كيفية تربية الحمام

كيفية تربية الحمام وكيفية الاعتناء به ورعاية الفروخ الصغيرة وتغذيته جيدًا وحمايته من الأمراض
من الأسئلة المهمة لكل شخص يريد تربية هذا الطائر الجميل.

فالحمام هو أجمل الطيور التي يمكن تربيتها بل عند مربينه يرونه أجمل طائر على وجه الأرض، فبالرغم من عدم تعدد ألوانه أو عدم مقدرته على تقليد الأصوات أو ما شابه، لكن هو من الكائنات القليلة التي تختار أن تعود إلى صاحبها بمحض إرادتها دون أن يحبسها أو يربطها.

كيفية تربية الحمام

تربية طيور الحمام من الأعمال السهلة جدًا، فلا تحتاج تربيته لبزل مجهود شاق، وغذاؤه متوفر، ومناعته قوية.. لذا دعونا نتحدث عنه باستفاضة في النقاط التالية:

الهدف من تربية الحمام

قبل البدء في شراء الحمام يجب معرفة الهدف من التربية، لتحديد السلالة التي تتناسب مع الهدف.. مثلًا:

حمام للأكل: عندما يكون هذا هو هدفك من تربية الحمام ننصحك بأن تشتري أنواع مثل الحمام اللاحم الفرنسي أو الحمام الهجين (القطاوي) أو الفلاحي الثقيل أو الروماني أو حتى الزاجل الشعبي (الجمعيات أو الرماية أو المسافات).. فهي أنواع وزنها كبير والفروخ (الزغاليل) التي تنتجها تكون كبيرة الحجم وسعرها غير مرتفع جدًا.

حمام للزينة: مثل زوج أو أثنين تضعهم في الشرفة أو في حديقة فعليك بشراع الأنواع الجميلة.. مثل الهزاز بأنواعه (هندي أو مصري أو أكتاف أو ذيول..)، أو حمام الجايكوبين (أبو فوطة).. فهي أنواع أنيقة ومبهجة تسر العين، ويسعد برؤيتها الجميع.

حمام الطيران: إذا كنت تريد الاستمتاع بشكل الحمام في السماء وما له من مقدرة على الطيران.. فهناك أنواع كثيرة مثل عائلة الغزار المصري التي يندرج تحتها أنواع شتى وعائلة الكشك وعائلة الحمام الشامي..

حمام السباق: إذا كنت تريد الدخول في مجال سباقات الحمام فليس أمامك غير الحمام الزاجل، أذكى أنواع الحمام وأوفاهم لمنزله

المكسب المادي: إذا كنت ترغب في الربح المادي من تربية الحمام، فكل أنواع الحمام يمكن الربح منها إذا كنت تحب الطائر وتحب السلالة التي تربيها.

إقرأ أيضًا: اغلى انواع الحمام وتقييمه في المسابقات العالمية

بيوت الحمام ومساكنها

أيضًا قبل البدء في شراء الحمام يجب تجهيز المسكن الذي ستنقل إليه الحمام، وأنواع البيوت كثيرة حسب أنواع الحمام، ولكلٌ منها مميزات وعيوب، سنتحدث عن كل نوع بالتفصيل:

البيوت الخشبي

تسمى المناير الخشب، أو العيون الخشب.. مميزاتها أنها رخيصة الثمن، وتوفر تدفئة جيدة للطيور في الشتاء ولا تعمل على ما يسمى (الاحتباس الحراري) في الصيف.

عيوبها: صعوبة تنظيفها وأن الخشب بيئة خصبة لنمو البكتيري، ومناسبة لتكاثر الحشرات الطفيلية، مثل الفاش وذباب الحمام وسوس الريش وصعوبة نقلها.

الأقفاص الحديدية

تسمى السلاكات، مميزاتها إنها سهلة التنظيف جدًا فتحتوي على أدراج للفضلات وعبوات للأكل ويمكنك تركيب مسقاة اتوماتيكية عليها فهي سهلة الفك والنقل.

