كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل وطريقة النبي في صلاة قيام الليل

كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل الكثير من المسلمين يسألون على فضل قيام الليل وكيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل، وسوف نتعرف بالتفصيل على كل ما يتعلق بقيام الليل.

هل كنت تسأل عن ما هو الثلث الأخير من الليل؟ ومتي يبدأ؟ وماذا يقرأ في صلاة قيام الليل؟ اقرأ في هذا الموضوع: ما هو الثلث الأخير من الليل؟ ومتي يبدأ؟ وماذا يقرأ في صلاة قيام الليل؟

فضل قيام الليل

  • قيام الليل من أحب الأعمال إلى الله، وهو من أفضل الأعمال الصالحة وأفضل الصلوات بعد الصلوات المفروضة، ومن الأعمال التي يتقرب بها العبد لربه.
  • وقد حث الرسول (صلى الله عليه وسلم) المسلمين على أداء هذه الصلاة، بدليل ما أخرجه الإمام مُسلم في صحيحه.
  • عن أبي هريرة (رضي الله عنه) أن الرسول (صلى الله عليه وسلم) قال (أَفْضَلُ الصِّيامِ، بَعْدَ رَمَضانَ، شَهْرُ اللهِ المُحَرَّمُ، وأَفْضَلُ الصَّلاةِ، بَعْدَ الفَرِيضَةِ، صَلاةُ اللَّيْلِ).
  • كما أن قيام الليل سنة مؤكدة عن النبي (عليه الصلاة والسلام) وكثير من النصوص الشرعية دلت على ذلك، ووعد الله الذي يُقيم صلاة قيام الليل بعظيم وجزيل الثواب.
  • حيث قال -تعالى (وَمِنَ اللَّيلِ فَتَهَجَّد بِهِ نافِلَةً لَكَ عَسى أَن يَبعَثَكَ رَبُّكَ مَقامًا مَحمودًا).
  • وقال أيضاً (أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ).

هل تعلم ما هي ما هي صلاة قيام الليل عدد الركعات والأدعية اقرأ من هنا: ما هي صلاة قيام الليل عدد الركعات والأدعية

أحاديث عن فضل قيام الليل

ورد في بحثنا عن كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل العديد من الأحاديث عن فضل قيام الليل، مثل:

  • روى الطبراني، أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم – قال «عليكم بقيام الليل فإنه دأب الصالحين قبلكم وقربة إلى الله تعالى، ومنهاة عن الإثم، وتكفير للسيئات، ومطردة للداء عن الجسد».
  • وفي الليل يحظى الإنسان بالنفحات الربانية، حيث ورد عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهم عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ.
  • «يَنْزِلُ اللَّهُ إِلَى السَّمَاءِ الدُّنْيَا كُلَّ لَيْلَةٍ حِينَ يَمْضِي ثُلُثُ اللَّيْلِ الْأَوَّلُ فَيَقُولُ أَنَا الْمَلِكُ أَنَا الْمَلِكُ مَنْ ذَا الَّذِي يَدْعُونِي فَأَسْتَجِيبَ لَهُ مَنْ ذَا الَّذِي يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ مَنْ ذَا الَّذِي يَسْتَغْفِرنِي فَأَغْفِرَ لَهُ فَلَا يَزَالُ كَذَلِكَ حَتَّى يُضِيءَ الْفَجْرُ».

وقت قيام الليل

  • قبل التعرف على كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل يجب معرفة أنه يبدأ وقت قيام الليل من بعد صلاة العشاء وحتى آذان الفجر، وأفضل وقت لصلاتها في الثلث الأخير من الليل، من بعد 12 منتصف الليل حتى الفجر.
  • وإذا نام الشخص بعد أن صلى العشاء ثم استيقظ فهذا يُسمى بصلاة التهجد وهي من ضمن قيام الليل.

إن كنت تبحث عن المزيد من المعلومات حول هل يجوز قيام الليل بركعتين ؟ وما هو دعاء صلاة قيام الليل ؟ يمكنكم زيارة موقع زيادة والاطلاع على المزيد من المعلومات: هل يجوز قيام الليل بركعتين ؟ وما هو دعاء صلاة قيام الليل ؟

