محتوى يحترم عقلك

لقب يطلق على القلب

لقب يطلق على القلب واللسان، لطالما قابل هذا السؤال العديد من الناس في الكثير من الألعاب الإلكترونية، وغيرها من الأمور ولكن لم يتوصلوا لمعرفة الإجابة في هذا المقال سيقدم لكم موقع زيادة لقب يطلق على القلب واللسان.

لقب يطلق على القلب واللسان

الأصغران هو اللقب الذي يطلق على القلب واللسان وتم تسميتهم بهذا الاسم لأنهما من أصغر أعضاء الجسم وأخطرها.

إقرأ أيضًا: الم في القلب عند التنفس وماذا تفعل إذا كنت مصابًا بنوبة قلبية؟

معلومات عن القلب

القلب هو عضو من أعضاء الإنسان وهو المحرك لجسم الإنسان حيث أنه عبارة عن عضلة تقوم بضخ الدم المختلط بالأوكسجين والهرمونات والمواد الغذائية وغيرها من الأشياء التي يحتاج إليها الجسم إلى أعضاء الجسم المختلفة وذلك لتزويد تلك الأعضاء بالأوكسجين اللازم لعملها، وتبدأ دقات القلب ذو الإيقاع المنتظم قبل ولادة الطفل تقريبًا بسبعة أشهر وعند توقف هذا القلب تتوقف الحياة إلا في حالة وجود أجهزة خاصة ساعدت في مرور الدم بالجسم وتزويده بالأكسجين.

والقلب عبارة عن عضو مجوف ينقسم إلى مضختين متجاورتين وتقوم الأوردة الدموية بنقل الدم من كل جزء في الجسد إلى المضخة الموجودة في الجهة اليمنى والتي تقوم بإرساله إلى الرئتين لأخذ الأكسجين ومن بعد ذلك يسري الدم المؤكسد في الجهة اليسرى من القلب ومن ثم تقوم هذه الجهة بالضخ إلى أجزاء الجسم المختلفة بالإضافة إلى وجود صمامات في القلب تتحكم في سريان الدم.

والمضخة اليسرى التي تقوم بضخ الدم في جميع أنحاء الجسد أكبر حجمًا من المضخة اليمنى وليست أكبر فحسب بل إنها أقوى أيضًا منها، والتشكيلات الأنبوبية الأخرى مثل الأوردة والشرايين والشعيرات تسمى بالجهاز القلبي الوعائي أو الجهاز الدوري.

ويقوم الجهاز العصبي بتنظيم عمل القلب وأجزاءه الأخرى ويقوم بتنظيم ضربات القلب حيث يقوم بتزويدها أو تقليلها على حسب حاجة الجسم ولهذا السبب يدق القلب بطريقة هادئة ومثلًا عندما يكون الإنسان نائمًا ويزود الجسم بنسبة قليلة نسبيًا من الأكسجين ويمكن أن تزداد سرعة ضربات القلب مرة أخرى لزيادة كمية مردود الأكسجين للجسم بغزارة، ويحدث هذا في فترة القيام بالتمارين الرياضية أو عند الخوف أو عند العراك أو عند الجري.

حجرات القلب الأربعة والصمامات

  • بطينين أيمن وأيسر في الأسفل.
  • أذينان أيمن وأيسر في الأعلى.
  • يفصل بين الأذينين حاجز غشائي يسمى (ِAtrial Septal) ويدعى الحاجز بين الأذنين.
  • يوجد حاجز سميك بين البطينين وهو يقوم بالفصل بين البطين الأيمن والبطين الأيسر.

وظيفة القلب

تعتبر العضلة القلبية هي النسيج الفعال وظيفيًا من القلب حيث أن تقلص هذه العضلة يقوم بضخ الدم إلى جميع أجزاء الجسم مما يجعل القلب عبارة عن مضخة رئيسية لتزويد الجسم بالدم المحمل بالأكسجين ومن ثم تأخذ الأعضاء الأكسجين الموجود في الدم ويرجع الدم إلى القلب بدون أكسجين فيقوم القلب بضخه مره أخرى إلى الرئتين لتحميله بالأكسجين من جديد وكمية الدم التي يقوم القلب بضخها في الحالة الطبيعية تتراوح بين 4.5 إلى 5 لتر في الدقيقة الواحدة بالإضافة إلى أنها يمكن أن تزيد إلى ثلاثة أضعاف في حالة القيام بالتمارين الرياضية وتحتاج العضلة القلبية إلى 7% من الأكسجين الموجود في الدم وذلك لإنتاج الطاقة الازمة للضخ لذلك فهي تعتبر حساسة جدًا لأي نقص في كمية الأكسجين، وفي حالة حدوث نقص في كمية الأكسجين المطلوبة يحدث نوع من الاستقلاب اللاهوائي ويؤدي ذلك لحدوث ألم ويسمى هذا الألم بالذبحة الصدرية.

