الصحة العالمية ليوم للاحتفال فيه بغسل اليدين؛ قامت بتوعية الناس بالفوائد العائدة من غسل اليدين، وقد تم هذا الأمر في البداية في عام 2008، حيث نجحت المنظمة في جعل أكثر من 120 مليون طفل حول العالم بغسل أيديهم.

الجدير بالذكر أن كثير من الحكومات والمؤسسات تؤيد اليوم العالمي لغسل اليدين، كما أن المنظمات والشركات الغير حكومية والمنظمات المهتمة بالحقوق المدنية وحقوق الإنسان تهتم بتشجيع هذا اليوم لحث الأطفال خاصةً على غسل أيديهم باستمرار.

اقرأ أيضًا: طريقة غسل اليدين الصحيحة

فوائد اليوم العالمي لغسل اليدين

في إطار حديثنا عن اليوم العالمي لغسل اليدين، نقوم بالإشارة إلى فوائد الحملة التي أطلقتها منظمة الصحة العالمية والتي تسمى باسم ” أيدينا مستقبلنا” والتي من أهدافها:

  • حث الأفراد على غسل اليدين بهدف حماية الأطفال والبالغين من الأمراض المختلفة، كما أن من أهم الأهداف وراء غسل اليدين حماية المجتمعات من انتشار الأمراض والاوبئة.
  • تعليم الأطفال كيفية غسل أيديهم بالطريقة الصحيحة ويتم ذلك في اليوم العالمي لغسل اليدين بشكل دائم.
  • إلقاء الضوء على أن غسل اليدين يساهم بشكل كبير وفعال في بناء مستقبل أفضل للإنسان.
  • التأكد من نشر التوعية بأهمية غسل اليدين في المحافظة على الجسم من الفيروسات التي تنتقل إلى الطعام عن طريق اليدين.
  • نشر ضرورة غسل اليدين قبل وبعد الأكل للتأكد من القضاء على أي احتمالية للإصابة بالأمراض.
  • إخبار الأفراد حول العالم أن غسل اليدين يساهم بشكل فعال في تجنب الاسهال والعدوى المختلفة، بجانب أنه يساعد على تجنب الالتهاب الرئوي والأمراض التنفسية الحادة.

فعالية غسل اليدين بالصابون

اليوم العالمي لغسل اليدين، يحث الكثيرين على غسل اليدين بالصابون لحماية أنفسهم وأسرهم خاصةً في ظل انتشار وباء فيروس كورونا، وذلك للتأكد من عدم حمل الفيروس ونقله إلى أفراد العائلة، ويمكن الغسل فقط بكمية قليلة من الصابون والماء.

أوضحت الدراسات أن غسل اليدين في أوقات معينة مثل بعد استخدام المرحاض أو قبل وبعد تناول الطعام من شأنه أن يساهم بشكل فعال في التقليل من احتمالية الإصابة بالكثير من الأمراض.

الجدير بالذكر أن تكلفة غسل اليدين ليست مرتفعة إطلاقًا فيمكن بأقل كمية من الماء والصابون أن يقوم الفرد بغسل يديه وتجنب المخاطر المختلفة كما أن غسل اليدين لا يحتاج إلى مجهود كبير للقيام به.

تظهر أهمية الصابون في تعدد استخداماته التي من أبرزها غسل الملابس أو الأطباق.

لذلك تهتم المنظمات من خلال اليوم العالمي لغسل اليدين بتوعية الأفراد بأهمية الصابون حتى لا يقومون بإهداره بشكل غير مُجدي.

تهتم المنظمات بمناشدة المؤسسات الحكومية بضرورة توفير الماء النظيف للتأكد من غسل اليدين بشكل صحي والتخلص من الفيروسات بدلًا من الحصول على المزيد منها بسبب تلوث الماء.

اقرأ أيضًا: أهداف منظمة الصحة العالمية

تعزيز غسل اليدين

بسبب أن الكثير من الأطفال تعرضوا إلى الأمراض المختلفة مثل الاسهال والالتهاب الرئوي قبل سن الخامسة وتسببت في موتهم، تهدف المنظمات العالمية ضمن حملاتها الإرشادية بإعلام الأفراد حول العالم بالأطفال الذين تعرضوا للوفاة بسبب إهمالهم لغسل أيديهم.

الجدير بالذكر أن أي شخص يمكنه أن يشارك في احتفال اليوم العالمي لغسل اليدين، وذلك من خلال تبادل رسائل التوعية التي تحث الآخرين على غسل أيديهم.

كما أن المدارس والجامعات يمكنهم أن يشجعوا الطلاب على غسل أيديهم من خلال نشر الملصقات في أنحاء المدرسة أو الجامعة للتأكد من قراءة جميع الطلاب لها بجانب ذكر أهمية غسل اليدين في الإذاعات المدرسية أو في الندوات المختلفة التي تقام في المدارس والجامعات.

الأوقات الواجب فيها غسل اليدين

في إطار التعرف على اليوم العالمي لغسل اليدين، نقوم بالإشارة إلى أهم الأوقات التي يجب فيها غسل اليدين وهي:

  • يجب غسل اليدين بعد العطس.
  • من الضروري غسل اليدين قبل وبعد إعداد أو تناول الطعام.
  • يجب غسل اليدين قبل وبعد رعاية شخص مريض وملامسته باليدين.
  • من المهم غسل اليدين بعد استخدام المرحاض وقبل وبعد معالجة الجروح المختلفة.
  • يجب غسل اليدين بعد تغيير الحفاضات أو تنظيف الطفل الذي استخدم المرحاض.
  • من الضروري غسل اليدين بعد لمس أي حيوان أو أي طعام خاص بالحيوانات أو بعد لمس النفايات الخاصة بالحيوانات.
  • من المهم أن نهتم بغسل اليدين بعد جمع وإخراج القمامة من المنزل.

اقرأ أيضًا: متى تأسست منظمة الصحة العالمية؟

كيفية غسل اليدين بالطريقة الصحيحة

بعد أن تعرفنا على مناسبة غسل اليدين العالمية لعام، نقوم بالإشارة إلى الطريقة الصحيحة الواجب اتباعها أثناء غسل اليدين فيما يأتي:

  • في البداية يجب غسل اليدين تحت الماء الجاري من الصنابير وليس باستخدام الزجاجات المليئة بالماء.
  • بعد ترطيب اليدين بالمياه الجارية بعد التأكد من نظافتها، قم بإيقاف الصنبور من ثم استخدم الصابون.
  • يجب عند استخدام الصابون التأكد من فرك اليدين جيدًا حتى لحظة ظهور الرغوة، والتأكد من نشر الرغوة على ظهر اليدين وبين الأصابع وتحت الأظافر.
  • من المهم أن تقوم بفرك يديك لمدة لا تقل عن العشرين ثانية ومن المفضل أن تصل إلى الدقيقة للتأكد من القضاء على جميع الميكروبات.
  • بعد مرور الوقت المحدد قم بغسل يديك تحت الماء الجاري مرة أخرى.
  • بعد غسل اليدين جيدًا قم بتجفيف يديك باستخدام منشفة نظيفة أو الهواء الخارج من ماكينة التنشيف.

غسل اليدين من الأشياء التي من الضروري القيام بها يوميًا، وذلك للتأكد من تجنب الإصابة بالأمراض والفيروسات المختلفة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.