كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه؟!

كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه ودون أن تُسبب له عقدة عاطفية أو تجعله يفقد الثقة في نفسه أو يعتقد أنه غير جدير بالحب. فكثيراً ما يدخل الناس في علاقات غير متكافئة فيكون طرف فيها يحب الطرف الآخر بجنون وفى المقابل لا يشعر الطرف الآخر بأي مشاعر تجاه شريكه هذا، لذا في هذه الحالة يكون من الأصلح، والأفضل للجميع أن تنتهي تلك العلاقة لكن مع مراعاة عدم التسبب في أي أذى لأي شخص من الطرفين، ومن خلال موقع زيادة سوف نوفر لكم الإجابة التفصيلية على سؤال كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه.

كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه

  • قد يكون الإقدام على هذه الخطوة الجادة صعبة مثل خطوة الانفصال عن الشريك، لكنها أمر ضروري في بعض العلاقات لكي يستطيع كلا الطرفين أن يمضيا قدماً في حياتهما.
  • ومن المؤكد وبُناءً على تجارب الكثيرين أن الألم الذي تُخلفه هذه الخطوة سُرعان ما يزول ويستطيع المرء مزاولة حياته بشكل طبيعي بعدها، لأن وبمنتهى البساطة حياتك لا يمكن أن تقف بسبب شخص واحد.
  • الصراحة في حالة مواجهة صعوبة في الاستمرار في العلاقة هي أفضل خيار لدى جميع الأطراف.
  • لذا يجب في هذه الحالة البدء في حوار مثمر والاعتماد على أسلوب الإقناع، والتراضي حتى يصل جميع الأطراف إلى حل يُناسب الجميع ولا يخلف عنه أي آثار سلبية.
  • يجب على جميع الأطراف تفهم حقيقة أن العلاقات يُمكن ألّا تستمر، وليس بالضرورة أن تنتهي بشكل إيجابي، لكن هذا لا يعني انتهاء الحياة، أو عدم جدوى المحاولة مرة أخرى، لأن العلاقات الانسانية أولاً وأخيراً هي رزق من عند الله عز وجل، ويُمكن أن تكون النهاية المؤلمة ما هي إلا بداية لعلاقة أجمل مع شخص أفضل. وفي الفقرة التالية إجابة أكثر وضوحًا وتبسيطًا على سؤال كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول كيف انسى شخص نهائيا والقواعد الأساسية لنسيان شخص تحبه

كيف تتخلص من شخص يحبك وأنت لا تحبه بطريقة غير جارحة

توجد أكثر من طريقة للانفصال وإنهاء العلاقات العاطفية لكنهم في الغالب يندرجوا تحت فئتين وهما الطرق الغيرة مباشرة، والطرق المباشرة، ومن خلال هذه الفقرة سنتعرف على أفضل الطرق المباشرة التي يُمكن اتخاذها كجواب لسؤال كيف تتخلص من شخص يحبك دون جرحه ونختصرها لكم في الخطوات التالية:

  • قبل الإقدام على خطوة الانفصال يجب أن نتحرى الوقت المناسب بمعنى أن نبتعد عن الأوقات العصيبة المليئة بالضغوطات الحياتية والعملية.
  • اختيار طريقة مناسبة حتى لا نُخلف أي جروح عاطفية للطرف الآخر، وذلك يكون عن طريق الابتعاد عن الأسلوب الحاد العنيف وفي المقابل الابتعاد أيضاً عن أسلوب الشفقة والعطف المُبالغ فيهما.
  • تبدأ بإخبار الشريك بأنك تريد التحدث معه عن أمر بالغ الأهمية.
  • يُمكن أن تبدأ كلامك مباشرةً، ويُمكن أيضاً أن تمهد لنفسك عن طريق البدء في ذكر الصفات الحسنة التي يتمتع بها الشخص الآخر، وأنك كنت محظوظ للتعرف عليه.
  • هذه الخطوة ضرورية ولا يُمكننا التهرب منها وهي توضيح السبب الذي أدي إلى رغبتك في الانفصال ويجب أن تكون صريح مع الطرف الآخر فلا تنجرف وراء الأعذار المتداولة مثل أنك غير مستعد للارتباط الجاد في الوقت الحالي أو أن الطرف الآخر عظيم لكنك أنت من به خطأ ما.
  • لأنك إن فعلت ذلك فسرعان ما سيتم معرفة السبب الحقيقي عاجلاً أم آجلاً، وليس هناك ضرورة للكذب من أجل الحصول على حق من حقوقنا وهو اختيار شريك الحياة.
  • لكن هذا لا يعني أن نتصرف بوقاحة أو أن نذكر عيوب خُلقية أو بيئية أو اجتماعية بطريقة متنمرة للحصول على هذا الحق، يجب فقط الإشارة إلى أن العلاقة غير متوافقة، وأنك غير مرتاح بها ولا تأمل منها الكثير.
  • يُمكن بمنتهى البساطة ذكر السبب الحقيقي لكن مع الاهتمام بصياغته بطريقة مناسبة، فمثلاً إذا كنت تقضي أغلب وقتك في العلاقة تُجادل وتتشاجر مع الطرف الآخر على كل أمر مهما كان تافهاً قُل هذا بصراحة أن العلاقة اصبحت مُرهقة وغير مُجدية بسبب كثرة الاختلافات والجدال والصراع الدائم.
  • بعد ذكر السبب الحقيقي وراء اختيار الانفصال حان وقت تلطيف الجو العام للمناقشة ويمكن فعل ذلك عن طريق البدء في توضيح أن هذا القرار هو الأصلح لكلا الطرفين، وأنه من غير المُجدي الإصرار على الاستمرار في علاقة ليس لها فرصة للنجاح.
  • يُمكنك كذلك التأكيد على أن الطرف الآخر سيكون بخير حال من دونك، وأنه سيكون أمامه فرصة الآن لمقابلة شخص آخر يُمكن أن يكون أفضل منك ومناسب أكثر.
  • تذكيره بالأمور الجيدة، والمواقف الطريفة التي جمعت بينكما، واعتذر عن أي أذى أو صعوبات يمكن أن تكون قد تسببت بها.
  • أخيراً انتظر ردة فعله وانت مُتحلي بالصبر، وتقبله كما هو وقدر إذ انفعل قليلاً أو خرج عن شعوره وحاول أن تمتص غضبه وأن تكون الطرف الهادئ والحكيم.
  • يجب بعد انهاء العلاقة مع الطرف الآخر أن تنسحب بشكل كامل من حياته، بمعنى أنه لن يُمكنك أن تظل في حياته بعد الآن حتى ولو بمُسمى مختلف مثل صديق.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول هل الحب من طرف واحد ابتلاء من الله وهل يمكن تجاوز هذا الأمر؟