التامور القلبي

التامور القلبي هو غشاء مصلي رقيق يقوم هذا الغشاء بتغليف القلب ويعطي له الحرية الكاملة في التقلص والاسترخاء في تجويف الصدر كما يوفر الحماية اللازمة له والمضادة للاحتكاك وينقسم التامور إلى:

  • التامور الحشوي (Visceral Pericardium): وهو يعد من أهم الأجزاء في الطبقة الداخلية النسيجية للقلب ويمتد بشكل كبير حيث أنه يصل إلى مخرج الشريان الأبهر (Aorta) والشريان الرئوي (Pulmonary Artery) من القلب علاوة على ذلك المنطقة التي يصب فيها كلا الوريدين الأجوفين العلوي والسفلي.
  • التامور الجداري (Parietal Pericardium): وهو عبارة عن الطبقة الخارجية للتامور وهي تقوم بحماية القلب وتلتصق بطبقة القلب الخراجية.
  • التجويف التامور (Pericardium Cavity): وهو الفاصل بين التامور الحشوي والتامور الجداري ويملؤوه سائل مصلي لمنع الاحتكاك الشديدة بين طبقتي التامور ويعمل على الحفاظ على سهولة انزلاقهما.

يمكن للتامور أن يتعرض لبعض الأمراض وذلك يؤدي إلى إضعاف وظائفه الرئيسية والتي تقوم بحماية القلب وتحديد حركته في التجويف الصدري بالإضافة إلى منع القلب من الاسترخاء عند حدوث زيادة في الوارد الدموي.

ينقسم القلب نسيجيًا إلى 3 طبقات رئيسية

  • نُخاب القلب (Epicardium): وهو عبارة عن الطبقة السطحية التي تقوم بتغطية القلب من الخارج وبدورها تتمادى مع التامور الحشوي.
  • الطبقة العضلية (Myocardium): وهي الطبقة المتوسطة وتحتوي هذه الطبقة على ألياف عضلية مخططة وتتقلص تلك الطبقة تلقائيًا فتمكن القلب عبرها من الانقباض والاسترخاء بطريقة متوافقة.
  • شُغاف القلب (Endocardium): وهي عبارة عن الطبقة العميقة التي تقوم بتبطين حجرات القلب الأربعة كما إنها تقوم بتغطية الصمامات وتتمادى هذه الطبقة مع بطانة الأوعية الدموية التي تخرج من الحجرات القلبية الأربعة أو التي تصب فيها.

إقرأ أيضًا: اسباب ارتفاع انزيمات القلب وأسباب ارتفاع مستويات إفراز إنزيم CPK

الأصوات القلبية الطبيعية والمرضية

يصدر القلب أصوات عند دقه وله أربعة أصوات منهم اثنين طبيعيين وثنين غير طبيعيين وسماعهم يعني وجود خلل ويمكن سماع هذه الأصوات من خلال وضع الأذن بطريقة مباشرة على جدار الصدر أو عن طريق السماعة الطبية وفيما يلي سنعرض لكم هذه الأصوات:

  • الصوت الأول: ينتج نتيجة انغلاق الصمامات الأُذينية البُطينية ويعرف هذا الصوت بغلاظته وطوله بالإضافة إلى أن لحنه منخفض بالنسبة للصوت الثاني وتبلغ مدة الصوت 0.14 ثانية ويتألف هذا الصوت من مركبتين الأولى تنتج عند انغلاق الصمام التاجي أما الثانية فهي ناتجه عن انغلاق الصمام ثلاثي الشرفات.
  • الصوت الثاني: وينتج هذا الصوت عن انغلاق الصمامات الهلالية من الجهتين ويعرف الصوت بقصره وحديته وتبلغ مدته تقريبًا 0.11 ثانية وله أيضًا مركبتان وهو صوت طبيعي.
  • الصوت الثالث: وهو صوت طبيعي يسمعه الطبيب لدى الأطفال واليافعين وهو ناتج عن التمدد السريع للبطين أثناء امتلاؤه بالدم.
  • الصوت الرابع: ينتج عن الانقباض الأُذيني الفعال ويعتبر صوت مرضي خصوصًا إذا كان مصاحبًا لإعاقة استرخاء البطين تحت تأثير ارتفاع التوتر الشرياني.