عيوبها: غالية الثمن ولا توفر عزلة للحمام فلو كنت تضع أكثر من قفص بجوار بعض سيرى الحمام بعضه، وتحدث مشاكل لأن الحمام طيور غيورة، يغار كل ذكر على أنثاه من الذكور الأخرى وهنا تبدأ المناوشات والقلق الذي قد يؤدي إلى هجر الأنثى للبيض، فيجب وضع حواجز بينهم تحجب الرؤية.

تربية الحمام على الطلق

هذا هو الاسم الحركي لطريقة التربية بالاعتماد على الأرفف والعلب وأي شيء للحمام يمكنه التعشيش فيه في غرفة لها منفذ هواء وشمس، وتطلق الحمام فقط.

من مميزات هذه الطريقة: سهولة رعاية الحمام.. فليس عليك سوى وضع الماء والطعام له، بجانب أن الطيور الحرة تكون صحتها أفضل وتزيد إنتاجيتها.

عيوبها: العراك الكثير بين الذكور على البيوت فيجب وضع بيوت وأماكن تعشيش أكثر من ضعف عدد الأزواج.

تكسير البيض وقتل الزغاليل بسبب عراك الذكور، وأن يدخل ذكر في بيت زوج أخر ويقتل الزغاليل أو يكسر البيض في وقت انشغال الأهل بأي شيء آخر.

صعوبة السيطرة على الأمراض إذا اصابك أي مرض فيروسي، أو مرض فطري، أو بكتيري حتى.

إذا كنت تربي سلالات مختلفة ستجد صعوبة في جعل كل ذكر يختار الأنثى التي من سلالاته، فقد يحب ذكر أنثى من نوع آخر إلى درجة العشق ولن يقبل بأنثى غيرها مهما حاولت معه، إلا عندما تعزل إحداهما من الغرفة كليتًا ولا يسمع حتى صوتها.

بجانب أن بعض الإناث تكون خائنة، وتتزاوج مع ذكور غير ذكرها.

صعوبة التلقيح بين الذكر الضعيف وأنثاه بسبب أن هناك ذكور تكون مسيطرة عندما يرون أي عملية تزاوج يضربون الذكر ويقاطعون التلقيح، ويجب أن تساوي عدد الذكور بعدد الإناث ويفضل أن تكون هناك أنثى واحدة زيادة.

أبراج الحمام

تعتبر أفضل طريقة لتربية الحمام البري والبلدي واجتذاب الحمام البري – تنتشر بجوار الأراضي الزراعية – عبارة عن برج مبني من بيوت الحمام الفخار (البنيات) وملحوم بإسمنت أو بالطين ومُدعم بالعروق الخشبية.

مميزاتها أنها توفر عدد كبير من البيوت بسعر رخيص، وتجذب العديد من الحمام البري، وقليلة التكلفة في الغذاء لأن الحمام يخرج ويأكل من خشاش الأرض بحرية، ويرجع ليبات في العيون ويبيض فيها ويجني المُربّي الفروخ من العيون.

عيوبها: أن الحمام البري حجمه صغير جدا، وصعوبة السيطرة على الأمراض، وأن الجوارح من نسور وبوم وحتى الغربان تدخل البرج وتأكل الحمام، وأن الزواحف والفأران تدخل وتأكل من الطيور.

اللوفت والغية

هما مختلفان لكنهما يؤديان نفس الوظيفة، وهي تربية الحمام من أجل الهواية فقط

اللوفت: غرفة خشبية لها باب للحمام يدخل منه فقط ولا يخرج (ترب) وتستخدم لتربية الحمام الزاجل المعد للسباقات، ومن الداخل أشبه بغرفة الحمام المربى على الطلق التي تحدثنا عنها قبلا.

الغية: هي بناء خشبي مرتفع عن الأرض يستخدم لتربية الحمام الطيار فقط ولا يوجد بها سوى الذكور وكل ذكر له مكان سكن خاص به، ويتم تربيتهم وتدريبهم فيما يشبه الجيش لدى البشر.

ملحوظة مهمة: يجب تخصيص مكان لعزل الطيور الجديدة لمدة أسبوعين على الأقل قبل اختلاطهم مع الحمام الموجود في المكان، مع إعطائهم بعض جرعات الحشرات الداخلية والخارجة.

