كيفية الدخول على الزوجة

كيفية الدخول على الزوجة حيث يرغب الكثير من الشباب المقبلين على الزفاف في معرفة إجابة ذلك السؤال، فدائماً يهاب الإنسان أي خطوة جيدة في حياته، وخاصة لو تعلق الأمر بهذه الليلة المميزة في حياته الزوجية، الذي صور له المجتمع أن دخوله على زوجته في هذه الليلة أمرٌ مقدس يتعلق بكمال رجولته، فتابع معنا يا عزيزي من خلال موقع زيادة لتعرف كيفية الدخول على الزوجة بشيء من التفصيل.

اقرأ أيضًا: دعاء الدخول على الزوجة

نصائح في كيفية الدخول على الزوجة

كيفية الدخول على الزوجة

ربما ترغب يا عزيزي في معرفة كيفية الدخول على الزوجة، فرغم أن الاتصال الجنسي بين الزوجين أمر بسيط ويتكرر باستمرار بين الزوجين، إلا أن للقاء الأول رهبة شديدة في قلب الزوجين، وخاصة الأنثى، فيشتد حيائها كلما اقترب موعد هذا اليوم ويزداد اضطراب قلبها، وقد تتسبب قسوتك معها في تلك الليلة المميزة أو عدم تقديرك لمشاعرها في فشل حياتكما الزوجية، وإليك بعض النصائح التي تخبرك بكيفية الدخول على الزوجة فتابعها:

تخلى عن العادات المجتمعية الخاطئة

فمن العادات المجتمعية الخاطئة التي نجح المجتمع في زرعها في عقول الشباب، هو ضرورة إتمام العلاقة الزوجية في الليلة الأولى، لا تلتفت لتلك العادات يا صديقي، فيوم الزفاف في مجتمعنا مرهق وطويل، فاليوم مشحون بالكثير من التفاصيل مثل تلك الساعات التي يقضيها العروسين في مراكز التجميل إلى حفل الزفاف والغناء والرقص، فيشعر العروسين بالتعب والإرهاب ويحتاجان إلى النوم والراحة.

لذا ننصحك بالاكتفاء بالمداعبات الخفيفة والاستمتاع بنوم مريح في أحضان زوجتك، فتلك فرصة جيدة لكما حتى تقتربان من بعضكما بشكل تدريجي، فليس من المنطقي أبدا ممارسة العلاقة الزوجية لأول مرة مع الشعور بالتعب والإرهاق، ربما ينتهي بكم الأمر إلى فشل إتمام العلاقة وبالطبع أن النتائج النفسية المترتبة على هذا غير محمودة.

فممارسة العلاقة الجنسية في أول يوم ليس أمرًا هاماً كما تعتقد، وإنما هو عرف ظالم لا يراعي ظروف الشباب، فأي أمر يقوم به الإنسان وهو مرهق غالبا ينتهي بالفشل، وعلى رأس هذه الأمور ممارسة العلاقة الزوجية لأول مرة، فنجاح العلاقة يحتاج إلى الشعور بالراحة النفسية والهدوء و الاسترخاء، بالإضافة إلى الكثير من الطاقة التي قد نفذت في تفاصيل هذا اليوم المرهق.

احرص على مداعبة زوجتك وملاطفتها

احرص أن تعد زوجتك نفسياً للاتصال الجنسي بالمداعبة والملاطفة كتقبيلها وعناقها عناقاً طويلاً، ولا تنسى أن تسمع أذنها الكثير من الكلمات التي تحبها والمغازلات، فقلب الأنثى موصول بسمعها، وتذكر أنها لن تنسى لك أبدا لطفك معها في هذا اليوم طوال عمرها، فستظل لحظات حياتكما الزوجية الأولى عالقة في ذاكرتها للأبد.

واحذر أن تكون لحظات المداعبة والضحك قصيرة، فمن المهم أن تطيل في هذه الأوقات حتى لا تشعر زوجتك أنك الصياد وهي فريستك، فتعجلك بالإيلاج يعطيك نتائج سلبية بسبب خوف زوجتك من هذه العلاقة.

فالنساء بحاجة إلى وقت للملاطفة والمداعبة أكثر من الرجل، لأن ممارسة العلاقة الزوجية لأول مرة له في قلبها مكانة كبيرة فهو من أهم أحداث حياتها، والتعجل بالإيلاج وفض غشاء البكارة يسبب لها الكثير من الألم النفسي والجسدي.

احذر العنف أثناء الإيلاج

احرص على أن تكون عملية الإيلاج الأولى وفض غشاء البكارة بلين ولطف، وننصحك باستخدام بعض أنواع الكريمات التي تسهل عملية الإيلاج حتى لا تؤلم زوجتك، وخاصة إذا وجدت أن هناك صعوبة في عملية الإيلاج، واحرص على إدخال العضو بهدوء وبطء شديد حتى لا تزيد من الألم الذي تشعر به الزوجة أثناء فض الغشاء.

