كيف يرتفع الجنين من الحوض للوضع الطبيعي

كيف يرتفع الجنين من الحوض سؤال من أكثر الأشياء التي تريد السيدات أن تعرفها في شهور الحمل المختلفة، وهذا لأن فترة الحملة تمر السيدة فيها بتغيرات عديدة منها الطبيعي، ومنها الذي يستدعي القلق واستشارة الطبيب فيها من خلال موقع زيادة.

كيف يرتفع الجنين من الحوض في الشهر السادس

كيف يرتفع الجنين من الحوض للوضع الطبيعي

تبحث كافة الأمهات الحوامل عن إجابة لسؤال كيف يرتفع الجنين من الحوض، ليعرفوا الطريق بالتفصيل، فيجب أن تقوم المرأة الحامل بالتالي :

  • عند شعور الأم الحامل بأي أعراض خاصة بنزول الجنين في منطقة الحوض وبالتحديد في الشهر السادس من الحمل، تبحث عن طريقة لرفع الجنين من منطقة الحوض في الشهر السادس من الحمل، لأنه شهر هام في شهور الحمل.
  • يجب أولاً أن تتوجه المرأة إلى الطبيب، وفي كثير من الأحيان يلجأ الطبيب لوصف دواء لتثبيت الحمل، حتى لا تفقد الأم الجنين بالإضافة إلى عدد من الأدوية الأخرى.
  • يجب أن تلتزم الأم خلال فترة حملها بالراحة التامة، ولا تبذل اي مجهود حتى لو كان ضئيلاً، لأن ذلك يمكن أن يعرضها لفقدان الجنين.
  • يجب أن تنام المرأة الحامل على ظهرها وترفع قدميها باستخدام وسادة مرتفعة، أو ترفعها على الحائط، وهذه الوضعية صحية كثيراً لرفع الجنين عند نزوله في الحوض بالتحديد في الشهر السادس.
  • ويجب على المرأة الحامل التي تعاني من مشاكل لنزول الجنين في الحوض أن تتجنب الإصابة بعدد من الأمراض مثل : الإسهال، والإمساك وهذا حتى لا يتم الضغط على الحوض.
  • من نصائح الأطباء للمرأة الحامل أن تنام أكثر نومها على جانبها الأيسر، لأن هذه الوضعية تساعد بشكل كبير في تعزيظ تدفق الدم إلى المشيمة، وبالتالي يصل الأكسجين بالقدر الكافي للجنين مما يحافظ على صحته وسلامته.

شاهد أيضا: طريقة لرفع الجنين من الحوض في الشهر السادس وأسباب نزول الجنين في الحوض

الجنين في الشهر السادس

يعد معرفة الإجابة على سؤال كيف يرتفع الجنين من الحوض، يجب معرفة بعض التفاصيل عن الجنين في الشهر السادس، مثل :

  • في هذا الشهر تحدث العديد من التغيرات في شكل وتكوين الجنين، حيث يتحول لون بشرته للون الوردي وهذا لأن الأوعية الدموية تكون قد اكتمل تكوينها.
  • في هذا الشهر أيضاً يكتمل نمو أصابع الجنين، والأظافر.
  • وتستمر عملة النمو والتكوين للرئة، كما تشعر الأم بحركة جنينها وهذا بسبب أنه ييشعر بالأصوات التي حوله بصورة كبيرة، ولهذا ينصح الأطباء الأمهات الحوامل أن يتحدثن لأطفالهن في هذا الشهر.

الوضعية الطبيعية للجنين

  • يعد هذا الشهر من الشهور التي يجب أن تلتزم فيها الأم بالمتابعة مع الدكتور بشكل دوري ومستمر، وهذا لأن هناك العديد من التغيرات التي تطرأ على الجنين ووضعيته لقرب موعد الولادة.
  • مع اقتراب موعد الولادة يكون الجنين في كثير من الأحيان متخذاً الوضعية الأمامية، وهذه الوضعية تعد الوضعية الطبيعية للجنين، والتي فيها تكون رأس الجنين للأسفل، والجهة الخلفية له قريبة من الجزء الأمامي لبطن الأم.
  • كثير من الأطفال يتخذوا هذه الوضعية في فترة الحمل الأخيرة، وكلما اقترب موعد الولادة يلتف الجنين حول نفسه بحيث تلامس ذقنه لبطنه، وهذه الوضعية تكون مؤشراً للولادة القصيرية ولكنها ستكون سهلة.

نزول الجنين في الحوض

  • كثير من الأطباء يذكروا أنه أمر طبيعي أن ينزل الجنين إلى الحوض في المدة التي تسبق عملية الولادة بما يقرب من أسبوعين، ولكن اتفق جميع الأطباء على أن نزول الجنين في الأشهر الوسطى من الحمل ليست مؤشراً جيداً.
  • عادة يكون سبب حدوث النزول المبكر للجنين لمنطقة الحوض سواء في الشهر الرابع، أو في الشهر الخامس، أو في الشهر السادس هو اتباع عادات خاطئة في الفترة الأولى من حملها.