أمراض القلب

وقد يصاب القلب بأي أمراض وفي الأغلب تكون هذه الأمراض سبب في الوفاة ومن أكثر أمراض القلب انتشارًا هي الأمراض التي تصيب الشرايين حيث أن الشرايين هي التي تغذي القلب بالدم بالإضافة إلى أن أي خلل يصيب الشرايين يمكن أن يتطور من الوقت إلى أمراض خطيرة، حيث أن ترسب المواد الدهنية في الدم يؤدي إلى انسداد الشريان وقلة كمية الدم التي تصل إلى القلب وبناءً على استقبال القلب لكمية دم أقل من الكمية المطلوبة تتأثر عضلة القلب تأثرًا سلبيًا يمكن أن يؤدي إلى الوفاة لا قدر الله ويتم تسمية الخلل الناتج عن عدم وصول كمية دم كافية إلى القلب بالنوبة القلبية، ويمكن أن تكون تلك النوبة القلبية خفيفة لكنها تؤثر على الإنسان حيث أنها تقلل من نشاطه وحيويته وحركته أما عن النوبة القلبية الشديدة والقاسية فهي تجعل القلب غير قادر على إمداد الجسم بكمية دم كافية حتى وإذا كان الجسد في حالة راحة كاملة، وهذا يمكن أن يؤدي إلى الوفاة

ما هو اللسان

اللسان عبارة عن عضو عضلي داخل الفم وهو مرتبط بالفك من خلال 17 عضلة تحافظ له على عمله وحركته، ويغلف سطح اللسان غشاء مخاطي تغطية آلاف الحلميات الصغيرة وهي التي تكسب الإنسان حاسة التذوق حيث تحتوي أطرافها على نهايات عصبية مسؤولة عن حاسة التذوق، وسطح اللسان يكون دائمًا مبللًا باللعاب مما يحافظ على رطوبته وطول اللسان البشري تقريبًا 3.3 بوصة أي 8.5 سم وهذا بالنسبة للرجل أما اللسان في النساء يبلغ طوله 3.1 أي 7.9 وهذا وفقًا لما صدر من جامعة إدنبرة.

 ماهي وظيفة اللسان

يتكون اللسان من 8 عضلات مخططة ومتداخلة باستطاعتها التحرك في أي اتجاه مما يعطي اللسان المرونة العالية وبين تلك العضلات تتواجد الغدد والدهون وتقوم الغدد المصلية الموجودة في اللسان بإفراز بعض السوائل الموجودة في اللعاب، وتتنبه براعم الذوق بالطعام عن طريق المستقبلات التي ترسل المعلومات إلى الدماغ والمستقبلات هي عبارة عن نهايات عصبية تتفاعل كيميائيًا مع الطعام الذي نتناوله بالإضافة إلى أن اللعاب الذي يتم إنتاجه من اللسان يساعد في مضغ الطعام في الفم كما أن اللسان يساعد على تحريك الطعام في الفم.

أمراض اللسان

على الرغم من صغر حجم اللسان إلا أنه يمكن أن يصاب بالعديد من الأمراض حيث أن هناك مرض يسمى الحُمامى المهاجرة والاسم المتداول لهذا المرض هو اللسان الجغرافي وهذا المرض يجعل اللسان مليء بالبقع الحمراء بالإضافة إلى أن حدود اللسان تكون إما بيضاء أو صفراء متعرجة وتختفي وتظهر مرة ثانية ولكن على أجزاء مختلفة من اللسان وسبب هذا المرض غير معروف ومن الأشياء الإيجابية أن هذا المرض غير مصاحب بأي ألم وهناك مرض يسمى القلاع الفموي أو داء المبيضات الفموي وهو ينتج بسبب تراكم الفطور على بطانة الفن مما يتسبب في ظهور آفات بيضاء ذو مظهر كريمي على اللسان بالإضافة إلى أن التدخين يعتبر عامل أساسي من العوامل التي تؤدي إلى أمراض اللسان ومن هذه الأمراض التي يكون فيها التدخين سبب رئيسي مرض سرطان اللسان وفي الأسطر التالية سنعرض لكم أعراض سرطان اللسان.

إقرأ أيضًا: هل تشقق اللسان مرض خطير وأسبابه وأعراضه

أعراض سرطان اللسان

  • صعوبة تحريك اللسان أو الفك.
  • حدوث التهاب في الحلق أو الشعور بشيء في الحلق لا يزول.
  • وجود سماكة في داخل الفم أو تورمه.
  • وجود بقع حمراء أو بيضاء على اللسان أو اللثة أو بطانة الفم.
  • حدوث ألم في الفك.
  • وجود صعوبة في المضغ أو البلع.

وإلى هنا نكون وصلنا إلى نهاية مقالنا المقدم من موقع زيادة والذي كان بعنوان لقب يطلق على القلب واللسان كما قدمنا لكم الكثير من المعلومات عن القلب واللسان ونرجو أن نكون قد أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.