كيفية صلاة قيام الليل

  • قيام الليل يُصلى ركعتين ركعتين حيث ثبت ذلك في السنة النبوية عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- أنّ النبيّ -عليه الصلاة والسلام- قال
  • (صَلاةُ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى، فإذا رَأَيْتَ أنَّ الصُّبْحَ يُدْرِكُكَ فأوْتِرْ بواحِدَةٍ. فقِيلَ لاِبْنِ عُمَرَ: ما مَثْنَى مَثْنَى؟ قالَ: أنْ تُسَلِّمَ في كُلِّ رَكْعَتَيْنِ).
  • وقال أيضاً (أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ تعالَى عليه وسلم قال: صلاةُ الليلِ والنهارِ مثنَى مثنَى).
  • ويُفضل أن يُنهي المسلم صلاته في اليوم بالوتر كما ورد في صحيح البخاريّ أنّ النبيّ -عليه الصلاة والسلام- (اجْعَلُوا آخِرَ صَلَاتِكُمْ باللَّيْلِ وِتْرًا).
  • كما يجب التسليم بين الركعتين في صلاة قيام الليل أي لا تكون مثل صلاة الظهر والعصر، ولكي يكون اقتداء بفعل النبي (صلى الله عليه وسلم).

عدد ركعات قيام الليل

  • لا يوجد أو يُحدد عدد معين من الركعات لصلات قيام الليل حيث جاء فيه مطلقاً في قوله تعالى (والذين يبيتون لربهم سُجداً وقياماً).
  • والتنوع في قيام الليل جائز بين القيام والركوع والسجود، وجاء في وصف الصحابة -رضي الله عنهم- أنّهم كانوا يقومون الليل ويكثرون من العبادة،
  • وقد وصف الله -تعالى- النبيّ -عليه السلام- وأصحابه بقوله (إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَى مِنْ ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصفَهُ).
  • وهذا وصف عام لقيام الليل، ولم يحدد عدد ركعاته، ولكن في العدد الذي ورد في قيام الليل للنبي (صلى الله عليه وسلم) هو إحدى عشر ركعة.

هل تريد معرفة هل يجوز صلاة قيام الليل بعد الوتر اقرأ من خلال الضغط على هذا الرابط: هل يجوز صلاة قيام الليل بعد الوتر

طريقة النبي في صلاة قيام الليل

كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل

  • قالت عائشة -رضي الله عنها- لما سُألت عن كيفية صلاة النبي -عليه الصلاة والسلام- في رمضان قالت.
  • (ما كانَ يَزِيدُ في رَمَضَانَ ولَا في غيرِهِ علَى إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُصَلِّي أرْبَعَ رَكَعَاتٍ، فلا تَسْأَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي أرْبَعًا، فلا تَسْأَلْ عن حُسْنِهِنَّ وطُولِهِنَّ، ثُمَّ يُصَلِّي ثَلَاثًا، فَقُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ تَنَامُ قَبْلَ أنْ تُوتِرَ؟ قالَ: تَنَامُ عَيْنِي ولَا يَنَامُ قَلْبِي).
  • وورد أيضا أن النبي (صلى الله عليه وسلم) صلى قيام الليل بثلاث عشرة ركعة، وقالت عائشة -رضي الله عنها- في وصفها لقيام النبي -عليه الصلاة والسلام-.
  • (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يُصَلِّي مِنَ اللَّيْلِ ثَلَاثَ عَشْرَةَ رَكْعَةً منها الوِتْرُ، ورَكْعَتَا الفَجْرِ).

أحاديث عن عدد ركعات قيام الليل

  • الإمام مسلم في صحيحه عن أم المؤمنين عائشة (رضي الله عنها) أنها قالت (كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يُصَلِّي فِيما بيْنَ أَنْ يَفْرُغَ مِن صَلَاةِ العِشَاءِ، وَهي الَّتي يَدْعُو النَّاسُ العَتَمَةَ، إلى الفَجْرِ
  • إحْدَى عَشْرَةَ رَكْعَةً، يُسَلِّمُ بيْنَ كُلِّ رَكْعَتَيْنِ، وَيُوتِرُ بوَاحِدَةٍ، فَإِذَا سَكَتَ المُؤَذِّنُ مِن صَلَاةِ الفَجْرِ، وَتَبَيَّنَ له الفَجْرُ، وَجَاءَهُ المُؤَذِّنُ، قَامَ فَرَكَعَ رَكْعَتَيْنِ خَفِيفَتَيْنِ، ثُمَّ اضْطَجَعَ علَى شِقِّهِ الأيْمَنِ، حتَّى يَأْتِيَهُ المُؤَذِّنُ لِلإِقَامَةِ).
  • كما روى ابن عباس -رضي الله عنهما- أنّ النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- كان يُقيم الليل ثلاثة عشر ركعةً، إذ قال
  • (فَتَتَامَّتْ صَلَاةُ رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ مِنَ اللَّيْلِ ثَلَاثَ عَشْرَةَ رَكْعَةً، ثُمَّ اضْطَجَعَ فَنَامَ حتَّى نَفَخَ، وَكانَ إذَا نَامَ نَفَخَ، فأتَاهُ بلَالٌ فَآذَنَهُ بالصَّلَاةِ، فَقَامَ فَصَلَّى).

