حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر

حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر هل هذا أمر طبيعي؟ نوضح إليكِ عزيزتي الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بآلام الظهر في الشهور الأولى، كما نوضح إليك طرق للحد من الشعور بهذا الألم، لهذا إذا كنتِ تتساءلين عن إجابة السؤال حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر أنصحكِ بمتابعة القراءة للتعرف على بعض النصائح التي تساهم في تخفيف تلك الآلام وكذلك الأعراض التي تستدعي التوجه إلى الطبيب عبر موقع زيادة

حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر

حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر هل هذا طبيعي؟ فإنه من المعتاد أن تصاب الحامل بألم الظهر خلال الأشهر الأخيرة، لكنه أمر غير معتاد في الشهر الأول من الحمل، إلا في حالة السيدات اللائي يعانين بالفعل من مشاكل في الظهر قبل الحمل.

أما في حالة شعور الحامل ببعض الآلام الحادة في البطن وتصاحب هذه الآلام ظهور ألم أسفل الظهر، بالإضافة إلى الإصابة بنزيف مهبلي، فإن هذا أمر غير طبيعي؛ نظرًا لأن هذه الأعراض قد تؤدي إلى الإجهاض.

اقرئي أيضًا: ألم الظهر بداية الحمل وجنس الجنين

أسباب آلام أسفل الظهر في الشهر الأول

حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر

يوجد بعض الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بآلام الظهر ألا وهي:

  • زيادة الهرمونات في جسم الحامل لها تأثير مباشر على ظهرك منها هرمون البروجسترون الذي يسبب ألم المفاصل والأربطة، وكذلك هرمون الاسترخاء الذي يؤثر على الأربطة.
  • ألم أسفل الظهر ينتج عن الضغط العصبي الذي يعمل على توتر العضلات الخاصة بالظهر.
  • زيادة الوزن يسبب الشعور بألم أسفل الظهر نتيجة للضغط على الأعصاب الموجودة في الظهر والأوعية الدموية.
  • القيام بالأعمال المنزلية ينتج عنها الشعور بألم في الظهر، كما ينتج ألم في الظهر نتيجة للوقوف لمدة طويلة.
  • انغراس الجنين قد ينتج عنه الشعور بألم في الظهر بداية من الشهر الأول في الحمل ومن المحتمل أن تستمر حتى الشهر الثالث.

اقرئي أيضًا: آلام الظهر عند الحامل في الشهور الأولى أسبابة وطرق علاجه

الأعراض التي تستدعي الذهاب إلى الطبيب

يستدعي التوجه إلى الطبيب في حالة ظهور بعض الأعراض مع آلام الظهر منها:

  • الشعور بالآلام الحادة.
  • الإصابة بالتشنجات في فترات منتظمة، بالإضافة إلى زيادة الشعور بها بصورة تدريجية.
  • الشعور بألم عند التبول.
  • الإصابة بالنزيف المهبلي.
  • نزول إفرازات مهبلية بصورة غير منتظمة.
  • الإصابة بالحمى.
  • الشعور بوخز في الأطراف.
  • الإصابة بألم يدوم لمدة تزيد عن أسبوعين.

علاج آلام أسفل الظهر في الشهر الأول

هناك بعض الأمور التي يمكنك القيام بها وتساهم في الحد من ألم أسفل الظهر ألا وهي:

  • ممارسة بعض التمارين الآمنة على الحامل؛ نظرًا لأن الرياضة تساهم في تقوية العضلات، بالإضافة إلى تعزيز المرونة.
  • يمكنك وضع الكمادات الباردة على ظهرك حوالي 20 دقيقة لعدة مرات على مدار اليوم لمدة ثلاثة أيام متتالية، ثم القيام بوضع الكمادات الساخنة بصورة غير مباشرة على المنطقة التي تؤلمك.
  • احرصي على وضع وسادة تدعم ظهرك عند الجلوس، مع مراعاة رفع قدميك على مسند للتخفيف من ألم الظهر.
  • يمكنك التدليك اللطيف لمنطقة أسفل الظهر للتخفيف من الألم.
  • احرصي على النوم على إحدى جانبيك مع مراعاة ثني ركبة واحدة لزيادة الشعور بالراحة، أو يمكنك استخدام الوسادة المخصصة للحمل.
  • ارتداء أحذية منسبة للحامل للحد من ألم الظهر.

نصائح للحد من آلام الظهر التي تصيب الحامل

حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر

إليك عزيزتي بعض النصائح التي تساعد في الحد من آلام أسفل الظهر:

  • تجنبي الوقوف لمدة طويلة كي لا تصابين بآلام أسفل الظهر، وفي حالة اضطررتِ للوقوف لفترة طويلة يمكنك وضع قدم واحدة على مكان مرتفع، مع مراعاة أخذ استراحة.
  • احرصي على ارتداء الأحذية المسطحة وابتعدي عن ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي.
  • اجلسي جلسة القرفصاء عند التقاط شيء ما بدلًا من الانحناء.
  • تجنبي حمل الأشياء الثقيلة.
  • مراعاة الجلوس على كرسي يمتلك ظهر داعم كي تشعرين بالراحة.
  • احرصي على الحصول على قسط كافي من الراحة.
  • تجنبي النوم على بطنك.
  • التدريب على الجلوس والنوم بوضعيات مريحة للجسم.

اقرئي أيضًا: هل النوم على الظهر مضر للحامل في الشهور الاولى

في الختام نكون قد أوضحنا الأسباب التي ينتج عنها الإصابة بألم أسفل الظهر للإجابة عن سؤال حامل في الشهر الأول وعندي ألم أسفل الظهر كما أوضحنا طرق العلاج وبعض النصائح التي تساعد في تخفيف الشعور بهذا الألم، والأهم أننا أوضحنا بعض الأعراض التي تستدعي الذهاب إلى الطبيب في حالة ظهورها مع ألم الظهر.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.