معلومات عن أبو بكر الصديق

معلومات عن أبو بكر الصديق تشتمل على وفاته وحياته، حيث كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه من أقرب الصحابة للرسول صلى الله عليه وسلم وأحد أشرفهم، وأطلق عليه لقب الصديق لأنه أول من صدق الرسول الكريم في تفاصيل رحلة الإسراء والمعراج، ولقبه الرسول أيضا بالعتيق، لأنه كان شخص كريم وبشوش وجميل الوجه، ولكي نتعرف على تفاصيل أكثر عن سيدنا أبو بكر الصديق يمكن قراءة السطور القادمة عبر موقع زيادة.

معلومات عن أبو بكر الصديق

معلومات عن أبو بكر الصديق

تشتمل معلومات عن أبو بكر الصديق على نسبه وقبيلته في البداية، وتتمثل تلك المعلومات في:

  • هو عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب، وهذا الاسم الذي أطلقه عليه الرسول صلى الله عليه وسلم بعد دخوله الإسلام، حيث كان يسمى في الجاهلية عبد الكعبة.
  • وأخذ نسب أبو بكر مع النبي الأعظم نسبة إلى الجد السادس وهو مرة بن كعب.
  • كان من أهل قريش وأشرفهم ولقب في الجاهلية بالصديق وكان يتم توكيله بالديات.
  • ولد بعد عام الفيل بحوالي سنتين وستة أشهر، وهي السنة الثالثة بعد ولادة الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • كان مقر ولادته في أم القرى مكة المكرمة، وترعرع بها بالقرب من سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ونشأ في بيت والد النبي.
  • من أهم صفاته منذ الصغر هي التواضع، والعزة فقد كان من شرفاء مكة، بالرغم من انتشار الفساد من حوله.
  • ولكنه لم يتأثر بذلك مطلقا وحرص على سلامة الفطرة والعفة والبعد عن المحرمات قبل أن يدخل الإسلام، لأنه كان يعي للأمور ويحكم عليها بعقله.
  • فكان يعلم أن الخمر تذهب العقل وتسيء الأخلاق لذلك لم يشربها قط في الجاهلية.
  • ولم يقتنع مطلقا لفكرة السجود للأصنام وعبادتها، ولم يؤد البنات أو يقتل الأطفال خوفا من الفقر وضيق الحال.
  • فكانت فطرته السليمة الطاهرة تبعده عن مجالس الإثم والذنوب، ولا يجتمع إلا في الفضائل والأخلاق الحسنة.

اقرأ أيضًا: لماذا لقب أبو بكر الصديق بالصديق؟

كيف دخل أبو بكر الصديق في الإسلام

وعن تفاصيل دخوله إلى الإسلام رضي الله عنه، فجاءت كما يلي:

  • كان يتسم أبو بكر الصديق منذ صغره في الجاهلية بالعقل والرزانة، لذلك كان يستشيره الكثير من الناس، وكان خير مرشدا لهم.
  • كان يعمل تاجرا واتصف بالنجاح في عمله، مما جعل معظم أهل قريش يفضلون مجالسته والاستفادة منه، لأنه من الشخصيات المرحة المحبوبة لدى الكثير من الناس.
  • وقد كان من الأصدقاء المقربون من الرسول صلى الله عليه وسلم قبل نزول الإسلام، ونشأ معه منذ الصغر وكان يصدقه في القول دون مجادلته.
  • وعندما نزل الوحي على الرسول صلى الله عليه وسلم كان أول من أخبره الرسول بذلك، وكان رده هو صدقت.
  • فقد دخل في الإسلام على الفور تصديقا لقول الرسول والرغبة في اتباعه دائما، نظرا لحبه له وثقته به التي ليس لها حدود.
  • فكان سيدنا أبو بكر الصديق أول من أسلم من الرجال استسلاما لله تعالى ولرسوله الكريم صلى الله عليه وسلم.

متى تولى أبو بكر الصديق الخلافة

وذكرت كتب التاريخ تفاصيل توليه الخلافة، فجاءت كما يلي:

  • بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم في العام 11 للهجرة، عقد بعدها على الفور الصحابة اجتماع لاختيار الشخص الذي سيتولى الخلافة بعد الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • وكان أبو بكر الصديق هو الاختيار الأمثل لهم واجتمعت الأمة بأكملها على أحقيته لتوليه الخلافة.
  • فقد كان أول الخلفاء الراشدين وأطلق عليه خليفة رسول الله.
  • وكان هناك علامات مؤكدة على تأهيل النبي له حتى يكون خليفة للمسلمين بعد مماته.
  • حيث كان الرسول صلى الله عليه وسلم يختاره دائما ليكون إماما للصلاة، ويرجع ذلك إلى مكانته العظيمة عند الله واستجابة الدعوات منه.
  • تولى الخلافة لمدة تصل إلى سنتين وثلاث شهور تقريبا، فبالرغم من إنها مدة قصيرة، ولكن كانت هامة للمسلمين ولنشر الدعوة بين البلاد المختلفة.