كما نقدم لكم المزيد من المعلومات حول كيفية صلاة قيام الليل والشفع والوتر وماذا يقرأ وكم ركعة اقرأ من خلال زيارة موقعنا: كيفية صلاة قيام الليل والشفع والوتر وماذا يقرأ وكم ركعة

الحكمة من مشروعية قيام الليل

  • شرع الله سبحانه وتعالى قيام الليل لحكمة أرادها، وفيها خير للناس في الدنيا والآخرة، وهذه بعض الحكم من صلاة القيام.
  • يتميز الليل بالهدوء والسكينة فهذا يساعد على الصلاة دون الانشغال بأي شيء من ملهيات الحياة، والتقرب من الله بطمأنينة، والبعد عن الشهوات وهموم الدنيا.
  • وقيام الليل من العبادات الذي يكون فيها العبد في أشد درجات الإخلاص لله عز وجل بأسمى الدرجات، وذلك لأن العبد يكون منعزل كلياً عن العالم الخارجي.
  • فيكون تأثير صلاة قيام الليل على العبد بشكل كبير، حيث يكون العبد مع ربه في خشية ورهبةً منه أكثر من أي وقت آخر، وقال -تعالى- (إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْئًا وَأَقْوَمُ قِيلً).
  • يكون العبد مليئاً بالإيمان، ويثبت الله قلبه على الإيمان به، ويكون العبد حريص على أداء عبادته بشكل كبير، وينال العبد رحمةً من الله ورضا الله.

هل تعلم ما هو قيام الليل؟ وحكم قيام صلاة الليل وما هي مراتب قيام الليل؟ اقرأ في هذا الموضوع: ما هو قيام الليل؟ وحكم قيام صلاة الليل وما هي مراتب قيام الليل؟

وسائل تُعين على قيام الليل

  • الابتعاد عن المعصية، فقد سُئل ابن مسعود (رضي الله عنه) عن الذي يحب قيام الليل ولا يقدر على صلاته، فقال إن سبب ذلك الذنوب.
  • النوم المبكر، لفعل النبي -عليه الصلاة والسلام- الذي وصفه أبو برزة الأسلمي فقال (وكانَ يَسْتَحِبُّ أنْ يُؤَخِّرَ العِشاءَ، الَّتي تَدْعُونَها العَتَمَةَ، وكانَ يَكْرَهُ النَّوْمَ قَبْلَها، والحَدِيثَ بَعْدَها).
  • ويُفضل التقليل من الأكل في الليل وعدم السهر بعد صلاة العشاء، كما يُستحب بالاستعانة بالأشياء التي تعين على صلاة القيام مثل المنبه وغيره.
  • الاستعانة بنصائح النبي (صلى الله عليه وسلم) في الصلاة والوضوء وذكر الله تعالى كثيراً حيث قال -عليه السلام- (يَعْقِدُ الشَّيْطَانُ علَى قَافِيَةِ رَأْسِ أحَدِكُمْ إذَا هو نَامَ ثَلَاثَ عُقَدٍ، يَضْرِبُ كُلَّ عُقْدَةٍ مَكَانَهَا:
  • عَلَيْكَ لَيْلٌ طَوِيلٌ فَارْقُدْ، فَإِنِ اسْتَيْقَظَ فَذَكَرَ اللَّهَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ تَوَضَّأَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فإنْ صَلَّى انْحَلَّتْ عُقَدُهُ كُلُّهَا، فأصْبَحَ نَشِيطًا طَيِّبَ النَّفْسِ، وإلَّا أصْبَحَ خَبِيثَ النَّفْسِ كَسْلَانَ).
  • دعاء الله والتضرع له بأن يعينك على قيام الليل ويُثبتك عليه، الإكثار من ذكر الآخرة حيث قال -تعالى- (أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِداً وَقَائِماً يَحْذَرُ الْآخِرَةَ).
  • الإكثار من القراءة عن سيرة الصحابة وحبهم في أداء قيام الليل.

هل تعلم ما هو فضل قيام الليل والاستغفار وفضل الدعاء بعد أداء صلاة القيام اقرأ في هذا الموضوع: فضل قيام الليل والاستغفار وفضل الدعاء بعد أداء صلاة القيام

أوضحنا في هذا المقال كيفية صلاة قيام الليل وموعدها وكم ركعة بالتفصيل، والأحاديث الشريفة والآيات القرآنية التي تنص على كل ذلك.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.