كيف نتعامل مع الشخص الممسوس

كيف نتعامل مع الشخص الممسوس يشغل هذا السؤال الكثير من الأذهان، فكلنا معرضون لمس الجن، وكثيراً ما يصاب أحد المقربين منا بالمس، الأمر الذي يسبب لنا الحيرة والقلق، ونحاول البحث عن الطرق التي تمكننا من التعامل معه بطريقة صحيحة، لا تسبب له ولنا الأذى، فإن كان لديكم نفس المشكلة فتابعونا اليوم من خلال موقع زيادة.

اقرأ أيضًا: أعراض المس العاشق

كيف نتعامل مع الشخص الممسوس

كيف نتعامل مع الشخص الممسوس

قد تجمعنا الحياة صدفة بشخص ممسوس، ربما أثناء عبور الطريق، أو قضاء مصلحة في جهة حكومية، أو ربما أحد المقربين لنا يمسه الجن، فكلنا لذلك معرضون، ولكن لغرابة الأمر علينا نقف مكتوفي الأيدي ونتساءل، كيف نتعامل مع الشخص الممسوس ، وإليكم خطوات التعامل الصحيح فتابعها:

  1. اللجوء إلى الله والدعاء للمسوس ورقيته رقية شرعية بنفسك أو باستدعاء أحد الموثوقين المعروفين بعقيدتهم السليمة واتباعهم للسنة، فالله وحده هو القادر على الشفاء حيث قال تعالى:
    • “أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ” { النمل: 62 }.

  2. الحرص على تحصين البيت الذي يعيش فيه الممسوس من الشياطين، عن طريق قراءة سورة البقرة بانتظام قراءة المعوذتين وآية الكرسي وسورة الفاتحة والكافرون، بالإضافة إلى خواتيم سورة البقرة في كل ليلة، فهي تطرد الشياطين بدليل:
    • قول أبو هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “لا تجعلوا بيوتكم مقابر فإن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة”.

    • في الحديث: “قل هو الله أحد والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثلاثاً تكفيك من كل شيء” رواه أبو داود والترمذي، وصححه الألباني.

    • وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح “إن قل هو الله أحد والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثلاثاً تكفيك من كل شيء” رواه أبو داود والترمذي، وصححه الألباني.

  3. مواظبة أهل بيت الممسوس على صلاة أربع ركعات في بداية النهار فتحصنك إلى آخره، والدليل على ذلك ما ورد في الحديث القدسي الشريف:
    • الحديث القدسي: “يا ابن آدم، صل أربع ركعات أول النهار أكفك آخره” رواه أحمد وابن حبان والطبراني، وقال المنذري والهيثمي: رجال أحمد رجال الصحيح.

  4. الحرص على قراءة اذكار الصباح والمساء بشكل يومي، ومنها:
    • “حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم” سبع مرات عند المساء والصباح.

    • والدليل على أهميتها ما ورد في هذا الحديث حيث:
    • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قال حين يصبح وحين يمسي: حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم سبع مرات كفاه الله ما أهمه من أمر الدنيا والآخرة”.

  5. المواظبة على قراءة الأدعية المأثورة ومن أهمها هذا الدعاء:
    • (اللهم رب الناس، أَذْهِبِ البَاسَ، وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي، لا شِفَاءَ إلَّا شِفَاؤُكَ، شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا).

    • وقوله تعالى: (قُلْنَا لَا تَخَفْ إِنَّكَ أَنتَ الْأَعْلَى ﴿68﴾ وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى ﴿69) سورة طه.

اقرأ أيضًا: إذا تمركز الجن في الرأس فهذا ما يحدث

ما هو المس وما هي أنواعه؟

هو حالة تعبر عن إيذاء الجني للإنسان بتلبسه والدخول في جسده والسيطرة عليه، أو ملازمة الجسم من الخارج والأضرار به وله العديد من الأنواع مثل:

  • المس الخارجي.
  • المس العارض أو المس الداخلي.
  • مس الجن الطائف.
  • مس الاقتران.

كيف نعرف أن الشخص ممسوس؟

قبل أن نعرف كيف نتعامل مع الشخص الممسوس دعنا الآن نتعرف سويًا على أعراض المس وعلاماته، لنتأكد من أن المصاب يعاني فعلاً من المس، فربما لم يمسه جني وإنما يعاني من مرض نفسي على سبيل المثال وإليك أهم الأعراض :

  • تشنجات في أطراف جسد المصاب وإحساسه بوجود روحين في جسده.
  • الصرع وحديث الجن على لسان المصاب وخاصة عند سماع القرآن.
  • تأذي المصاب عند سماع القرأن الكريم أو الأذان والتهرب من الصلاة وكرهها.
  • تغير سلوكيات المصاب بحيث ينطق كلمات غريبة وغير مفهومة بشكل لا إرادي.
  • الإحساس بحركات غريبة داخل الجسم كالبطن، أو الشعور بحركة الرجل.
  • تغير سلوك المصاب إلى السب والشتم والسخرية.
  • الشكوى من وجود كوابيس ومشاكل في بداية النوم كالجاثوم أو حلم السقوط من مكان مرتفع.
  • توهم الشخص أن هناك من ينادي اسمه.
  • تعطيل الأمور الحياتية للشخص كالزواج والعمل وشكوى الناس من عدم الراحة في التعامل مع المصاب.

