كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل وما أسبابه

كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل التي أتناولها؟ وما هي فترة استمرار النزيف؟ على الأغلب يحدث النزيف في الفترات الواقعة بين كل دورة شهرية وأخرى.

يوجد بعض الأسباب التي تؤدي إلى حدوث النزيف، ويمكن معرفة إذا كان النزيف طبيعيًا أم يجب تدخل الطبيب على الفور من خلال موقع زيادة، فسنعرض إليكم إجابة سؤال كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل.

كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل

كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل

يمكن إيقاف النزيف الناتج عن أخذ حبوب منع الحمل من خلال الطرق التالية:

  • يجب أن تتحققي من الأدوية الأخرى التي تستهلكيها وفحصها إن كانت هذه الأدوية بها أي تداخلات دوائية تقوم بالتأثير على فعالية حبوب منع الحمل.
  • الحفاظ على ثبات مستوى الهرمونات عن طريق تناول الحبة في نفس الوقت يوميًا.
  • إذا استمر النزيف لأكثر من ستة أشهر عند استهلاك حبوب منع الحمل، يجب أن يتغير نوع الحبوب المستخدمة وذلك بعد استشارة الطبيب.

بعض النساء لا تصاب بنزيف حاد، يمكن أن تنزل بعض بقع دماء فقط، في هذه الحالة تُستخدم الفوطة الصحية أثناء نزول هذه البقع في غير أوقات الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: متى يبدأ التبويض بعد ترك حبوب منع الحمل وتأثير نوع الحبوب على فرص الحمل؟

فترة استمرار النزيف بسبب حبوب منع الحمل

إن كنت تتساءل عن الفترة التي يستمر فيها النزيف للنساء بسبب حبوب منع الحمل، فهو يستمر عادةً من ثلاثة أشهر حتى ستة أشهر من بداية استخدامها ولكن بعد هذه المدة يتوقف.

لكن يمكن أن يستمر النزيف بسبب استمرار أخذ حبوب منع الحمل ولفترات طويلة أو نسيان تناولها في الوقت المحددة لها أكثر من مرة.

استشارة الطبيب أثناء استخدام حبوب منع الحمل

على الرغم من أن النساء تستهلك حبوب منع الحمل لفترات طويلة دون حدوث أي مشكلات صحية لها، إلا أن بعضها تُسبب أعراض جانبية لبعضهم ومن هذه الأعراض التي يجب استشارة الطبيب عندها:

  • الإصابة بالدوخة وألم في القدم وفي الصدر وصعوبة في الرؤية (أعراض تخثر الدم)
  • بعد مرور ستة أشهر على أخذ الحبوب حدوث نزيف لأكثر من سبعة أيام.
  • شدة النزيف الذي يجعلكِ تقومي بتغيير الفوطة الصحية كل ساعة واستمرار النزيف لأكثر من ساعتين.
  • إذا استمر النزيف لمدة ستة أشهر يُغير الطبيب نوع حبوب منع الحمل.

أسباب حدوث نزيف بسبب حبوب منع الحمل

عند استخدام حبوب منع الحمل في الأشهر الأولى يمكن أن يحدث نزيف، وإذا استمر النزيف يمكن أن يكون بسبب أحد النقاط التالية…

  1. عدم أخذ الحبوب بشكل مستمر ومنقطع بسبب النسيان، وكلما كانت الجرعة التي نسيتها أكبر كلما كان حجم النزيف أكبر.
  2. عدم امتصاص الجرعة بشكل صحيح.
  3. الجرعة الهرمونية الموجودة في الحبة غير كافية.
  4. حدوث خلل في اتزان تجهيز بطانة الرحم في بداية استخدام حبوب منع الحمل.
  5. عدم اختيار النوع المناسب من حبوب منع الحمل.
  6. إذا تم تغيير حبوب منع الحمل أو الجرعة يمكن أن يحدث نزيف لأن الرحم سيحتاج أن يتأقلم مع النوع الجديد.
  7. بعض النساء لا يناسبهن تناول حبوب منع الحمل، لذلك يقوم الطبيب بتغيير وسيلة منع الحمل واستخدام وسيلة أخرى تناسبها.
  8. يمكن أن يحدث نزيف عند تناول حبوب منع الحمل بسبب التهاب عنق الرحم.
  9. سرطان بطانة الرحم والأمراض المنقولة جنسيًا.
  10. حدوث حمل غير متوقع أو حدوث اضطرابات هرمونية.

اقرأ أيضًا: نزيف بعد قطع حبوب منع الحمل مدى خطورته وما هو علاجه وتأثيره على الحمل

الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل

يوجد العديد من الآثار الجانبية التي تظهر على المرأة عند استخدام حبوب منع الحمل:

  • وجود حساسية في الثديين مع زيادة حجمهما.
  • حدوث صداع وصداع نصفي.
  • يمكن أن تُسبب للبعض حب الشباب وتساقط الشعر.
  • الغثيان والتقلبات المزاجية.
  • جفاف المهبل.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.

اقرأ أيضًا: الأشياء التي تبطل مفعول حبوب منع الحمل

نكون قد ذكرنا في هذا الموضوع إجابة سؤال كيف أوقف النزيف بسبب حبوب منع الحمل، بالإضافة إلى الأوقات التي يجب استشارة الطبيب فيها، والفترات التي يستمر فيها النزيف عادةً، والأعراض الجانبية التي تحدث عند تناول حبوب منع الحمل، ونتمنى لكم دوام الصحة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.