شراء الحمام

بعدما أعددت المكان المخصص للتربية نبدأ في شراء الحمام، إذا لم يكن لديك خبرة فالأفضل ألا تذهب وحدك إلى الأسواق.. فيجب أن تأخذ معك شخص ذو خبرة حتى لا تتعرض للخداع.. وهناك بعض الإرشادات لشراء الحمام أهمها:

  • أن تكون الطيور نشيطة في القفص وليست خملانة.
  • أن تكون فضلات الطيور في ارضية القفص طبيعية.
  • رائحة فم الطيور تكون غير كريهة.
  • أن تكون العيون لامعة والريش مستوي.
  • ألا يكون هناك أي إفرازات من عين أو أنف الطائر.
  • جناح الطائر لا يكون مكسورًا أو مخلوعًا، وأن تكون حركة الطائر طبيعية (غير مصاب بمرض الرَوشة).
  • عند المخرج في الأنثى لا يوجد أي كتل دهنية وعظمتي الحوض سليمتين.

نقل الطيور

يتم نقل الطيور في أقفاص واسعة وليس المسافات طويلة، ولا يتم نقلهم وقت الظهيرة في الصيف، ولا يتم نقلهم أعلى السيارات معرضين للرياح، وعند الوصول لا تقدم لهم مياه كثيرة.. مجرد رشفة ماء لكل طائر.

إقرأ أيضًا: افضل انواع الحمام الزاجل ومواصفاته الخارجية وطريقة تربيته

مستلزمات سكن الحمام

أفضل الأدوات المستخدمة في بيوت الحمام (العيون) تكون مصنوعة من الفخار لتحفظ الماء باردًا في الصيف، ولسهولة تنظيفها، ولا تمرر الضوء فتكون طحالب مما يسبب أمراض معوية للحمام.
كل زوج يحتاج إلى (مسقاة فخارية وطاجن فخاري للحبوب وطاجن صغير لخلطة التحديق وطبق فخار لوضع البيض).

فرش طاجن البيض

هناك عدة مدارس للمواد المستخدمة لفرش طاجن البيض وهي:

  • القش والكارينا (حشو الصالون الأفرنجي): من ميزاتها إنها متوفرة وسهل الحصول عليها، بجانب إنها توفر الدفيء للفروخ الصغيرة والبيض في الشتاء.

عيوبها: إنها بيئة خصبة لنمو وتكاثر الحشرات مثل خنافس الروث والذباب مما يسبب القلق للطيور في فترة الرقاد وممكن يؤدي إلى هجر البيض.

  • الرمل: ممكن فرش الطاجن بالرمل، ومن مميزات الرمل أنه نظيف ويمكن تغيره بسهولة.

عيوب الرمال: إنها تكون باردة في فصل الشتاء على البيض، وبعض الحشرات تحب وضع بيضها في الرمال، بجانب أن بعض الأزواج ناقصي الخبرة يموت منهم الفروخ في عمر اللبا (أول خمسة أيام) بسبب إنهم يأكلون رمال أو يدفنون بها.

  • اللبادة الصناعية: لا يوجد لها عيوب سوى ارتفاع ثمنها.
  • خلطة التحديق: يمكن وضع خلطة التحديق (سنتكلم عنها في تغذية الحمام) في الطاجن، فتعمل كفرش للطاجن تحت البيض، ويأكل منها الحمام في ذات الوقت.

تغذية الحمام

المقصود بتغذية الحمام هو أكل الحمام والعوامل المساعدة من فيتامينات وأملاح معدنية.

الأكل: يختلف مربي الحمام حول نوعين من الغذاء، نوضحهما كالآتي:

العلف: هو مجموعة حبوب جاهزة مطحونة وشبه مطبوخة مضغوطة في شكل اسطواني، ومن مميزات العلف أنه سهل ولا يستغرق وقت من المربي في تحضيره، بجانب أن النسب منضبطة حسب ما هو مكتوب على العبوة والسعر مناسب.

عيوبه أنك لا تضمن ما هي الحبوب المطحونة ولا تضمن ضمير صاحب المصنع بجانب أنه يوضع عليه مضادات للسموم حتى لا يفسد مما يضر الطيور في بعض الأحيان، والحبوب المطحونة بها جانب كبير في سبب عدوى السالمونيلا.

