كيفية إخراج الماء من الأذن

كيفية إخراج الماء من الأذن سواء كانت الخارجية أو الوسطى هو موضوع مقالنا اليوم، حيث إن دخول الماء إلى الأذن أمر يحدث للكثير من الناس وقد يحدث بشكل يومي، هناك بعض الطرق المنزلية البسيطة التي سوف نقدمها عبر موقع زيادة مع تقديم بعض النصائح لتجنب هذه المشكلة.

اقرأ أيضًا: هل ثقب طبلة الأذن خطير

أسباب دخول الماء إلى الأذن

أسباب دخول الماء إلى الأذن

قد يدخل الماء إلى الأذن بشكل طبيعي أثناء الاستحمام أو السباحة، فلا بد من إيجاد طريقة ومعرفة كيفية إخراج الماء من الأذن بشكل صحيح.

لأن الماء عندما تظل في الأذن لا تسبب أعراض مزعجة فحسب، بل قد تسبب التهاب أو تهيج ومشاكل أخرى، وتحري الطريقة الصحيحة يجنب أي مشاكل وضرر للأذن.

اقرأ أيضًا: ما هي أسباب طنين الأذن

كيفية إخراج الماء من الأذن

ليس من الصعب إخراج الماء من الأذن ولكن لا بد من الاعتماد على الطريقة الصحيحة، حيث إن كيفية إخراج الماء من الأذن تعتمد على مكان تواجد الماء سواء كانت في الأذن الخارجية أو الوسطى:

1_ طرق إخراج الماء من الأذن الخارجية

لإخراج الماء من الأذن الخارجية يوجد أكثر من طريقة وكل الطرق بسيطة وسريعة، فيما يلي شرح كل طريقة:

  • شد شحمة الأذن ثم هزها مع إمالة الرأس مع اتجاه الكتف، حيث إن هذه الوضعية تساعد في خروج الماء الذي يدخل إلى الأذن عند غسل الرأس أو الوضوء أو السباحة.
  • كما يمكن الاستعانة بالجاذبية لإخراج الماء من الأذن عن طريق الاستلقاء على الجانب الأيسر إن كانت الأذن في الجانب الأيسر، والعكس إن كانت الأذن في الجانب الأيمن.
  • من الوضعيات التي تساعد في سحب الماء من الأذن أيضا، أن تقوم بإمالة الرأس إلى الجانب مع إغلاق الأذن بكف اليد، ثم دفع اليد للأمام وللخلف بسرعة.
  • يوجد ما يسمى بمجفف الأذن ويباع في الأسواق، ويتم استخدامه عن طريق تسليطه على الأذن مع شد شحمة الأذن وسوف يتدفق الماء للخارج.
  • يمكن استخدام مجفف الشعر على حرارة منخفضة حيث ندفع الهواء الدافئ للأذن، ثم نميل الرأس أو نستلقي على الجانب لتخرج المياه بمساعدة الجاذبية.
  • ينصح العديد من الأطباء باستخدام قطرات بيروكسيد الهيدروجين، حيث إنها تقوم بإزالة شمع الأذن، وهذا الشمع قد يكون سبب في صعوبة إخراج الماء.
  • يمكن استخدام القطرات والأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية خاصة، ويمكن استشارة الطبيب الصيدلي في ذلك.

2_ طرق إخراج الماء من الأذن الوسطى

أما عن كيفية إخراج الماء من الأذن الوسطى فيكون بأكثر من طريقة، حيث تعتمد الطريقة على سبب دخول الماء للأذن الوسطى:

  • يمكن علاج دخول الماء واحتباسها في الأذن الوسطى عن طريق العقاقير الطبية المضادة للاحتقان ومضادات الهيستامين، ولكن تحت إشراف الطبيب وبوصفة طبية.
  • من الطرق المنزلية المفيدة تحريك الفم والتثاؤب أو المضغ، لأن هذا يساعد في فتح قناة إستاكيوس وخروج الماء.
  • كما يمكن تجربة التمرين التالي، التنفس بعمق ثم إغلاق الفم والضغط على فتحات الأنف بالأصابع والنفخ بعد ذلك من الأنف بقوة.
  • كذلك يمكن استخدام البخار وأخذ حمام دافئ ثم محاولة إخراج الماء بتحريك الأذن ناحية الأسفل.

اقرأ أيضًا: هل التهاب الأذن يسبب ألم في الرقبة

مكونات طبيعية لإخراج الماء من الأذن

مكونات طبيعية لإخراج الماء من الأذن

إذا لم تنجح الطرق سالفة الذكر فيمكن الاستعانة ببعض المكونات الطبيعية، ولكن إذا شعرت بأي تعب مفاجئ أو إضافي عليك الذهاب للطبيب في الحال:

  • زيت الزيتون: يتم وضع قطرات من زيت الزيتون الدافئ في الأذن من الخارج ثم ندفعه ليخرج مع الماء، حيث إن له زيت الزيتون أثار مطهرة ويعالج الالتهاب.
  • استخدام البخار: حيث يتم استنشاق البخار لمدة 5 دقائق بعد تسخين الماء في وعاء كبير، لأن هذا يساعد في فتح قناة إستاكيوس وبالتالي خروج الماء.