كيف تبتعد عن شخص دون أن تجرحه

الانسحاب التدريجي المصحوب بتغيير في المعاملة بحيث تكون سطحية أكثر هي واحدة من الطرق الغير مباشرة للانفصال ويُمكنك تنفيذ هذه الطريقة من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • يجب قبل البدء في تنفيذ هذه الخطوات أن تبدأ بالتلميح للطرف الآخر بأنك غير سعيد في العلاقة وتُفكر مرة ثانية في إذا ما كنت ستستطيع أن تستمر بها أم لا.
  • حسناً سنبدأ الآن في تقليل مقدار تواجدنا في حياة الطرف الآخر عن طريق تقليل عدد اللقاءات، والاتصالات الهاتفية والمحادثات الإلكترونية.
  • تقليل عدد المرات التي ترد فيها على المكالمات الواردة من هذا الشخص.
  • تجنب المبادرة في بدء المحادثات واللقاءات، لأن ذلك سيعزز من فكرة أن الأمور يُمكن اصلاحها ويُعطي أملاً زائفاً للطرف الآخر.
  • يُمكن الاعتماد على أسلوب اللامبالاة أثناء اللقاءات الاضطرارية مع الطرف المُراد الانفصال عنه، ويُمكن فعل ذلك من خلال التعبير عن شعورك بالملل أو عدم الاستمتاع باللقاء، والرغبة في إنهاء المقابلة.
  • تحدث بشكل جاف وابتعد عن أي شكل من أشكال المجاملات والمغازلات.
  • تحدث بشكل غامض عن المستقبل خاصة فيما يتعلق بمستقبل علاقتكما، لأن بعدها سيشعر الطرف الآخر بعدم الأمان وسيصبح متقبلاً أكثر لفكرة الانفصال.
  • لا تضع أي خطة للمستقبل ولا تصدر أي وعود بشأن أي شيء في المستقبل اجعل إجاباتك عن كل الخطط المستقبلية واحدة وهي (سنرى ما سيحصل لاحقاً).
  • يُمكنك الاستعانة بصديق أو بشخص مقرب ومشترك بينكما حتى يكون حلقة وصل، ويساعد في إقناع الشخص الآخر بضرورة الانفصال، لأن العلاقة أصبحت هشة ومن الغير مُجدي الإصرار على الاستمرار بها.
  • تعمد قضاء أغلب وقتك بعيداً عن الشريك بمعنى آخر إهماله حيث يمكن أن يكون الإهمال رسالة تحمل في طياتها رغبتك في الانفصال، وأنك غير سعيد بقضاء الوقت معه.
  • مع الاستمرار على هذا المنوال ومع مرور الوقت سيشعر الطرف الآخر بالملل هو الآخر وسيريد هو الآخر الانفصال أو على أقل تقدير سيتقبل الفكرة عندما تبدأ في طرحها عليه بطريقة مباشرة.
  • من الجدير بالذكر أهمية قطع جميع أشكال التواصل بعد الانفصال، لأنها غير مفيدة للطرفين خاصةً الطرف الذي لم يُبادر بالانفصال.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول كيف تبتعد عن شخص تعلقت به وتنساه

تلخيص الموضوع في 5 نقط

  1. انهاء أي علاقة لا تشعر فيها بالارتياح هو أمر طبيعي ومن حقك.
  2. يجب اختيار الطريقة المناسبة حتى لا تتسبب في أي أذى نفسي أو عاطفي للطرف الاَخر.
  3. أنه توجد أكثر من طريقة يُمكنك بها الانفصال عن الشريك دون أن تُسبب له أي جرح.
  4. يُمكنك اختيار الطريقة المباشرة والطريقة الغير مباشرة.
  5. أياً تكن الطريقة التي ستختارها يتعين عليك الابتعاد عن أي نوع من أنواع التواصل مع الطرف الآخر بعد الانفصال.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. توته يقول

    صديقتي نشبه اكرها غثه ذنب من ذنوب ربي علي يوميا مصوره حياتها وفلقلات يوميا ١٠٠ سنابه مدرييي كيف اصرفها اعع