خلطة الحبوب/ الكُلفة: هي مجموعة حبوب يقوم المربي بخلطها بنسب معينة حسب حاجته، تتميز بضمان جودتها والتحكم في كل عنصر من العناصر الغذائية حسب حاجة القطيع.

عيوبها: ارتفاع تكلفتها والإرهاق الذي يتكبده المربي في تحضيرها.

مكونات كلفة الحمام

خلطة حبوب الحمام

أفضل طريقة لشرح مكونات خلطة الكلفة بالنسب الصحيحة (حسب أغلب مربيو الحمام) هي بالطريقة العملية، فإذا كنا سنحضر خلطة كمية صغيرة ويمكنك مضاعفة الكمية كما تشاء.
المكونات بالنسب هي:
2 كيلو ذرة عويجة (الذرة البيضاء) يفضل أن تكون كبيرة الحجم فاتحة اللون البلدي.

1 كيلو ذرة صفراء (الذرة الشامية) يفض أن تكون بيضاء وابتعد عن التي بها اللون الأحمر، وأفضل نوع في مصر هي الذرة الفيومي البلدي الشبيهة بالذرة الفشار.

1 كيلو قمح (غلة) أبحث عن حبوب غير مضاف عليها أي مضاد سموم أو (حبوب القمح)، ويمكنك معرفتها بسهولة عن طريق فرس يدك في جوال القمح وإخراجها فإذا وجدت على يدك اي بودر ابيض لا تشتريها.

نصف كيلو فول (الفول الصغير الخاص بالحمام).

ربع كيلو بزلاء (بزلاء جافة الخاصة بالحمام)

ربع كيلو عدس بجبة (العدس البني ذو القشر وليس الأصفر)

ربع كيلو حمص شامي (اختياري)

ملعقة حبة البركة / الحبة السوداء (اختياري)

يمكن إضافة على هذه الكلفة علف بياض الخاص بالدواجن لكن في المكلف (طبق الطيور) نسبة البروتين به 32% على الحبوب في الطبق وليس على خلطة الكلفة.

ملحوظة: “غسيل الكلفة لا ينفع الطيور بل يضرهم بسبب تنشيط الجنين داخل الحبوب وتكوين الفطريات بسبب عدم تجفيفها جيدًا مهما تركتها في الشمس، بجانب أن الطين والتراب الذي ينزل منها في الغسل يتم وضعه في خلطة التحديق في الأصل”.

خلطة التحديق للحمام

خلطة التحديق تعمل لشيئين عند الحمام، فمن المعروف أن الحمام لا يمتلك أسنان ويأكل الحبوب كاملة ولديه حويصلة للتخمير ومعدة للهضم فالحصى الصغير في خلطة التحديق يساعد في طحن الحبوب داخل المعدة.

والعامل الآخر هو مد الطيور بالأملاح المعدنية التي لا تتوافر في الحبوب.

مكونات خلطة التحديق

تتكون خلطة التحديق من الحدارة والرمال وهي:

  1. كسر طوب أحمر قديم
  2. كسر طوب أبيض
  3. طين أسود للزراعة
  4. ملح طعام
  5. رمل بحر ورمل أبيض ورمل أصفر
  6. صدف مجروش (ستجده عند الصيدلية البيطرية ومحلات بيع مستلزمات تربية الدواجن).
  7. حبوب عصافير زينة (بلكم وفارس ودنيبة)

لا يشترط في الخلطة أن يكون بها كل هذه المكونات، فيكفي توافر نصفها.

تكاثر الحمام وتفريخه

كل عائلة الحماميات (الحمام واليمام وأشباههم) تبيض بيضتين فقط ويتناوب عليهم الأبوان في الرقاد.

بعد أن تحدث الألفة بين الزوجين، ويحدث التلقيح، ستبيض الأنثى بيضتين بفارق بينهما من يوم ونصف إلى يومان، ويرقد على البيض في النهار الذكر وفي الليل الأنثى بالتناوب.