نبذة عن زوجاته وأولاده

وعن زوجات سيدنا أبو بكر الصديق وأولاده فكانوا:

  • بلغت عدد زوجات سيدنا أبو بكر الصديق أربع زوجات قبل الإسلام وبعده.
  • أنجب منهن ستة أولاد.
  • حيث تزوج من قتيلة بنت عبد العزي وأنجب منها، السيدة أسماء ذات النطاقين، وعبد الله رضي الله عنهم، ولكنه طلقها قبل الإسلام.
  • كما تزوج من أسماء بنت عميس بعد أن استشهد زوجها جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه، وكانت من المهاجرات، وأنجبت له محمد رضي الله عنه.
  • تزوج أيضا من أم رومان بنت عامر بنت عويمر، وكانت من النساء اللاتي أسلمن في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، وأنجبت له عائشة، وعبد الرحمن رضي الله عنهم.
  • وتزوج من حبيبة بنت خارجة بنت زيد الخزرجية، وبعد وفاته أنجبت له أم كلثوم.

اقرأ أيضًا: ما اسم أبو بكر الصديق

ما هي صفات أبو بكر الصديق

وعن صفاته رضي الله عنه:

الصفات الشكلية

  • كان جميل الهيئة ذات وجه أبيض منير، وصفه الرسول الكريم بالعتيق نسبة إلى وجهه الجميل المريح للنظر.
  • أما ابنته عائشة رضي الله عنها وصفته قائلة (رجل أبيض، نحيف، خفيف العارضين أجنأ، أي منحني الظهر، معروق الوجه، أي قليل لحم الوجه، غائر العينين).

السمات الخلقية

  • كان من المفترض نظرا لطبيعة النفس البشرية الضعيفة أن يتسم سيدنا أبو بكر الصديق ببعض الغرور والتميز على الآخرين نظرا لقربة من الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • ولكن بالرغم من ذلك كان يتصف بالتواضع الشديد والأخلاق الحسنة التي يتقرب بها من مختلف البشر باختلاف طباعهم وثقافتهم.
  • وذلك بسبب اتسامه باللطف في التعامل والرحمة مع الفقراء والمساكين والرغبة الدائمة في مساعدتهم.
  • فقد قال عنه الرسول صلى الله عليه وسلم (أرحم أمتي بأمتي: أبو بكر).
  • ونتيجة لهذه الصفات الحميدة والمعاملة التي لا مثيل لها، كان يفضل القوم الجلوس معه، والاستفادة من آرائه الرزينة الحكيمة.
  • كما إنهم كانوا يصدقون قوله دائما، فقد كان صديقا اسما وفعلا، فلا يوجد ما يضطره للكذب أو إخفاء الحقيقة.
  • بالإضافة إلى الكرم والسخاء فكان لا يبخل عليهم قط ويسعى دائما لمساعدة الفقراء والمساكين.
  • كان يمتلك رضي الله عنه قدرا كبير من العزة والحياء، فقد اجتمعت به أعظم الصفات وأشرفها.
  • ولكن بالرغم من هذه الصفات التي تجمع لين القلب، والرحمة، ولكنه كان رجل شجاع شديد القوى في المعارك والحروب.
  • كان شخصية لا تعرف الخوف ثابت القلب، يمسك سيفه بقوة وثبات، وله العديد من الانتصارات والمحاولات في الدفاع عن الرسول صلى الله عليه وسلم والتضحية من أجله.

أهم أعمال أبو بكر الصديق في الإسلام

ينسب إلى أبو بكر الصديق الكثير من الفتوحات والغزوات التي نجح فيها بإعداد جيوشه لمحاربة الأعداء بقوة، ومنها:

حروب الردة

  • وهي حروب قام بها بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • وذلك بسبب ارتداد الكثير من الناس عن الإسلام نتيجة لنشأة الفتنة بينهم.
  • وبناء على ذلك كان لابد من القيام بالحروب لتحصين الإسلام والدفاع عن الدعوة ضد من قاموا بمحاربتها والهجوم عليها، ومحاربة من رفض العودة إلى الإسلام.

معركة اليمامة

  • قامت نتيجة لحروب الردة، واستطاع المسلمون الانتصار بها.
  • وتمكنوا من قتل مسيلمة الكذاب، كما نجحوا في استعادة الكثير من المرتدين إلى الإسلام، ولكن استشهد الكثير من الصحابة في تلك المعركة.
  • وقد كانوا من حفظة القرآن الكريم، لذلك أصر أبو بكر الصديق بعدها على جمع القرآن خوفا من ضياعه.
  • واستعان بزيد بن ثابت رضي الله عنه في كتابة ما حفظ من القرآن، وكانت هذه الآيات أول ما تم جمعه من القرآن الكريم.
  • كما قام ببعض المعارك الأخرى مثل: معركة اليرموك، وأجنادين، ومعركة مرج الصفر.
  • فتح في عهده بعض مدن من العراق وبلاد الشام والحيرة.

اقرأ أيضًا: قصة أبو بكر الصديق

وبهذا نكون قد وفرنا لكم معلومات عن أبو بكر الصديق وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.