كيف يموت مريض سرطان الرئة

كيف يموت مريض سرطان الرئة بناءً على الدراسات والأبحاث تعتبر الإصابة بسرطان الرئة أحد الأنواع الشائعه من مرض السرطان الذي يصيب البشر ويؤدي للوفاة، ومقارنة بأنواع مرض السرطان الأخرى مثل سرطان القولون أو الثدي أو سرطان البروستاتا فإن الوفيات ترتفع في حالة الإصابة بسرطان الرئة، بل وتعتبر من أولى مسببات الوفاة الناتجة عن مرض السرطان.

كيف يموت مريض سرطان الرئة

  • يعتبر التدخين من الأسباب الرئيسية المباشرة للإصابة بسرطان الرئة، على هذا يمكن التقليل من  الوفاة المحتملة عند الإقلاع عن التدخين.
  • تزداد النسب المحتملة للإصابة بسرطان الرئة مع تزايد عدد السنوات التي يتناول فيها الشخص السجائر.
  • كما أثبتت الدراسات أن معدل ما يقارب ٩٠% من المصابين بسرطان الرئة كانوا أفراد مدخنين بشراهة.
  • من العوامل الخارجية المسببة كذلك لسرطان الرئة وعن طريق تجنبها يمكن تحجيم وتقليل ظهور المرض التدخين السلبي، كذلك التعرض المستمر لغاز الرادون أو الأسبستوس Asbestos.

سرطان الرئة

عند إجراء فحص مجهري للخلايا السرطانية وجد الأطباء أنه ينقسم إلى قسمين بناءً على الشكل الواضح للخلايا تحت الميكروسكوب، وعلى هذا الأساس يتخذ المختصين القرار السليم الذي يلائم علاج حالة كل مريض، تنقسم حالات المرضى إلى:

  • سرطان الرئة صغير الخلايا Small cell lung cancer: يعتبر من الأنواع القليلة الظهور على مرضى سرطان الرئة، تعرف كذلك بالورم الخبيث، وتصيب الفرد بناءً على معدلات تناول الدخان.
  • سرطان الرئة كبير الخلايا  Non- small cell lung cancer: يشمل هذا النوع كل أنواع سرطان الرئة الأخرى بخلاف النوع السابق، مثل السرطان كبير الخلايا، وسرطان الخلايا الحرشفية، وكذلك سرطان الغدة.

اقرأ أيضًا: هل يشفى مريض السرطان بعد الكيماوي

العوامل المسببة لسرطان الرئة

  • معرفة كيف يموت مريض سرطان الرئة، تتطلب معرفة العوامل المسببة للسرطان والتي كما أشرنا تتمثل في التدخين المستمر لسنوات طويلة وأيضاً التدخين السلبي وما يسببه من أضرار بخلاف السرطان.
  • مع التطور العلمي والطبي ثبت أن مرض سرطان الرئة يصيب أشخاص لم يعرف عنهم أنهم مدخنين بأي طريقة سواء التدخين العادي أو السلبي.
  • هؤلاء الأشخاص ثبت طبياً توافر عوامل مسببة نوضحها فيما يلي تتمثل في:
  • إصابة الشخص بمرض نقص المناعة ( الإيدز).
  • الإصابة بالتهابات رئوية أو أمراض الرئة الخطيرة.
  • التليف الرئوي أحد المسببات المحتملة لتعرض الشخص لمرض سرطان الرئة.
  • التعرض للتسمم نتيجة استنشاق غاز الرادون أو معادن ضارة أخرى.
  • استنشاق الدخان الناجم عن اشتعال الفحم أو الأخشاب.
  • بالإضافة إلى كل ذلك العامل الوراثي الجيني كأن يكون أحد أفراد العائلة أصيب بسرطان الرئة، بالتالي فإن أقارب الدرجة الأولى عرضة للإصابة به أيضاً.

الأعراض المصاحبة للإصابة بسرطان الرئة

للتعرف على كيف يموت مريض سرطان الرئة؟، لابد من معرفة أعراض الإصابة بهذا المرض، والتي قد لا تظهر على المريض في مراحلها الأولى، بل تستمر بالزيادة والكبر وتظهر عليه الأعراض في المراحل الأخيرة من المرض، من هذه الأعراض:

  • حدوث ألم عند التحدث وبحة في صوت المريض.
  • الآلام في منطقة الصدر تختلف شدتها من بسيطة إلى آلام شديدة.
  • الإصابة بضيق التنفس، وإحساس المريض بتمزق الرئة عند تنشق الهواء.
  • سعال مستمر لا ينتهي حتى مع أخذ دواء مضاد للسعال.
  • التغير في السعال خاصةً للأشخاص المدخنين.
  • قد يصاحب السعال نزول دم من الفم حتى ولو بسيط.
  • الإصابة بما يعرف بمتلازمة الوريد الأجوف، من أعراضها ضيق التنفس، و ظهور وذمة في الوجه، وبروز واضح في أوردة الصدر للمريض.
  • أعراض الإصابة بمتلازمة بانكوست والمتمثلة في الضغط على أعصاب الكتف والتي يصاحبها آلام الكتف الشديدة.

