كيف يحدث المد والجزر؟ وما هي فوائده والعوامل المؤثرة عليه؟

كيف يحدث المد والجزر؟ حيث إن المد والجزر يحدث بشكل طبيعي وآلي بدون تدخل من الإنسان، وعليه جعل الله الظواهر الطبيعية إحدى الركائز الأساسية التي تقوم عليها الحياة على سطح الأرض، فوضعها الله بشكل طبيعي حتى تستقيم الحياة، لذا من خلال موقع زيادة سنعرض لكم إجابة سؤال كيف يحدث المد والجزر وكل المعلومات التي ترتبط بتلك الظاهرة.

كيف يحدث المد والجزر

تُعد ظاهرتي المد والجزر من الظواهر الطبيعية التي تحدث في مياه البحر والمحيطات والمسطحات المائية، وترتبط هذه الظواهر بالقمر ارتباط وثيق، وسنعرف لكم هاتان الظاهرتان في الآتي:

  • المد: هو ارتفاع منسوب المياه عن المعتاد وتقدمها باتجاه السطح والشاطئ.
  • الجزر: عكس المد تمامًا فهو انخفاض في منسوب المياه وتراجعها بعيدًا عن الشاطئ.

تنشأ هذه الظواهر بفعل جاذبية الشمس والقمر لمياه البحار والمحيطات، ولأن القمر أقرب إلى الأرض من الشمس فتتأثر جاذبيته وتكون أكبر رغم صغر حجمه.

فنستنتج أن جاذبية القمر هي أهم عامل في حدوث المد والجزر، ولكن هناك عامل آخر وهو قوة الطرد المركزي الناتج عن دوران الأرض حول محورها، وبهذا نعرف كيف يحدث المد والجزر.

يحدث المد والجزر كل 12 ساعة أي أنها تحدث مرتين في اليوم، وفي الأسبوعين الأول والثالث من كل شهر قمري يكون المد ضعيف لوقوع الشمس والقمر على ضلعي زاوية رأسها مركز الأرض.

أما المد القوي يشكل خطرًا على الملاحة البحرية وخصوصًا في المضائق، وتختلف قوة المد ما بين القطب الشمالي والقطب الجنوبي، حيث يتراوح ارتفاع المد وانخفاض الجزر ما بين 30 سم إلى 200 سم.

أيضًا تحدث الظاهرة في بعض المناطق أربع مرات وليس مرتين أي كل 6 ساعات، وقد يصل امتداد الظاهرة إلى أكثر من 80 سم في مدينة البصرة في شط العرب وتنخفض كلما اتجهنا نحو الشمال حتى تختفي ظاهرة المد والجزر في مدينة القرنة.

هناك نوعان من المد والجزر (مد وجزر تام، ومد وجزر ناقص) وكلاهما مرتبط باختلافاته في الشمس والقمر ودوران الأرض.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: موضوع تعبير عن القمر وحركة المد والجزر ومكوناته ومحتوياته

أهمية ظاهرة المد والجزر

لم توجد هذه الظواهر إلا لحكمة إلهيه، حيث إن لها عدة أهميات نعرض بعضها لكم في الآتي:

  • تطرد الرواسب من مصبات الأنهار والموانئ.
  • استغلال الظاهرة لتوليد الطاقة الصديقة للبيئة والتي ساهمت في تخفيف الحمل الكهربائي عن المحطات الحرارية.
  • تعتبر ظاهره مهمة ومفيدة لحركة الملاحة.
  • تساعد الظاهرة على تنقية المحيطات والبحار.

هناك ما يعرف بظاهرة (سيرجي) نجد فيها أن المد يرتفع لأقصي درجة، ويحدث ذلك أثناء حدوث البدر، حيث إن قوة جذب القمر تكون عند أقصي درجة لها في ذلك الوقت.

العوامل المؤثرة على المد والجزر

هناك عوامل تؤثر في ظاهرتي المد والجزر وتتمثل في الآتي:

  • قوة جذب القمر للأرض، ولكن يُعد تأثير القمر على ظاهرة المد والجذر أقوي من تأثير الشمس.
  • قوة جذب الشمس للأرض.
  • قوة الطرد المركزية التي تنتج من دوران الأرض حول نفسها.

