كم عدد المسلمين في الصين 2021 حسب أخر إحصاء

كم عدد المسلمين في الصين 2021

كم عدد المسلمين في الصين 2021 قد يفكر الكثير من الأفراد في معرفة إجابة هذا السؤال وهو مجال حديثنا اليوم من خلال موقع زيادة، فإن الإسلام قد وصل إلى الصين في سنة 21 بعد الهجرة النبوية، وذلك من خلال إرسال عثمان بن عفان خليفة المسلمين لأحد المبعوثين، من أجل نشر الدين الإسلامي في هذه البلاد فقد كان سكان المناطق الشرقية في الصين هم أول من بدأ عندهم الدين الإسلامي وانتشر، ثم أرسل الخلفاء الكثير من البعثات من أجل نشر وتوسيع رقعة الإسلام، حيث وصل عدد البعثات إلى 28 بعثة. 

كم عدد المسلمين في الصين 2021

كم عدد المسلمين في الصين 2021
كم عدد المسلمين في الصين 2021

كانت البعثات الموجهة إلى بلاد الصين موزعة على مدار قرن ونصف لنشر الإسلام، حيث كانت بين عام 31 بعد الهجرة إلى عام 184، إلا أن البعثات الدبلوماسية والأساطير التجارية التي كانت موجهة من بلاد المسلمين إلى الصين، كان لها دور كبير في نشر الدين الإسلامي، حيث توسع الإسلام نحو الكثير من الأماكن إلي أن وصل لكافة مناطق الصين. 

وبالنسبة إلى إجابة سؤال كم عدد المسلمين في الصين 2021 فإنهم وصلوا إلى نحو 120 مليون مسلم، في جميع المدن والمناطق الصينية بحسب الإحصائيات الأخيرة. 

اقرأ  أيضاً: القائد العربي الذي فتح الصين نشأته وأهم إنجازاته

إجمالي عدد السكان في الصين في 2021

بعدما تعرفنا إلى كم عدد المسلمين في الصين 2021 يأتي دور معرفة السكان في الصين، حيث يصلون إلى 1.4 مليار نسمة، حيث يمثل سكان الصين نحو 18.47% من إجمالي السكان حول العالم. 

يكون هناك إختلاف في التوزيع السكاني بالصين، حيث تجد أن هناك أماكن في الصين تكون غير متوازنة في عدد سكانها، وقد تصل نسبة السكان في الكيلومتر مربع إلى أكثر 100 شخص. 

المسلمين في الصين عبر العصور 

استطاع المسلمين أن يندمجوا بين السكان من عصر الحكم المغولي إلى وقتنا الحالي، وبالرغم من اختلاط العرب المسلمين واندماجهم بشكل كبير مع السكان الصينيين بجميع الفئات والشرائح المختلفة الموجودة في المجتمع الصيني، إلا أن المسلمين استطاعوا الحفاظ على العادات والتقاليد الخاصة بالشريعة الإسلامية وتمسكوا بها، وهذا الأمر ساعد كثيرا في تولي المسلمين للمناصب المهمة أثناء حكم المغول، إلى جانب انتشار الفن الإسلامي بشكل سريع في الصين، وإصرار المسلمين على تثبيت نفسهم بكافة المدن والمناطق المختلفة بالصين، وذلك حدث من خلال المصاهرة التي حدثت بين الأسر المسلمة، وبين الصينيين وغيرهم من السكان العرب والأجانب. 

التعليم الإسلامي في الصين 

يكون التعليم الإسلامي في الصين مقسم لثلاثة مراحل تعليمية:

  • أولاً المرحلة الابتدائية، التي تكون معتمدة بالكامل على الدروس الدينية، وتحفيظ القرآن الكريم سواء من خلال المساجد، أو من خلال المراكز الدينية المختلفة. 
  • ثانياً المرحلة الوسطى، والتي تعتمد على تعليم جميع الطلاب أساسيات اللغة العربية من نحو وبلاغة وغيرها، إلى جانب تدريس العلوم الدينية التي تتمثل في تفسير القرآن الكريم، ومعرفة السنة النبوية. 
  • ثالثاً المرحلة العليا، وهذه المرحلة تكون لوقت طويل حيث تعتمد على تدريس الطلاب لكافة العلوم بشكل واضح وبدقة، إلى جانب الدخول في المجالات الدينية المتنوعة وتفاصيلها، حيث التوحيد، والفقه، وغيرها، كل ذلك من أجل أن يتم تخريج معلمين، ودعاة مسلمين على معرفة صحيحة بالدين الإسلامي. 

اقرأ أيضاً: ما هي عاصمة الصين ولماذا سميت بهذا الاسم

المساجد الموجودة بالصين 

يكون هناك حوالي أكثر من 1000 مسجد موزعة على كثير من المدن الصينية، وقد تم تأسيس وإنشاء أول مسجد بالصين وهو مسجد “الحنين إلى النبي عليه الصلاة والسلام” في مدينة تسمي “كانتون”، وذلك كان قبل 1350 عام، كما أن مسجد “نيوجيه” الموجود في مدينة بكين، عمره 1000 عام، ويكون هذان المسجدان هم الأقدم في الصين، إلى جانب الكثير من المساجد التي تم بنائها بالطرق الحديثة، في الكثير من الأماكن المتنوعة بالصين. 

القوميات الموجودة في الصين 

يتواجد في الصين عدد من القوميات، التي تدين بالإسلام وتتمثل في:

  • القازاق: وهم يسكنون في شينج يانغ، ويصل عددهم إلى 1.250.000 نسمة.
  • الأوزبك: والطاجيك، وهؤلاء هم من أصل بدوي، حيث يصل عددهم إلى 33.000 نسمة.
  • سالار: وهم يسكنون في شينهوا، حيث يصل عدد السكان إلى 900.000 نسمة. 
  • دونغشيانغ: وهم يسكنون في قانسو، ويبلغ عددهم 370.000 نسمة. 
  • التتار: وهم من أصل تركي، ويبلغ عدد السكان إلى 6000 نسمة. 
  • هوي: وهم من الفرس القدامى والعرب، ويبلغ عددهم إلى 8.66 مليون نسمة، ويسكنون في خبي، وإقليم منغوليا، وشاندونغ. 
  • باوآن: يعيشون هؤلاء السكان في قانسو، ويكون عددهم 150.000.

اقرأ أيضاً: سور الصين العظيم أحد عجائب الدنيا السبع.. تعرف عليه

قدمنا إليكم الإجابة عن سؤال كم عدد المسلمين في الصين 2021 حيث تم إرسال الكثير من البعثات إلى الصين لنشر الإسلام، كما أن الأساطيل التجارية ساعدت كثيراً في توسع الإسلام في جميع الأماكن بالصين، كما تناولنا الحديث عن طرق التعليم في الصين، وعن عدد السكان المسلمين الموجودين في القوميات. 

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.