اقرأ أيضًا: أضرار تقطير زيت الزيتون في الأذن

تحذيرات عند إخراج الماء من الأذن

هناك بعض الأشياء والوصفات قد تجعل الأمور أكثر سوءاً، لذلك لا بد من تجنبها والبعد عن تجربة المزيد من الوصفات المنزلية في حالة صعوبة خروج الماء والتوجه بدلًا من ذلك للطبيب، من الأفعال الخاطئة ما يلي:

  • استخدام الأصابع لإخراج المياه: قد تتلف قناة الأذن وتدخل البكتيريا إلى الأذن بسبب دخول الأصابع والأظافر، فضلًا عن أن الأظافر تخدش الأذن من الداخل، فاحذر من هذه الطريقة.
  • إدخال الأشياء إلى الأذن: وكلمة الأشياء هنا تحمل معنى واسع، عليك أن تضم للكلمة كل شيء رفيع تقوم بإدخاله إلى أذنك لأن هذا يضر طبلة الأذن، فلا تفعل هذا.
  • استخدام الكحول: يتساءل البعض عن كيفية إخراج الماء من الأذن بالكحول، وهذا أمر خطر للغاية واستخدامه قد يسبب فقدان السمع.
  • ماء الأكسجين: عندما تدخل ماء الأكسجين إلى الأذن تمنع إفراز الكثير من المواد الطبيعية التي تفيد الأذن، وقد تصل إلى الأذن الوسطى مسببة مشاكل.
  • استخدام وصفات الخل: خلط الخل مع الكحول أو خلطه مع أي مكون آخر وصناعة قطرات منه ثم وضعه داخل الأذن أمر خطير للغاية يضر الأذن ولا يفيد.
  • قطرات دون وصفة طبية: لا تستخدم قطرات لا تصرف إلا بأمر الطبيب من تلقاء نفسك، لأن الأذن يوجد بها توازن كيميائي دقيق واختلال هذا التوازن له أضرار جسيمة.

اقرأ أيضًا: التخلص من طنين الأذن نهائيا

مضاعفات دخول الماء إلى الأذن

مضاعفات دخول الماء إلى الأذن

قد يسبب دخول الماء في الأذن وحبسه فيها لفترة بعض المضاعفات منها الخطير والأخرى يمكن حلها بطرق سهلة، هذه المضاعفات كما يلي:

  • العدوى والإصابة بالبكتيريا خاصة إن كان الماء ملوث أو يوجد به أي مواد أخرى مثل المنظفات الصناعية أو الكلور.
  • المعاناة من الحكة والألم المستمر في الأذن.
  • صعوبة في السمع وخروج إفرازات وقيح من الأذن.
  • ألم وتورم في الوجه.
  • أوجاع في الرقبة.
  • ألم شديد وصداع في جانب الرأس.
  • تورم الغدد الليمفاوية التي توجد في الرقبة.
  • صعوبات مؤقتة في السمع.
  • من المضاعفات الخطيرة لدخول الماء إلى الأذن ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • في حالات نادرة يحدث عدوى في الأنسجة العميقة، وقد يصل الأمر إلي تلف في العظام والغضاريف.
  • قد يحدث مضاعفات خطيرة ولكن في حالات قليلة جدًا، وأقصى المضاعفات هي أن تمتد العدوى للجسم والأعصاب والدماغ.

اقرأ أيضًا: أفضل قطرة لعلاج طنين الأذن

عند دخول الماء إلى الأذن متى يجب زيارة الطبيب؟

في بعض الحالات علينا أن نتوقف عن سؤال كيفية إخراج الماء من الأذن ويكون من الضروري التوجه للطبيب ليجد هو حل للمشكلة، خاصة إن كانت الطرق التقليدية ليس لها جدوى، ولا بد من الذهاب للطبيب عند الشعور بما يلي:

  • مشكلة الأذن مستمرة والماء ما زال موجود لعدة أيام متتالية.
  • ألم شديد في الأذن.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • صعوبة في السمع.

اقرأ أيضًا: متى يكون التهاب الأذن خطير

طرق الوقاية من دخول الماء إلى الأذن

طرق الوقاية من دخول الماء إلى الأذن

الوقاية خير من العلاج، لذلك ننصح البعض باتباع التوصيات التالية لتقليل فرصة دخول الماء إلى الأذن:

  • يمكن أن يقوم الشخص بتغطية الأذنين عند الاستحمام، ويمكن فعل ذلك بقطعة نظيفة من القطن، ويمكن إضافة الفازلين الطبي لها.
  • يحب أن لا يستخدم الشخص السماعات أثناء سماع أي شيء على الهاتف أو في اللاب توب أو في أي وسيلة سمعية إن كان يعاني من التعرق الزائد في منطقة الأذنين.
  • كذلك من الأفضل تغطية الأذنين عند استخدام رذاذ الشعر أو صبغة الشعر او أي شيء قد يعرض الإذن لدخول شيء فيها.
  • بالنسبة للأشخاص الذين يتعلمون أو يمارسون السباحة فيمكنهم أن يستخدموا سدادات الأذن وغطاء السباحة عند النزول إلى حمام السباحة أو البحر.
  • استشارة الطبيب كل فترة والزيارات الدورية أمر في غاية الأهمية حيث يقوم الطبيب بتنظيف الأذن لإزالة الشمع بالطرق الطبية الصحيحة.
  • من الطبيعي وجود الشمع في الأذن ولكن إذا كثر وجوده يؤدي إلى منع خروج الماء وحبسها في الأذن، وهنا يعد الأمر خطير.
  • لا ينصح أبدًا بمحاولة إزالة الشمع بالطرق المنزلية، لابد من الرجوع إلى الطبيب.

اقرأ أيضًا: أفضل قطرة تنظيف الأذن وإزالة الشمع

مع ختام مقال كيفية إخراج الماء من الأذن نتمنى للجميع السلامة، ويمكنكم أن تشاركونا تجاربكم حول إخراج الماء من الأذن والتخلص من مشكلة دخول الماء للأذن الوسطى والخارجية أثناء الاستحمام والسباحة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.