تيارات المد والجزر

يكون تيار المد والجزر سريع التدفق نتيجة وضع توربينات في هذه التيارات، وباستخدام مولدات المد والجزر يمكننا أن ننتج تياراً كهربائياً، ولكن عملية وضع التوربينات في التيارات للمد والجزر مشكلة كبيرة بسبب الآلات الكبيرة في الحجم التي تؤدي لتعطيل حركة التيار.

لحل هذه المشكلة يتم وضع التوربينات في المياه العكرة فهذه الطريقة أكثر فاعلية في إنتاج كمية أكبر من الطاقة الكهربائية وتسمح للسفن بالانتقال حول التوربينات.

السدود في المد والجزر

يستخدم السد كنوع آخر من مولدات طاقة المد والجزر، حيث يتم من خلال استخدام توربينات السدود لتوليد طاقة الظاهرة وتترك أبواب السد ويرتفع المد وتغلق الأبواب عند أعلى ارتفاع وصلت إليه المياه.

وينتج عن ذلك بحيرة ويتم إطلاق المياه من التوربينات فينشأ عنه طاقة يتم التحكم بها، ولكن هذه الطريقة مكلفة للغاية.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: المد والجزر في الكويت وعوامل الظاهرة وكيف نشأ على الارض

بحيرات المد والجزر

هذه هي الطريقة النهائية من مولدات طاقة المد والجزر من خلال عمل بحيرات المد والجزر، وهي جسم من مياه المحيط محاطة بحاجز طبيعي أو من صنع الإنسان، وتعمل التوربينات على توليد هذه الطاقة أثناء عملية مليء البحيرات وتفريغها بواسطة التوربينات.

نتائج ظاهرة المد والجزر

ينشأ عن ظاهرة المد والجزر مد قمري ومد شمسي، والمد القمري يحدث عند تأثير جاذبية القمر على الأرض، بينما المد الشمسي يحدث عندما يكون للشمس دور، بالإضافة إلى دور القمر في التأثير على مياه المحيطات.

فوائد المد والجزر

حدوث ظاهرة المد والجزر يفيد في معرفة معدل التدفق للظاهرة ومعرفة المواقيت، والارتفاعات، وهذه المعرفة ضرورية في مواقف حياتية عديدة منها: (ركوب الأمواج والقوارب والتمارين المائية، الملاحة البحرية، ومعرفة الأوقات المناسبة للصيد، وتحديد كيفية بناء الجسور والأرصفة وحواجز الأمواج وقنوات المياه العميقة)

ظاهرة المد والجزر على مر التاريخ

في العصور القديمة أستغل الإنسان ظاهرة المد والجزر في تدوير الطواحين المستخدمة في طحن الغلال، والجدير بالذكر أن هذه الطواحين مازالت موجودة حتى الآن في دولة فرنسا في الشمال على شواطئ بريتاني والتي تم إنشاؤها في القرن الثاني عشر من الميلاد.

يجب أن نذكر أن العرب استغلوا ظاهرة المد والجزر قبل أن تقوم أوروبا باستغلالها بأكثر من 3 قرون، وقد ورد ذلك في العديد من الكتب التاريخية القديمة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: ما هي مصادر الطاقة البديلة وتعريفها وإيجابياتها وسلبياتها

خلاصة الموضوع في 5 نقاط

سنقدم لكم أبرز ما تم ذكره في هذا الموضوع في الآتي:

  1. ترتبط إجابة سؤال كيف يحدث المد والجزر بالشمس والقمر.
  2. تعددت فوائد ظاهرتي المد والجزر ومنها معرفة معدل التدفق للظاهرة.
  3. تعددت نتائج ظاهرتي المد والجزر ومنها المد القمري والمد الشمسي.
  4. هناك العديد من العوامل المؤثرة في المد والجزر ومنها قوة جذب الشمس للأرض.
  5. أهمية المد والجزر في العصور القديمة تتمثل في طحن الغلال وحديثًا في توليد الطاقة.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.