واحذر أن تدفعك شهوتك إلى إيلاج زوجتك بعنف، فقد يضر ذلك بزوجتك نفسيا وجسدياً فقد تعرضها إلى تمزق جدار الرحم أو حدوث نزيف أو غيرها من المشكلات التي تمثل خطراً عليها، فقد يظن بعض الرجال أن الإيلاج العنيف دليل على القوة الجنسية وتمام الرجولة، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، فمفهوم الرجولة عند المرأة يرتبط بالرحمة والقدرة على الاحتواء.

تخلص من ظنونك الخاطئة

يعتقد الكثير من الرجال أنه من الطبيعي أن تنهمر الدماء من المهبل فور الإيلاج كالشلال، ولكن هذا بالطبع اعتقاد خاطئ حيث تختلف طبيعة غشاء البكارة من امرأة إلى أخرى، فلا يشترط رؤية الدماء حتى تتأكد من عفة زوجتك، فقد لا يتمزق الغشاء في العلاقة الجنسية الأولى.

كما أن تمزق الغشاء من المفترض أن يصحبه قطرات بسيطة من الدم، قد يصعب على الزوجين ملاحظتها من الأساس، أما فكرة رؤية الكثير من الدماء، فهي دليل على استخدام الرجل العنف أثناء الإيلاج وأن الجماع لم يتم بطريقة صحيحة.

اقرأ أيضًا: كيف تعرف الزوجة الصالحة قبل الزواج

كيفية الدخول بالزوجة في الشريعة الإسلامية

كيفية الدخول على الزوجة

قد علمنا ديننا الحنيف بعض القواعد الذي يتوجب على المسلم اتباعها عند الدخول على زوجته اقتداءً برسول الله صلى الله عليه وسلم، فاحرص على اتباع السنة النبوية في حياتك الزوجية حتى يبارك لك الله في زوجتك، وإليك بعض هذه القواعد فتابع يا عزيزي لتتعرف عليها:

وضع الزوج يده على رأس زوجته والدعاء لها

قد علمنا رسول الله الكريم صلى الله عليه وسلم أن يضع الزوج يده على مقدمة رأس زوجته، عند دخولها مسكن الزوجية في ليلة البناء، ويسمي باسم الله العظيم ويدعو بأن يبارك الله له فيها، والدليل على ذلك:

ما ورد عن عبد الله بن عمرو بن العاص عن رسول الله الكريم صلى الله عليه وسلم أنه قال: إِذَا تَزَوَّجَ أَحَدُكُمْ امْرَأَةً أَوْ اشْتَرَى خَادِمًا فَلْيَقُلْ اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا وَخَيْرَ مَا جَبَلْتَهَا عَلَيْهِ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْ شَرِّهَا وَمِنْ شَرِّ مَا جَبَلْتَهَا عَلَيْهِ.

ملاطفة الزوجة وتقديم الشراب إليها

فقد علمنا رسول الله الحبيب صلى الله عليه وسلم أن يلاطف الرجل زوجته قبل البناء، ومن سبل الملاطفة الذي علمها لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم هي أن يقدم الزوج إلى زوجته شيئًا تشربه، فقد ورد عن السيدة أسماء بنت يزيد بنت السكن أنها قالت:

إِنِّي قَيَّنْتُ ( أصلحت العروس ) عَائِشَةَ لِرَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ثُمَّ جِئْتُهُ فَدَعَوْتُهُ لِجِلْوَتِهَا ( فَجَاءَ فَجَلَسَ إِلَى جَنْبِهَا فَأُتِيَ بِعُسِّ ( القدح الكبير ) لَبَنٍ فَشَرِبَ ثُمَّ نَاوَلَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَخَفَضَتْ رَأْسَهَا وَاسْتَحْيَا قَالَتْ أَسْمَاءُ فَانْتَهَرْتُهَا وَقُلْتُ لَهَا خُذِي مِنْ يَدِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَتْ فَأَخَذَتْ فَشَرِبَتْ شَيْئًا ثُمَّ قَالَ لَهَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَعْطِي تِرْبَكِ (أي صاحبك يعني نفسه) رواه الإمام أحمد وصححه الألباني.

أن يصلي ركعتين بزوجته

كما علمتنا السنة النبوية أيضًا أن صلاة المسلم ركعتين بزوجته قبل الدخول بها من أهم ما يتوجب على الزوج فعله في ليلة البناء، كما أنه من أسباب البركة في حياتهما الزوجية، والدليل على ذلك:

ما ورد لنا عن أبي سعيد مولى أبي أسيد، أن بعض صحابة رسول الله الكرام رضى الله عنهم قد علموه فقالوا له: إذا دخل عليك أهلك فصل ركعتين ثم سل الله من خير ما دخل عليك وتعوّذ به من شرّه.

والدليل الثاني هو:

ما ورد لنا عن شقيق أنه قد أخبرهم بمجيء رجل يقال له أبا حريز فقال لعبد الله بن مسعود رضى الله عنه: إني تزوجت جارية شابة بكرا ، وإني أخاف أن تفركني (أي تكرهني)، فقال عبد الله: إنّ الإلف من الله ، والفرك من الشيطان يريد أن يُكرِّه إليكم ما أحلّ الله ، فإذا أتتك فأْمُرْها أن تصلي وراءك ركعتين. أخرجه بن أبي شبيه.