أسباب نزول الجنين في الحوض في الشهر السادس

يعد سؤال كيف يرتفع الجنين من الحوض من الأسئلة الشائعة بجانب سؤال الأسباب التي تؤدي إلى نزول الجنين في الحوض، فتكون هذه الأسباب كما يلي :

  • هناك الكثير من الأسباب التي ينتج عنها نزول الجنين لمنطقة الحوض في شهور الحمل الوسطى وبالتحديد في الشهر السادس، مثل : قيام الأم بأعمال المنزل الشاقة.
  • ويتسبب أيضاً حمل الأمتعة، والأمتعة الثقيلة في نزول الجنين للحوض نتيجة الضغط الذي يصيب الجنين، هذا بالإضافة إلى أن المرأة التي تعاني من ضعف شديد في منطقة الظهر تكون معرضة بشكل أكبر لهذا.
  • يعتبر الماء الساخن من الأشياء التي تؤدي لنزول الجنين للحوض بصورة كبيرة، وهذا لأن الماء تساعد في ارتخاء عضلات الحوض، وهذا يسهل نزول الجنين لمنطقة الحوض.
  • الوقوف لمدة طويلة، أو الجلوس طويلاً من أكثير الأسباب التي تؤدي لنزول الجنين في الحوض، على الرغم من أن كافة الأطباء ينصحون الأمهات بالمشية قبل الولادة ولكن في الفترات الأخيرة من الحمل.
  • هناك عدد من الأمراض ينتج عنها نزول الجنين في الحوض، مثل : الإصابة بالتهابات عنق الرحم، هذا بجانب الإصابة بالسقوط الرحمي الذي تصاب به السيدات قبل الحمل.

شاهد أيضا: طريقة لرفع الجنين من الحوض في الشهر الرابع.. وأسباب حدوث ذلك

أعراض نزول الجنين في الحوض

هناك عدد من الأعراض التي تشعر بها المرأة الحامل، والتي تكون مؤشراً لنزول الجنين لمنطقة الحوض، ويجب الاهتمام بضرورة الذهاب للطبيب المختص عند الشعور بأي هذه الأعراض، ومن هذه الأعراض نجد التالي :

  • هناك الكثير من الأعراض الظاهرية التي تلاحظها المرأة بشكل واضح، مثل : التغير في شكل البطن، فتلاحظ الأم الحامل نزول بطنها للأسفل بشكل قليل، بجانب الشعور بحركة الجنين في هذه المنطقة.
  • في حالة نزول الجنين للحوض يزداد معدل الإفرازات المهبلية بصورة واضحة، وتشعر المرأة أيضاً بصعوبة في حركتها، وهذا ينتج عن ضغط الجنين على الحوض.
  • عند نزول الجنين للحوض تبدأ كثير من الأعراض التي تصاحب الحمل في الاختفاء مثل : الصعوبة في التنفس، حموضة المعدة، زيادة الشهية عند الأم لأن الجنين لم يضغط على المعدة.
  • عند نزول الجنين في الحوض تظهر أعراض أخرى، مثل : إصابة الأم الحامل بالبواسير، ظهور عدد من الأوردة في المنطقة التي تحيط بفتحة الشرج، شعور الأم بآلام شديدة ومتفرقة في منطقة الظهر.

شاهد أيضا: نزول الجنين في الحوض وما يجب فعله في هذه الحالة

نصائح للمرأة الحامل في الشهر السادس

هناك عدد من النصائح التي يعطيها الأطباء للأمهات الحوامل في الشهر السادس من الحمل حتى يتمتعن  بحمل صحي وسهل، وللحفاظ على الجنين وصحته، وتجنب نزوله في الحوض، ومن هذه النصائح التي يجب أن تتبعها المرأة الحامل :

  • يجب على المرأة الحامل من اليوم الأول في فترة الحمل أن تتبع نظام غذائي وصحي بشكل متوازن، وهذا حتى تحافظ على صحتها خلال فترة الحمل، وبعده أيضاً، هذا بجانب لإمداد الطفل بجميع العناصر الغذائية التي يحتاجها للنمو بصورة سليمة.
  • يجب أن تبتعد المرأة الحامل عن تناول الملح الزائد في طعامها، وهذا لأنه يتسبب في مخاطر كبيرة على صحة الأم وصحة الجنين، بجانب الإكثار من شرب المياه مايقرب من لترين ونصف.
  • من الأمهور الهامة التي يجب أن تحافظ عليها الأمهات الحوامل في الشهر السادس هي استشارة الطبيب المختص وزيارته بصورة دائمة وبالتحديد في الشهر السادس، حتى تواكب التغيرات التي تحدث للجنين في هذه المرحلة.
  • يجب أن تنتظم المرأة الحامل في إجراء الفحوصات الخاصة بالدم لأن هذا أمر ضروري حتى تتأكد الأم من معدلات العناصر الغذائية عندها، وتلاحظ التغير الذي يحدث لأي منها وبخاصة إذا مااقتربت مرحلة الولادة.
  • ينصح بعدم شرب المشروبات التي بها كافيين، وأيضاً المشروبات الكحولية، والابتعاد بشكل تام عن شرب التدخين، أو التعرض لأي مصدر من مصادر التدخين.

يجب أن تلاحظ الأم الحامل جيداً كافة التغيرات التي تحدث لها في شهور حملها وبخاصة الشهور الوسطى، لأن هذه الشهور هي أخطر شهور في فترة الحمل، فهناك العديد من التغيرات تكون بسيطة وليس لها ضرر، وتغيرات أخرى تكون مؤشراً للخطر التي من الممكن أن يحدث للأم وجنينها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.