بعد حوالي 18 يوم في الصيف – قد تزيد إلى 19 في الأيام الباردة من الشتاء – يخرج الفرخ عاري الجسم من الريش ويقوم الأبوان – كلاهما – بإطعامه الحليب الحويصلي (سائل بروتيني سميك القوام تفرزه غدد خاصة في الحويصلة عند الحمام البالغ بسبب هورمونات يحتوى على نسب عالية من الدهون والبروتين تفرزه بعض الطيور غير الحمام مثل طائر النُحام) لمدة خمسة أو سبعة أيام، وهذا المرحلة تسمى مرحلة اللبا (وهو الاسم الدارج للحليب الحويصلي).

ثم يقوم الأبوان بعد ذلك بإطعام الفروخ الحبوب الصغيرة بعد تخميرها داخل الحويصلة، وبالتدريج يتم تأكيل الفروخ باقي أنواع الحبوب حتى الفطام الذي يكون على عمر حوالي 30 يوم.

تحضين الحمام

يمكن وضع بيضة حمامة تحت حمامة أخرى لكن وفقًا لعدة شروط هي:

  1. ألا يتعدى الفارق بين موعد البيض لكل من البيض المراض تحضينه والبيض الاصلي أكثر من يومين قبل أو بعد.
  2. ألا يكون تحت زوج واحد أكثر من بيضتين اثنتين، لأن الحليب الحويصلي لا يكفي ثلاث فروخ كما أن جسم الطائر لا يستطيع حضن ثلاث بيضات، وسوف تبرد واحده منهم.
  3. الاهتمام بأن يكون الزوج المراد التحضين تحته خالي من أي أمراض.

معرفة عمر الحمام وسن البلوغ

يقسم عمر الحمام إلى أربع مراحل هي:

الفرخ: من عمر يوم إلى عمر الفطام

الزغلول: من عمر الفطام إلى عمر ثلاثة أشهر

الشباب: من عمر الثلاث أشهر إلى عمر البلوغ (تسمى عمر عد الريش).

البلوغ: من بعد عد الريش إلى أن يموت.

ويصل الحمام إلى عمر سبعة أو عشرة أعوام إذا نال الاهتمام والرعاية الصحيحة.

ما هو عد الريش عند الحمام

عد الريش مصطلح يستخدمه محترفين تربية الحمام حيث لاحظ القدماء أن من بعد الفطام في جناح كل طائر هناك ريشات رئيسية كل اسبوعين تقريبًا تسط ريشة منهم وتنمو أخرى بالتتابع، حتى تنتهي العشر ريشات أو الاثنا عشر حسب السلالة.. وبذلك يمكنك معرفة عمر الحمامة عن طريق عد الريش الذي لم يسقط بعد ومعرفة كم متبقي له على البلوغ.. وتكون الريشة الجديدة مختلفة في القوام والمتانة ويكون منبتها فيه دم.

إقرأ أيضًا: طريقة عمل الحمام بالفريك والقيمة الغذائية للحمام

أمراض الحمام

أشهر أمراض الحمام تكون أمراض معوية مثل الكنكر (تريكوموناس) والسالمونيلا، ويمكن علاجها بأي مطهر معوي مثل الفلاجيل.

لكن هناك أمراض قاتلة مثل الروشة (النيوكاسل Newcastle disease) وهو مرض فيروسي يصيب الطيور، ويسبب نفوقها إذا لم يتم علاجه مبكرًا.

مرض جدري الحمام :Pigeon pox غير قاتل إذا تم علاجه مبكرًا، و ينتقل بشكل أساسي عن طريق البعوض (الناموس).

حلات احتباس البيض: يكون في الطيور الحبيسة بسبب أن الانثى لا تتحرك وتكون دهون على المبيض أو تكون أول بيضة للأنثى، فيجب مساعدتها على إخراج البيضة، ومنعها عن الذكر لمدة اسبوعين تقريبًا، مع طلقها في مكان واسع.

كذلك نكون قد أجبنا على سؤال كيفية تربية الحمام من واقع الخبرة الشخصية والعملية العلمية لخبير تربية الحمام الأستاذ محمد جمال نرجو أن نكون قد أفدناكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.