الدعاء قبل الدخول بالزوجة

يستحب للمسلم قبل الدخول بزوجته أن يدعو الله تعالى حتى يبارك له الله في أهله ويبعد عنه صفاتها السيئة ويرزقه منها بولد صالح، فيقول كما أخبرنا بن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:

أَمَا إِنَّ أَحَدَكُمْ إِذَا أَتَى أَهْلَهُ وَقَالَ بِسْمِ اللَّهِ اللَّهُمَّ جَنِّبْنَا الشَّيْطَانَ وَجَنِّبْ الشَّيْطَانَ مَا رَزَقْتَنَا فَرُزِقَا وَلَدًا لَمْ يَضُرَّهُ الشَّيْطَانُ ” رواه البخاري.

اقرأ أيضًا: علامات حب الزوجة لزوجها

أوضاع الجماع المفضلة الدخول بالزوجة

كيفية الدخول على الزوجة

إذا كنت عزيزي تتساءل عن كيفية الدخول على الزوجة، فبالتأكيد أن أكثر ما تحتاج إلى معرفته هو وضعية الجماع المناسبة لمثل هذه الليلة المميزة، فهناك الكثير من الوضعيات المعروفة للجماع، لكنها ليست مناسبة لإقامة علاقة زوجية لأول مرة، فهناك وضعيتان فقط من أوضاع الجماع يمكنك اتباع إحداهما في ليلتك الأولى، وهما:

  • الوضعية الأولى تتمثل في نوم الزوجة على ظهرها ويحاول زوجها إيلاجها ببطء ولطف حتى لا يسبب لها شعوراً شديداً بالألم.
  • أما الوضعية الثانية فتتمثل في نوم الزوج على ظهره وجلوس الزوجة فوق القضيب، ويفيد هذا الوضع في تقليل شعور الزوجة بالألم أثناء فض الغشاء، ولكن قد يمنعها حيائها عن قبول تنفيذ هذه الوضعية في ليلتها الزوجية الأولى.

اقرأ أيضًا: صفات الزوجة الصالحة من الكتاب والسنة

أخطاء احذر الوقوع في عند الدخول على الزوجة

من المعروف أن العلاقة الزوجية الأولى تظل عالقة في ذهن الزوجة إلى الأبد، فليلة الدخلة من أكثر الأوقات المميزة بالنسبة لها، فاحذر عزيزي أن تقع في أي من الأخطاء التي يمكن أن تعكر صفو حياتكما الزوجية فيما بعد، فلن تنسى لك زوجتك أي خطأ يمكن أن تقع فيه هذه الليلة، وإليك بعض النصائح عن الأخطاء التي يقع فيها كثير من الأزواج في ليلة الدخلة فتابع:

  • احذر استخدام الإصبع في فض الغشاء بدلاً من القضيب، فلذلك تأثير نفسي وجسدي سلبي على الزوجة، كما قد يسبب لها ذلك حدوث نزيف ويعرضها للخطر.
  • لا تهمل إشباع حاجات زوجتك النفسية والجسدية من العلاقة، فالعلاقة الزوجية جعلت لإمتاع الطرفين وليس الزوج فقط، فللمرأة أيضا حاجات جنسية تزوجت من أجلها ولكن تخجل من التصريح بها.
  • احذر تناول أي من أنواع المخدرات أو العقاقير المنشطة جنسياً، فلذلك تأثير سيء على حياتكما الزوجية وعلى العلاقة الجنسية بشكل خاص.
  • احذر أن تكون عنيف في التعامل مع زوجتك أثناء العلاقة الجنسية، وإياك أن توجه لها أي من الاتهامات بشأن عفتها بسبب عدم نزول الدم بعد العلاقة الزوجية، فقد ذكرنا لك أن هناك اختلاف بين أنواع غشاء البكارة عند السيدات، وقد لا يحدث نزول دم من الأساس.
  • تجنب المغنيات مثل التليفون ووسائل التواصل الاجتماعي وتفرغ للاهتمام بزوجتك فربما تشعر زوجتك بالإهانة أو بعدم حبك لها إذا انشغلت عنها.

اقرأ أيضًا: كفارة إتيان الزوجة في الدبر التوبة الصادقة

وختاماً نكون قد عرفنا سويًا كيفية الدخول على الزوجة، وبالطبع قد عرفنا بعض النصائح التي تساعدك على إقامة علاقة زوجية سعيدة، وأن الراحة والهدوء والمداعبة هما أساس نجاح العلاقة الزوجية، وقد تعرفنا أيضاً على الأوضاع الجنسية المناسبة لليلة الدخلة، وعرفنا على هدي رسولنا الكريم وسنته في ليلة البناء وكيفية الدخول على الزوجة وفق الشريعة الإسلامية.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.