اقرأ أيضًا: أفضل طريقة لعلاج المس من الجن بدون معالج

خطوات صرف الجن

كيف نتعامل مع الشخص الممسوس

قد تفاجئنا الأحداث بشخصٍ يظهر عليه أعراض المس الشيطاني، الأمر الذي يجعلنا تتساءل كيف نتعامل مع الشخص الممسوس، فهناك عدة خطوات لإيقاظ المصاب وصرف الجن عنه، يمكنك فعلها بنفسك إذا وثقت بقدرتك على ذلك، أو الاستعانة بمن تثق به من أجل هذه المهمة، فتعرف على الخطوات التي يجب أن يقوم بها، للتأكد من معالجته للمريض بشكل مشروع فيما يلي:

  1. تأكد اولاً من أن المريض يعاني من مس شيطاني فالصرع أنواع مختلفة.
  2. أعلم عزيزي أولاً أن الجن مخلوق عاقل يميز قوتك وضعفك ويلاحظ خوفك فإياك أن يرى منك ضعفاً أو خوف فيستغله.
  3. حاول أن تكون على وضوء وتحصن بالقرآن والمعوذتين.
  4. استحضر نيتك وثق بالله أنه سيعينك على صرفه.
  5. الطم المصاب بخفة على وجهه مع مناداة اسمه.
  6. هدد الجن بشدة أنك ستناجي ربك وتحرقه بآيات العذاب إن لم يوقظ المريض وانهره بشدة.
  7. أذن في أذن المريض اليمنى وكرر وتجاهل صراخ الجن وكرر آية الكرسي فهي تخيفهم وتقهرهم.
  8. امسك رأس المريض جيداً وقت القراءة وسيطر على جسده جيداً.
  9. اغسل وجه المريض بماء قد سبق قراءة الرقية الشرعية عليه وضع قرب أنفه مسك أو أي رائحة ذكية يكرهها الجن.
  10. انقر على جبهة المريض بقوة مستخدماً إصبعك مع التكرار، اضرب على صدره وظهره أثناء القراءة.
  11. قد ينصرف الجني مع أي خطوة من الخطوات السابقة فالأمر يتوقف على قوة الجني ومكان تمركزه في جسد المريض ومدى عناده، وقد لا ينصرف مهما فعلت بقصد العناد وإيذاء المصاب فاتركه وراقب المريض جيداً.

اقرأ أيضًا: ماذا يكره الجن المتلبس؟

أخطاء يجب تجنبها أثناء التعامل مع الممسوس

كيف أتعامل مع الشخص الممسوس سؤال يطرحه الكثير من من لديهم شخص مقرب أصابه مسٌ شيطاني، فيجيبه القاصي والداني بأفكار تساعده في علاج المشكلة، فيغمض عينيه ويلتمس كل الطرق التي حدثه الناس عنها، دون التفكير في مدى صحتها، ولكن هناك بعض النصائح التي يتداولها الناس في طرق التعامل مع الشخص الممسوس خاطئة وقد تؤدي لنتائج كارثية وإليكم هذه الأخطاء:

التجمهر

قد يتجمع الموجودون حول الشخص الممسوس أثناء ظهور أعراض المس عليه، فقد يدفعهم الفضول إلى ذلك أو ربما رغبةً في الاطمئنان عليه إذا كان الممسوس أحد المقربين إليهم، ولكن يجب الانتباه جيداً فقد يصاب الممسوس بالاختناق بسبب الزحام حوله.

شم البصل

يحاول بعض الناس أحياناً إفاقة المريض وإنعاشه عن طريق شم البصل أو أي رائحة أخرى نفاذة، دون الأخذ بالحسبان أن لذلك أضراراً بالغة على المريض في حالة كونه مريض بحساسية الصدر أو مريض بالربو.

إجابة طلبات الجن

فقد يصرع الجن المريض ثم يساوم أهله بإحضار بعض الطلبات له كإحضار طعام معين له أو إشعال بخور في مقابل إيقاظ المصاب، ويعد تنفيذ الأهل بطلباته إثماً كبيراً قد يصل إلى الشرك، والصواب هنا إهمال طلباته واتخاذ الوسائل المباحة لصرفه.

المفاتيح

تسود بعض الأفكار الخاطئة في الكثير من البلاد العربية، كوضع مفاتيح في يد الشخص الممسوس عند الإغماء، لكى يذهب عنه الجن ويستيقظ ويعد هذا خطئاً كبيراً ومحرماً.

اقرأ أيضًا: أعراض الجن العاشق للفتاة

وختاماً فالمس الشيطاني ليس غريب، فكلنا له معرضون، ولكن علينا التحصين دائماً بالقرآن والأدوية المأثورة، مع الالتزام بالأذكار، فلأذكار الصباح والمساء دور سحري في الحماية من المس، ونتمنى أن نكون أفدناكم، وعرفتم كيف نتعامل مع الشخص الممسوس بشكل سليم يدفع عنه الأذى، دون أن نتعرض للخطر.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.