اقرأ أيضًا: كيف يموت مريض السرطان

كيف يموت مريض سرطان الرئة؟

  • عند بدء المدخن بتعريض رئته لآثار الدخان، يكون الجسم قادر على مقاومة الإصابة بالأمراض من بينها سرطان الرئة.
  • بعد فترة من التدخين تقل تدريجياً قدرة الجهاز المناعي على العمل وكذلك قدرة الرئة على القيام بوظائفها.
  • تعرض الرئة لاستنشاق أدخنة السجائر التي تعرف باحتوائها على مواد كيماوية في تركيبتها، هذه المواد مسبب رئيسي لسرطان الرئة.
  • فور ترسب هذه المواد في أنسجة الرئة تضعف قدرتها على العمل، مما يجعلها عرضة للإصابة بالمرض.
  • مع تعرض الجسم والرئة بصفة خاصة لهذه المواد بطريقة متكررة تتأثر كافة الخلايا السليمة المتواجدة بجدار الرئة، مما يجعلها في النهاية تعمل بشكل غير طبيعي ويؤدي بها إلى تشكل خلايا مسرطنة بالرئة.
  • بما أن الرئة أحد الأعضاء الحيوية الهامة بالجسم، فهي تحوي أوعية دموية وأوعية لمفاوية، لذا فإن الخلايا السرطانية يمكنها الانتقال بكل سهولة إلى الأعضاء الأخرى في الجسم.
  • على هذا فإن سرطان الرئة قد يتأخر ظهور أعراضه، وظهور الأعراض أولاً على أجهزة حيوية أخرى بالجسم.

اقرأ أيضًا: طرق الوقاية من السرطان

الموت التدريجي لمريض سرطان الرئة

من المتوقع أن النهاية الحتمية لمريض السرطان هي الموت باختلاف أنواع السرطان، ولكن ما هي العلامات الدالة على اقتراب اللحظة الأخيرة للمريض للاستفادة في تحقيق الراحة النفسية الضرورية له خلال تلك الفترة، من هذه العلامات: 

زيادة شعور المريض بالضعف والتعب

  • يزداد التعب الذي يشعر به المريض وخاصة في الأشهر القليلة المتبقية من عمره، وبالرغم من ذلك لا يمكن تحديد موعد معين لحدوث الوفاة. 
  • حيث يحتاج المريض في الفترات الأخيرة إلى اللجوء للنوم أغلب الوقت نتيجة الإحساس المستمر بالتعب والإرهاق والحاجة الملحة في الراحة وعدم القدرة على بذل أي مجهود.  

خسارة الوزن ووهن العضلات

  • نتيجة فقدان الشهية والتي قد تكون معدومة من قِبل المريض خلال تلك المرحلة والتي من أهم أسبابها وجود صعوبة في بلع الطعام وكذلك السوائل المختلفة. 
  • يؤدي ذلك إلي فقد الكثير من الوزن وإصابة العضلات بالوهن والضعف وفقدها لمَظهرها. 

الانخفاض في معدل التركيز

  • من أهم العلامات الدالة على كيف يموت مريض سرطان الرئة، حيث يصاحب المريض في هذه الفترة الشعور بعدم الاهتمام بالقيام بالكثير من الأعمال التي كانت تعبر مهمة وذات أولوية لدى المريض. 
  • كما يتملك المريض شعور بعدم الرغبة في الاطلاع على أي مستجدات تحدث حوله في صورة أخبار عن العالم الخارجي أو داخل محيط الأسرة أو الدولة. 
  • ذلك بالإضافة إلى عدم القدرة على استقبال أعداد كبيرة من الزائرين لوقت طويل، نتيجة ضعف التركيز خلال هذه التجمعات.

بجانب ما سبق ذكره قد تظهر بعض الأعراض المرضية لدى المريض توضح كيف يموت مريض سرطان الرئة ومنها ما يلي:

  • حدوث انخفاض في معدلات التنفس، حيث تتواجد فترات زمنية كبيرة بين النفس والآخر. 
  • كما يتم سماع صوت عالي عند القيام بعملية الشهيق أو الزفير، مع إمكانية الإصابة بالاحتقان وصدور حشرجة في الحلق نتيجة عدم قدرة المريض على التخلص من السوائل المتراكمة في الحلق.
  • انخفاض درجة حرارة جسم المريض، بالإضافة إلى تحول البشرة إلى اللون الازرق خاصةً الأطراف. 
  • حدوث جفاف شديد في الفم يسبب تشقق الشفاه.
  • عدم القدرة على التحكم في الأمعاء فيخرج البراز لا إراديًا، كذلك المثانة حيث يخرج البول من دون قدرة على السيطرة.
  • قلة ما يتم خروجه من بول عن المعدل الطبيعي 
  • الشعور الدائم بالأرق وعدم التمكن من النوم بصورة منتظمة، كما قد تتكرر بعض الحركات اللاإرادية خلال هذه الفترة. 
  • عدم التمكن من تحديد مكان وجوده أو الوقت الحالي وتاريخ اليوم، كما لا يستطيع تعريف الهوية الخاصة بالأفراد بشكل صحيح حتى المقربين منهم. 
  • وقد يحدث أن يرى مريض سرطان الرئة أشياء أو أشخاص غير موجودين مع سماع بعض الأصوات.
  • تكرار خروج المريض عن الوعي مما يجعله غير قادر على الاستجابة لجذب انتباهه بمحاولات صوتية وحسية. 
  • وبالطبع تختلف هذه العلامات من مريض لآخر ولكنها في العموم تدل على كيف يموت مريض سرطان الرئة في النهاية.

ومن خلال هذا المقال يُمكننا التعرُّف على كيف يموت مريض سرطان الرئة، وما هي أهمّ العوامل التي تُسبب هذا المرض الخطير، وماذا يشعر المريض حينما يُصاب بهذا المرض، والأعراض المُصاحبة لهذا المرض.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.